Tag Archives: شذوذ

مصر.. بلاغ للنائب العام لكشف مصير نصرانيات أسلمن

01-08-2010 22:53

قدم 14 محاميًا وصحفيًا مصريًا ببلاغ للنائب العام يطالبون من خلاله الجهات المختصة بكشف مصير كل من وفاء قسطنطين وماري عبد الله زكي اللتين أشهرتا إسلامهما أمام شيخ الأزهر، إضافة إلى كاميليا شحاتة زاخر زوجة كاهن المنيا، وما إن كن تراجعن عن إسلامهن بمحض إرادتهن أم تعرضن للإكراه؟ وأين هن الآن؟.

 وطالب مقدمو البلاغ- الذي قدمه نيابة عنهم اليوم الأحد ممدوح إسماعيل وحمل رقم 14350 لسنة 2010 عرائض النائب العام- بالتحقيق مع القيادات المسئولة عن القبض على كاميليا شحاتة زاخر وتسليمها للكنيسة، باعتبار أن ما وقع يمثل تواطؤا صريحا لما قرره الدستور من ضمانات حرية العقيدة. وطالب الصحفيون المنضمون في البلاغ “بحق الصحافة والإعلام المصري” في مقابلة كل من وفاء قسطنطين وماري عبد الله زكي وكاميليا شحاتة زاخر وباقي المحتجزات في الأديرة، والإطلاع على أخبارهن وإجراء الحوارات معهن لإطلاع الرأي العام على حقيقة ما يجرى،

بحكم أن الصحافة سلطة رابعة كاشفة للحقائق وضامنة للشفافية خاصة في قضايا الرأي العام. البلاغ يعد الأول من نوعه الذي يطالب النائب العام التدخل بإخضاع كافة الأديرة للتفتيش الصحي والاجتماعي والقضائي والأهلي والأمني من قِبل الدولة ومؤسساتها الرسمية المعنية، لمعرفة مصير المحتجزين هناك وطمأنة الرأي العام على حقوقهم كافة، بما فيها ضمانات الرعاية الصحية والاجتماعية وحرية الاختيار للسكني والعقيدة، حيث أشار البلاغ إلى أنه مع التأكيد على حرمة دور العبادة وصيانتها، لا يجوز أن تتحول إلى دولة داخل الدولة لا سلطان للدولة ومؤسساتها عليها.

وأوضح ممدوح إسماعيل في البلاغ أن ما حدث للمواطنة كاميليا شحاتة زاخر تبعا لما نشر ولم يصدر عنه أي تكذيب من أي جهة يعد مخالفاً للقانون وللدستور في نصوصه 2،40،41،46،57، مرفقا في البلاغ عددا من التصريحات والمقالات التي تناولت وقائع الأزمة الأخيرة مع كاميليا شحاتة. وذكر البلاغ أن واقعة اختفاء المواطنة كاميليا شحاتة زاخر زوجة القس تادرس سمعان بدير مواس بمحافظة المنيا، وعودتها إلى زوجها كان أمرا عاديا، إلا أن اللافت ما تردد من أخبار عن أن عودتها كانت بالإكراه، لأنها أعلنت إسلامها حسبما ذكرت بعض وسائل الإعلام، وكانت متجهة للأزهر لتوثيق إشهارها للإسلام بمحض إرادتها، قبل القبض عليها ومن معها وإكراهها على العودة للكنيسة التي أعلنت احتجازها بأحد الأديرة- حسب ما ذكر البلاغ “نقلا عن وسائل الإعلام“.

 جاء في البلاغ أنه من منطلق الإيمان بقيمة الحرية والدولة الواحدة الموحدة وسيادة القانون في بناء وطن ناهض وآمن ومستقر، فإن مقدمي البلاغ يؤكدون خطورة التطورات التي شهدتها مصر بداية من حادثة إسلام وفاء قسطنطين ثم اختفاؤها، ورغم الوعود بظهورها للإقرار بحقيقة موقفها عدة مرات لم يحدث ذلك حتى الآن رغم مرور خمس سنوات على الحادثة، ثم تتابعت الحوادث في الإكراه حتى وصلت إلى حالة كاميليا شحاتة زاخر،

وتكررت وقائع إكراه بعض السيدات اللائي أعلن إسلامهن بحرية وعن قناعة وبدون أي إكراه واختفاء العديد منهن في الأديرة، منهم بخلاف وفاء قسطنطين وماري عبد الله زكي زوجة القس رويس نصر عزيز كاهن الزاوية الحمراء، التي أعلنت إسلامها أمام شيخ الأزهر وتم احتجازها في أحد الأديرة”.

http://www.almesryoon.com/news.aspx?id=36070

إنفراد ..المرصد يكشف تفاصيل إسلام كاميليا واعتقالها من ساحة الازهر أثناء إشهار اسلامها

توصل المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير إلى التفاصيل الحقيقة لقصة المسلمة الأسيرة كاميليا شحاته واعتقالها ثم تسليمها للكنيسة. بدأت قصة إسلام كاميليا منذ سنوات حين كانت في تواصل مع ابن خالتها المقيم في القاهرة وهو مسيحي اسلم وأشهر إسلامه وكان الدافع الأول لها للبحث عن حقيقة الإسلام .

