جروب : كامليا لن تكون وفاء قسطنطين اخرى – على الفيسبوك

كامليا   لن تكون وفاء قسطنطين اخرى

حملة الفيسبوك الأولى التى تخص الأخت كامليا شحاتة

كامليا لن تكون وفاء قسطنطين اخرى

اضغط هنا للدخول لجروب الحملة

Advertisements

31 responses to “جروب : كامليا لن تكون وفاء قسطنطين اخرى – على الفيسبوك

  1. كاميليا و
    و فاء
    وغيرهما
    ضحايا تشغيل عقولهن ورفض الاساطير والفواحش في كتاب عفا عليه الزمن ولم يعد صالحا للتعبد

    نهن يضربن المثل الحي للصحابيات الاوائل اللاتي اعتنقن الاسلام وذقن الوان التعذيب علي يد أ بوجهل

    يتكرر المشهد الان من سفاح تدعمه السلطة للاسف الشديد
    ولكن صبرا سمية وءل ياسر ان موعدكم الجنة

  2. إلى جميع النصارى المخدوعين

    يقنعكم قساوستكم فى مدارس الأحد
    أن الصلب والتضحية بالإبن
    كان (حتما ولزاما) على الله للتكفير عن خطيئة آدم

    لتحقيق العدل + الرحمة

    هل فكرتم للحظة واحدة قبل تصديق هذا الكلام

    أنه كان من الأكثر عدلا

    أن يقيم الله آدم من بين الأموات
    ثم يرسله إلى الأرض ليهان ويعذب ويصلب
    ولو لمدة 3 ساعات فقط
    تكفيرا عن خطيئته التى اقترفها بنفسه
    بدلا من أن يتحمل ثمنها
    (إبنه الحبيب) !!!

    وبذلك تتحقق الرحمة + العدل بالضبط بدون ظلم لليسوع

    أم فى اعتقادكم أن الله لا يستطيع أن يعيد آدم إلى الحياة بعد أن مات ؟؟؟؟

  3. بقلم/ سنايبر
    في أثناء الاتصالات التي يجريها الداعية المجتهد “وسام عبد الله” – صاحب غرفة الحوار الإسلامي المسيحي على برنامج المحادثة الشهير “البالتوك” – على القساوسة وأصحاب الرتب الكنسية الكُبرى في الكنيسة بمصر، صادف إنه تكلم مع قس يُدعى“برنابا صليب حنا”، حيث كان محور الحديث مع القس عن أهمية رسالة العبرانيين، ولكن سرعان ما تغير ذالك بسبب شك القس بالأخ وسام، حيث إنه لم يقل له “أبونا” أو “قدسك”، بل أكتفى بقول “حضرتك”.. “سعادتك” مما أغضب القس!! وذالك لأنه كان يظن أن المتكلم هو مسيحي وأرثوذكسي أيضاً فمن المفروض أن يتكلم بتلك الألفاظ..!! ولم يعلم أن من يكلمه هو مسلم. وللتأكد من ذالك، سأله القس: هل تتناول في الكنيسة؟ فرد وسام بلا، فجزم القس أن المتكلم ليس بأرثوذكسي، لأن البروتستانت ينكرون سر التناول وبقية الأسرار الستة، وربما لا يلتزمون بقول “قدسك” أو “أبونا”بسبب رفضهم لكهنوت البشر.
    بعد ذالك، عاود القس بسؤال أخر للتأكد من أن الشخص الذي يكلمه ليس بأرثوذكسي، عن طريق عدم إيمان الأخ وسام بما يُسمى بالاعتراف للكاهن، وهو ما يشابه إيمان البروتستانت بالضبط. بدأ القُمص منزعجاً جداً من ما يؤمن به الأخ وسام – ظناً بأنه غير أرثوذكسي كما بينا مسبقا – من إنكاره لسر الاعتراف والتوبة، والمعمودية للخلاص – حسب إيمانه – فقرر إعطاء الأخ وسام عبد الله “حرمان”، بمعنى إنه لن يدخل الملكوت (الجنة) إلا أن يتوب ويعترف بخطاياه على حد قول القس.. بعد ذالك أغلق القس الخط بانزعاج، دون أن يعلم أن من يكلم هو مسلم وليس من فرقة مسيحية أخرى؟!
    الخلاصة من هذه القصة:

    1. رفض الكنيسة الأرثوذكسية لكل من يختلف معها في العقيدة والمنهج.
    2. عدم الإجابة على السؤال المحدد، والهروب إلى المواضيع الثانوية.
    3. تحكم القساوسة بالنصارى، عن طريق إعطاء أنفسهم السلطة بإدخالهم الجنة أو النار.. حسب مزاج القسيس!! دون مراعاة لحكم الله أصلاً، فهو يعتقد إنه من يمثل الله على الأرض.

    أستمع للتسجيل:

  4. ممنوع لضعاف القلوب (عشق يهوه للاضحيات الدمويه)
    سفر التثنية 12:27
    “فَتُقَدِّمُونَ مُحْرَقَاتِكُمُ، اللَّحْمَ وَالدَّمَ عَلَى مَذْبَحِ الرَّبِّ إِلَهِكُمْ، فَيُسْكَبُ دَمُهَا عَلَى مَذْبَحِ الرَّبِّ. أَمَّا اللَّحْمُ فَتَأْكُلُونَهُ.”

    الكتاب المقدس اليهودي/المسيحي مزدحم و مشبع بالتضحيات و القرابين الدموية- و منها الاضحيات البشرية الدموية. أغلب المسيحيون يعتمدون علي ما يمليه عليهم الواعظ، و يشعرون بالكسل أو التعب الذهني للقراءة أو الدراسة بأنفسهم. فكم عدد الأفراد الذين لا يتعنون عناء التفكير أو البحث؟
    فبالإضافة إلي التضحيات الدموية الواضحة التي في الكتاب المقدس ليهوه (الرب)، أخذت المجازر واحده تلو الأخرى تحت تعليمات و أوامر هذا الاله المتعطش للدماء و التي هي علي هيئة الحروب التي لا تعد ولا تحصي، و الهيئات الأخرى الوحشية المضادة للبشرية।

    الكتابات و النصوص الوثنية تم تبدليها بكتابات و سفاهات اليهود الملفقة الفاسدة. و لا يوجد شي روحاني بها
    فقط جرائم بعد جرائم، و سفك دماء و مجازر لا تنتهي:

    سفر الخروج 22:29
    “لاَ تُؤَخِّرْ تَقْدِيمَ بَاكُورَةِ مَحْصُولِ بَيْدَرِكَ وَمَعْصَرَتِكَ، وَأَعْطِنِي أَبْكَارَ بَنِيكَ.”

    حزقيال 20
    25:20 “لِذَلِكَ أَعْطَيْتُهُمْ فَرَائِضَ غَيْرَ صَالِحَةٍ وَأَحْكَاماً لاَ يَحْيَوْنَ بِهَا. ” 26:20
    “وَجَعَلْتُهُمْ يَتَنَجَّسُونَ بِعَطَايَاهُمْ إِذْ أَجَازُوا فِي النَّارِ كُلَّ بِكْرٍ لأُبِيدَهُمْ، حَتَّى يُدْرِكُوا أَنَّي أَنَا الرَّبُّ. ”

    سفر صموئيل الثاني 21
    5 فَقَالُوا لِلْمَلِكِ: «أَعْطِنَا سَبْعَةَ رِجَالٍ مِنْ بَنِي الرَّجُلِ الَّذِي أَفْنَانَا وَتَآمَرَ عَلَيْنَا لِيُبِيدَنَا فَلاَ نُقِيمَ فِي كُلِّ أَرْضِ إِسْرَائِيلَ،
    6 فَنَصْلِبَهُمْ لِلرَّبِّ فِي جِبْعَةَ شَاوُلَ مُخْتَارِ الرَّبِّ». فَأَجَابَ الْمَلِكُ: «أَنَا أُعْطِيكُمْ».
    9 وَسَلَّمَهُمْ إِلَى الْجِبْعُونِيِّينَ، فَصَلَبُوهُمْ عَلَى الْجَبَلِ فِي حَضْرَةِ الرَّبِّ. فَقُتِلَ السَّبْعَةُ مَعاً فِي بِدَايَةِ مَوْسِمِ حَصَادِ الشَّعِيرِ.
    10 فَأَخَذَتْ رِصْفَةُ ابْنَةُ أَيَّةَ مِسْحاً فَرَشَتْهُ عَلَى الصَّخْرِ مِنْ بِدَايَةِ الْحَصَادِ حَتَّى هُطُولِ الأَمْطَارِ عَلَى الْجُثَثِ، وَمَنَعَتِ الْجَوَارِحَ مِنَ الانْقِضَاضِ عَلَيْهَا نَهَاراً، وَالْوُحُوشَ مِنِ افْتِرَاسِهَا لَيْلاً.

    فعندما يقتل سبعة رجال مع سبق الإصرار، و بقلب قاسي دون رحمة، حتي يشبع غضب يهوه في أمل ان ينهي المجاعات هذا يسمي “اضحيات بشرية دموية”.

    المزيد من الاضحيات الدموية:

    سفر العدد 31
    25 وَقَالَ الرَّبُّ لِمُوسَى:
    26أَحْصِ أَنْتَ وَأَلِعَازَارُ الْكَاهِنُ وَرُؤَسَاءُ الْعَشَائِرِ الْغَنَائِمَ وَالسَّبْيَ مِنَ النَّاسِ وَالْحَيَوَانِ،
    27 وَقَسِّمِ الْغَنَائِمَ مُنَاصَفَةً بَيْنَ الْجُنْدِ الْمُشْتَرِكِينَ فِي الْحَرْبِ وَبَيْنَ كُلِّ الْجَمَاعَةِ.
    28 وَخُذْ نَصِيباً لِلرَّبِّ مِنْ غَنَائِمِ أَهْلِ الْحَرْبِ، وَاحِداً مِنْ كُلِّ خَمْسِ مَئَةٍ مِنَ النَّاسِ وَالْبَقَرِ وَالْحَمِيرِ وَالْغَنَمِ.
    29 مِنْ نِصْفِ أَهْلِ الْحَرْبِ تَأْخُذُهَا وَتُعْطِيهَا لأَلِعَازَارَ الْكَاهِنِ تَقْدِمَةً لِلرَّبِّ.
    30 وَتَأْخُذُ مِنْ نِصْفِ بَنِي إِسْرَائِيلَ وَاحِداً مِنْ كُلِّ خَمْسِينَ مِنَ النَّاسِ وَالْبَقَرِ وَالْحَمِيرِ وَالْغَنَمِ وَسَائِرِ الْبَهَائِمِ، وَتُعْطِيهَا لِلاَّوِيِّينَ الْقَائِمِينَ عَلَى خِدْمَةِ خَيْمَةِ الاجْتِمَاعِ».
    31 فَنَفَّذَ مُوسَى وَأَلِعَازَارُ الْكَاهِنُ كَمَا أَمَرَ الرَّبُّ مُوسَى.
    32 وَكَانَ النَّهْبُ الْمُتَبَقِّي مِنْ غَنَائِمِ رِجَالِ الْحَرْبِ مِنَ الْغَنَمِ سِتَّ مِئَةٍ وَخَمْسَةً وَسَبْعِينَ أَلْفاً،
    33 وَمِنَ الْبَقَرِ اثْنَيْنِ وَسَبْعِينَ أَلْفاً،
    34 وَمِنَ الْحَمِيرِ وَاحِداً وَسِتِّينَ أَلْفاً،
    35 وَمِنَ الْعَذَارَى اللَّوَاتِي لَمْ يُضَاجِعْنَ ذَكَراً اثْنَيْنِ وَثَلاَثِينَ أَلْفاً.
    36 فَكَانَ النِّصْفُ نَصِيبُ أَهْلِ الْحَرْبِ، مِنَ الْغَنَمِ ثَلاَثَ مِئَةٍ وَسَبْعَةً وَثَلاَثِينَ أَلْفاً وَخَمْسَ مِئَةٍ.
    37 وَكَانَتْ زَكَاةُ الرَّبِّ مِنْهَا سِتَّ مِئَةٍ وَخَمْسَةً وَسَبْعِينَ،
    38 وَمِنَ الْبَقَرِ سِتَّةً وَثَلاَثِينَ أَلْفاً، وَزَكَاةُ الرَّبِّ مِنْهَا اثْنَيْنِ وَسَبْعِينَ،
    39 وَمِنَ الْحَمِيرِ ثَلاَثِينَ أَلْفاً وَخَمْسَ مِئَةٍ، وَزَكَاةُ الرَّبِّ مِنْهَا وَاحِداً وَسِتِّينَ،
    40 وَمِنَ النِّسَاءِ الْعَذَارَى سِتَّةَ عَشَرَ أَلْفاً، وَزَكَاةُ الرَّبِّ مِنْهَا اثْنَيْنَ وَثَلاَثِينَ نَفْساً.

    هنا إقتباس قصة يفتاح كما هي في سفر القضاة:
    «فكان روح الرب على يفتاح، فعَبَرَ جلعاد ومنسَّى، وعَبَرَ مِصْفاة جلعاد ومن مصفاة جلعاد عَبَرَ إلى بني عَمُّون. ونذر يفتاح نذراً للرب قائلاً: إن دفعتَ بني عمون ليدي، فالخارج الذي يخرج من أبواب بيتي للقائي عند رجوعي بالسلامة من عند بني عمون يكون للرب وأُصعده مُحرقة. ثم عَبَرَ يفتاح إلى بني عمون لمحاربتهم. فدفعهم الرب ليده، فضربهم من عروعير إلى مجيئك إلى مِنِّيت، عشرين مدينة، وإلى آبل الكروم، ضربة عظيمة جداً. فذلَّ بنوعمون أمام بني إسرائيل.

    ثم أتى يفتاح إلى المصفاة إلى بيته، وإذا بابنته خارجةً للقائه بدفوف ورقص، وهي وحيدة. لم يكن له ابنٌ ولا ابنة غيرها. وكان لما رآها أنه مزَّق ثيابه وقال: آه يا بنتي، قد أحزنْتِني حزناً وصرتِ بين مُكدِّريَّ، لأني قد فتحت فمي إلى الرب ولا يمكنني الرجوع. فقالت له: يا أبي هل فتحت فاك إلى الرب؟ فافعل بي كما خرج من فِيكَ بما أنَّ الرب قد انتقم لك من أعدائك بني عمُّون. ثم قالت لأبيها: فليُفعَلْ لي هذا الأمر: اتْرُكني شهرين، فأذهب وأنزل على الجبال، وأبكي عذراويتي أنا وصاحباتي. فقال: اذهبي. وأرسلها إلى شهرين. فذهبت هي وصاحباتها وبكت عذراويتها على الجبال. وكان عند نهاية الشهرين أنها رجعت إلى أبيها، ففعل بها نذره الذي نذر، وهي لم تعرف رجلاً. فصارت عادةً في إسرائيل أن بنات إسرائيل يذهبن من سنة إلى سنة ليَنُحْنَ على بنت يفتاح الجلعادي أربعة أيام في السنة» (قض 11: 29-40).

    فقط كم من الواضح يجب بان يبدو هذا الأمر؟ “وكان لما رآها أنه مزَّق ثيابه”. لهؤلاء الغير مألوف لهم هذا التصرف (تمزيق الثياب) تصرف يهودي و قديم ايضا يؤدي علي موتي أحبابهم.
    “لأني قد فتحت فمي إلى الرب ولا يمكنني الرجوع.” لقد أعطي وعد ليهوه بان يضحي بابنته الوحيدة. أيضا واضح بشكل ساطع بان يهوه صمم بان يقيم يفتاح وعده مقابل انتصاره علي أعداءه “أبناء عمون” كما صرح “ولا يمكنني الرجوع”.

