أزمة الطلاق : شنودة / ماكسيموس


عمرو أديب يناقش في برنامجه القاهرة اليوم مأساة …
عمرو أديب يناقش في برنامجه القاهرة اليوم مأساة الطلاق عند الأقباط وإستبداد الكنيسة والمشاكل التي يسببها تعنت الكنيسة في إصدار تصاريح الزواج مما يؤدي إلى معاناة شديدة لشعب الكنيسة. ويعرض البرنامج عدة حالات تثبت أن الشريعة التي وضعها البشر لا توافق الفطرة البشرية أو الواقع العملي.
1/5

2/5

3/5

4/5

5/5

======================================
برنامج بلا حدود من قناة الجزيرة ولقاء مع الأنبا ماكسيموس

======================================
عمرو أديب في برنامجه القاهرة اليوم يستضيف الأنبا مكسيموس والكنيسة تهرب من مواجهته وتعتذر عن إرسال مندوب لها ومفيد فوزي يحاول الدفاع عنها ولكنه يقف عاجزاً أمام الأنبا مكسيموس.

ولكن الأنبا مكسيموس يتناسى أن تغيير الملة يكفل لصاحبه الطلاق مع كونه نصراني كما فعلت هالة صدقي وبالتالي فإن من أسلم من النصارى كان نتيجة إقتناعهم بالإسلام.

1/5

2/5

3/5

4/5

5/5

======================================

Advertisements

3 responses to “أزمة الطلاق : شنودة / ماكسيموس

  1. التنبيهات: – أخر الاخبار : >>>>>>>>> « (( ………. الاسلام يتحدى ………. ))

  2. محمدعبدالعزيزالمغازى

    المعتقد المسيحي اباح التعدد والتنوع والمثلية والتشكيل وحدث لا حرج

    فلنرى ما جاء بكاتبكم المقدس::::
    في سَفَرٍ حِزْقِيَالَ الْإِصْحَاحُ 4 : 1-15 الْإِصْحَاحُ 1 : 1-3 وَ الْإِصْحَاحُ 11 : 1-13 وبسفر (حَزَقِيَّا23: 22)
    وَ سَفَرْ أَشَعْيَا 47 :2-3
    وَ بِسِفْرِ صَمُّوْئِيْلَ الْأَوَّلُ الْإِصْحَاحُ 18 : 27وَالْثَّانِيْ وَأَيْضا صَمُّوْئِيْلُ الْثَّانِيَ 12 الْإِصْحَاحُ: 11-12
    وَ بِسِفْرِ صَمُّوْئِيْلُ الْثَّانِيَ 11 :2-5 وبنَفْسٍ الْسَّفَرِ الْإِصْحَاحُ 13 :1-17 َ
    وبسِفّرِ الْمُلُوْكِ الْأَوَّلُ 11 :3 و فِيْ الْتَّكْوِيْنِ 38 : 12-30 بالاضافة الى سفر نشيد الانشاد

    عَنْ سُلَيْمَانَ وزوجاته

    “3َكَانَتْ لَهُ سَبْعُ مِئَةٍ مِنَ الْنِّسَاءِ الْسَّيِّدَاتِ، وَثَلَاثُ مِئَةٍ مِنَ الْسَّرَارِيِّ. فَأَمَالَتْ نِسَاؤُهُ قَلْبَهُ.”
    @@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@
    إِحْتَالَ يَعْقُوْبَ عَلَىَ أَخِيْهِ الْأَكْبَرِ عِيْسُوْ فَبَاعَ لَهُ حَقٌّ بَكُورِيَّتَهُ مُقَابِلَ خُبْزَ وَعَدَسْ !
    @@@@@@@@@@@@@@@@@@@@
    41الْنِّسَاءِ الْلَّوَاتِيْ لَمْ يَعْرِفْنَ مُضَاجَعَةَ ذَكَرٍ جَمِيْعِ الْنُّفُوْسِ 32 أَلْفَا ……وَنُفُوْسَ الْنَّاسِ 16 أَلِفَا وَزَكَاتُهَا لِلْرَّبِّ 32 أَلْفَا ”
    مَاذَا يَفْعَلُ الرب والذي وفقا لسيناريوهاتهم هو المسيح بِـ 32 أَلَّفَا مِنْ الْعَذَارَىْ .