 بعدها وعندما لاحظ بعض زملائها في المدرسة اهتمامها بالبحث عن تعاليم الإسلام وحقيقة ما يثار حوله من شبهات قاموا بتعريفها ببعض طلبة العلم المهتمين بالرد على الشبهات في محافظة المنيا. وبعد عدة جلسات نقاشات أعلنت كاميليا إسلامها أمام هذه المجموعة في جلسة خاصة ,. وعلى مدار السنة والنصف قامت كامليا بقطع علاقتها كزوجة بزوجها الكاهن تادرس سمعان وبدأت بحفظ القران سرا حتى حفظت منه أربعة أجزاء وكانت تستغل فترة وجودها في المدرسة لأداء الصلاة. وبعدها قررت كاميليا ضرورة توثيق إسلامها رسميا وكانت تتشوق لزيارة مكة وأداء العمرة خلال شهر رمضان القادم.

 أنهت كاميليا استعدادها ورتبت مع الشيخ أبو يحيى احد طلبة العلم بالمنيا ترتيبات توثيق اسلامها. ووفقا للمعلومات التي حصل المرصد علها ففي الظهيرة يوم الأحد 18 يوليو استقلت كاميليا سيارة بصحبة أبو يحيى إلى القاهرة حيث استقبلهما ابن خالتها واصطحبهما إلى منزل خالتها مجدولين بطرس التي تركت المسيحية منذ فترة طويلة بسبب شقاء ابنتها لورى وصفي التي تزوجت من كاهن احد الكنائس بمنطقة الظاهر ثم تبين انه شاذ جنسيا فطلبت الطلاق لكن الكنيسة رفضت ,فقامت لوري برفع دعوى خلع أمام المحكمة وبعد خلع زوجها الكاهن أصدرت الكنيسة قرار بحرمان ماجدولين وأبنائها من التناول وممارسة الطقوس لاسيما بعد إشهار ابن ماجدولين إسلامه.

أقامت كاميليا في شقة خالتها يومين وحين اشتعلت المظاهرات في المنيا قامت أجهزة الأمن باستدعاء عدد من زملائها في المدرسة لتحقيق معهم. وتوصلت أجهزة الأمن لحقيقة القصة وتيقنت من إسلام كاميليا منذ سنة ونصف واتجاهها للأزهر الشريف لتوثيق هذا الإسلام رسميا بصحبة أبو يحيى. ورفعت أجهزة الأمن تقريرا بحقيقة الموقف لكن الأمر صدر لها باعتقال كاميليا وتسليمها للكنيسة.

وعلم المرصد أن كاميليا غاد منزل خالتها يوم الأربعاء 21 يوليو إلى منزل أخر غير معروف بصحبة ابن خالتها وفي صبيحة يوم الخميس توجهت بصحبة ابن خالتها وأبو يحيى إلى الأزهر الشريف لتوثيق إسلامها وبمجرد دخولها الأزهر كانت قوة أمنية سرية تنصب كمينا لهم فتم القبض عليها وعلى ابن خالتها وعلى أبو يحيى وتم اصطحابهم جميعا إلى جهاز امن الدولة بمدينة نصر. وفي مساء يوم الجمعة تم الإفراج عن ابن خالتها وترحيل كاميليا وأبو يحيى إلى مقر امن الدولة بمحافظة المنيا. وصباح يوم السبت 42 حضرت سيارة تابعة لمطرانيه المنيا وتسلمت كامليا من أجهزة الأمن وقامت باعتقالها في احد الأديرة بمحافظة المنيا. بينما لا يزال أبو يحيى في معتقلا في جهاز أمن الدولة بمحافظة المنيا

المصدر

 http://www.tanseerel.com/main/articles.aspx?selected_article_no=8936

فضيحة فيلم “أجورا” !!