    ثُمَّ قَالَتْ لأَبِيهَا: «وَلَكِنْ حَقِّقْ لِي هَذَا الطَّلَبَ: أَمْهِلْنِي شَهْرَيْنِ أَتَجَوَّلُ فِيهِمَا فِي الْجِبَالِ وَأَنْدُبُ عَذْرَاوِيَّتِي مَعَ صَاحِبَاتِي».
    “حقق لي هذا الأمر” و “أندب عذراويتي” هنا واضح بان يهوه طلب عذراء للأضحية.

    سفر القضاة 39: ثُمَّ رَجَعَتْ فِي نِهَايَةِ الشَّهْرَيْنِ إِلَى أَبِيهَا، فَأَصْعَدَهَا مُحْرَقَةً وَفَاءً بِنَذْرِهِ، فَمَاتَتْ عَذْرَاءَ،
    40 فَصَارَ مِنْ عَادَةِ الإِسْرَائِيلِيَّاتِ أَنْ يَذْهَبْنَ إِلَى الْجِبَالِ أَرْبَعَةَ أَيَّامٍ فِي السَّنَةِ لِيَنُحْنَ عَلَى ابْنَةِ يَفْتَاحَ الْجِلْعَادِيِّ.

    أكلة لحوم البشر:

    سفر ﺍﻟﺘﺜﻨﻴﺔ 28
    53 فَتَأْكُلُونَ فِي أَثْنَاءِ الْحِصَارِ وَالضِّيقَةِ الَّتِي يُضَايِقُكُمْ بِهَا عَدُوُّكُمْ ثِمَارَ بُطُونِكُمْ، لَحْمَ أَبْنَائِكُمْ وَبَنَاتِكُمُ الَّذِينَ رَزَقَكُمْ بِهِمِ الرَّب ُّ إِلَهُكُمْ.
    54 فَيَقْسُو قَلْبُ أَكْثَرِكُمْ رِقَّةً وَرَأْفَةً عَلَى أَخِيهِ وَامْرَأَتِهِ الَّتِي فِي حِضْنِهِ وَسَائِرِ أَبْنَائِهِ الأَحْيَاءِ.
    55 فَلاَ يُعْطِي أَحَدَهُمْ مِنْ لَحْمِ أَبْنَائِهِ، الَّذِي يَأْكُلُهُ، لأَنَّهُ لَمْ يَبْقَ لَدَيْهِ شَيْءٌ سِوَاهُ فِي الْحِصَارِ وَالضِّيقَةِ الَّتِي يُضَايِقُكُمْ بِهَا عَدُوُّكُمْ فِي جَمِيعِ مُدُنِكُمْ.
    56 وَكَذَلِكَ فَإِنَّ أَكْثَرَ النِّسَاءِ رِقَّةً وَرَأْفَةً، وَالَّتِي لِنُعُومَتِهَا وَتَرَفُّهِهَا لاَ تَجْرُؤُ عَلَى لَمْسِ الأَرْضِ بِبَاطِنِ قَدَمِهَا، تَبْخَلُ عَلَى زَوْجِهَا رَجُلِ حِضْنِهَا وَعَلَى ابْنِهَا وَابْنَتِهَا
    57 بِمَشِيمَتِهَا السَّاقِطَةِ مِنْهَا، وَبِأَوْلاَدِهَا الَّذِينَ تَلِدُهُمْ، لأَنَّهَا تَنْوِي أَنْ تَأْكُلَهُمْ سِرّاً فِي أَثْنَاءِ الْحِصَارِ، فِي الضِّيقَةِ الَّتِي يُضَايِقُكُمْ بِهَا عَدُوُّكُمْ فِي كُلِّ مُدُنِكُمْ.
    58 فَإِنْ لَمْ تَحْرِصُوا عَلَى الْعَمَلِ بِجَمِيعِ كَلِمَاتِ هَذِهِ الشَّرِيعَةِ الْمَكْتُوبَةِ فِي هَذَا الْكِتَابِ، لِتَهابُوا اسْمَ الرَّبِّ إِلَهِكُمُ الْجَلِيلَ الْمَرْهُوبَ،

    فإن الإضحيات الدموية البشرية لم تكن كافية فقط
    بل أعطي يهوه تعليمات واضحة لطقوس الذبح للحيوانات أيضا:

    سفر الخروج 20:24
    24 أَقِمْ لِي مَذْبَحاً مِنْ تُرَابٍ تُقَدِّمُ عَلَيْهِ مُحْرَقَاتِكَ وَقَرَابِينَ سَلامَتِكَ مِنْ غَنَمِكَ وَبَقَرِكَ. وَآتِي إِلَيْكَ وَأُبَارِكُكَ فِي جَمِيعِ الأَمَاكِنِ الَّتِي أُقِيمُ فِيهَا لاِسْمِي ذِكْراً.

    سفر الخروج 24:4
    4 فَكَتَبَ مُوسَى جَمِيعَ أَقْوَالِ الرَّبِّ، ثُمَّ بَكَّرَ فِي الصَّبَاحِ وَشَيَّدَ مَذْبَحاً عَلَى سَفْحِ الجَبَلِ، وَنَصَبَ اثْنَيْ عَشَرَ عَمُوداً عَلَى عَدَدِ أَسْبَاطِ بَنِي إِسْرَائِيلَ الاثْنَيْ عَشَرَ.
    5 وَأَرْسَلَ بَعْضَ شُبَّانِ بَنِي إِسْرَائِيلَ فَقَدَّمُوا مُحْرَقَاتٍ وَقَرَّبُوا ذَبَائِحَ سَلامَةٍ لِلرَّبِّ مِنَ الْعُجُولِ،
    6 وَأَخَذَ مُوسَى نِصْفَ الدَّمِ وَاحْتَفَظَ بِهِ فِي طُسُوسٍ وَرَشَّ النِّصْفَ الْبَاقِي عَلَى اْلمَذْبَحِ.
    7 وَتَنَاوَلَ كِتَابَ الْعَهْدِ وَتَلاَهُ عَلَى مَسَامِعِ الشَّعْبِ، فَقَالُوا: «كُلُّ مَا أَمَرَ بِهِ الرَّبُّ نَفْعَلُهُ وَنُطِيعُهُ».
    8 ثُمَّ أَخَذَ مُوسَى الدَّمَ الَّذِي فِي الطُّسُوسِ وَرَشَّهُ عَلَى الشَّعْبِ قَائِلاً: «هُوَذَا دَمُ الْعَهْدِ الَّذِي قَطَعَهُ الرَّبُّ مَعَكُمْ بِنَاءً عَلَى جَمِيعِ هَذِهِ الأَقْوَالِ».

    المزيد من تعليمات يهوه بخصوص الأضحيات الدموية:

    سفر الخروج 32:18
    18 لاَ تُقَرِّبْ لِي دَمَ ذَبِيحَةٍ مَعَ خُبْزٍ مُخْتَمِرٍ، وَلاَ يَبِتْ شَحْمُ ذَبَائِحِ عِيدِي إِلَى صَبَاحِ الْغَدِ.

    سفر الخروج 29
    10 ثُمَّ أَحْضِرِ الْعِجْلَ أَمَامَ خَيْمَةِ الاجْتِمَاعِ، لِيَضَعَ هَرُونُ وَبَنُوهُ أَيْدِيَهُمْ عَلَى رَأْسِهِ.
    11 فَتَذْبَحُ الْعِجْلَ أَمَامَ الرَّبِّ عِنْدَ بَابِ خَيْمَةِ الاجْتِمَاعِ.
    12 وَتَأْخُذُ مِنْ دَمِ الْعِجْلِ بِإِصْبَعِكَ، وَتَضَعُهُ عَلَى قُرُونِ الْمَذْبَحِ، وَتَصُبُّ بَقِيَّةَ الدَّمِ عِنْدَ قَاعِدَةِ الْمَذْبَحِ.
    13 ثُمَّ تَأْخُذُ جَمِيعَ الشَّحْمِ الَّذِي يُغَشِّي الْجَوْفَ، وَزِيَادَةَ الكَبِدِ وَالْكُلْيَتَيْنِ وَمَا عَلَيْهَا مِنْ شَحْمٍ، وَتَحْرِقُهَا فَوْقَ الْمَذْبَحِ. 14 وَأَمَّا لَحْمُ الْعِجْلِ وَجِلْدُهُ وَرَوْثُهُ، فَتَحْرِقُهَا خَارِجَ الْمُخَيَّمِ، فَإِنَّهُ ذَبِيحَةُ خَطِيئَةٍ.
    15 وَتَأْخُذُ أَحَدَ الْكَبْشَيْنِ لِيَضَعَ هَرُونُ وَبَنُوهُ أَيْدِيَهُمْ عَلَيْهِ.
    16 تَذْبَحُ الْكَبْشَ، وتَأْخُذُ مِنْ دَمِهِ وَتَرُشُّهُ عَلَى الْمَذْبَحِ.
    17 وَتَقْطَعُ الْكَبْشَ إِلَى قِطَعٍ، وَتَغْسِلُ أَعْضَاءَهُ الدَّاخِلِيَّةَ وَأَكَارِعَهُ وَتَضَعُهَا مَعَ رَأْسِ الْكَبْشِ وَقِطَعِهِ عَلَى الْمَذْبَحِ.
    18 وَتَحْرِقُ كَامِلَ الْكَبْشِ عَلَى الْمَذْبَحِ، فَيَكُونُ مُحْرَقَةً لِلرَّبِّ لِنَيْلِ رِضَاهُ. هُوَ قُرْبَانُ مُحْرَقَةٍ لِلرَّبِّ.
    19 ثُمَّ تَأْخُذُ الْكَبْشَ الثَّانِي لِيَضَعَ هَرُونُ وَبَنُوهُ أَيْدِيَهُمْ عَلَيْهِ.
    20 ثُمَّ تَذْبَحُهُ وَتَأْخُذُ مِنْ دَمِهِ وَتَضَعُهُ عَلَى شَحْمَاتِ آذَانِ هَرُونَ وَبَنِيهِ الْيُمْنَى، وَكَذِلكَ عَلَى أَبَاهِمِ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلِهِمِ الْيُمْنَى، ثُمَّ تَرُشُّ الدَّمَ عَلَى الْمَذْبَحِ مِنْ كُلِّ نَاحِيَةٍ.
    21 وَتَأْخُذُ مِنَ الدَّمِ الَّذِي عَلَى الْمَذْبَحِ، وَمِنْ دُهْنِ الْمَسْحَةِ، وَتُقَطِّرُ مِنْهُ عَلَى هَرُونَ وَبَنِيهِ وَعَلَى ثِيَابِهِمْ، فَيَتَقَدَّسُونَ هُمْ وَثِيَابُهُمْ لِلرَّبِّ.
    22 ثُمَّ تَأْخُذُ شَحْمَ الْكَبْشِ وَإِلْيَتَهُ وَالشَّحْمَ الَّذِي يُغَشِّي أَعْضَاءَهُ الدَّاخِلِيَّةَ، وَالْمَرَارَةَ وَالْكُلْيَتَيْنِ وَمَا عَلَيْهِمَا مِنْ شَحْمٍ، وَالْكَتِفَ الْيُمْنَى لأَنَّهُ كَبْشُ تَكْرِيسٍ.
    23 وَتَأْخُذُ رَغِيفَ خُبْزٍ وَاحِداً، وَكَعْكَةً وَاحِدَةً مَعْجُونَةً بِالزَّيْتِ، وَرُقَاقَةً وَاحِدَةً مِنْ سَلَّةِ الْفَطِيرِ الَّتِي قَدَّمْتَهَا أَمَامَ الرَّبِّ.
    24 وَتَضَعُهَا كُلَّهَا فِي أَيْدِي هَرُونَ وَبَنِيهِ لِيُرَجِّحُوهَا أَمَامَ الرَّبِّ.
    25 ثُمَّ تَأْخُذُهَا مِنْ أَيْدِيهِمْ وَتُوْقِدُهَا عَلَى الْمَذْبَحِ فَوْقَ الْمُحْرَقَةِ لِتَكُونَ رَائِحَةَ رِضًى أَمَامَ الرَّبِّ. هُوَ قُرْبَانُ مُحْرَقَةٍ لِلرَّبِّ.
    26 وَتَأْخُذُ مِنَ ثَمَّ صَدْرَ كَبْشِ تَكْرِيسِ هَرُونَ وَتُرَجِّحُهُ أَمَامَ الرَّبِّ فَيَكُونُ قِسْطَكَ مِنَ الذَّبِيحَةِ.
    27 وَعَلَيْكَ أَنْ تُقَدِّسَ صَدْرَ ذَبِيحَةِ التَّرْجِيحِ، وَكَتِفَ ذَبِيحَةِ تَكْرِيسِ هَرُونَ وَبَنِيهِ الَّذِي رَجَّحْتَهُ،
    28 فَيَكُونَان قِسطَ هَرُونَ وَبَنِيهِ. فَرِيضَةً أَبَدِيَّةً يُقَدِّمُهَا بَنُو إِسْرَائِيلَ نَصِيبَ الْكَهَنَةِ مِنْ بَنِي إِسْرَائِيلَ، مِنْ ذَبَائِحِ سَلاَمَتِهِمْ تَقْدِمَةً لِلرَّبِّ.
    29 وَاحْتَفِظُوا بِثِيَابِ هَرُونَ الْمُقَدَّسَةِ لِتَكْرِيسِ مَنْ يَخْلُفُهُ مِنْ نَسْلِهِ وَمَسْحِهِ.
    30 وَعَلَى الابْنِ الَّذِي يَخْلُفُهُ كَرَئِيسِ كَهَنَةٍ، أَنْ يَلْبَسَهَا سَبْعَةَ أَيَّامٍ عِنْدَمَا يَدْخُلُ إِلَى خَيْمَةِ الاجْتِمَاعِ لِيَخْدُمَ فِي الْقُدْسِ.
    31 وَتَأْخُذُ لَحْمَ كَبْشِ التَّكْرِيسِ وَتَطْبُخُهُ فِي مَكَانٍ مُقَدَّسٍ.