    @@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@
    أَ يَتَّخِذَ الرب والذي وفقا لسيناريوهاتهم هو المسيح سُبْحَانَهُ وَتَعَالَىْ مِمَّنْ يَقُوْلُ هَذَا نَبِيّا ؟
    @@@@@@@@@@@@@@@@

    ” وَكَانَ فِيْ وَقْتِ الْمَسَاءِ أَنَّ دَاوُدَ قَامَ عَنْ سَرِيْرِهِ وَتَمَشَّى عَلَىَ سَطْحِ بَيْتِ الْمَلِكِ، فَرَأَىَ مِنْ عَلَىَ الْسَّطْحِ امْرَأَةً تَسْتَحِمُّ. وَكَانَتِ الْمَرْأَةُ جَمِيْلَةَ الْمَنْظَرِ جِدّا. فَأَرْسَلَ دَاوُدُ وَسَأَلَ عَنِ الْمَرْأَةِ، فَقَالَ وَاحِدٌ: «أَلَيْسَتْ هَذِهِ بَثْشَبَعَ بِنْتَ أَلِيُعَامَ امْرَأَةَ أُوْرِيَّا الْحِثِّيِّ؟» فَأَرْسَلَ دَاوُدُ رُسُلَا وَأَخَذَهَا،فَدَخَلَتْ إِلَيْهِ فَاضْطَجَعَ مَعَهَا وَهِيَ مُطَهَّرَةٌ مِنْ طَمْثِهَا. ثُمَّ رَجَعَتْ إِلَىَ بَيْتِهَا. وَحَبِلَتِ الْمَرْأَةُ، فَأَرْسَلَتْ وَأَخْبَرَتْ دَاوُدَ وَقَالَتْ: «إِنِّيَ حُبْلَىْ». ”