جمال سلطان | 23-02-2010 23:24

قررت الرقابة على المصنفات الفنية منع عرض الفيلم الإسباني التاريخي “أجورا” في مصر بناءا على اعتراض المجمع المقدس في الكنيسة الأرثوذكسية ، وقال رئيس الرقابة سيد خطاب في توضيحه لأسباب منع عرض الفيلم الذي حقق نجاحا كبيرا ، أنه قد يفهم منه الإساءة إلى إخواننا المسيحيين ، هكذا ببساطة وأدب كبير وبدون الجعجعة المعتادة ، انتظرت أن أسمع صوتا واحدا من “الحنجوريين” المدافعين عن حرية الإبداع وحرية الفن ، والأقلام الذين طالما أعطونا الدروس العظيمة عن خطورة وصاية الدين على الفن والذين شنعوا على أي مسلم اعترض ـ مجرد اعتراض ـ على فيلم إباحي أو مشين أو مهين للرموز الإسلامية ، ووصفهم له بأنه ظلامي وأنه يعيش في تراث قمع القرون الوسطى ،

انتظرت أحدا من النقاد الأشاوس يخرج صوته منددا بهذا العدوان الفج على فيلم عالمي يناقش مرحلة تاريخية في القرن الرابع الميلادي ، فلم أجد أحدا ، الجميع ابتلعوا ألسنتهم ، وأحنوا رؤوسهم لعواصف التطرف ، خوفا وطمعا ، صحف الملياردير ساويرس الثلاثة جعلوا أذنا من طين وأذنا من عجين ، وهي الصحف الأكثر شنشنة بالحديث عن الحداثة والحرية والانفتاح والتعددية والإبداع والتنوير ، والهجوم الساخر البذيء على الإسلام ورموزه وحرماته ، كلهم خرسوا، لأن صاحب النعمة والعطايا ودفتر الشيكات لن يقبل انتقادهم للكنيسة ولا أي موقف لهم دفاعا عن فيلم يكشف أن واقعة حرق مكتبة الاسكندرية الشهيرة قام بها متشددون مسيحيون في القرن الرابع الميلادي ،

ويكشف عن وقائع المذابح التي قام بها متشددون مسيحيون ضد المختلفين معهم في الرأي والدين ، وكيف أن الكنيسة قامت برجم الفيلسوفة “هيباتيا” التي كانت تتحدث عن “الجاذبية الأرضية” واعتبروا كلامها هرطقة تستحق عليها القتل رجما بالحجارة ، وحاولت تهريب جانب من مكتبة الاسكندرية لإنقاذها من التدمير والحرق ففشلت ، هذا فيلم تاريخي ، لا يتعلق بعقائد ولا كتب مقدسة ،

وإنما رؤية تاريخية ، كتبها مسيحي وأنتجها مسيحي وأخرجها مسيحي ، وكلهم أوربيون أسبان ، وهو فيلم بالمقاييس الفنية التي تحدث عنها النقاد واحد من أعظم الأفلام في تاريخ السينما الإسبانية ، فلماذا منعوا من عرضه في مصر ، هل أصبح رجال الإكليروس هم الذين سيحددون للمصريين ما هو التاريخ ، وهل تاريخ العالم المعتمد هو الذي تعتمده الكنيسة المرقصية وما رفضته فهو مرفوض ولا يجوز الكتابة عنه أو تمثيله ، هل تحول التاريخ وعلومه إلى دروس كنسية يحتكر “الكهنة” معرفة أسرارها وخفاياها ولا يجوز “للعوام” الخوض فيها ، لقد طرح “الأفاكون” طويلا في الصحف المصرية والفضائيات وفي الخارج الاتهامات الفاجرة إلى عمرو بن العاص رضي الله عنه ، فاتح مصر ، بأنه هو وجنوده الذين أحرقوا مكتبة الاسكندرية ،

 وهي أكذوبة فندها الباحثون بعلمية صارمة ، فهل عندما يأتي فيلم أجنبي يطرح رؤية تاريخية فنية تقول بأن الذي أحرق المكتبة هم متشددون مسيحيون في القرن الرابع الميلادي يتم إخراسهم وإسكاتهم ومنع أصواتهم من الوصول إلى المثقف المصري ، لأن قولهم هذا يسيئ إلى “إخواننا الأقباط” ، وأين المنظمات الحقوقية التي انتثرت بالعشرات بل المئات في أزقة القاهرة وحواريها ، ولا تترك موقفا لعالم مسلم أو داعية أو معمم ينتقد فيه فيلما سينمائيا أو يبدي تحفظه على شيء في السينما أو الفن عموما إلا وأهانوه وأمطروا الصحف والانترنت بالبيانات العنترية عن حماية المبدعين وحماية الدولة المدنية ومنع وصاية رجال الدين على الفن ،

 أين اختفت هذه “الدكاكين” ، وبوجه آخر ، ما هو المبلغ المطلوب دفعه لكي يصدروا بيانا يدين اعتداء الرقابة المصرية على الفن وفرضها وصاية على العقل والوعي المصري .