    سفر اللاويين 1 :
    1 وَاسْتَدْعَى الرَّبُّ مُوسَى، وَخَاطَبَهُ مِنْ خَيْمَةِ الاجْتِمَاعِ:
    2 «أَوْصِ بَنِي إِسْرَائِيلَ: إِذَا قَدَّمَ أَحَدُكُمْ ذَبِيحَةً مِنَ الْبَهَائِمِ لِلرَّبِّ، فَلْيَكُنْ ذَلِكَ الْقُرْبَانُ مِنَ الْبَقَرِ وَالْغَنَمِ.
    3 إِنْ كَانَتْ تَقْدِمَتُهُ مُحْرَقَةً مِنَ الْبَقَرِ، فَلْيُقَرِّبْ ثَوْراً سَلِيماً، يُحْضِرُهُ عِنْدَ مَدْخَلِ خَيْمَةِ الاجْتِمَاعِ، وَيُقَدِّمُهُ أَمَامَ الرَّبِّ طَلَباً لِرِضَاهُ عَنْهُ.
    4 فَيَضَعُ يَدَهُ عَلَى رَأْسِ الْمُحْرَقَةِ، فَيَرْضَى الرَّبُّ بِمَوْتِ الثَّوْرِ بَدِيلاً عَنْ صَاحِبِهِ، لِلتَّكْفِيرِ عَنْ خَطَايَاهُ.
    5 ثُمَّ يَذْبَحُ الْمُقَرِّبُ الْعِجْلَ أَمَامَ الرَّبِّ. وَيُقَدِّمُ بَنُو هَرُونَ، الْكَهَنَةُ، الدَّمَ وَيَرُشُّونَهُ عَلَى جَوَانِبِ الْمَذْبَحِ الْقَائِمِ عِنْدَ مَدْخَلِ خَيْمَةِ الاجْتِمَاعِ.
    6 وَعَلَى الْمُقَرِّبِ أَيْضاً أَنْ يَسْلُخَ الْمُحْرَقَةَ وَيُقَطِّعَهَا إِلَى أَجْزَاءٍ.
    7 وَيُوْقِدُ أَبْنَاءُ هَرُونَ نَاراً عَلَى الْمَذْبَحِ وَيُرَتِّبُونَ عَلَيْهَا حَطَباً
    8 ثُمَّ يُرَتِّبُونَ فَوْقَ حَطَبِ نَارِ الْمَذْبَحِ أَجْزَاءَ الثَّوْرِ وَرَأْسَهُ وَشَحْمَهُ.
    9 أَمَّا أَعْضَاؤُهُ الدَّاخِلِيَّةُ وَأَكَارِعُهُ فَيَغْسِلُهَا الْمُقَرِّبُ بِمَاءٍ، ثُمَّ يُحْرِقُهَا الْكَاهِنُ جَمِيعاً عَلَى الْمَذْبَحِ، فَتَكُونُ مُحْرَقَةً، وَقُودَ رِضًى تَسُرُّ الرَّبَّ.
    10 وَإِنْ كَانَتْ مُحْرَقَتُهُ مِنَ الْمَاشِيَةِ: الضَّأْنِ أَوِ الْمَعَزِ، فَلْتَكُنْ ذَكَراً سَلِيماً.
    11 وَعَلَى الْمُقَرِّبِ أَنْ يَذْبَحَهُ فِي حَضْرَةِ الرَّبِّ، عِنْدَ الْجَانِبِ الشَّمَالِيِّ لِلْمَذْبَحِ، ثُمَّ يَقُومُ أَبْنَاءُ هَرُونَ الْكَهَنَةُ بِرَشِّ دَمِهِ عَلَى جَوَانِبِ الْمَذْبَحِ.
    12 وَيُقَطِّعُهُ الْمُقَرِّبُ إِلَى أَجْزَاءٍ مَعَ رَأْسِهِ وَشَحْمِهِ، فَيُرَتِّبُهَا الْكَاهِنُ فَوْقَ حَطَبِ نَارِ الْمَذْبَحِ،
    13 وَأَمَّا الأَعْضَاءُ الدَّاخِلِيَّةُ وَالأَكَارِعُ فَيَغْسِلُهَا بِمَاءٍ، ثُمَّ يُحْرِقُهَا الْكَاهِنُ جَمِيعَهَا فَتَكُونُ مُحْرَقَةً وَوَقُودَ رِضًى تَسُرُّ الرَّبَّ.
    14 وَإِنْ كَانَتْ تَقْدِمَتُهُ لِلرَّبِّ مُحْرَقَةً مِنَ الطَّيْرِ، فَلْتَكُنْ مِنَ الْيَمَامِ أَوْ مِنْ أَفْرَاخِ الْحَمَامِ.
    15 فَيُقَدِّمُ الْكَاهِنُ الْقُرْبَانَ إِلَى الْمَذْبَحِ وَيَحُزُّ رَأْسَهُ وَيُصَفِّي دَمَهُ عَلَى حَائِطِ الْمَذْبَحِ بَعْدَ إِيْقَادِ النَّارِ عَلَى الْمَذْبَحِ،
    16 وَيَنْزِعُ حَوْصَلَتَهُ مَعَ نَثْريَّاتِهَا وَيَطْرَحُهُمَا إِلَى جَانِبِ الْمَذْبَحِ الشَّرْقِيِّ، حَيْثُ يُجْمَعُ الرَّمَادُ.
    17وَيَشُقُّ الْكَاهِنُ الطَّائِرَ مِنْ بَيْنِ جَنَاحَيْهِ، مِنْ غَيْرِ أَنْ يَفْصِلَهُ إِلَى قِطْعَتَيْنِ، وَيُحْرِقُهُ عَلَى الْمَذْبَحِ فَوْقَ حَطَبِ النَّارِ، فَيَكُونُ مُحْرَقَةً وَوَقُودَ رِضًى تَسُرُّ الرَّبَّ.

    سفر اللاويين 7
    1 وَهَذِهِ نُصُوصُ تَعْلِيمَاتِ ذَبِيحَةِ الإِثْمِ. إِنَّهَا قُدْسُ أَقْدَاسٍ.
    2 تَذْبَحُونَ ذَبِيحَةَ الإِثْمِ فِي نَفْسِ الْمَوْضِعِ الَّذِي تَذْبَحُونَ فِيهِ ذَبِيحَةَ الْمُحْرَقَةِ، وَيُرَشُّ دَمُهَا عَلَى جَوَانِبِ الْمَذْبَحِ الْمُحِيطَةِ بِهِ.
    3 وَيُقَرِّبُ الْكَاهِنُ مِنْهَا كُلَّ شَحْمِهَا: الأَلْيَةَ وَشَحْمَ الأَعْضَاءِ الدَّاخِلِيَّةِ،
    4 وَالْكُلْيَتَيْنِ وَشَحْمَهُمَا الَّذِي عَلَى الْخَاصِرَتَيْنِ وَيَنْزِعُ الْمَرَارَةَ مَعَ الْكُلْيَتَيْنِ،
    5 وَيُحْرِقُهَا الْكَاهِنُ عَلَى الْمَذْبَحِ وَقُوداً لِلرَّبِّ. إِنَّهَا قُرْبَانُ إِثْمٍ.

    سفر اللاويين 7:14
    14 وَعَلَيْهِ أَنْ يُقَدِّمَ وَاحِداً مِنْ كُلِّ قُرْبَانٍ يَرْفَعُهُ وَيُرَجِّحُهُ أَمَامَ الرَّبِّ وَيَكُونُ مِنْ نَصِيبِ الْكَاهِنِ الَّذِي يَرُشُّ دَمَ ذَبِيحَةِ السَّلاَمِ.

    “الرب” يحتاج و يريد كل قطرة دم من الأضحية الدموية (القربان):

    سفر اللاويين 7:27
    27 مَنْ يَأْكُلُ شَيْئاً مِنَ الدَّمِ يُبَادُ مِنْ بَيْنِ شَعْبِهِ».

    هنا، المزيد من الإضحيات الدموية التي يجب تقديمها، لإزالة لعنة البرص التي ابتلاهم بها يهوه:

    سفر اللاويين 14:34
    34 «عِنْدَمَا تَدْخُلُونَ أَرْضَ كَنْعَانَ الَّتِي وَهَبْتُهَا لَكُمْ مُلْكاً، وَجَعَلْتُ الْبَرَصَ الْمُعْدِي يَتَفَشَّى فِي أَحَدِ الْبُيُوتِ فِي الأَرْضِ الَّتِي امْتَلَكْتُمْ،
    49 فَيُحْضِرُ لِتَطْهِيرِ الْبَيْتِ عُصْفُورَيْنِ وَخَشَبَ أَرْزٍ وَخَيْطاً أَحْمَرَ وَزُوفاً،
    50 فَيَذْبَحُ أَحَدَ الْعُصْفُورَيْنِ فِي إِنَاءٍ خَزَفِيٍّ فَوْقَ مَاءٍ جَارٍ،
    51 وَيَغْمِسُ خَشَبَ الأَرْزِ وَالزُّوفَا وَالْخَيْطَ الأَحْمَرَ وَالْعُصْفُورَ الْحَيَّ بِدَمِ الْعُصْفُورِ الْمَذْبُوحِ وَبِالْمَاءِ الْجَارِي، وَيَرُشُّ الْبَيْتَ سَبْعَ مَرَّاتٍ،
    52 وَيُطَهِّرُ الْبَيْتَ بِدَمِ الْعُصْفُورِ وَبِالْمَاءِ الْجَارِي وَبِالْعُصْفُورِ الْحَيِّ وَبِخَشَبِ الأَرْزِ وَالزُّوفَا وَالْخَيْطِ الأَحْمَرِ.
    53 ثُمَّ يُطْلِقُ الْعُصْفُورَ الْحَيَّ إِلَى خَارِجِ الْمَدِينَةِ عَلَى وَجْهِ الصَّحْرَاءِ، تَكْفِيراً عَنِ الْبَيْتِ، فَيُصْبِحُ طَاهِراً.
    54 هَذِهِ هِيَ نُصُوصُ التَّعْلِيمَاتِ الْمُتَعَلِّقَةِ بِكُلِّ أَنْوَاعِ إِصَابَاتِ الْبَرَصِ وَالْقَرَعِ،
    55 الَّتِي مِنْهَا بَرَصُ الثَّوْبِ وَالْبَيْتِ،
    56 وَالْوَرَمُ الْجِلْدِيُّ وَالْقُوبَاءُ وَالْبُقْعَةُ اللاَّمِعَةُ.
    57 وَهَذِهِ التَّعْلِيمَاتُ هِيَ لِلتَّمْيِيزِ بَيْنَ مَا هُوَ نَجِسٌ وَمَا هُوَ طَاهِرٌ فِي حَالَةِ الإِصَابَةِ بِمَا يَبْدُو أَنَّهُ دَاءُ الْبَرَصِ».

    المزيد من الأمثلة علي الإضحيات الدموية :
    سفر اللاويين 8:12 – 32
    سفر اللاويين 9:1 – 24
    سفر اللاويين 14:1 – 5
    سفر اللاويين 14:12 – 28
    سفر اللاويين 23:12 – 21
    سفر العدد 19:1 – 7
    سفر يوشع 10 (مثال علي الإبادات الجماعية)
    سفر القضاة 1:1 – 18 (مجازر و حمام دم، و قتل جماعي)
    سفر القضاة 3:27 – 31

    و تتكرر هذه الأفعال بشكل لا نهائي، مجازر و سفك دماء غير منتهي. كلمة “الدم” مكررة مرارا و تكرارا.

  5. ما أحوج العالم إلى محمد!
    محمد العبد الكريم
    يقول المفكر الإنجليزي برنارد شو عن حبيبنا محمد -صلى الله عليه وسلم-: ” ما أحوج العالم إلى محمد ليحل مشاكل العالم وهو يحتسي فنجان قهوة “.
    إن من أهم سمات ديننا وشرع ربنا: الاختصار والاقتضاب، وحمل المعاني في صورة كلمة محدودة أو كلمات معدودة؛ تمتد عبر الزمان والمكان: بمفهومها وبإيمائها وبإشارتها وبمقتضاها…إلى فضاء اللا محدود من المعاني.
    في قوله تعالى على سبيل المثال: (ولا تقل لهما أف) فالملفوظ كلمات معدودة، والمسكوت عنه معانٍ تتناول كل أنواع الأذى وهذا ما يُسمى بالتنبيه بالأدنى على الأعلى: أي دون الحاجة لذكر النهي عن الضرب والشتم، فهي معلومة ضرورية لكل مبتدئ باللغة: إنها من باب أولى، فهو اختصار لكنه يحمل من “عمومه المعنوي” ما “يستغرق” الأذى والاعتداء.
    لقد كان من صفاته عليه الصلاة والسلام أنه أوتي جوامع الكلم واختصرت له الحكمة اختصاراً، بل كان ينهى عن التكلف والتقعر والتشدق في الكلام وجاء عن ابن مسعود رضي الله عنه في الحديث الذي رواه مسلم: (هلك المتنطعون قالها ثلاثاً: المبالغون الأمور).
    وعن عبد الله بن عمرو بن العاص أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (إن الله يبغض البليغ من الرجال الذي يتخلل بلسانه كما تخلل البقرة).
    وعقد النووي -رحمه الله- في رياض الصالحين: باب كراهية التقعير في الكلام والتشدق فيه وتكلف الفصاحة واستعمال وحشيّ اللغة ودقائق الإعراب في اللغة. إن استطلاع الشريعة يدل بكل تأكيد على منحى الاختصار في الكلام والعلاج بالإيجاز في الحديث ما أمكن، وفي وصية النبي عليه السلام لجرير بن عبد الله البجلي يتأكد هذا المعنى حين يقول له: (يا جرير: إذا قلت فأوجز، وإذا بلغت حاجتك فلا تتكلف).
    فالمبالغة في الكلام والثرثرة لا تدل في الغالب إلا على غشاوة الفكرة التي يُراد إيضاحها فلا يُستطاع إلى إيصالها إلا بكلام كثير يزيد الغبار ويحفر في البحر ولا يحقق للقارئ إلا نتائج رمادية أو ضبابية، هي كما يُقال: تحصيل حاصل، في حين اختزال المعاني في كلمات معدودة يدل على وضوح ماذا نريد على وجه التحديد.
    من جانب آخر فإن تحقيق نتائج ذات مستوى متقدم يتطلب عملاً جيداً خير من كلام جيد، فلو كنا نسعى إلى تحقيق مستوى متقدم من التآلف وجمع القلوب، فإن في سيرة محمد -صلى الله عليه وسلم- كلاماً قليلاً وعملاً جباراً كثيراً تحقق في صور كثيرة، من أدلها زواجه عليه الصلاة والسلام من قبائل مختلفة استطاع من خلاله أن يقلل الشحن النفسي ضد الدعوة، فللزواج بعد آخر لا يقف عند حدود العلاقة بين الرجل والمرأة، وهذا المعنى يجب أن يتجلّى في سيرة رموز “الصحوة ” على وجه الخصوص.
    فنحن نجد اليوم في سيرة بعض السياسيين زواجاً لا يمكن تفسيره هكذا دون أن نستبطن من ورائه مصالح ” عُليا ” قد تكون شخصية، لكنها في كل الأحوال تخفي ورائها أبعاداً مختلفة.
    وعلى كل حال يجب ألا نعتمد في فلسفة شخصياتنا على غرس الإكثار من الأحاديث والمقالات والكتابات المطولة والخطب المطولة والحوارات… دون أن يكون لها رصيد تطبيقي واضح، ورضي الله عن ابن مسعود القائل: ” كنا لا نتجاوز عشر آيات حتى نتعلم ما فيهن من العلم والعمل” . فالاتجاه إلى العمل والإنجاز يجب أن يكون فورياً غير مؤجل مسبوقاً بقدر من التخطيط في زمن محدود؛ حتى ولو كان العمل كمياً فإنه يحقق “الكيف” على المدى الطويل، لاسيما إذا أُتبع بالبحث والتطوير والتجديد.
    كما يجب أن تتميز شخصيات الدعاة والخطباء والمحاضرين… بعمق اللفتات اللفظية التي توجز وتحدّ من الإسهاب. وهذا التميّز بلا شك يستدعي عملاً علمياً “وفنياً ” في مؤهلات الداعية.
    وللحقيقة ؛ فإننا قد مَلِلنا من وقوف كثير من الدعاة في المساجد وعلى منابر الجمعة… يتحدثون أمام الناس فيسهبون في التذكير دونما احترام لأداء الرسالة، ولولا الوجوب الشرعي في الحضور والاستماع لما رأيت سامعاً أو حاضراً لأكثر الذين يخطبون وفي جعبتهم الهاجس الأمني والمصلحة الشخصية التي صارت فوق كل اعتبار؛ مما بدّد طاقتهم وتركيزهم في درء احتمالات نسبتها واحد في المليون .
    هؤلاء يجب يدركوا أن مساحة المتاح والممكن أوسع مما أوهمهم به الشيطان، ولو أتعبوا أنفسهم قليلاً في تطوير أدائهم الفني لرسالة الجمعة، وأتبعوا ذلك توسعاً في المعلومات لأمكن من خلالهم تحقيق إنجازات في مجالات مهمة وحساسة، لكن الحق أن أكثرهم ربما يلحظون الجانب الشخصي لهم ويلبسونه ثوب المصلحة الشرعية، وهكذا تدور الأيام ويحسبون أنهم مهتدون!