    @@@@@@@@@@@@@@@@@@
    “وَجَرَىَ بَعْدَ ذَلِكَ أَنَّهُ كَانَ لَأَبْشَالُوُمَ بْنِ دَاوُدَ أُخْتٌ جَمِيْلَةٌ اسْمُهَا ثَامَارُ، فَأَحَبَّهَا أَمْنُونُ بْنُ دَاوُدَ. وَأُحْصِرَ أَمْنُونُ لِلْسُّقْمِ مِنْ أَجْلِ ثَامَارَ أُخْتِهِ لِأَنَّهَا كَانَتْ عَذْرَاءَ، وَعَسُرَ فِيْ عَيْنَيْ أَمْنُونَ أَنْ يَفْعَلَ لَهَا شَيْئا. وَكَانَ لَأَمْنُوَنَّ صَاحِبٌ اسْمُهُ يُوُنَادَابُ بْنُ شَمْعَى أَخِيْ دَاوُدَ. وَكَانَ يُوُنَادَابُ رَجُلا حَكِيْمَا جِدّا. 4فَقَالَ لَهُ: «لِمَاذَا يَا ابْنَ الْمَلِكِ أَنْتَ ضَعِيْفٌ هَكَذَا مِنْ صَبَاحٍ إِلَىَ صَبَاحٍ؟ أَمَا تُخْبِرُنِي؟» فَقَالَ لَهُ أَمْنُونُ: «إِنِّيَ أُحِبُّ ثَامَارَ أُخْتَ أَبْشَالُوُمَ أَخِيْ». فَقَالَ يُوُنَادَابُ: «اضْطَّجِعْ عَلَىَ سَرِيْرِكَ وَتَمَارَضْ. وَإِذَا جَاءَ أَبُوْكَ لِيَرَاكَ فَقُلْ لَهُ: دَعْ ثَامَارَ أُخْتِيْ فَتَأْتِيَ وَتُطْعِمَنِي خُبْزَا وَتَعْمَلَ أَمَامِيْ الْطَّعَامَ لَأَرَى فَآِكُلَ مِنْ يَدِهَا». فَاضْطَجَعَ أَمْنُونُ وَتَمَارَضَ، فَجَاءَ الْمَلِكُ لِيَرَاهُ. فَقَالَ أَمْنُونُ لِلْمَلِكِ: «دَعْ ثَامَارَ أُخْتِيْ فَتَأْتِيَ وَتَصْنَعَ أَمَامِيْ كَعْكَتَيْنِ فَآِكُلَ مِنْ يَدِهَا». فَأَرْسَلَ دَاوُدُ إِلَىَ ثَامَارَ إِلَىَ الْبَيْتِ قَائِلا: «اذْهَبِيْ إِلَىَ بَيْتِ أَمْنُونَ أَخِيْكِ وَاعْمَلِيْ لَهُ طَعَاما». فَذَهَبَتْ ثَامَارُ إِلَىَ بَيْتِ أَمْنُونَ أَخِيْهَا وَهُوَ مُضْطَجِعٌ. وَأَخَذَتِ الْعَجِينَ وَعَجَنَتْ وَعَمِلَتْ كَعْكَا أَمَامَهُ وَخَبَزَتِ الْكَعْكَ وَأَخَذَتِ الْمِقْلاةَ وَسَكَبَتْ أَمَامَهُ، فَأَبَىَ أَنْ يَأْكُلَ. وَقَالَ أَمْنُونُ: «أَخْرِجُوَا كُلَّ إِنْسَانٍ عَنِّيْ». فَخَرَجَ كُلُّ إِنْسَانٍ عَنْهُ. ثُمَّ قَالَ أَمْنُونُ لِثَامَارَ: «ايِتِيِ بِالْطَّعَامِ إِلَىَ الْمَخْدَعِ فَآِكُلَ مِنْ يَدِكِ». َأَخَذَتْ ثَامَارُ الْكَعْكَ الَّذِيْ عَمِلَتْهُ وَأَتَتْ بِهِ أَمْنُونَ أَخَاهَا إِلَىَ الْمَخْدَعِ. وَقَدَّمّتِ لَهُ لِيَأْكُلَ، فَأَمْسَكَهَا وَقَالَ لَهَا: «تَعَالَيِ اضْطَجِعِي مَعِيَ يَا أُخْتِيْ». فَقَالَتْ لَهُ: «لَا يَا أَخِيْ، لَا تُذِلَّنِي لِأَنَّهُ لَا يُفْعَلُ هَكَذَا فِيْ إِسْرَائِيْلَ. لَا تَعْمَلْ هَذِهِ الْقَبَاحَةَ. أَمَّا أَنَا فَأَيْنَ أَذْهَبُ بِعَارِيَ، وَأَمَّا أَنْتَ فَتَكُوْنُ كَوَاحِدٍ مِنَ الْسُّفَهَاءِ فِيْ إِسْرَائِيْلَ! وَالْآنَ كَلِّمِ الْمَلِكَ لِأَنَّهُ لَا يَمْنَعُنِيْ مِنْكَ». َلَمْ يَشَأْ أَنْ يَسْمَعَ لِصَوْتِهَا، بَلْ تَمَكَّنَ مِنْهَا وَقَهَرَهَا وَاضْطَجَعَ مَعَهَا. ثُمَّ أَبْغَضَهَا أَمْنُونُ بُغْضَةً شَدِيْدَةً جِدّا حَتَّىَ إِنَّ الْبُغْضَةَ الَّتِيْ أَبْغَضَهَا إِيَّاهَا كَانَتْ أَشَدَّ مِنَ الْمَحَبَّةِ الَّتِيْ أَحَبَّهَا إِيَّاهَا. وَقَالَ لَهَا أَمْنُونُ: «قُوْمِيْ انْطَلِقِيْ!» فَقَالَتْ لَهُ: «لَا سَبَبَ! هَذَا الشَّرُّ بِطَرْدِكَ إِيَّايَ هُوَ أَعْظَمُ مِنَ الْآَخَرِ الَّذِيْ عَمِلْتَهُ بِيَ». فَلَمْ يَشَأْ أَنْ يَسْمَعَ لَهَا، بَلْ دَعَا غُلَامَهُ الَّذِيْ كَانَ يَخْدِمُهُ وَقَالَ: «اطْرُدْ هَذِهِ عَنِّيْ خَارِجَا وَأَقْفِلِ الْبَابَ وَرَاءَهَا».”

