Tag Archives: الاتصالات بالقساوسة

فيديو – مناظرة الأخ وسام عبد الله والقمص عبد المسيح بسيط أبو الخير – هل أعلن المسيح من هو الاله ؟

=========================================

مناظرة الأخ  وسام عبد الله والقمص عبد المسيح بسيط أبو الخير

قام فريق القمص عبد المسيح بسيط بحذف الكثير من المناظرة كعادتهم على موقعهم لذلك تم تنزيل المناظرة صوت وصورة مسجلة بالفديو طوال مدة المناظرة 6 ساعات فى غرفة عبد المسيح بسيط استاذ الدفاع الاهوتى بالكنيسة المصرية

   

شاهد الماظرة مسجلة بالفديو

https://0soldiers0.wordpress.com/wesam-vs-basit

======================================

الاتصالات بالقساوسة – اتصالات وسام عبد الله بقساوسة الكنيسة المصرية

سلسلة اتصالات الأخ وسام عبد الله والهروب المستمر

بقساوسة الكنيسة المصرية

https://0soldiers0.wordpress.com/wesam

سلسلة الاتصالات بالكنيسة المصرية وهروب القساوسة

سلسلة الاتصالات بقساوسة الكنيسة المصرية

مسلسل الهروب

 وسام عبد الله

أضغط هنا للدخول للصفحة

https://0soldiers0.wordpress.com/wesam

قال إنه يسير على طريقة ناهد متولي.. بباوي: محمد حجازي تنصر “عشان يعمل سبوبة”.. ونخلة يرد عليه بقوله إنه يستقي معلوماته من موقع “المصريون”!!

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

 كتب خالد المصري (المصريون): | 29-04-2010 00:46

قال الدكتور نبيل لوقا بباوي وكيل لجنة الإعلام والثقافة بمجلس الشورى إن المتنصر محمد حجازي ارتد عن الإسلام وتحول إلى المسيحية لأسباب مادية بحتة لا علاقة لها بتحولات عقيدية، فيما يعيد الجدل الدائر حول الشاب الذي صاحب تحوله إلى المسيحية جدل واسع واتهامات لمنظمات قبطية بإغرائه بالمال بسبب ظروفه الصعبة آنذاك. جاء هذا بعد أن علّقت محكمة القضاء الإداري في جلستها يوم الثلاثاء الدعوى التي أقامها محمد حجازي، المسلم الذي أعلن اعتناقه المسيحية، من أجل تغيير ديانته في البطاقة الشخصية من مسلم إلى مسيحي،

 وذلك لحين الفصل في موضوع الدعوى من المحكمة الدستورية العليا. وأضاف بباوي إن حجاز الذي اعتنق المسيحية في عام 2008 فعل ذلك “عشان يعمل سبوبة، فهو شخص مطرود من بيت أبيه ولجأ إلي القاهرة عند شخص اسمه بيتر وكانوا يتقابلوا في كافيه في وسط البلد،

 واستأجر له ولزوجته شقة في المطرية عند الرشاح، ولما استنزف حجازي بيتر تركه حجازي وذهب إلى كاتب إسلامي اسمه أبو إسلام احمد عبد الله مدير قناة الأمة الفضائية طلبًا للمال أيضا، وبعدها عاد لبيتر ثانية وأعلن تنصره بعد أن تبنته بعض المنظمات القبطية المشبوهة”. واتهم بباوي في تقرير بثته محطة “بي بي سي” أمس، حجازي بأنه شخص يبحث عن المال، وشبهه بناهد متولي، التي قال إنها كانت معلمة فقيرة تتقاضى 150 جنيهًا في الشهر في إحدى مدارس القاهرة، وبعد أن سفروها إلى الغرب تتقاضى الان 12 ألف دولار شهريًا وأصبحت الآن لديها الملايين. لكن ممدوح نخلة المحامي الذي أقام دعوى لتغيير ديانة المتنصر محمد حجازي إلى المسيحية انتقد بباوي على آرائه الجريئة،

 قائلاً إنه يستقي معلوماته من موقع “المصريون الإخواني”، وإنه لا يوجد عنده دليل على ما يقول. وقال نخلة: هناك شبهة عنصرية وتمييز في مسألة حق تغيير العقيدة بمصر لصالح المتحوّلين للإسلام، ومضى متسائلا: كيف يعتنق شاب عمره 18 عاما الإسلام، لماذا لا نسأله عن مدى فهمه واقتناعه بعقيدته الجديدة، وأضاف: لا يفترض برجل الشرطة المصري أن يكون كأعضاء جماعة الأمر بالمعروف والنهى عن المنكر.

المصدر : المصريون

 http://www.almesryoon.com/news.aspx?id=29046