  6. لايتنر: المسيحي الصادق من يعترف بمحمد*

    “بقدر ما أعرف من دينيْ اليهود والنصارى أقول بأن ما علمه محمد -صلى الله عليه وسلم- ليس اقتباسًا بل قد (أوحي إليه به)، ولا ريب بذلك طالما نؤمن بأنه قد جاءنا وحي من لدن عزيز عليم. وإني بكل احترام وخشوع أقول: إذا كان تضحية الصالح الذاتي، وأمانة المقصد، والإيمان القلوب الثابت، والنظر الصادق الثاقب بدقائق وخفايا الخطيئة والضلال، واستعمال أحسن الوسائط لإزالتها، فذلك من العلامات الظاهرة الدالة على نبوة محمد (صلى الله عليه وسلم) وأنه قد أوحي إليه”.**
    “إن الديانة النصرانية التي ودّ محمد (صلى الله عليه وسلم) إعادتها لأصلها النقي كما بشر بها المسيح (عليه السلام) تخالف التعاليم السّرية التي أذاعها بولس والأغلاط الفظيعة التي أدخلها عليها شيع النصارى.. ولقد كانت آمال محمد (صلى الله عليه وسلم) وأمانيه أن لا تخصص بركة دين إبراهيم (عليه السلام) لقومه خاصة، بل تعم الناس جميعًا، ولقد صار دينه الواسطة لإرشاد وتمدن الملايين من البشر، ولولا هذا الدين للبثوا غرقى في التوحش والهمجية، ولما كان لهم هذا الإخاء المعمول به في دين الإسلام”.
    “.. لما بلغ (صلى الله عليه وسلم) السنة الخامسة والعشرين من العمر تزوج امرأة عمرها (أربعون عامًا، وهذه تشابه امرأة عمرها خمسون عامًا في أوربا، وهي أول من آمن برسالته المقدسة.. وبقيت خديجة (رضي الله عنها) معه عشرين عامًا لم يتزوج عليها قط حتى ماتت (رضي الله عنها). ولما بلغ من العمر خمسًا وخمسين سنة صار يتزوج الواحدة بعد الأخرى. لكن ليس من الاستقامة والصدق أن ننسب ما لا يليق لرجل عظيم صرف كل ذاك العمر بالطهارة والعفاف، فلا ريب أن لزواجه بسن الكبر أسبابًا حقيقية غير التي يتشدق بها كتاب النصارى بهذا الخصوص، وما هي تلك الأسباب يا ترى؟ ولا ريب هي شفقته على نساء أصحابه الذين قتلوا.
    “.. مرة، أوحى الله تعالى إلى النبي (صلى الله عليه وسلم) وحيًا شديد المؤاخذة لأنه أدار وجهه عن رجل فقير أعمى ليخاطب رجلاً غنيًّا من ذوي النفوذ، وقد نشر ذاك الوحي، فلو كان (صلى الله عليه وسلم) كما يقول أغبياء النصارى بحقه لما كان لذاك الوحي من وجود.
    “.. إني لأجهر برجائي بمجيء اليوم الذي به يحترم النصارى المسيح (عليه السلام) احترامًا عظيمًا وذلك باحترامهم محمدًا (صلى الله عليه وسلم)، ولا ريب في أن المسيحي المعترف برسالة محمد (صلى الله عليه وسلم) وبالحق الذي جاء به هو المسيحي الصادق”.
    ــــــــــــ
    *لايتنر ightner باحث إنكليزي، حصل على أكثر من شهادة دكتوراه في الشريعة والفلسفة واللاهوت، وزار الأستانة عام 1854، كما طوف بعدد من البلاد الإسلامية والتقى برجالاتها وعلمائها.
    **عن كتاب: دين الإسلام لايتنر.

  7. “البوكر” دعوة لقراءة عزازيل بعيداً عن التعصب

    حسام عبدالقادر

    “تأتى جائزة بوكر الدولية ذات الطابع الأوروبي كشهادة على أدبية وروائية “عزازيل” بعيدا عن محاولات الخروج بها عن نطاقها الأدبي، وجرها إلى منطقة الخلاف العقائدية، وهو أمر كان يحزنني كثيرا، وكنت ألتزم الصمت تجاهه، وسوف أظل على التزامي هذا بعيدا عن الجدل البيزنطي حول المفاهيم والأطروحات التاريخية والعقائدية، وعلى من يريد مناقشة هذه الأمور فأمامه كتبي الأخرى وليترك الأدب لأهله”.

    هكذا بدأ الدكتور يوسف زيدان، أستاذ الفلسفة الإسلامية، ورئيس قسم المخطوطات بمكتبة الإسكندرية، وصاحب رواية “عزازيل” حديثه إلى “إسلام أون لاين” مضيفا أن إرادة الله سبحانه وتعالى شاءت أن تأتي بهذه الجائزة كشهادة من خارج الحدود لتهدأ النفوس الثائرة، وتدعوهم إلى قراءة متأنية لعلنا نجد من بعد ذلك سبيلا للتفهم والتقبل والوعي بتراثنا المشترك.

    ويقول زيدان إن هذا الفوز يأتي كشهادة أخرى في مسار الأدب بعد جوائز دولية أخرى هامة حصلت عليها، مثل جائزة عبد الحليم شومان في مجال العلوم الاجتماعية، وجائزة التقدم العلمي من الكويت في مجال التراث العربي.

    كما أن هذا الفوز يتضمن توجيه أنظار الناشرين في كل اللغات إلى هذا العمل، وقد ترجمت رواية “واحة الغروب” للروائي المبدع بهاء طاهر، الفائزة العام الماضي بنفس الجائزة إلى 8 لغات أجنبية، ومن المتوقع أن تترجم “عزازيل” إلى 15 لغة أجنبية، وقد صدر منها خمس طبعات حتى الآن.

    نجاح غير متوقع

    ويؤكد د. زيدان أنه لم يكن يتوقع أن تأخذ رواية “عزازيل” كل هذه الشهرة والانتشار، وأن تقرأ على مستوى الشباب، في وقت نشكو فيه من وضع الثقافة المتردي لدينا، إلا أنني فوجئت بانتشار الرواية، وأن الشباب هم أكثر الحاضرين في كل الندوات التي تمت بالقاهرة والإسكندرية حول الرواية.

    ثم قارن زيدان بردود الفعل في سوريا قائلا إنهم هناك ليس لديهم أي تعصب ديني؛ حيث تم إقامة ندوتين في سوريا، الأولى في حلب في أبريل الماضي بعد شهر من صدور الرواية، والثانية في دمشق بعد شهرين، وكان الإقبال ضخما من الحضور، ولم يشر أي من الحضور إلى تناول الجزء المسيحي في الرواية أو يعلق عليه، بينما انحصرت التعليقات على طبيعة الرواية والأسلوب، موضحا أن عزازيل لم تقدم معلومات وإنما تقدم رؤية، وهو ما فزع الكنيسة وبعض القساوسة.

    الجدير بالذكر أنه تم إعلان اسم الفائز في جائزة بوكر للدورة الثانية في احتفال بـ”أبو ظبي” بالإمارات عقب افتتاح معرض أبو ظبي للكتاب.

    وتنظم الجائزة بالاشتراك بين مؤسسة خيرية بدولة الإمارات العربية، ومؤسسة جائزة بوكر البريطانية، وفى 10 ديسمبر الماضي تم الإعلان في لندن عن وصول ست روايات من 120 رواية إلى القائمة الرئيسية للجائزة، وهى “جوع” للروائي المصري محمد البساطي، وأربع روايات من أربع دول هي: “روائح مارى كلير” للتونسي الحبيب السالمي، و”الحفيدة الأمريكية” للعراقية أنعام كجه جي، و”زمن الخيول البيضاء” للفلسطيني إبراهيم نصر الله، و”المترجم الخائن” للسوري فواز حداد، إضافة إلى “عزازيل” ليوسف زيدان، ويحصل المؤلفين الخمسة على عشرة آلاف دولار، أما الرواية الفائزة “عزازيل” فتحصل على 50 ألف دولار.

    خطورة
    وتدور الرواية في القرن الخامس الميلادي في صعيد مصر والإسكندرية، وشمال سوريا من خلال الراهب “هيبا” الذي يعاصر أحداثا تتصف بالدموية في تاريخ الكنيسة المصرية، ويتعرض البطل لأكثر من امتحان صعب أمام نساء جميلات، ثم أمام الشيطان “عزازيل”، والذي تسمى الرواية باسمه، ويمزج زيدان في الرواية بين الصراع بين الإنسان والشيطان، وصراع آخر عاصره بطل الرواية الذي يعيش في القرن الخامس الميلادي، وهو الصراع بين المسيحية والوثنية، وبين الفرق المسيحية وبعضها.

    ويرى الناقد محمد السيد عيد في دراسته للرواية أن الكاتب أراد من تصويره لهذا الصراع أن يبين لنا خطورة سيطرة المتشددين الدينيين على الرأي العام في أي مكان؛ لأن هذا لن يترتب عليه سوى العنف والقتل والدم، مشيرا إلى أن الصورة التي يقدمها يوسف زيدان للإسكندرية الوثنية تجعلنا نتحسر على اندثارها، والمقصود هنا طبعا ليس الوثنية بمعنى الكفر، بل الوثنية كمرحلة تاريخية، ازدهر فيها العلم والفكر، وسبقت الإسكندرية كل ما عداها من المدن.

    كما يرى محمد السيد عيد أن زيدان حرص على أن تتضمن روايته نصوصا من الإنجيل على لسان البطل، باعتبار أنه يقدم موضوعا يرتبط بالتاريخ المسيحي، وهذه النصوص أبرزت ما في داخل شخصية البطل من إيمان بالله رغم كل الخطايا، وهى لا تتوقف عند بطل الرواية وحده، بل تمتد إلى بقية شخصيات الرواية، وهذا شيء منطقي، على أساس أن الرواية تدور في جو كنسي.

    كما أن هناك تضمينات من التوراة، فهو يشير مثلا في ثنايا بحث البطل القلق إلى سفر التكوين، كما استفاد من الأساليب القرآنية، فالراوي مثلا يصف الرهبان في أحد المواضع بقوله “الرهبان لا يقتلون، وإنما يمشون على الأرض هونا متبعين خطى الرسل والقديسين والشهداء، وهذا يذكرنا بالآية الكريمة الواردة في سورة الفرقان “وعباد الرحمن الذين يمشون على الأرض هونا وإذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاما”.

    ويرى السيد عيد أنه يحسب لزيدان الدخول في منطقة لم يتطرق إليها الأدباء من قبل؛ لعدم توفر مراجعها، وصعوبة التوغل فيها؛ حيث طوع المادة التاريخية للعمل الأدبي، دون أن يطغى التاريخ على الفن، وهذا مأزق كثيرا ما يقع فيه الكتاب.

    فتح مصر
    وحول الجديد الذي ينوي زيدان تقديمه في التأليف الروائي قال زيدان إنه يكتب حاليا رواية جديدة حول فتح مصر، وستكون جديدة من نوعها؛ لأن كل ما كتب حتى الآن عن فتح مصر لا يعدو أن يكون مثل أفلام توم وجيري، وكأن ما تم في فتح مصر مجرد عمل كرتوني، فهذا البلد بطوله وعرضه قام بفتحه عمرو بن العاص في عام و8 أشهر، والحامية الرومانية قتل منها 100 ألف بينما لم يقتل من المسلمين سوى 21 فردا فقط، وسوف تقدم الرواية الجديدة رؤية مختلفة تماما عن كل ما قيل في هذا الشأن من قبل.

    أول جائزة
    ويروي الدكتور يوسف زيدان حكاية أول جائزة حصل عليها، وكان عمره 12 عاما، عندما كان يرتاد قصر ثقافة الحرية بالإسكندرية، والذي تحول الآن إلى مركز الإسكندرية للإبداع، وكان حريصا على حضور ندوة ثقافية أسبوعية يتم فيها مناقشة كتاب من الكتب، وكان يتم في كل ندوة تسليم جائزة لأفضل من يناقش هذا الكتاب، وفي إحدى الندوات رفع يده ليناقش فتعجب كبار النقاد على المنصة من وجود طفل بينهم، وظنوا أنه يريد شيئا ما، إلا أنه أكد لهم أنه يريد مناقشة الكتاب، وبالفعل أعطوه الفرصة، وكانت النتيجة أنه حصل على جائزة هذه الندوة لأفضل مناقشة، وكانت عبارة عن قلم ذهبي منقوش عليه صور فضية.

    ويقول زيدان رغم كل هذا العمر، وكل أنواع الأقلام الفاخرة التي استخدمتها إلا أنني لم أجد أروع من هذا القلم الذي ما زال شكله ماثلا أمامي، وكنت سعيدا جدا بهذه الجائزة؛ لأنني سأبرهن لأسرتي في المنزل على تميزي، وكان لدى شعور أنه لا أحد يهتم بي، وبالفعل ركبت “الأتوبيس” لأذهب إلى شارع راغب بالإسكندرية؛ حيث أسكن وقتها، وبمجرد نزولي من الأتوبيس تحسست جيبي فلم أجد القلم..!! وبالطبع لم أرو ما حدث لأحد لأنهم لن يصدقوني، ومن يومها ولدي شعور دائم بالفقد، وعندما قرأت رواية “العجوز والبحر” لارنست هيمنجواي قلت لنفسي كان المفروض أن أكتب قصة القلم مثلما كتب هيمنجواي قصة العجوز مع السمكة.

    ويضيف زيدان قائلا كانت هوايتي الدائمة والمفضلة أن أذهب إلى منطقة “العطارين” بالإسكندرية، والتي تشتهر ببيع الأثاث القديم ومستلزماته، وكنت أشتري أشياء قديمة، وأظل أرمم فيها، حتى إنني قمت بشراء كرسي بستة جنيهات، ولا زلت أجلس عليه في بيتي حتى الآن، وفى كل عام أقوم بتجديده، وأصرف عليه كثيرا جدا، ولكني لا أستطيع أن أجلس إلا عليه، وقد اكتشفت بعد ذلك أن ما أفعله في التراث العربي هو ما كنت أفعله من قبل في منطقة “العطارين”؛ حيث أدخل لهذا الركام لالتقاط الشيء، وأعيد بناءه من جديد، وأنفض عنه الغبار وأصقله؛ ليصبح صالحا للعمل.

    ??????????????غير المسيحيين وهدمت الإسكندرية على رؤوس أهلها

    كتبت مروة حمزة (المصريون): : بتاريخ 18 – 3 – 2009

    أبدت الكنيسة الأرثوذكسية، تحفظها على فوز الروائي الدكتور يوسف زيدان بجائزة “بوكر” للرواية العربية عن روايته “عزازيل”، واتهمت كاتبها بالتعصب وإثارة المشاكل وتزييف الحقائق، واتهمت القائمين على الجائزة بأنهم يؤصلون فكرة التعصب ضد المسيحية وبأنهم بعيدون كل البعد عن الإيمان.

    وقال الأنبا بسنتي أسقف حلوان والمعصرة، “الكنيسة رفضت الرواية، لأنها تزييف الحقائق وتتهم الكنيسة باضطهاد المواطنين في القرون الأولى لنشأتها، وهذا لم يحدث، بل أن الكنيسة هي التي كانت مضطهدة على يد الرومان والبيزنطيين”.

    لكنه مع ذلك لم يتفاجئ بفوزها بالجائزة، “لأن الغرب ترك الإيمان ولم يعد يمثل أهمية في حياة شعوبه (…)، وليس معنى أن تفوز الرواية بهذه الجائزة العالمية بأنها تأتي بحقائق، خاصة وأنها أظهرت راهب الكنيسة في ذلك الوقت بأنه منحرف”.

    وتدور أحداث رواية “عزازيل” في القرن الميلادي الخامس بين صعيد مصر والإسكندرية وشمال سوريا، وهي تتناول فترة حساسة من تاريخ الديانة المسيحية بعد تبني الإمبراطورية الرومانية للديانة الجديدة والصراعات المذهبية التي تلت ذلك، بين آباء الكنيسة من ناحية والمؤمنين الجدد والوثنية المتراجعة من جهة ثانية.

