قرية بالكامل من الأرثوذكس في سوهاج تتحول للكاثوليكية بعد أن طردهم كاهن الكنيسة ورفض إعطائهم صندوق لدفن أحد موتاهم

في سابقة فريدة من نوعها تحول أمس اكثر من 400 أرثوذكسي من أبناء قرية نجع تمام بسوهاج إلى الطائفة الكاثوليكية بسبب تعنت أحد الكهنة الأرثوذكس معهم ، وكان الأنبا يوسف أبو الخير مطران الأقباط الكاثوليك بسوهاج قد فوجيء بحضور 400 شخص أرثوذكسي من قرية نجع تمام بسوهاج ، يلتمسون فيه قبول تحولهم إلى الطائفة الكاثوليكية واتخاذ الإجراءات الكنسية لتغيير طائفتهم، فى خطوة تهديدية بسبب مشكلات مع كنيسة قرية البخايتة فى مركز سوهاج، التابعين لها.

وقال مصدر من أهالى القرية لشبكة “ المرصد الإسلامي ” إن مجموعة من أبناء الطائفة الأرثوذكسية، توجهوا إلى كنيسة مار جرجس فى قرية البخايتة بسوهاج لطلب صندوق لدفن الموتى بعد وفاة أحد أقاربهم، والتقوا بأحد شمامسة الكنيسة، لكنه أحالهم إلى القمص جرجس عبد الملاك، راعى الكنيسة، والذى قابلهم بعصبية شديدة ،

وقال لهم إن طلب أى شىء من الكنيسة يكون من خلاله وحده، وحدثت بينهم مشادة كلامية تبادلوا خلالها السباب، وكاد يصل الأمر إلى الاشتباك بالأيدي ، ورفض القمص إعطاءهم الصندوق لدفن الميت، مما جعل الأمر يتطور لتشابك بالأيدى بالفعل داخل الكنيسة. والميت مسجى لا يستطيعون دفنه بسبب عدم وجود صندوق يدفنونه فيه ، حتى قرروا بالإجماع اتخاذ القرار السابق وهو الانتقال للطائفة الكاثوليكية

http://www.tanseerel.com/main/articles.aspx?selected_article_no=10166

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s