    @@@@@@@@@@@@@@@@@@

    ” اتَّكِئِ عَلَىَ جَنْبِكَ الْيَسَارِ وَضَعْ إِثْمٌ بَنِيَّ إِسْرَائِيْلَ . عَلَىَ عَدَدِ الْأيَّامِ الَّتِيْ فِيْهَا تَتَّكِئُ عَلَيْهِ تَحْمِلُ إِثْمَهُمْ …….فَاتَّكِئْ عَلَىَ جَنْبِكَ الْيَمِيْنِ أَيْضا فَتَحْمِلَ إِثْمَ يَهُوَذَا أَرْبَعِيْنَ يَوْمَا ….وَتَأْكُلُ كَعْكَا مِنَ الْشَّعِيْرِ عَلَىَ الْخُرْءِ الَّذِيْ يَخْرُجُ مِنَ الْإِنْسَانِ تَخْبِزُهُ ”
    وَكَذَلِكَ فِيْ الْإِصْحَاحِ الْخَامِسِ تَعْلِيْمَاتُ عَجِيْبَةٌ وَقَذَارَاتِ لَا يُمْكِنُ أَنْ تُصَدِّرَ الا َعنْ وَحَيٍّ فجور وفسق
    @@@@@@@@@
    ” لِيُفَتِّشُوا لِسَيِّدِنَا الْمَلِكِ عَلَىَ فَتَاةٍ عَذْرَاءَ. وَلْتَضْطَجِعْ فِيْ حِضْنِكَ فَيَدْفَأَ سَيِّدُنَا الْمَلِكُ “.
    @@@@@@@@@@@@@@@
    “2خُذِيْ الْرَّحَىَ وَاطْحَنِي دَقِيْقَا. اكْشِفِي نُقَابَكِ. شَمِّرِي الْذَّيْلَ. اكْشِفِي الْسَّاقَ. اعْبُرِيْ الْأَنْهَارَ. تَنْكَشِفُ عَوْرَتُكِ وَتُرَى مَعَارِيْكِ. آَخُذُ نَقْمَةً وَلَا أُصَالِحُ أَحَدا».”
    @@@@@@@@@@@@@@
    ” قَتَلَ مِنَ الْفِلِسْطِيْنِيِّيْنَ مِئَتَيْ رَجُلٍ وَأَتَىْ دَاوُدُ بِغُلَفِهِمْ فَأَكْمَلُوْهَا لِلْمَلِكِ لِمُصَاهَرَةِ الْمَلِكِ ” قَتَلَهُمْ وَاسْتَعْمَلَ غُلْفُهُمْ (جُزْءٌ مِنْ عُضْوٍ الْذُّكُوْرَةِ) كَمَهْرِ لَابْنَةِ الْمَلِكُ ؟
    @@@@@@@@@@@@@@@
    11هَكَذَا قَالَ الْرَّبُّ: هَئَنَذَا أُقِيْمُ عَلَيْكَ الْشَّرَّ مِنْ بَيْتِكَ، وَآَخُذُ نِسَاءَكَ أَمَامَ عَيْنَيْكَ وَأُعْطِيْهِنَّ لِقَرِيْبِكَ، فَيَضْطَجِعُ مَعَ نِسَائِكَ فِيْ عَيْنِ هَذِهِ الْشَّمْسِ. 12لِأَنَّكَ أَنْتَ فَعَلْتَ بِالْسِّرِّ وَأَنَا أَفْعَلُ هَذَا الْأَمْرَ قُدَّامَ جَمِيْعِ إِسْرَائِيْلَ وَقُدَّامَ الْشَّمْسِ»
    @@@@@@@@@@@@@@@@
    لِأَجْلِ ذَلِكَ يَا أُهُولِيَبَةُ، قَالَ الْسَّيِّدُ الْرَّبُّ: هَا أَنَذَا أُهَيِّجُ عَلَيْكِ عُشَّاقَكِ: يَنْزِعُوْنَ عَنْكَ ثِيَابِكِ… وَيَتْرُكُوْنَكِ عُرْيَانَةً وَعَارِيَةً، فَتَنْكَشِفُ عَوْرَةُ زِنَاكِ وَرَذِيلَتُكِ وَزِنَاكِ. تَمْتَلِئِينَ سُكْرا وَحُزْنا كَأْسَ الْتَّحَيُّرِ وَالْخَرَابِ… فَتَشْرَبِيْنَهَا وَتَمْتَصِّينَهَا وَتَقْضَمِينَ شُقَفَهَا. وَتَجْتَثِّينَ ثَدْيَيْكِ لِأَنِّيَ تَكَلَّمْتُ. فَهُوَذَا جَاءُوَا. هُمَّ الَّذِيْنَ لِأَجْلِهِمِ اسْتَحْمَمْتِ. وَكَحَّلْتِ عَيْنَيْكِ وَتَحَلَّيْتِ بِالْحُلِيِّ. وَجَلَستُ عَلَىَ سَرِيْرٍ فَاخِرٍ… فَقُلْتُ عَنِ الْبَالِيَةِ فِيْ الْزِّنَا الْآَنَ يَزْنُوْنَ زِنا مَعَهَا.