    وفاز زيدان وهو أستاذ للفلسفة الإسلامية وتاريخ العلوم، ومدير مركز المخطوطات ومتحف المخطوطات بمكتبة الإسكندرية على الجائزة وقيمتها 50 ألف دولار أمريكي، بعد أن حظي عمله باختيار اللجنة من بين ستة أعمال وصلت إلى المرحلة النهائية في المسابقة في نسختها الثانية.
    ورفض زيدان الشكوك التي أثارتها الكنيسة حول روايته، وأضاف في اتصال هاتفي مع فضائية “الحياة اليوم”: “مع احترامي للكنيسة ورموزها الدينية، أقول إن ما ورد بالرواية حقائق واقعية حدثت وغير مزيفة، فلا يوجد معلومة في الرواية مخالفة للحقيقة والواقع، ولا يوجد حقيقة في الرواية تخالف التاريخ، فأنا قمت ببناء الرواية على أحدث حقيقية حدثت في القرون الأولى للكنيسة”.

    وتابع الروائي المصري، قائلا: “الرواية عمل أدبي، ولا يوجد بها أي مساس بالأديان أو الرموز، ولا أعرف سببًا واضحًا لغضب رجال الكنيسة من الرواية حتى الآن لدرجة أنهم يحاولون منع تداولها”.

    وأكد زيدان أن ما أورده في روايته لا يتنافى مع الوقائع التاريخية، وقال: مع احترامي لكل رموز الكنيسة ولكل الكهنة والأقباط، لكني أسألهم كيف يفسرون الفعل الذي قامت به الكنيسة القديمة من هدم الإسكندرية على رؤوس أهلها. نعم الكنيسة في البداية كانت مضطهدة على أيدي الرومان ثم البيزنطيين، ولكن عندما استقوت الكنيسة اضطهدت المواطنين غير مسيحيين وقامت بأعمال عنف”.

    وفضلا عن فوزه بالجائزة المالية، من المقرر أن يتم مكافأة الروائي المصري بنشر روايته بالإنجليزية وبلغات أخرى، وهو ثاني روائي مصري يفوز بالجائزة بعد أن سبق وفاز بها الكاتب المصري بهاء طاهر. وترعى الجائزة مؤسسة الإمارات ومؤسسة جوائز بوكر البريطانية للرواية.

    http://www.almesryoon.com/ShowDetails.asp?NewID=61579&

  8. يوميات صعيدي…مع التنصير

    يوميات صعيدي…مع التنصير

    ميلاد

    كيفك يا ولد العم ؟
    هريدي

    حطلع من خلقاتي يا بوي
    ميلاد

    به خبرايه يا هريدي يا ولد العم ؟
    هريدي

    الحياة صعبه قوي يا بوي ..والوليه هات هات
    ميلاد

    روح معاي الدير وانت تروق ؟
    هريدي

    ليه يا بوي ؟
    ميلاد

    همك يروح ياولد العم بحضرة الآب
    وحبه الآبوى والدفء اللي من فوق
    هريدي

    يا ولد اخوي
    ميلاد

    أبانا اللي في السماوات.
    هريدي

    ايوه قلولي روح بوك فوق في السماء

  9. معجزات للملاك ميخائيل (( بمناسبة تذكاره ))

    كنيسة رئيس الملائكة ميخائيل – فى كفر النحال بالزقازيق – تقع قريبة جدا من المدافن . و هى فى منطقة فقيرة و معظم المساكن المجاورة للكنيسة يسكنها غير مسيحيين

    بدايه القصيده كفر اختاروا تاريخ قديم علشان يقولوا كل اللى شافو الحدثه ماتوا

    فى سنة 1946 كان يخدم الكنيسة راهب بسيط .. كان متوكلا على الله ، و كان بحسب إمكانات جيله يخدم الله ، يزور بعض العائلات ، و يصلى قداس الأحد كل أسبوع .. كانت الكنيسة وقتها مبنى صغير محاط بسور مبنى ، و الباب الخرجى للسور مصنوع من أسياخ حديدية ، و يقفل بقفل من الخارج .

    كان هذا الأب يزور أسرة فى غروب أحد أيام الأسبوع ، و كانت من العائلات المتدينة . رب الأسرة رجل ميسور و زوجته إمرأة تقية و لم يكن لهما أولاد لمدة طويلة . و قد رزقهما الله بعد السنين الطويلة طفلا ، كان بالنسبة لهما كأنه نور الحياة ، و كانا شاكرين الله على صنيعه . جلس الأب الراهب مع الرجل و زوجته و طفلهما يتكلمون فى أعمال الله و عجائب قديسيه ، و كان على منضدة بحجرة الجلوس طبق صغير فيه قليل من حبات الترمس ، و كان الطفل الصغير إبن سنة يحبو حول المنضدة ، و يمسك بها تساعده على الوقوف . و فى غفلة من الكبار مد يده إلى الطبق و أخذ حبة ترمس و وضعها فى فمه ، حاول أن يمضغها تفتت فى فمه .. حاول أن يبتلعها فدخلت فى القصبة الهوائية ، و بلا مقدمات وجدوه ملقى على الأرض يسعل سعالا صعبا متلاحقا ، يكاد أن يختنق .

    صرخ الأب و الأم منزعجين ، و وقف الراهب متحيرا ماذا يفعل ؟ خطر بباله أن يجرى إلى الكنيسة يحضر زيت قنديل أو ماء اللقان هوه مفيش زيت غير فى الكنيسه هما معندهمش بقال ولا ايه، لعله يسعف الطفل المسكين ، و فعلا جرى إلى الكنيسة .. و لكنها مقفولة بالقفل الحديدى .. ليس أحد بالداخل .. و قرابنى الكنيسة يبدو أنه أغلقها و ذهب . إحتر الأب ، حاول أن ينادى و لكن لا من مجيب . إنه يريد أن يأخذ أى شىء من الكنيسة و الوقت يمر و الولد فى خطر ، فلما لم يجد شيئا مد يده من بين أسياخ الحديد و أخذ بيده حفنة من التراب ، تراب الكنيسة .. و عاد مسرعا يجرى .. وصل إلى البيت و إذ زحام .. لقد تجمع الجيران على صراخ الأب و الأم كالعاده يقولوا ان المسلمين شافوا المعجزات ومحدش شاف حاجه اتكلم براحتك يا عم حد هيراجع وراك .. الطفل مازال حيا و لكنه لا يقدر على التنفس و قد بدا لونه أزرق .. دخل الأب الراهب بسرعة يكاد يلهث ، دخل إلى حيث الطفل و هو يقبض بيده على التراب ، كشف ملابس الطفل و عرى صدره ، و وضع تراب الكنيسة كعلامة صليب على صدر الطفل ، و صرخ إلى الله متشفعا برئيس الملائكة ميخائيل ، فعطس الطفل عطسات متكررة ، خرجت معها فتات حبة الترمس و للحال بدأ يتنفس طبيعيا .
    ذهل كل الواقفين إذ رأوا عمل الله و كانوا يتحدثون بهذه الأعجوبة و يقولون حتى تراب الكنيسة مبروك يعمل به الرب آيات .

    مبروك عليكم التراب
    ربنا يشفى
    كل ده والولد عايش
    وبعدين هوه مينفعش يدعى من غير التراب

    لم تكن هذه الحادثة الوحيدة

    فقد تكررت القصص العجيبة فى هذه الكنيسة . فقد حدث أن قام غير المؤمنين قصده المسلمين برده فى سنة 1948 بالهجوم على الكنيسة و أحرقوا بعض مقاعدها و بدأ بعضهم يهدم الكنيسة من الداخل يا عم ارحمنا فيه حد بيهد حاجه من جوه علشان تقع على دماغه ، و قد تمجد رب الكنيسة يومها تعالى الله على مايدعون ، فسقط ماسك الفأس من أعلى حجاب الهيكل و إنشجت رأسه و خرج من الكنيسة مشدوخ الرأس ، ففزع الآخرين الذين كانوا يرمون كرات النار على الكنيسة كل ده والمسلمين جواها يبقى اكيد اللى كانوا عايزين يهدوها نصارى ههههههههههه و نجت الكنيسة بإعجوبة إذ كان رئيس الملائكة الجليل يحرسها .

    سبحان الله وباقى الكنايس مبيحرسهاش ليه رئيس الملايكه
    عنده نبطشيه
    ربنا يشفى

    و تذكر المؤمنون يومها
    ما حدث لطفلة صغيرة بنت أحد الشمامسة ، كانت قد أرسلتها أمها تسأل عن والدها الذى كان فى غروب أحد الأيام مع مجموعة من الشمامسة يحفظون الألحان ، و إذ تأخر عن الحضور للمنزل ، أرسلت الأم الطفلة – 6 سنوات – ست سنين وصدقتوا كان الله فى عونكم فلما دنت هذه إلى الكنيسة ، رأت الملاك ميخائيل و كأنه إنسان كبير جدا واقف بباب الكنيسة و ساقاه بإرتفاع الباب الحديدى ، و يديه كجناحين ممتدين على مبنى الكنيسة حول قبابها ، فخافت الطفلة و صرخت إذ رأت هذا المنظر ، و لكنه إنحنى بقامته العجيبة نحوها يطمئنها ، و يقول لها ” يا حبيبتى لا تخافى ، ماذا تطلبين ؟ ” قالت له و هى مرتعبة سبحان الله طفله عندها ست سنين طلعلها عفريت هتتكلم معاه ” أنا عاوزة بابا ” قال لها ” بابا مين ؟كل المعجزات دى وميعرفش ابوها مش غريبه عليكم فى الانجيل ربكم سال يعقوب عن اسمه ” قالت ” بابا فلان ” قال لها ” نعم كان ههنا مع الشمامسة ، و قد إنتهوا من درس الألحان و مضوا ” فقالت ” و أنت هنا ماذا تعمل ؟ ” قال ” أنا حارس الكنيسة ” قالت الطفلة بسذاجة ” إسمك أيه ؟ ” قال لها ” أنا ميخائيل ” .ده ايه الشجاعه دى والروقان ده مخدتش رقم الموبيل كمان ليه هههههههههههه
    و هكذا كان رئيس الملائكة الجليل سندا و حارسا لهذه الكنيسة ، بل بحسب فكر الآباء هو حارس كل كنيسة و لهذا كانوا يبنون فى كل الأديرة كنيسة على إسم رئيس الملائكة فى الحصن كدليل لقوة شفاعته و حراسته

    ياراجل — قول كلام غير ده

    احتفال عيد الملاك

    كان هناك رجل محب لله أسمه دوروسيس وإمرأته أسمها ثيؤبسته، كانوا يقيمون كل يوم 12 من كل شهر تذكار عيد رئيس الملائكة الجليل ميخائيل. ومرت هذه العائلة بظروف صعبة جداً ولم يكن لديهم أي أموال ليقوموا بالأحتفال بعيد الملاك. فأخذوا ملابسهم ليبيعوها وبثمنها يقيموا الأحتفال هو مش التقرب لله افضل ولا ايه. ولكن رئيس الملائكة ميخائيل ظهر لدوروسيس وأمره أن لايبيع ملابسه ولكن أن يذهب لراعي غنم ويشترى خروف بثلث دينار، ويذهب لصياد سمك ويشتري سمكة بثلث ديناراستنى هنا هى سمكه بسعر خروف ليه هيشترى حوت – وبعدين ايه اللى يخلينى اشترى سمكه تاكل واحد ماشترى خروف يوكل عيله ولا حبكم فى الخروف السبب. ولايفتح دوروسيس السمكة حتى يأتي له الملاك مرة أخرى ياترى ايه الحكمه فى كده – هنعرف . ثم في النهاية يذهب الى تاجر القمح ويأخذ منه ما يحتاج من دقيق.

    قام دوروسيس وفعل كل ما أمره رئيس الملائكة ميخائيل. ثم دعى جميع الناس للأحتفال بتذكار رئيس الملائكة كعادتهم. وعندما ذهب لمخزن المنزل ليبحث عن خمر لتقديمه للمدعويين راجل تقى فعلا وجد جميع براميل الخمر في مخزن بيته مليئة وكذلك أشياء أخرى كثيرة – خدوا بالكم من يبحث دى – هوه مش كان هيبيع هدومه من شويه يبقى المفروض انه متاكد ان بيته فاضى
    ُذهل الرجل وتعجب لما رآه ومجد الرب القدوس. وعندما إنتهوا من الأحتفال وأنصرف المدعوين، ظهر له رئيس الملائكة الجليل ميخائيل وأمره أن يفتح بطن السمكة ههههه امال الناس كلت ايه سكرت بس على لحم بطنها . فوجد بداخلها 300 دينار من الذهب وثلاث عملات معدنية كل منها ثلث دينار. وقال له الملاك “هذه العملات الثلاث للخروف والسمكة والدقيق، و 300 دينا ذهب له ولأولاده”.

    جنى بخيل صحيح مكنش قادر يخليها ورقه بخمسه
    وبعدين سمكه تشيل فى بطنها تلاثمئه دينار دهب
    ومحسش بالوزن

    وبعد القصه العظيمه دى
    تقدروا تقولو ايه الحكمه من وجود السمكه
    اقولكم
    فى فلم علاء الدين
    فتح السمكه لقى خاتم
    طبعا مش علاء الدين بتاع المنتدى ركزوا
    طبعا كانت هتبقى بايخه قوى لو قالوا خاتم
    هنا التغيير بقى يا جماعه

    بركة وشفاعة رئيس الملائكة الجليل ميخائيل الواقف أمام عرش النعمة، وجميع طغمات وروؤساء الملائكة تكون معنا جميعاً آمــين

    الملاك ميخائيل والطفلين

    حضرت عائلة مباركة تشمل الاسرة من الاب والام وطفلين ولد وبنت حوالى من ثلاث الى اربع سنين طبعا نفس السن الصغير علشان محدش يمسك عليهم حاجه بالاضافة لباقى الاسرة دخل الطفل واختة كنيسة السيدة الغذراء( بدير الملاك ميخائيل بمدينة اخميم بسوهاج ) فشاهد طفل مثلهما ولكنة كان منيرا ولة اجنحة بيضاء نورانية وتبادل الحديث وتبادل الحديث وخدين بالكم – ايه الناس اللى مبتخفش دى -التالى قال الولد …. هو انتة مركب نور فى جسمك ياترى كانت الكهربا ظهرت
    قالت البنت … هى مامتك عملت لك اجنحة من ريش الوز ؟….
    على فكره الوزه بتلت دينار برده
    انا هاخلى مامتى تعملى اجنحة زيك .
    ثم سألا ه معا هوة انت اسمك اية ؟…
    فرد عليهما انا ميخائيل رئيس جند الرب .
    فاسرع الطفلان الى ابيهم الذى كان يقف امام هيكل الملاك ميخائيل وصرخ الطفلان بابا بابا …… المرسوم على الستر دة شفناة جوة فى كنيسة السيدة العذرا وكلمناه
    وصدقكم – ربنا يهنيكم ببعض

    انتهت المعجزات للاسف
    ادعوا لاخوانكم النصارى بالشفاء العاجل

  10. صاعقة جديدة :- الأدمن النصرانية ناديم المتنصرة على قناة الحية تعترف بأنها ليست متنصرة

    السْلامٌ عَليْكٌم ورَحْمةٌ اللهٌ وبَرَكاتٌهٌ

    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام علي سيد المرسلين سيدنا مٌحَمد وعلي آله وصحبه وسلم وبعد ..