 gamal@almesryoon.com

http://www.almesryoon.com/news.aspx?id=25106

عبد المسيح بسيط يعترض على فيلم اجورا الاسبانى

فيلم أجوراا وفضح كذب القساوسة

الكنيسة الكاثوليكية في ايرلندا تعتذر عن حوادث التحرش بأطفال

قدم الكاردينال شون برايدي رئيس الكنيسة الكاثوليكية في ايرلندا جمهورية اعتذارا عن حوادث الاستغلال الجنسي الواسع النطاق التي ارتكبها قساوسة في العاصمة دبلن والمناطق المحيطة بها بحق الأطفال، وعن الأساليب التي اتبعتها الكنيسة للتستر عن هذه الحوادث. وقال الكاردينال برايدي إنه يشعر بالأسف و العار حيال هذه الفضيحة موجها اعتاذارع إلى شعب ايرلندا بالكامل مؤكدا أن لا احد فوق القانون. اعتذار الكاردينال شان برايدي في أعقاب صدور تقرير عن الحكومة الإيرلندية كشف عن حدوث انتهاكات على مدى قرون من الزمن ،

وعن تستر منظم من جانب السلطات المسؤولة في الكنيسة، وعدم قيام الشرطة الإيرلندية باتخاذ أي إجراء حيال تلك الانتهاكات. وكشف التقرير أن حوادث الإستغلال الجنسي استمرت حتى عام ألفين وأربعة، وأن الكنيسة كانت حريصة على المحافظة على سمعتها أكثر من حرصها على سلامة هؤلاء الأطفال. وحقق التقرير في كيفية تعامل سلطات الكنيسة والسلطات المدنية في ايرلندا مع مزاعم التحرش بالأطفال الموجهة ضد 46 قسا.

وتوصل التقرير الى ان الكنيسة فضلت الحفاظ على سمعتها على حماية الأطفال الذين اوكلت اليها مهمة رعايتهم. وجاء في التقرير، الذي شمل الفترة من عام 1975 وحتى عام 2004، ان السلطات الحكومية تساهلت مع تستر الكنيسة على تلك الانتهاكات بسماحها للكنيسة بالعمل خارج اطار القانون. الضحايا وجاء في التقرير ان تجنب غضب الناس، الذي كان سيستتبع مقاضاة رجال الكنيسة، بدا للكنيسة اكثر اهمية من منع المتحرشين من تكرار فعلتهم. وبدلا من ابلاغ السلطات المدنية، كان المتهمون ينقلون من ابرشية الى اخرى، حيث كرروا افعالهم مع ضحايا جدد.

كما انتقد التقرير ايضا السلطات الحكومية في ايرلندا، وعلى الاخص جهاز الشرطة، لتساهله مع الكنيسة.وجاء في التقرير ان كبار قادة جهاز الشرطة في ايرلندا كانوا يعتبرون القساوسة خارج مجال اختصاصهم. ويقول التقرير ان رجال الشرطة كانوا يبلغون سلطات الكنيسة بحوادث التحرش من دون التحقيق فيها

http://www.bbc.co.uk/arabic/worldnews/2009/11/091127_af_irish_apology_tc2.shtml

مسابقة “ملكة جمال الراهبات” (Miss Nun) فى إيطاليا لجذب الشباب للكنيسة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هذا الموضوع يبين لنا مدى هشاشة الديانة النصرانية، و كيف أن القائمين عليها لم يجدوا طريقة لجذب الناس إليها إلا و استخدموها. الخبر من مصادر متعددة و أهديكم الترجمة. المصدر: جريدة الديلى ميل البريطانية.

تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

 يريد قس ايطالى الراهبات أن تتباهى في جميع أنحاء العالم باسم الجمال. القس انطونيو روجينى ، من موندراجون قرب نابولي ، وضع تلك الوسيلة الجديدة لجذب الشباب الى الكنيسة. وقد نظم مسابقة للجمال مفتوحة فقط للراهبات ، من أجل منحهم مزيدا من الأضواء داخل الكنيسة الكاثوليكية ، ومحاربة الصورة النمطية لهن من أنهن عجوزات وعنيدات. وستقام على الانترنت في البداية ، ولكن القس رونجى يأمل في أن يأتي اليوم الذي تقام فيه في العالم الحقيقي جنبا إلى جنب مع كل الغناء والرقص في كل مسابقات ملكة جمال ايطاليا التقليدية. وقال انه سيعطي الراهبات من مختلف أنحاء العالم فرصة لعرض إبداعاتهم وصورهن الشخصية.

تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

 المرأة المثالية بحسب القس رونجى: صوفيا لورين، اثناء تأديتها دور الراهبة فى فيلم “الراهبة البيضاء” سنة 1971. وعندما سئل عن المرأة المثالية، أجاب القس رونجى : صوفيا لورين. يتوقع مدرس الاهوت أن تتقدم ما لا يقل عن ألف راهبة لتلك المنافسة. سوف تملأ كل متقدمة لمسابقة ‘ملكة جمال الراهبات’ نبذة عن حياتها ورسالتها ، وصورة مرفقة. الامر متروك لتختار كل متقدمة أن تظهر بالحجاب التقليدي أو بكشف رأسها.