    @@@@@@@@@@@@@@

    وَهَلْ قَضَاءُ الرب والذي وفقا لسيناريوهاتكهم هو المسيح يَسِيْرٌ حَسَبَ خُطِّطَ الْبَشَرِ
    اجْمَعُوْا إِلَيَّ كُلِّ شُيُوْخِ أَسْبَاطِكُمْ وَعُرَفَاءَكُمْ لَأَنْطِقَ فِيْ مَسَامِعِهِمْ بِهَذِهِ الْكَلِمَاتِ وَأُشْهِدَ عَلَيْهِمِ الْسَّمَاءَ وَالْأَرْضَ. لِأَنِّيَ عَارِفٌ أَنَّكُمْ بَعْدَ مَوْتِيَ تَّفْسِدُوْنَ وَتَزِيْغُوْنَ عَنِ الْطَّرِيْقِ الَّذِيْ أَوْصَيْتُكُمْ بِهِ وَيُصِيْبُكُمُ الشَّرُّ فِيْ آَخِرِ الْأَيَّامِ لِأَنَّكُمْ تَعْمَلُوْنَ الْشَّرَّ أَمَامَ الْرَّبِّ حَتَّىَ تُغِيظُوهُ بِأَعْمَالِ أَيْدِيَكُمْ».”
    @@@@@@@@@@@@@

    أَمَّا وَحْيُ الْرَّبِّ فَلَا تَذْكُرُوْهُ بَعْدُ لِانَّ كَلِمَةَ كُلِّ إِنْسَانٍ تَكُوْنُ وَحْيَهُ إِذْ قَدْ حَرَّفْتُمْ كَلَامَ الْإِلَهِ الْحَيِّ رَبِّ الْجُنُوْدِ إِلَهِنَا.
    حَقّا أَنَّهَا كَلِمَاتٍ اخْتُصَّ بِهَا إِمَّا خَنَازِيْرَ أَوْ حُثَالَةِ مِنْ بَشَرٍ،
    مَتَىَ سَتَتَعْقِلُونَ ،
    فَهِيَ كَلِمَاتُ لَا تَلِيْقُ حَتَّىَ بَخِرْفَانَ ضَالَّةُ.

    وَعَنْ حِقْبَةً الْجَبَابِرَةِ ، وَنَدِمَ الرب والذي وفقا لسيناريوهاتهم هو المسيح وَحَسَرْتُهُ بِسِفْرِ الْتَّكْوِيْنِ @@ سَنُرِي عَجَبا@@