    كل يوم تخرج علينا الكنيسة المصرية بفضائح سواء فضائح أخلاقية أو فضائح توضح لنا جهلهم أو فضائح توضح لنا كذبها

    واليوم يوضح لنا أخ اسمه مسالم صاعق الناموس حقيقة قد أغفل عنها النصارى وهي القنبلة الجديدة لقناة الحية والتي توضح كذبهم وكذب القساوسة تبع هذه القناة المدلسة

    وإليكم هذا التسجيل الذي نشره الأخ مسالم على اليوتيوب لكي تعرفوا حقيقة المتنصرة ناديم

    وهذا هو رابط الفيديو

    وهو عبارة عن حلقة زائفة ظهر فيها رجل وإمرأة يرتديان ملابس اسلامية ( جلباب وحجاب )

    وفي هذا التسجيل الذي تم نشره تعترف فيه ناديم بأنها كانت كاذبة في ظهورها بهذا الشكل

    وهذه ليست أخر فضيحة لقناة الحية بل هي أولها

    وإن شاء الله سنجد المزيد من الفضائح طالما أن الكذب هو مبدأ الكنيسة وزكريا بطرس

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  11. سيما أونطه عاوزين فلوسنا – ابن الفاروق المصرى

    قال لى صديقى النصرانى وهو يحاورنى :
    يعنى ياعم أبن الفاروق هو انك تسامح اصعب ولا انك ترد العين بالعين اصعب؟؟؟
    اكيد الحب و المسامحة (للى بيسيئولينا اصعب واحب لربنا) .
    والتساؤل كان ردا على قولى [ونحن كما تعلم كمسلمين لا ندير خدنا الأخر لمن لطمنا ]
    فأحب أن أوضح لك كيف يرى المسلمين هذه النقطه من خلال الدين الإسلامى

    يقول الله عز وجل فى كتابه :
    ( وَإِنْ عَاقَبْتُمْ فَعَاقِبُوا بِمِثْلِ مَا عُوقِبْتُمْ بِهِ وَلَئِنْ صَبَرْتُمْ لَهُوَ خَيْرٌ لِلصَّابِرِينَ ) (النحل:126 ) .
    ويقول المسيح إن كان قد قال بحسب مايروى إنجيل متى :
    “5: 39 و اما انا فاقول لكم لا تقاوموا الشر بل من لطمك على خدك الايمن فحول له الاخر ايضا “.
    والآن تعال ننظر إلى القولين ونبحثهم سويا .

    أولا من حيث القابلية للتطبيق :

    نرى أن الله فى فى القرآن قد أعطى كل إنسان الحق أن يدفع عن نفسه الأذى أو الضرر الذى وقع عليه بدون تمادى أو تجبر ( بِمِثْلِ مَا عُوقِبْتُمْ بِهِ).
    ويكمل سبحانه وتعالى قائلا : ( وَلَئِنْ صَبَرْتُمْ لَهُوَ خَيْرٌ لِلصَّابِرِينَ ).
    أى أن الله فى نفس الوقت الذى يعطينا الحق فى الرد يحثنا على الصبر إن أستطعنا ويعدنا بالخير من وراء صبرنا . أى أن الأمر متروك لكل إنسان فى أن يسامح إن أراد مع الإحتفاظ بحقه وكرامته . وهو ما يطلق عليه العفو عند المقدرة وهو النظام الفطرى السوى الذى تقوم عليه حتى القوانين الوضعيه فى البلدان, فمن الممكن أن ترسل من أعتدى عليك إلى الشرطة مثلا كما يمكنك أن تعفوا عنه أيضا . والمستفيد هنا هو الإنسان والمجتمع حيث لن تجد من يتجبر على خلق الله لوجود الرادع .

    أما على الجانب الأخر فمقولة :
    “5: 39 و اما انا فاقول لكم لا تقاوموا الشر بل من لطمك على خدك الايمن فحول له الاخر ايضا “.
    هى غير قابله للتطبيق ولم تطبق على الإطلاق ولم تّرى فى أى مجتمع مسيحى أيا كان من أيام المسيح وحتى يومنا هذا وإلى أن يرث الله الأرض بمن عليها, ولنرى يا صديقى ماذا فعل المسيح نفسه أزاء هذا, هل طبق قوله أم لا؟

    يخبرنا الإنجيل المنسوب ليوحنا بالواقعة التالية :

    ” 18: 22 – 23 و لما قال هذا لطم يسوع واحد من الخدام كان واقفا قائلا اهكذا تجاوب رئيس الكهنة . اجابه يسوع ان كنت قد تكلمت رديا فاشهد على الردي و ان حسنا فلماذا تضربني ” .
    المسيح نفسه لم يعطى خده الأخر لمن لطمه بل أعترض على اللطم وقال له لماذا تضربنى ويوضع هنا فى الأعتبار أن يسوع المسيح كان لا حول له ولاقوة أى فى موقف لا يستطيع فيه الرد مما يجعل تذمره وأعتراضه على لطم الخادم له هو أقصى ما يستطيع أن يفعله من هو فى وضعه دفاعا عن كرامته.

    والمسيحية أيضا ينطبق عليها نفس هذه الحاله فهى على مر العصور لم نجد فيها صدى لهذا القول لم نجد يوما ما مسيحيا واحد حول خده الأخر لمن لطمه على الأيمن, أى أن النص خارج حيز التنفيذ وذلك لكونه لا يتماشى مع الفطرة السوية وما يسمى بكرامة الإنسان وطبعا أنا فى غنى أن اشرح لك أن هذا النص المنسوب للمسيح لا ينطبق فقط على اللطم أو صفح الوجه ولكن يفترض أن يكون أمام كل حالات الشر . وأسألك يا صديقى العزيز الآن من هو صاحب المصلحة من وراء هذا النص ؟ من الذى سيستفيد ؟ والإجابة هى أن المستفيد الوحيد هو كل إنسان شرير تسول له نفسه الأعتداء على الأخرين من أول سبهم وحتى هتك عرضهم . وهو لو أفترضنا إمكانية تنفيذه سيقيم مجتمع أفضل تسمية له هى أنه مرتع خصب للأشرار والمجرمين الذين يعتدون على كرامة الخلق .

    وحتى بعيدا عن الأديان والمعتقدات نجد ان الفطرة تقول بأن ليس من العدل إجبار شخص ما على تحمل الإهانه والإعتداء والنص يا صديقى غير قابل للتطبيق لمخالفته الفطرة عند الإنسان كما أوضحنا وعند الملائكة حتى لأنه لن تجد ملاك يعتدى على أخر من حيث المبدأ وحتى عتد الشياطين انفسهم . وإن أردت ان تطاع فأمر بالمستطاع وحاشا الله أن يكلف الناس فوق ما يحتملون أو ان يرضى لهم الإهانة والذل .

    وبجولة سريعه فى تاريخ المسيحية يا عزيزى لن تجد ملك مسيحى واحد على الإطلاق طبق هذا النص أو حتى قدر وعفى من أسافلهم وحتى القديسين منهم, مثل القديس مارى لوى أو لويس الرابع عشر والذى أستحق التقديس ووضع فى مصاف القديسين لكونه قام بحربين صليبيتين وهلك فى إحداهما, أو مثلا مثل جان دارك القديسة التى أشعلت الحرب بين فرنسا وإنجلترا وكانت على رأس الجيش وبالرغم من إن كلاهما قد ضرب بكلام المسيح عرض الحائط (هذا بفرض صحة نسبة القول للمسيح طبعا) إلا إننا نجدهما قديسين وجبت لهما الشفاعة بحسب ما تقول الكنيسة . أي ( لويس وجان ) وهما مجرد مثال بسيط للعديد ممن يتم تقديسهم وممن باركتهم الكنيسة .
    وفيهم من لم تسمح له ظروفه بالوصول لمصاف القديسين بالرغم من إشعاله نيران الحروب مثل الملك الإنجليزى ريتشارد الشهير بقلب الأسد والذى رفض خوض حرب صليبية ثانية ضد المسلمين فغضبت عليه الكنيسة .

    أما نصارى المشرق أو الشرق فكما تعلم يا عزيزى لم يكن لهم من الأمر شيئا فعلى سبيل المثال فى مصر لم يحكم المسيحيون مصر ولو ليوم واحد ولكنهم منذ أن كانت مصر وثنيه فى عهد البطالمة وعندما دخلت المسيحية مصر, كان الحكم فى قبضة الكاثوليك الذين أذاقوا نصارى مصر الذل والهوان وكل أصناف العذاب, ليس لكونهم (أى نصارى مصر ) أشرار لا سمح الله ولكن لكونهم مختلفين معهم فى المله فقط فأين كان قول المسيح : “من لطمك على خدك الايمن فحول له الاخر ايضا “.

    صديقى الفاضل يقولون إن أجمل الكلام أكذبه . ولك أن تتخيل مثلا إن إنسان ما صحا من نومه وفتح نافذة غرفته وتطلع إلى الشمس وشعر أنها لم تشرق فى هذا اليوم إلا له وحده . هذا ما نسميه قمة التفاؤل والرضى . هذا إن شعر فقط أما إن أعتقد هذا يقينا فهو ما نسميه قمة الغباء والتخلف العقلى.

    فقد يكون للقول المنسوب للمسيح ” من لطمك على خدك الايمن فحول له الاخر ايضا “. فيه ما يّمنى النفس ولكن من الغباء تصديق حدوث هذا, اللهم إلا فى فيلم سينيمائى هابط ينتهى به الحال بخروج الجمهور هاتفا “سيما أونطه عاوزين فلوسنا”.

    والسلام ختام

    ابن الفاروق المصرى

  12. “مصر”أم الدنيا
    محاكم التفتيش كانت في الاندلس لتعذيب مخالفي الكنيسة من مسلمين ويهود والملل المسيحية الاخري
    وقد عفا عليها الزمن واصبحت تراث ترويه المخطوطات التي أفلتت من المحاكم الرهيبة
    الآن عادت الي الواقع في “مصر” بواسطة الكنيسة الارثودوكسية الظالمة
    لتعذيب من يسلم منهم وفي وضح النهار وبمساعدة

    رجال امن الحكومة

    دين المحبة لم يعد يقنع أحد بل التعذيب والقتل يجبر متبعه علي الخوف من تبديل العقيدة الزائفة الي الحقبقة

    محاكم المحبة المسيحية

    clip_image001

    محاكم المحبة المسيحية – ابن الفاروق المصرى

    بدأت محاكم التفتيش أعمالها الوحشية بمباركة البابا جريجوري التاسع فى عام 1231م . حيث أنه هو الذى أعطى أوامره كخليفة للمسيح على الأرض بحسبما يزعمون بأنشائها للسيطرة على الهرطقة المتفشية فى البلاد وكان عملها وقت أن بدأت مقتصرا على شمال إيطاليا وجنوب فرنسا ثم مالبثت أن ازدادت أنتشارا ونفوذا فى العمل المسيحى وكان يطلق على تلك الهمجية التى يفعلونها والتى سنقوم بتفصيلها وتوضيحها بالصور أعمال إيمان أو أوتو دى فيه .

    توركمادا وما أداراك من توركمادا :

    هو رجل دين مسيحى وهو قريب أو بمعنى أدق لخوان دى توركمادا الكاردينال المسيحى الشهير الذى تمت ترقيه لرتبة كاردينال لدوره فى إستصدار القرار بعصمة البابا أما عن قصة حياة توركمادا صاحب محاكم التفتيش فسنترك الموضوع للكاتب النصرانى فائق فهيم ليشهد شاهد من أهلها عليهم حيث يقول :

    نشأ توماس نشأة دينية صرفة، وبعد أداء دراسي رائع انضم إلى جماعة الدمينيكان، وهو تطور أصاب والده بالإحباط لأنه كان من أسرة نبيلة، وكان يود أن يعيش ابنه حياة مدنية يتزوج ولا ينقطع نسل الأسرة.

    تنسك توركمادا في دترسانتا كروز في سيجوفيا، حيث عاش حياة قوامها التقشف والزهد، ورفض تناول اللحم كما رفض أن يرتدي قمصان التيل تحت سترته الخارجية، وكان يشاهد عادة مرتديا قميصا من الشعر ويمشي حافيا بصفة دائمة.

    وما أن انتشرت سمعته كرجل دين، حتى تم اختياره كقسيس اعترافاً للملكة إيزابيلا ملكة إسبانيا قبل أن تصبح ملكة، وكانت وقتها أميرة وشقيقة للملك هنري الرابع، وقد استخلص منها الوعد بأنه في حالة وصولها للحكم وجلوسها على عرش إسبانيا فإنها سوف تعيد محاكم التفتيش. وبالفعل أصبحت إيزابيلا ملكة وبرت بوعدها فأعادت محاكم التفتيش وعينت توركمادا مفتشا عاما على رأسها.

    وكما هو معروف، فإن الكثيرين في العصور الوسطى كانوا يحبون الالتحاق بالكنيسة لما تدره عليهم من ثروة وتكسبهم من سلطة، ولم يكن توركمادا واحداً من هؤلاء، وهذا فى حد ذاته جعله أكثر خطورة من كل زملائه. لأن هدفه الأكبر كان فرض أسلوب الزهد والتقشف الذى اختاره لنفسه على الآخرين، ولم يهتم كثيرا بالوسائل والأساليب التى اتبعها لتحقيق ذلك، ورغم أن جدته كانت يهودية فقد اشتهر بأنه “معذب اليهود”، وقد تفنن في تعذيب اليهود والمسلمين حتى من اضطر منهم لاعتناق المسيحية، لأنه كان يعدهم مهرطقين. ولم يكن ضروريا أن يكون الضحية مسلما أو يهوديا، إذ كان يكتفى بأن يقول أى شخص عنه ذلك.

    ثم يتابع فائق فهيم وصفه لأعمال الأيمان المسيحة الشهيرة بمحاكم التفتيش قائلا :

    وما أن تبوأ منصب المفتش العام حتى ابتكر توركمادا مجموعة من القواعد للتفتيش في ثمان وعشرين مادة، وفى كل موقع تزوره محكمة التفتيش تبدأ الإجراءات بعظة يلقيها قسيس يتميز بالفصاحة أو أي عضو من أعضاء المحكمة يتصف بالبلاغة، وبانتهاء العظة يتقدم المسيحيون “الأتقياء” إلى الأمام ليقسموا قسم الولاء لمحكمة التفتيش ويتعهدوا بالعمل في خدمتها، فإذا كان هناك فرد فقد إيمانه أو مارس الكفر -وكان اليهود وما تبقى من المسلمين على رأس هؤلاء المتهمين- فإنه يمنح فترة تتراوح بين ثلاثين إلى أربعين يوما ليتقدم باعترافه أمام محكمة التفتيش. ونظرا لتقدمهم بالاعتراف طواعية، فإنهم لا يعاملون بالشدة المعروفة عن محاكم التفتش التى تتمثل في إحراق المتهمين على الأعواد الخشبية، شريطة أن تكون توبتهم صادقة وخالصة وأن يكونوا قد اعترفوا على أنفسهم بل وعلى جيرانهم أيضا. وسوف ينالهم بطبيعة الحال بعض العقاب، فهؤلاء الذين انتهكوا سنن الخالق لا يمكن أن يمضوا بفعلتهم، فيفرض عليهم صلوات إضافية، ويمنعون من ارتداء الثياب الغالية والمجوهرات وركوب الخيل وحمل الأسلحة، بل وعليهم قبول مصادرة بعض ممتلكاتهم وأراضيهم لصالح الملكة ايزابيلا والملك فرديناند للمساعدة في الحرب المقدسة ضد المسلمين في غرناطة.

    معاملة الأطفال والعييد

    وأى فرد متهم بالهرطقة أو الكفر أو تجاهل الدين ولم يحضر خلال فترة السماح (30 – 40 يوما) ولكنه جاء طواعية بعد تأخير محدود سوف يعامل معاملة تتسم بالرحمة لأنه سيسلم كافة ممتلكاته للكنيسه ثم يحكم عليه بالسجن مدى الحياة، ولكن حظه يظل كبيرا لأنه لن يحرق. ولا يمكن لأحد أن يتهرب من تنفيذ العقوبة، لأن الفرد الذى يضطر لتسليم ممتلكاته إلى أقاربه أو أصدقائه أو حتى لأغراب سوف يفاجأ بأن أمواله تلك قد صودرت مهما كان مالكها الجديد، ويتم تحرير العبيد الذين يمتلكهم المتهمون بالهرطقة بسبب تربيتهم على أيدي أباء وأمهات غير متدينين فكانوا يعاملون معاملة طيبة شريطة إبلاغهم عن ممارسات آبائهم وأمهاتهم وباقي أفراد أسرتهم. بعد ذلك يتم تربيتهم دينيا من جديد مع بعض العقوبات الخفيفة. أما أطفال أولئك الذين تمت إدانتهم فيتم إرسالهم إلى الأديرة والبيع، مع إعطاء الفتيات مهراً محدودا لمساعدتهن على الزواج، ولكن ذلك لم يدخل حيز التنفيذ أبدا.