إلا إنه أضاف “إننا لن نعرض صور للراهبات بلباس البحر.” “ولكن أن تكونى دميمة ليس شرطا لتصبحى راهبة. الجمال الخارجي هو هبة من الله ، ويجب علينا ألا نخفيه”. للتصويت لراهبة سيكون على الناس زيارة مدونة القس. و قال القس ان مجموعة من الراهبات يصلي معهن بانتظام ، هن الذين اقترحوا فكرة اقامة مسابقة للجمال. المسابقة اثارت انتقادات من جانب الرابطة الايطالية الأكاديمية الكاثوليكية.

http://www.dailymail.co.uk/news/worldnews/article-1048952/Miss-Sister-2008-Web-vote-worlds-beautiful-nuns.html

_____________________________________________

المصدر: AFP Agence France Press (وكالة الأنباء الفرنسية)

روما (اف ب) — أول مسابقة جمال للراهبات تقام في الشهر المقبل تحت مسمى “ملكة جمال الراهبات فى ايطاليا”، و التى تهدف الى محو الصورة النمطية للراهبات بأنهن عجوزات وحزينات ، وفقا لما ذكرت صحيفة يوم الاحد. “إن الراهبات فوق كل النساء والجمال هبة من الله” يقول الكاهن أنطونيو رونجى من جنوب لابرشية مودراجون الايطالية لصحيفة كورييري ديلا سيرا.

كما أضاف: “هذه المسابقة ستكون وسيلة لاظهار أنه ليس هناك فقط جمال نراه على شاشات التلفزيون و إنما يوجد أيضا جمالا أكثر سحرا و رقة”. الراهبات الراغبات في الاشتراك في المسابقة عليهن أن ترسلن صورهم لرونجى الذي سينشرهم على مدونته. ثم بعد ذلك يمكن متصفحى الانترنت التصويت لصالح الراهبة المفضلة. “فكرة تنظيم المسابقة قد تم الدفع بها من قبل الراهبات أنفسهم” ، مضيفا انه يتوقع ان تشترك حوالي ألف لمرشحة.

 واضاف “آمل ألا تتم المسابقة المقبلة عبر الإنترنت ولكن عن طريق تنظيم فعلى و يمكن أن يتم خلال مسابقة ملكة جمال ايطاليا” يضيف رونجى.

http://afp.google.com/article/ALeqM5…Zfh1e6VGNVLmYA

 

تتوالى فضائح زكريا بطرس : جريدة الفجر تفضح زكريا بطرس


جريدة الفجر المصرية تفضح زكريا بطرس وتنشر وثيقة الأنبا دانيال
الأعباط يتجاهلون الفضيحة تماما، وكأن التجاهل سيمنع انتشارها ، ولكن الأغبياء لا يعلمون أن الدنيا كلها عرفت فضيحة زيكو فمهما تجاهلتهم الفضيحة يا أعباط هذه هى الحقيقة :
زكريا بطرس شاذ جنسياً سلبى ومغتصب أطفال وقوّاد وزوجته طاسونى زانية ، وابنته جوليت عاهرة وابنه بنيامين تاجر مخدرات .. فلا داعى للتجاهل والإنكار

بقلم / محمود القاعود
فى جريدة ” الفجر ” الصادرة بتاريخ 24/8/2009م ، تم نشر وثيقة ” الأنبا دانيال ” أسقف سيدنى ، والتى يكشف فيها فضائح زكريا بطرس ، وتم نشر صورة من الوثيقة ..
الغريب جد غريب أن الأعباط يتجاهلون الأمر تماماً وكأن شيئاً لم يحدث .. يعتقدون أن هذا التجاهل سيمنع انتشار الفضيحة .. والأعجب أن هناك مزبلة عبطية إليكترونية تدعى ” شبكة الرصد الإخبارية ” مهمتها جمع أى مقال يُكتب فى الصحافة عن الأعباط ، ورغم ذلك تجاهلت هذه المزبلة الإليكترونية فضيحة ” أبو الزيك ” التى تم نشرها فى جريدة ” الفجر ” ومن قبلها ما نشر عن ذات الفضيحة فى جريدة ” المصريون ” ..
منتهى الغباء يا أعباط .. ونسأل الله تعالى أن يزيد من فضائحكم يا حثالة الكائنات البشرية ..
نص ما نشرته جريدة الفجر عن فضيحة زكريا بطرس :
تطاول على الرسول وزوجاته بالباطل
وثيقة كنسية تتهم زكريا بطرس بالشذوذ الجنسى