    6وَحَدَثَ لَمَّا ابْتَدَأَ الْنَّاسُ يَتَكَاثَرُوْنَ عَلَىَ سَطْحِ الْأَرْضِ وَوُلِدَ لَهُمْ بَنَاتٌ، 2 انْجَذَبَتْ أَنْظَارُ أَبْنَاءِ الْلَّهِ إِلَىَ بَنَاتِ الْنَّاسِ فَرَأَوْا أَنَّهُنَّ جَمِيْلَاتٌ فَاتَّخَذُوا لِأَنْفُسِهِمْ مِنْهُنَّ زَوْجَاتٍ حَسَبَ مَا طَابَ لَهُمْ. 3فَقَالَ الْرَّبُّ: «لَنْ يَمْكُثَ رُوْحِيْ مُجَاهِدا فِيْ الْإِنْسَانِ إِلَىَ الْأَبَدِ. هُوَ بَشَرِيٌّ زَائِغٌ، لِذَلِكَ لَنْ تَطُوْلَ أَيَّامُهُ أَكْثَرَ مِنْ مِئَةٍ وَعِشْرِيْنَ سَنَةً فَقَطْ». 4وَفِيْ تِلْكَ الْحِقَبِ، كَانَ فِيْ الْأَرْضِ جَبَابِرَةٌ، وَبَعْدَ أَنْ دَخَلَ أَبْنَاءُ الْلَّهِ عَلَىَ بَنَاتِ الْنَّاسِ وَلَدْنَ لَهُمْ أَبْنَاءً، صَارَ هَؤُلاءِ الْأَبْنَاءُ أَنْفُسُهُمُ الْجَبَابِرَةَ الْمَشْهُوْرِيْنَ مُنْذُ الْقِدَمِ.

    @@ هُنَا سَنُرِي الْعَجَبُ ، مَنْ هُوَ الْزَّائِغَ الْإِنْسَانِ أَمْ أَبْنَاءِ الْلَّهِ وَنَسْلَهُمْ ….. أَعُوْذُ بِالْلَّهِ ، يَصِفُوْنَ الْرَّبُّ الذي وفقا لسيناريوهاتهم المسيح ، بِجَاهِلٍ لِمَا سَيَحْدُثُ وَ خَائِفا مِنَ مَخْلُوْقُهُ وَ آَسِفا لِأَنَّهُ خَلَقَهُ@@