    وكان من الممكن لأى متهم بالكفر أو الهرطقة أن يطلب المصالحة مع الكنيسة، ولكن كان عليهم أن يثبتوا أنهم مخلصون، وكانت خير طريقة لذلك هي الإبلاغ عن أصدقائهم، وإذا قرر المسئولون في محكمة التفتيش أن معلوماتهم غير دقيقة وأن تعاونهم محدود فيجري تسليمهم إلى السلطات المدنية التى تنفذ حكم الإعدام فيهم وإذا ما تمكن أحد المتهمين من الهروب، يعلق اسمه على أبواب كافة الكنائس في المنطقة، ويمنح فرصة ثلاثين يوما لتسليم نفسه لمحكمة التفتيش، وإلا اعتبر مدانا بتهمة الهرطقة، وكل من نجح في الهروب خارج البلاد يتم احراق دمية على شكله وباسمه.

    المتهم غير بريء

    ولم يكن هناك أماكن يمكن اللجوء إليها للاختفاء من محاكم التفتيش، فإذا رفض كونت أو دوق السماح لرجال محاكم التفتيش بالدخول إلى مناطق نفوذه وممتلكاته فسوف يدان بتهمة دعم وترويج الكفر والهرطقة. وحتى الموت ذاته لم يكن مهربا كافيا، لأنه لو حدث ودين فرد أمام إحدى هذه المحاكم بعد وفاته، فإن جثته تنبش من قبرها وتحرق على الأعمدة، ويتم بطبيعة الحال مصادرة ممتلكاته.

    ولم يكن يسمح لضباط محاكم التفتيش بقبول هدايا من المتهمين، وإذا حدث وقبلوا مثل هذه الهدايا، تحكم عليهم بإعادة ضعف قيمتها، وربما صدر ضدهم حكم بالحرمان الكنسي، واحتفظ توركمادا لنفسه بحق طرد ضباط محاكم التفتيش إذا ما ارتكبوا مخالفات من نوع آخر ولعل أشهرها عدم ممارستهم لعملهم بقسوة كافية.

    وقد وضع توركمادا تفسيرا واسعا مترامي الأطراف للهرطقة، فبالإضافة لجريمة التدين باليهودية أو الإسلام فإن الزواج من اثنتين كان يوجب الموت وكذلك ممارسة الشذوذ الجنسي الذى كان يعاقب ممارسه بالحرق، أما ممارسة الزنا قبل الزواج فكان أمرا عاديا لا تعاقب عليه محاكم التفتيش. والسبب في إعفاء ممارسى الزنا من أية عقوبات هو انغماس القساوسة الأسبان في الانحلال الأخلاقي بصورة فاضحة. وحتى نهاية القرن الخامس عشر وبداية السادس عشر لم يكن هناك ستارة تفصل القسس عن الرعايا -خاصة من الإناث- الذين يحضرون للاعتراف. وقبل ذلك كان القسس الشهوانيون يجتذبون الفتيات الجميلات للاعتراف في صندوق الاعتراف بعد أن يعطوهن خطايا إضافية ليعترفن بها. وكان بود توركماد بالحكم على شخصيته أن يلغي ذلك الفسوق تماما لولا أن البابا إنوسنت الثامن كان يتربع على عرش الفاتيكان، وكان فخورا بأنه رجل عائلي (من شروط الرهبنة عدم الزواج ناهيك عن البابوية) وكان أطفاله الذين ولدوا نتيجة مغامراته العديدة يعيشون معه في الفاتيكان، فلم يكن في موقع يسمح له بإدانة النشاط العاطفى من حوله وهو نفسه غارق في الملذات.

    وقد مثل راهب أمام محكمة التفتيش لأنه كان قد تلقى تعليمات بالتوجه إلى أحد الإدارة في مهمة تتعلق بالاستماع إلى اعتراف بعض التائبين والتائبات، ولكنه قام باستهواء وإغواء خمس راهبات ومارس معهن الجنس، وبرر فعلته بقوله إنه تلقى التوجيهات “بالذهاب إلى الدير والاهتمام بالراهبات” فاهتم بهن على حد قوله، وهو بذلك خادم أمين لرسالته لأنه أدى المهمة كما طلب إليه. كذلك ألقى القبض على قسيس يعتدي على غلام في الرابعة عشرة كان مسئولا عن تعليمه، ولأنه قسيس حكم عليه بالحبس في الدير لمدة سنة، أما الضحية فلم يكن محظوظا مثل المعتدى، إذ حكم عليه بارتداء كيس مليء بالريش ثم جلده بشدة حتى لفظ أنفاسه.

    وعندما كان رجل أو امرأة يتهم بتهمة الهرطقة، كان يتم استدعاؤهم إلى “المكتب المقدس”. وكان كل المطلوب لإدانة فرد ما هو شهادة اثنين من الشهود، وكانت أسماء الشهود تبقى سرية لتجنب تعرضهم للانتقام من أقارب المتهمين. ومن الناحية النظرية كان من الممكن للمتهم أن يوكل أحد المحامين للدفاع عنه، ولكن في الواقع لم يحدث أن تجاسر أحد أن ينكر أو يرفض رأي لمحكمة التفتيش.

    لا مجال للإفلات

    ولم يكن هناك حراس في مقر محكمة التفتيش أو ما يسمى بالمكتب المقدس، مما يعني نظريا أن المتهم كان بوسعه أن يمضي خارجا ثم يهرب، ولكنه إن فعل ذلك فإن معنى ذلك أنه مدان بالهرطقة. وما أن يصدر قرار الإدانة لا يوجد أدنى مجال للإفلات أو نقض الحكم أو تغييره. فالكنيسة والحكومة المدنية على السواء كان يهمهما أن تكون الدولة كاثوليكية صرفة، وكان وزير المالية حريصا على مصادرة أكبر مساحة من الممتلكات ومبالغ من المال. وكانت كل المصائب تنصب فوق رأس المتهم، لأنه إن لم تثبت عليه التهمة أمام محكمة التفتيش العلنية كان يجري تعذيبه بقسوة منقطعة النظير لعله يعترف تحت التعذيب ويقدم الأدلة التى فشلت المحكمة في العثور عليها أو التوصل إليها. وإذا اعترف المتهم فإن عليه أن يكرر الاعتراف ثلاث مرات على مدى ثلاثة أيام متتالية.

    كان إلقاء القبض على المتهمين يتم ليلا، حيث يتوجه رجال حرس محكمة التفتيش والمعروفون باسم “الجوازيل AL guazils (ويبدو أنها تحريف لكلمة الجلاوزة أى الحراس باللغة العربية) ويدقون باب المطلوب، وإذا وقعت أية مقاومة يقومون باستخدام أقصى قوة للدخول، وعندما يلتقون بضالتهم يطلبون إليه أن يرتدى ملابسه ثم يصطحبونه فورا إلى الخارج.

    وكان هؤلاء الزبانية يفضلون العمل في صمت ويحملون معهم كمامة كاتمة للصوت لكل من يرفع عقيرته بالصياح أو الاستغاثة لإيقاظ الجيران. كانت تلك الكمامة أشبه بثمرة الكثمرى يتم دفعها داخل فم المطلوب القبض عليه، ثم يقوم الحارس بتكبيرها من خلال قلاووظ مثبت بها مما يجعل الفك مفتوحا إلى أقصاه. لقد كان الصمت والسرية سلاحين جعلا تكتيكات هؤلاء “الجوازيل” أكثر فعالية، ولم يكن هناك مواطن واحد بمنأى عن شرهم أو محصنا ضد جبروتهم وفي داخل المحكمة أي مقر محكمة التفتيش تم إعداد كل شيء بحيث يحدث أعلى درجات الترهيب والتخويف في قلب المشتبه فيه: فقد كانت المحاكمة تتم في غرفة مظلمة، وكان المحققون يرتدون أروابا بيضاء وقلنسوات سوداء ويجتمعون حول مائدة مغطاة بالقطيفة السوداء مثبت عليها الصليب ووضع أمامهم نسخة من الإنجيل وستة شموع فوقها.

    وتبدأ المحاكمة سرية وتنتهى على هذا الوجه أيضا إذ لا يسمح للجمهور بحضورها، وتتلخص الإجراءات في قيام أمين المحكمة بقراءة الاتهامات من منصة منفصلة تتبعها فترة سكون. وقد وجه توركمادا قضاته ومحققيه بأن يقضوا وقتا طويلا في فحص الأوراق قبل أن ينبس أحدهم ببنت شفة وذلك من قبيل إدخال الرعب إلى قلب المتهم، بعد فترة السكوت الطويلة يتم سؤال المتهم عن اسمه وعنوانه ثم يوجه إليه السؤال المهم” هل تعرف لماذا أحضرناك إلى هنا” فإذا أجاب المتهم بأنه لا يعرف (وهذا هو عين الحقيقة في معظم الحالات) يقوم القضاة بالنظر مرة أخرى في الأوراق ولفترة طويلة “يدرس فحواها”.

    وبعد انتهاء فترة الصمت الثانية يسأل المحقق المتهم:

    هل لك أعداء؟ هل تحضر جلسات الاعتراف بانتظام؟ ومن هو القيس الذى اعترفت أمامه؟ ومتى كانت آخر مرة توجهت فيها للاعتراف؟

    وكانت تعليمات توركمادا لرجاله واضحة قاطعة بألا يتأثروا نهائيا بأي شي يقوله أو يفعله المتهم، خاصة البكاء أو التشنج أو التوسل أو القصص المؤثرة وعليهم أن يتجاهلوا أى شئ يصدر عن المتهم لأن “الهراطقة ماكرون وكاذبون” ألم يدّعوا بأنهم أتقياء وأوفياء لملتهم الكاثوليكية بينما كانوا يمارسون الهرطقة سرا؟ وكان توركمادا يذكر رجال محاكم التفتيش من أتباعه بأن إدانة رجل واحد قد تمثل الخلاص بالنسبة لألف رجل آخر، ذلك أن الهراطقة لم يقتصروا على ممارسة الهرطقة بل سعوا حثيثا لإقناع الآخرين باتباع سبيلهم وسلوك منهجهم الشيطاني.

    وإذا رفض المتهم الاعتراف تحت وطأة الترهيب، كان المحقق -وفقا للتعليمات- يلجأ إلى التخفيف من حدة تعبيراته. فكان يقول للمتهم “إنك طفل مخطئ وأن عملى مثل أبيك تماماً هو الحرص على التعرف على خطاياك، كما أن الكنيسة على استعداد للصفح عنك والترحيب بك بين أحضانها من جديد، ولكن عليك أولا تخفيف العبء عن روحك بالاعتراف واظهار الندم والتوبة الحقيقية”. وكان المقصود بهذا الاعتراف هو الإبلاغ عن آخرين ممن شاركوه “الخطيئة”، وقد وقع كثيرون في هذا الفخ وقدموا وجبات إضافية لشهوة القتل المتقدة لدى رجال التفتيش.

    أما إذا رفض المتهم الاعتراف، فكان يتم اقتيادهم إلى السجن للتفكير مرة أخرى، وإذا ما أصر على موقفه، فإن المحقق يقول له “رغم أنك مقتنع ببراءتك إلا أن التفتيش لايشاركك هذا الرأى”. ولذا فإن عليك البقاء فترة أخرى في السجن.

    وهنا يتم نقل المتهم إلى سجن أكثر رفاهية وراحة ويسمح له بالزيارات من بعض الضيوف والأصدقاء والأهل. ومن بين هؤلاء الضيوف أفراد يعملون لحساب التفتيش مهمتهم حث المتهم على إطلاق لسانه، وكان الضيف يقول للمتهم إنك إذا اعترفت فسوف تحصل على عقوبة بسيطة، وكان أحد ضباط محكمة التفتيش يكلف بالاختباء للإنصات إلى الحديث بين. السجين والضيف، وكانت مهمته الأساسية البحث عن أى كلمة يكون المتهم قد تفوه بها لتدل على أنه مارس الهرطقة، وفي بعض الأحيان كان المتهم يسجن في زنزانة مشتركة مع سجين آخر هو في الواقع عميل للمحكمة (وهي ممارسة مازالت مستمرة في معظم الدول القمعية)، ويقوم هذا العميل بالحديث الصريح عن هرطقته لتشجيع المتهم المقصود على إطلاق لسانه.

    المحاكمة الخاطفة

    وإذا ما فشل ذلك كله، يتم نقل المتهم ليمثل أمام محكمة التفتيش لتمارس معه هذه المرة ما عرف بالمحاكمة الخاطفة بسرعة البرق، حيث يتبادل المحققون طرح الأسئلة بسرعة هائلة وبطريقة تقصد بها الإيقاع به بعد تقويض ثقته وهدم تماسكه وتلك المقابلة تكون في غاية الإزعاج وتسبب للمتهم الكثير من الإجهاد وتخلخل مقاومته لأن المحقق يركز على إجبار المتهم على الوقوع في المتناقضات. أما من يتمتع من المتهمين بدرجة عالية من الذكاء والتماسك بحيث لا يقع في فخ المحققين، فلم يكن أمامه إلا حل واحد هو: غرفة التعذيب، وكان التعذيب هو الإسهام الأعظم الذى دخل به توركمادا إلى سجلات التاريخ والإضافة التى قدمها لمحاكم التفتيش. وقد طبق التعذيب على فرسان تمبلر بفرنسا في القرن الرابع عشر، ولكن عددا من البابوات رفض استمرار اللجوء إلى التعذيب، ولكن توركمادا لم يكن يهتم كثيرا بالإنسانية ولم تعرف الرحمة سبيلا إلى كيانه فقد وجه رجاله إلى ضرورة استخدام التعذيب في حالة عدم حصولهم على اعتراف عبر التحقيق أو التجسس.

    ونظرا لشدة تمسكه بكاثوليكيته فقد أمر رجاله بعدم سفك الدماء ولكنه مع ذلك اضطر للاعتراف بأن أعداداً كبيرة كانت تموت تحت وطأة التعذيب، وإذا ما حدث ذلك (الموت تحت التعذيب) فإن المحقق المتسبب في الموت مطالب بأن يطلب الغفران من أحد زملائه القساوسة، وقد أمر توركمادا جميع القسس بأن يقدموا الغفران لبعضهم بعضاً فورا إذا ما ارتكب أحدهم جريمة القتل.

    ولم يكن المحققون في محاكم التفتيش يستخدمون كلمة “التعذيب” فالمهتمون كانوا يخضعون فقط للاستجواب. وأولى مراحل الاستجواب كانت التهديد، فالمتهم كان على علم بالأساليب المريعة التى كان يستخدمها المحققون، ولكن هؤلاء بدورهم كانوا يشعرون بأن من واجبهم انعاش ذاكرة المتهم بالمخاطرة التى سيواجهها على أمل إفزاعه واضعاف مقاومته بفعل هذا الفزع.

    وثانى مراحل الاستجواب كانت الرحلة إلى غرفة التعذيب، إذ كان الضحية ينقل إلى هناك في احتفال له طقوس خاصة، فكان يحاط بحملة الشموع الذين تبدد أنوار شموعهم الظلام الدامس إلى جانب مصابيح نحاسية لتضيء الطريق. أما غرفة التعذيب فكانت غارقة في جو من الكآبة والظلام. وبعد وصول المتهم التعس إليها كان يعطى فترة صمت ووقوف ليتأمل خلالها وبصعوبة أدوات التعذيب التي تمثل الأثاث الرئيسى للغرفة التى ستستخدم فى استخلاص اعترافه. وكثيرا ما كان يمنح فرصة لدى غيره وهم يمرون بتجربة التعذيب والأهم من ذلك مشاهدة الرجال المناط بهم مهمة التعذيب، وكان هؤلاء يلبسون أقنعة سوداء تغطى رؤوسهم حتى اكتافهم ولا تخللها إلا ثقبان بحجم فتحتى العين.