هذه فضيحة طبيعية جدا للرجل الذى وهب عمره وحياته للتفتيش فى الكتب التراثية ليبستخرج منها أكاذيب ثم يصف بها الرسول صلى الله عليه وسلم ، هو وزوجاته والصحابة الكرام .
هذه طبيعة تناسبه تماماً ، فقد تخلى عن كل آيات الحياء ، دفن ضميره فى صندوق زبالة وراح يبث حقده الشخصى وألمه النفسى على الإسلام ونبيه الكريم ، لقد تعرض الإسلام طوال تاريخه إلى هجمات طاغية حاولت أن تقتلعه من جذوره ، لكنها لم تصل أبدا إلى حد السفاهة التى يتعامل بها زكريا بطرس مع الإسلام ومع الرسول صلى الله عليه وسلم .
إنه يبدو كالديك الرومى المنفوش الممتلئ بالغرور والثقة المفرطة فى النفس وهو يجلس أمام الكاميرات ليتحدث ، رغم أن ما يقوله لا ينم إلا عن جاهل غارق فى التبلد ، للدرجة التى تجد وجهه كريها لا تقبله أكثر من دقائق ، إنه يحاول أن يكون ودودا لكن سواد نفسه يفضحه فى كل مرة .
الفضيحة التى أقصدها تحملها وثيقة كنسية صدرت فى 11 ديسمبر 2002 حررها ووقعها الأنبا دانيال الذى وصف نفسه بأنه عبد وخادم الرب يسوع المسيح ، وأنه بنعمة الرب أول أسقف لكرسى سيدنى وتوابعها .
تقول الوثيقة الموجهة إلى الأنبا بيشوى نصا : صاحب النيافة الحبر الجليل / الأنبا بيشوى مطران دمياط وسكرتير المجمع المقدس ورئيس دير العفيفة الشهيدة دميانة
نعمة لكم وسلام من الكائن والذى كان والذى يأتى ، صاحب النيافة نرجوك بنعمة رب المجد يسوع أن تزيح عنا القمص زكريا بطرس فلقد تحمل الشعب منه ما لا يطاق . فلقد اشتكى منه العديد من أفعاله التى لا تليق برجل الكهنوت .
أسباب الغضب على زكريا بطرس كما يقول الأنبا دانيال :
أولاً : فى 10مايو1999 جائنى شكوى من فاتن عدلى خيرى من شعب كنيسة القديس الأنبا إبرام ببرايتون تشكو فيها من اعتداء القمص زكريا بطرس على ابنها جورج يوسف اسكندر بأن وضع يديه بطريقة غير لائقة على أعضاء الطفل الحساسة والضغط عليها . وهددت بأن تبلغ الشرطة الأسترالية لولا أنى قمت بتهدئتها حتى لا تكون فضيحة للكنيسة المصرية فى الجرائد الأسترالية وهذا ما أشرت له فى رسالة سابقة أرسلت لحضرتكم فى الرسالة المرسلة بتاريخ 14 مايو 1999
ثانيا : فى 28 فبراير2001 أبلغنى أحد المخلصين من شعب كنيسة القديس إبرام بان القمص زكريا بطرس أتى بفتاة من أصول آسيوية وقام بضيافتها فى أحد الغرف الملحقة بالكنيسة وأخبر الشعب بأنها فتاة من اندونيسيا مسلمة تريد أن تكون مسيحية وقام أهلها بطردها وليس لها مأوى وستقوم الكنيسة بضيافتها إلى أن ندبر لها مسكن لكن بعد هذا اكتشفت أن الفتاة تلك ليست مسلمة وليست من إندونيسيا بل هى باغية من الفلبين وأنها تقوم باصطحاب عشاقها إلى المسكن داخل الكنيسة بعلم القمص زكريا بطرس وأنه ياخذ مقابل منها لما تفعله غير مبالى بحرمة بيت الله ولا أى شئ .