    @@@@@@@@@@@@@@
    عِقَابِ الرب والذي وفقا لسيناريوهاتهم هو المسيح لِلْبَشَرِيَّةِ
    5وَرَأَى الْرَّبُّ أَنَّ شَرَّ الْإِنْسَانِ قَدْ كَثُرَ فِيْ الْأَرْضِ، وَأَنَّ كُلَّ تَصَوُّرِ فِكْرِ قَلْبِهِ يَتَّسِمُ دَائِمَا بِالْإِثْمِ، 6فَمَلَأَ قَلْبَهُ الْأَسَفُ وَالْحُزْنُ لِأَنَّهُ خَلَقَ الْإِنْسَانَ. 7وَقَالَ الْرَّبُّ: «أَمْحُوَ الْإِنْسَانَ الَّذِيْ خَلَقْتُهُ عَنْ وَجْهِ الْأَرْضِ مَعَ سَائِرِ الْنَّاسِ وَالْحَيَوَانَاتِ وَالْزَّوَاحِفِ وَطُيُوْرِ الْسَّمَاءِ، لِأَنِّيَ حَزِنْتُ أَنِّيْ خَلَقْتُهُ». 8أَمَّا نُوَحُ فَقَدْ حَظِيَ بِرِضَى الْرَّبِّ
    @@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@
    هل تلك وصايا الرب والذي وفقا لسيناريوهاتهم هو المسيح وتعاليمه
    لِيُقَبِّلْنِي بِقُبْلاتِ فَمِهِ الْحَارَّةَ .. حَبِيْبِيْ لِيَ بَيْنَ ثَدْيَيَّ يَبِيْتُ . هَا أَنْتَ جَمِيْلٌ يَا حَبِيْبِيْ وَحُلْوٌ وَ سَرِيْرِنَا أَخْضَرُ .. شِمَالُهُ تَحْتَ رَأْسِيٌّ وَ يَمِيْنَهُ تُعَانِقُنِيّ فِيْ الْلَّيْلِ عَلَىَ فِرَاشِيْ . طَلَبْتُ مَنْ تُحِبُّهُ نَفْسِيْ . طَلَبْتُهُ فَمَا وَجَدْتُهُ ..شَفَتَاكِ كَسَلْكَهُ مِنْ الْقِرْمِزِ . وَفَمُكِ حُلْوٌ . ثَدْيَاكِ كَخِشْفَتَيْ ظَبْيَةٍ يَرْعَيَانِ بَيْنَ الْسَّوْسَنِ .. تَحْتَ لِسَانِكِ عَسَلٌ وَ لَبَنِ . قَدْ خَلَعْتُ ثَوْبِيَ فَكَيْفَ أَلْبِسُهُ .. حَبِيْبِيْ مَدَّ يَدَهُ مِنَ الْكُوَّةِ فَأَنَّتْ عَلَيْهِ أَحْشَائِيْ .. أُحَلِّفُكُنَّ يَا بَنَاتِ أُوْرُشَلِيْمَ إِنْ وَجَدْتُنَّ حَبِيْبِيْ أَنْ تُخْبِرْنَهُ بِأَنِّيَ مَرِيْضَةٌ حُبّا .. حَبِيْبِيْ أَبِيَضٌ وَأَحْمَرُ .. شَفَتَاهُ تَقْطُرَانِ مُرّا مَائِعَا . بَطْنُهُ عَاجٌ أَبْيَضُ مُغَلَّفٌ بِالْيَاقُوْتِ الْأَزْرَقِ . حَلْقُهُ حَلْاوَةٌ كُلُّهُ مُشْتَهَيَاتٌ .مَا أَجْمَلَ رِجْلَيْكِ بِالْنَّعْلَيْنِ يَا بِنْتَ الْكَرِيْمِ . . دَوَائِرُ فَخْذَيْكِ مِثْلُ الْحَلِيِّ . سُرَّتُكِ كَأْسٌ مُدَوَّرَةٌ لَا يُعْوِزُهَا شَرَابٌ مَمْزُوْجٌ . بَطْنُكِ صُبْرَةُ حِنْطَةٍ مُسَيَّحَةٌ بِالْسَّوْسَنِ . ثَدْيَاكِ كَخِشَفَتَّىْ ظَبْيَةٍ . مَا أَجْمَلَكِ وَمَا أَحْلَاكِ أَيَّتُهَا الْحَبِيْبَةُ بِالْلَّذَّاتِ . قَامَتُكِ هَذِهِ شَبِيْهَةٌ بِالْعَنَاقِيْدِ . قُلْتُ إِنِّيَ أَصْعَدُ إِلَىَ الْنَّخْلَةِ وَأُمْسِكُ بِعُذُوْقِهَا . وَيَكُوْنَ ثَدْيَاكِ كَعَنَاقِيْدِ الْكَرْمِ . وَ رَائِحَةُ أَنْفِكِ كَالْتُّفَّاحِ وَحَنَّكَ كَأَجْوَدِ الْخَمْرِ . لِحَبِيْبَتِيْ الْسَّائِغَةُ الْمُرَقْرِقَةُ الْسَّائِحَةُ عَلَىَ شِفَاهِ الْنَّائِمِيْنَ . لَنَا أُخْتٌ صَغِيْرَةٌ لَيْسَ لَهَا ثَدْيَانِ . فَمَاذَا نَصْنَعُ لِأُخْتِنَا فِيْ يَوْمٍ تُخْطَبُ . أَنَا سُوَرٌ وَثَدْيَايَ كَبُرْجَيْنِ . حِيْنَئِذٍ كُنْتُ فِيْ عَيْنِهِ كَوَاحِدَةٍ سَلَامَةِ “……………………….

  3. محمدعبدالعزيزالمغازى

    الانجيل لم يحرم الزواج التاني ولا الثالت ولا الرابع ولا الخامس
    تيموثاوس الاولى ثلاثة 3 : 2 :
    (( فعلى الاسقف أن يكون منزها عن اللوم ، زوج امرأة واحدة )) .
    وهذا يعني أن اللوم على اكثر من زوجة واحدة خاص بالاساقفة فلا يشمل كل الرعية والناس .
    تيموثاوس الاولى ثلاثة 3: 12:
    لِيَكُنِ الشَّمَامِسَةُ كُلٌ بَعْلَ امْرَأَةٍ وَاحِدَةٍ
    وهذا نصح تشريعي خاص بالشمامسة وليس للافراد

    وعندما ضرب يسوع مثل كان بعشر زوجات ……… دخل على خمسة في دخله واحدة

    وبنص الانجيل الزواج بواحدة فقط للاسقف والشماس اما باقي الشعب فعدد وانت مطمئن لكن لو قدرت وكان فيك حيل وطبعا لو قدرت تعدل بينهم

    فتعدد الزوجات لم يحرمه الانجيل

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s