ثالثاً : فضائح أسرته التى تجلب لنا نحن الشعب القبطى الخزى والعار حيث قامت ابنته جوليت بإقامة نادى للعرى . وابنه بنيامين أصبح ملاحقاً من الشرطة الأسترالية بسبب تورطه فى تجارة المواد المخدرة وابنه بيتر الذى يدعو إلى معتقدات غير أرثوذكسية .
ويختم الأنبا دانيال رسالته الفاضحة والكاشفة بقوله : وهناك العديد من المشاكل والتى أخبرتك بها عنه ولقد فوضت إلى نيافتكم وصاحب الغبطة قداسة البابا المعظم الأنبا شنودة الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية وبلاد المهجر التصرف واتخاذ القرار فيه فلا أنا أرغب فى وجوده ولا حتى أى من شعب كنيسته .
الوثيقة كافية لا تحتاج إلى مزيد من الشرح ، لكنها على الأقل تفتح لنا بابا مهما ليس للتعامل مع زكريا بطرس وحده ، ولكن مع الكنيسة أيضا، وذلك من خلال الآتى :
أولا : شكك الكثيرون من متابعى زكريا بطرس أن حالة السعار الجنسى التى يتحدث بها القمص الملعون عن الإسلام وعن الرسول وعن زوجته تكشف عن أن هذا الرجل شاذ فى سلوكه ، وأنه ليس سويا بالمرة ، وقد أشار الأنبا بيشوى نفسه أن زكريا بطرس كان رجلا مختلا نفسيا ، وقد وصل به الأمر إلى ضرب أحد رعاياه بالشلوت فأحدث له عاهة مستديمة ، الآن لا يوجد مجال للتشكيك ، فالرجل شاذ وبوثيقة من الكنيسة ، ولا نعتقد أن الأنبا دانيال يمكن أن يفترى على زكريا بطرس ، لأن الوثيقة لو كانت مفبركة لكشفها زكريا أما أنه وقد صمت عنها فإنها صحيحة .
ثانيا : الأمر الغريب هو أن الكنيسة صمتت كالعادة ، اكتفت بالقول أنها قبلت استقالته وأنها ليست مسئولة عنه ، إن الوثيقة تقول أن زكريا بطرس ليس شاذا جنسياً فقط ، ولكنه أيضا قواد ، ومع ذلك فإن الكنيسة أدخلتها فى أدراج الصمت والنسيان ، ربما لأنها أرادت أن تبعد عن نفسها الفضائح ، لكن من يستطيع أن يمنع فضيحة بهذا الحجم .
ثالثا : لا يهمنى ما إن كان زكريا بطرس رجلا شاذا ومنحرفا وقوادا ، فليذهب هو وأسرته إلى الجحيم ، لكن على الأقل كان عليه أن يلتزم بيته وألا يتطاول بالباطل على الرسول وزوجاته ، إن السماء لا تفرط فى حقها ، وعندما تنتقم تكون قاصمة للظهر .

تتوالى فضائح زكريا بطرس : مطران الكلدان يفضح حقيقة شذوذ زكريا بطرس

” إِنَّا كَفَيْنَاكَ الْمُسْتَهْزِئِينَ الَّذِينَ يَجْعَلُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آخَرَ فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ وَلَقَدْ نَعْلَمُ أَنَّكَ يَضِيقُ صَدْرُكَ بِمَا يَقُولُونَ فَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ وَكُن مِّنَ السَّاجِدِينَ وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ ” ( الحجر : 95 – 99 ) .
مطران النصارى الكلدان يستغيث بشنودة الثالث لإنقاذه من الشاذ زكريا بطرس

بقلم / محمود القاعود

بعد انتشار فضائح زكريا بطرس طوال الأسبوع الماضى ( من 13 / 8 / 2009م ، وحتى 20/8/2009م ) ، وجد زيكو نفسه فى وضع لا يحسد عليه .. إذ ماذا سيقول عن هذه الفضائح العديدة ؟؟
فجأة قرر زيكو الانسحاب تماماً ، وأعلن فى موقع حلقات برنامجه ” حوار الحق ” أنه لن يقدم حلقته الأسبوعية التى يقدمها مساء كل جمعة .. فقمت بنشر هذا الإعلان ، وأثبت أنه جبان رعديد لا يجرؤ على مواجهة فضائحه الجنسية والأخلاقية .. وبمجرد أن قرأ زيكا هذا الكلام ، قرر العناد ، وقام ببث الحلقة يوم الجمعة 21 / 8 / 2009م ، ولم يشر من قريب أو بعيد لفضائحه الجنسية التى كتبت عنها الصحف والمواقع والمنتديات .. وكان يبدو عليه فى الحلقة التوتر الشديد والهلع الأشد ، حتى فقرة الاتصالات ، كان يسمح فيها للنصارى بالتحدث لعدة دقائق وكأنه يستجديهم أن يسترسلوا فى الكلام ، حتى تنتهى فقرة الاتصالات !
انتهت الحلقة .. وزيكو يعتقد أن فضائحه قد انتهت !!
لكن الشقى الشاذ عدو نفسه ، لا يعلم أن الله يفضحه كل يوم .. ويقتص للرسول الأعظم صلى الله عليه وسلم ، الذى طالما شنّع عليه زكريا بطرس ، واتهمه بشتى الاتهامات الكاذبة المكذوبة .
واليوم نعرض لكم فضيحة جديدة للقُمّص الورع زكريا بطرس .. فضيحة اليوم عبارة عن وثيقة بها شكوى من مطران النصارى الكلدان بأمريكا ” سرهد يوسب جمو ” مقدمة لـ شنودة الثالث بابا النصارى الأرثوذكس بمصر .
المطران الكلدانى يستغيث بـ شنودة الثالث ، لينظر فى تصرفات زكريا بطرس الذى يحدث الفرقة والشقاق بين الكاثوليك والأرثوذكس .. كذلك فقد كشف المطران أن زكريا بطرس عضو فى إحدى الكنائس المثلية التى تزوج الشواذ جنسياً .
إليكم نص الوثيقة الخطيرة :

Mar 05 ,2008
قداسة البابا / شنودة الثالث بطريرك الكرازة المرقسية
تحية طيبة
مرسل لكم تحياتى وتحيات الكلدان من كافة أنحاء العالم ونتمنى لكم دوام الصحة والعافية
قداسة البابا نود تنبيه قداستكم بأن الكاهن / زكريا بطرس والذى يزعم أنه ما زال فى الخدمة الكهنوتية .
قد أخذ يرسل أتباعه هنا محاولا إضعاف الإيمان لدى أتباع كنيستنا ضاربا بعرض الحائط بالعلاقات الحميمية بين كنيستنا وكنيسة الإسكندرية وأنت تعلم يا نيافة البابا بأن زكريا بطرس هذا قد انضم لإحدى الكنائس المثلية الموجودة فى الولايات المتحدة الأمريكية ، فنتمنى من قداستكم اتخاذ الإجراء الملائم بخصوص هذا الكاهن .
المطران سرهد يوسب جمو
أسقف إبرشية مار بطرس
الكاثوليكية للكلدان والأثوريين
فى غرب أمريكا ”
هذا هو نص الوثيقة التى حررها مطران الكلدان ، ويذكر فيها أن زكريا بطرس شاذ جنسياً ، ومنضم لكنيسة تزوج الشواذ جنسياً ..
لكن السؤال : ترى من هو سعيد الحظ الذى يضاجع زكريا بطرس وينام فوقه !؟
وهل هو أمريكى أم عبطى من أعباط المهجر !؟
والذى نفسى بيده يا زكريا بطرس إن كان لديك مثقال ذرة من كرامة وإحساس ، فإن أقل ما يجب أن تفعله هو أن تلقى بنفسك فى نهر ” المسيسيبى ” .

كنيسة أمريكية “تبارك” زواج المثليين وتعيين مطارنة منهم

واشنطن ـ المصريون (رصد) : بتاريخ 15 – 7 – 2009

اتخذت الكنيسة الأسقفية، إحدى كبرى الكنائس البروتستانتية الأمريكية، خطوتين جادتين للقبول بالمثليين، وذلك عبر “مباركتها” لزواج وتعيين مطارنة من هذه الفئة من المجتمع. وحسب شبكة سي إن إن الإخبارية ؛ فقد صوتت لجنة مختصة بالكنيسة، بأغلبية ساحقة، على بدء وضع أدعية وتبريكات كي تُقرأ أثناء زواج المثليين، في الوقت الذي صوت فيه مجلس المطارنة بالكنيسة، بأرجحية كبيرة، في حدث منفصل، على السماح بتعيين مطارنة، من النساء والرجال المثليين، بحسب صحيفة Episcopal Life. ومن جهته ذكر الخبير بالشؤون الكنسية، مارك سيلك، أن كلا الإجرائيين يجب أن يحصلا على موافقة مجمع أساقفة الكنيسة، معربا في الوقت نفسه أنه يعتقد بأن المجمع سيقبل بالإجراءين الجديدين، وموضحا “أن الكنيسة قررت بأن تمضي قدما حول مسألة تنظيم وضع المثليين داخل الكنيسة.” ومن ناحيتها رحبت سوزان رسل، رئيسة مجموعة مؤيدة لحقوق المثليين داخل الكنيسة، بالإجراءين، قائلة ” لاشك أن تصويت مجلس المطارنة كانت خطوة تاريخية إلى الأمام، وهو إنجاز عظيم لكل شخص يدعم شمل جميع الذين تعمدوا في جسم المسيح.” وذكرت رسل، في بيان على موقعها الإلكتروني، تشير فيه أن هذين الإجرائين يؤيدان ما كان يحاول رئيس الكنيسة المطران إدوارد براوننج منذ عشرين سنة، والذي سعى لأن يمنع وجود أي منبوذين داخل الكنيسة.” وتأتي هذه الخطوة، بحسب الخبراء، للتأكيد على الوجه الجديد للكنيسة الأسقفية، وسط اعتراضات عبّر عنها رئيس أساقفة كنيسة كانتربيري بإنجلترا، الذي أعرب عن “أسفه” لصدور قرار السماح بتعيين مطارنة من المثليين داخل الكنيسة.

http://www.almesryoon.com/ShowDetails.asp?NewID=67064&Page=13