    أما المرحلة الثالثة، فتشهد تجريد المتهم من ملابسه بحيث يصبح عاريا كما ولدته أمه.

    وفي المرحلة الرابعة يجري سحب المتهم إلى الآلة التي تم اختيارها لتعذيبه، ثم يربط ويثبت إليها.

    وهنا نصل إلى المرحلة الخامسة التي يبدأ فيها المتهم الشعور بالآلام الجسدية التي لا تطاق.

    وكان القانون الصادر عن محاكم التفتيش يمنع تكرار التعذيب، فالمتهم الذى تكتب له النجاة بعد التعذيب لا ينبغي معاودة تعذيبه، ولكن المثير للسخرية أنه لم يوجد قانون يحول دون استمرار التعذيب، فكان يستمر من يوم إلى يوم ومن أسبوع إلى أسبوع، مع فترات توقف لتستريح هيئة التعذيب ورغم أن جهاز شد الأطراف كان منتشرا في غرف محاكم التفتيش إلا أن الرافعة والتعذيب المائى كانا أكثر شيوعا. فكان المكلفون بالتعذيب يقيدون أيدي المتهم خلف ظهره ثم يربط الحبل في رافعة لرفع المتهم إلى أعلى، وإذا لم يعترف المتهم بعد ساعة من إبقائه على هذا الوضع المؤلم، تضاف الأثقال إلى أرجله، وإذا استمر على “عناده” يجري إنزاله بسرعة كبيرة ليرتطم بالأرض، ثم يتم قلب الوضع بحيث تصبح قدماه أعلى من رأسه ثم تثبيت الرأس بجهاز معدني وتوضع سداد خشبية في فتحتى الأنف ويفتح الفك إلى أقصى درجة بوضع قضيب حديدي مستعرض. ثم توضع قطعة من قماش التيل على فمه ويجرى صب الماء إلى جوفه حاملا قطعة القماش مع تدفقه، وهنا يبلع الضحية الماء آليا فيهبط القماش إلى الحلق، ويبدأ المتهم في السعال مع دخوله مرحلة شبه الاختناق، وعندما تزيد مقاومة الضحية ضد القيود والحبال تقطع وتسبب له مزيداً من الألم، وكان المتهم الواحد يستهلك ثمانى جرار من الماء لاتمام تعذيبه.

    وفي بعض الأحيان كان زبانية التعذيب في محاكم التفتيش يلجأون إلى “الكرسي الأسباني”، وهو كرسي من الحديد به مساكات حديدية تشل حركة الضحية تماما، ثم توضع أقدام المراد تعذيبه في جورب بعد دهنها بالشحم، ثم يقرب موقد مشتعل من الأقدام لتحترق ببطء، ثم يوضع شحم آخر لإبطاء مفعول الاحتراق وغالباً ما كان يجري حمل هؤلاء في كراسي إلى عزفة المحاكمة لاحتراق أقدامهم تماما، وكان الجلد شائعا في غرف التعذيب فضلا عن بتر الأصابع (اليد والقدم) بمعدل إصبع واحد يوميا.

    وحدث أن قدم يهودي إلى محكمة التفتيش بعد وشاية من خادمه الذى كان قد ضربه لاتهامه بسرقته، ورفض اليهودي الاعتراف بالهرطقة، فوضع رأسه في كيس من التيل تم تثبيته بقوة حتى أشرف على الاختناق بعد فترة رفع الكيس عن رأسه وطلب إليه الاعتراف، فرفض، فربطوا إبهاميه بخيوط لحجز الدماء بها حتى انفجرت الدماء من تحت الأظافر، وبعد ذلك قيدوه بالحبال ورفعوه بالرافعة يمينا ويسارا وإلى أعلى وأسفل وبعنف أدى إلى تفكك عظام أطرافه ومفاصله. ثم لجأوا لضربه بضراوة حتى أغمي عليه. وجرى ربطه بقوة بحيث قطعت الحبال أماكن عديدة في جسده، وبعد فقدانه كميات كبيرة من الدماء أطلقوا سراحه لئلا يتحمل الزبانية مسئولية قتله دون اعتراف.

    واليكم صور توضيحية لأدوات المحبة التى كانت تستخدمها محاكم التفتيش فى أعمالها الإيمانية مع شرح مبسط لكل أله وطريقة إستخدامها :

    مخالب القط :

    clip_image002

    وفيها يقوم القائم بالتعذيب بتعليق الضحية وشد قدمية للأرض عن طريق حبال ثم يقوم بتمشط لحم جسده بهذه الأداة حتى تظهر عظام جسده .

    خالع الأكتاف :

    clip_image001[1]

    يقوم فيها القائم بالتعذيب بتعليق الضحية من يديه فى السقف حيث يمرر الحبل من خلال عجلة صغيرة مثبتة فى السقف بحيث يتمكن المعذب من رفع ضحيته لأعلى أو إنزالها والطريقة التى كانوا يتبعونها فى هذا هى رفع الضحية لأعلى ثم يقو المعذب برفعه لأعلى وقبل أن يلمس الضحية الأرض يمسك المعذب الحبل مما يؤدى إلى خلع أكتاف الضحية .

    سرير أو خازوق يهوذا :

    clip_image003وفيه يتم تكتيف يد الضحية إلى الخلف بواسطة حبل ويتم تعليقه من صدره بعدة حبال كما هو موضح بالشكل ويتم إنزاله بالتدريج حتى يقابل سن الخازوق فتحة الشرج أو المهبل حسبما يترأى للمعذب وحسب نوع الضحية ذكرا كان أو انثى .

    الحرق البطئ :

    clip_image004وهى عبارة عن رافعة يتم بها رفع الضحية على بعد يسير من النار بحيث يحرقة لهيبها وبهذه الطريقة يتم حرقه بمنتهى البطء بدلا من أن يتم حرقه دفعة واحدة.

    الشواية :

    clip_image006ويتم تقييد الضحية فيها ممدا على ظهره أو صدره حسبما يترأى للمعذب على شواية عملاقة ويتم إيقاد النيران تحتها حتى يقضى نحبه مشويا .

    نازع الأثداء :

    clip_image008وهى عبارة عن آله يتم تسخينها حتى يصبح لونها احمر ثم يقوم المعذب بعدها بشد ثدى الضحية بها وكانت أستخدامها مقصور فى حالات الزنا وسب الدين والإجهاض والهرطقة والعديد من الجرائم الأخرى.

    القناع :

    clip_image010ويتم تسخينة لدرجة الأحمرار ثم يوضع على وجه الضحية حتى يتم شى لحم وجهه وهو يستخدم لأجبار الضحية على الأعتراف .

    العجلة :

    clip_image012

    وهى عدة أنواع فأحيانا يقوم المعذب بتثبيت الضحية إلى الأرض من قدميه ويم تعليق يديه فى العجلة ثم يقوم المعذب بتدوير العجلة مما يؤدى إلى خلع عظام الضحية و تباعدها عن بعضها البعض .

    عذراء نورمبرج :

    clip_image013

    وهو عبارة عن تمثا مجوف له بابان مملؤين بالمسامير يتم إدخال الضحية فيه ثم يتم فتحه وغلقه عدة مرات بقوة حتى تنغرس المسامير الطويلة فى جسد الضحية وينزف دمه حتى الموت .

    كمثرى البابا أو التشويه :

    clip_image014وكانت تستخدم مع المرأة التى أمسكت وهى تزنى أو مع الرجل اللوطى السالب وأيضا المهرطقين وهى توضع فى فم الضحية أو فى فتحة شرجه أو فى المهبل لو كانت إمرأة ثم يقوم المعذب بتوسيعها عن طريق عامود قلاووظ فتتسع بحيث تمزق أحشاء الضحية أو الجزء المدخله فيه وغالبا ما كان يموت الضحية أثناء أو بعد تعذيبه بها . وحوافها المسننة كانت تستخدم أيضا فى تشويه الوجه أو العنق أو حلق الضحية.

    كرسى الإعتراف :

    clip_image015وهو عبارة عن كرسى توضع المسامير فى مكان جلوس الضحية وأحيانا فى القاعدة وظهر الكرسى أيضا ويتم إجلاس الضحية عليه لأنتزاع الأعترافات منه .

    أبن الفاروق المصرى

  13. جميع”كلام الرب كلام نقي”
    كما يقول النبي. وعندما يكون العقل نقيا من كل فكر هرطوقي,مثلما تتنقي الفضة بالنار,تكون له هذه النقاوة انعكاسا لكلام الرب النقي وتشرق الحقيقة داخله اشراقة طبيعية.وعلي اية حال اعتقد انه ينبغي ان نظهر تعاليم القديس بولسباشراقها الكامل ونقاوتها,فهو قد ادرك التعاليم الخفية وتكلم المسيح فيه.لقد علم بتلك الامور التي كان من الطبيعي ان يعرفها ذاك الذي تعلم من هذا المعلم.
    ان الخبثاء الغاشين يحاولون ان يجعلوا الفضة الالهية بلا نفع ,ويطفئوا وهج الكلمة الالهية عن طريق مزجها بمعاني هرطوقية ومزيفة ويحرفون المعاني السرية التي تكلم بها الرسول بولس.

    هذا الجزء مأخوذ من جزء من عظة للاب اغريغوريوس النيسي احد اعظم اباء الكنيسة

    وهنا نجد واضحا المنهج المسيحي في الهروب من المعاني الواضحة التي تعنيها كلمات الكتاب المقدس بدعوي انها معاني سرية لا يستطيع احد فهمها وتفسيرها الا رجال الكهنوت
    وبالتالي فاي فهم اخر واي فكر مغاير ما هو الا فكر هرطوقي يجاهد الشيطان كي يزعزع به المؤمنين عن ايمانهم

    السؤال هنا
    لماذا يرسل الله رسالة الي البشر ثم يجعلها صعبة وغير مفهومة وبحاجة الي من يشرحها ويفسرها؟

  14. إن الاداة التي نفذ عليها الحكم بيسوع يشير اليها معظم العالم المسيحي بصليب. والكلمة مشتقة من (كروكس) اللاتينية. إن الكلمة اليونانية المنقولة إلى صليب في كثير من الترجمات هي ستافروس. وفي اليونانية الكلاسيكية عنت هذه الكلمة مجرد خشبة مستقيمة أو وتد. ولاحقا صارت تستخدم أيضا لخشبة تنفيذ الإعدام التي لها عارضة. والقاموس الملوكي للكتاب المقدس يعترف بذلك قائلا: (إن الكلمة اليونانية للصليب ((ستافروس)) أشارت بلياقة إلى خشبة , عامود مستقيم ,او قطعة وتد , يمكن أن يعلق عليها أي شيء…. وحتى بين الرومان يبدو أن الكروكس الذي اشتق منها صليبنا كان في الأصل عامودا مستقيما) تاليف ب. فيربايرن ( لندن 1874 ) المجلد 1 ,ص376 . مما يستحق الاعتبار أن الكتاب المقدس يستعمل أيضا كلمة ((كسيلون)) لتعريف الأداة المستخدمة ,ويعرف قاموس يوناني -إنجليزي لواضعيه ليدل وسكوت الكلمة ب(خشب مقطوع,جذع شجرة ,قطعة خشب,هراوة ,عصا, خشبة كان يعلق عليها المجرمون) من كتاب (الصليب غير المسيحي) بواسطة ج.د. بارسونز (لندن,1896) يقول “ليست هناك جملة واحدة في اية من الكتابات العديدة التي تؤلف العهد الجديد تحمل ,في اليونانية الأصلية ,حتى دليلا غير مباشر على أن ستافروس المستعملة في حالة يسوع كانت تختلف عن اي ستافروس عادية ,ولا حتى انها تألفت من قطعتين مسمرتين معا على شكل صليب …انه تضليل غير قليل من جهة معلمينا أن يترجمو الكلمة ستافروس الى صليب عند نقل الوثائق اليونانية للكنيسة الى لغتنا القومية ,وان يدعموا هذا العمل بوضع صليب في قواميسنا بصفته معنى ستافروس من دون الشرح بدقة إن ذلك لم يكن بأية حال المعنى الأساسي للكلمة أيام الرسل وانه لم يصبح معناها الأساسي إلا بعد ذلك بمدة طويلة , وانه أصبح كذلك بطريقة ما, فقط لأنه, بالرغم من غياب الدليل المؤيد , جرى الافتراض لسبب او لأخر أن ستافروس الخصوصية التي قتل عليها يسوع امتلكت هذا الشكل الخصوصي” ص 23-24 وهكذا يشير الدليل التاريخي وثقل الأدلة إلى أن يسوع مات على خشبة مستقيمة وليس على الصليب بشكله الحالي. ماذا كانت الأصول التاريخية لصليب العالم المسيحي؟ “إن أشياء متنوعة يعود تاريخها إلى فترات قبل العصر المسيحي بكثير وجدت مرسومة بصلبان من تصاميم مختلفة ,في كل جزء تقريبا من العالم القديم , فالهند وسورية وفارس ومصر جميعها قدمت أمثلة لا تحصى ..واستعمال الصليب كرمز ديني في أزمنة ما قبل المسيحية وبين الشعوب غير المسيحية يمكن اعتباره على الأرجح عالميا تقريبا,وفي حالات كثيرة جدا كان مقترنا بشكل من أشكال عبادة الطبيعة” دائرة المعارف البريطانية(1946),المجلد 6,ص753 . “إن شكل الصليب الحالي يرجع أصله إلى ارض الكلدانين القديمة وكان يستعمل رمزا لاسم الإله تموز (لكونه يشكل حرف T ) السري , أول حروف اسمه,في ذلك البلد والبلدان المجاورة , بما فيها مصر , وعند حلول القرن 3 ب.م كانت الكنائس إما انها هجرت أو زورت بعض عقائد الإيمان المسيحي ولزيادة هيبة النظام الكنسي المرتد جرى قبول الوثنيين في الكنائس دون تجديدهم بالايمان ,وجرى السماح لهم إلى حد كبير بالمحافظة على إشارتهم ورموزهم الوثنية ,وهكذا فان الحرف T ,في شكله المألوف أكثر ,بعد خفض الخط الأفقي فيه ,جرى تبنيه ليمثل صليب المسيح.” -القاموس التفسيري لكلمات العهد الجديد (لندن 1962 ) “إن الصليب كان يحمل في أيدي الكهنة المصرين والملوك الأحبار كرمز إلى سلطتهم ككهنة لإله الشمس وكان يدعى رمزا للحياة” عبادة الأموات( لندن 1904),كولنيل ج.غارنيير,ص226 . يقول تاريخ الكنيسة : “لم يكن هناك استعمال لصليب عليه صورة المسيح مصلوبا ولا صورة مادية للصليب في القرن الأول للمسيحية” نيويورك (1897 ),ج.ف.هيرست,المجلد 1,ص 316 .
    اعتقد بعد ما ذكرته من اراء علماء الاهوت عن الصليب قدمت لكم بحثا مفيد عن عدم ارتباط الصليب بالديانه المسيحيه وانه ضمن ما قددخل من العقائد الوثنيه فى العقيده المسيحيه

  15. الثالوث القدوس .. عند ثيوفيلس الأنطاكي 180 م

    الثالوث القدوس .. عند ثيوفيلس الأنطاكي 180 م
    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    حي الله الأحبة جميعا وبارك فيكم ونفع بكم

    أثناء بحثي عن أول ذكر للثالوث في كتابات الآباء .. وتحديدا في كتابات ثيوفيلس الأنطاكي إذ أنه أول من استخدم هذه الكلمة المبتدعة للتعبير عن الإله الخالق .. فوجدت شيئاً لم أكن أتوقعه ….

    ثيوفيلس الأنطاكي .. من هو؟!

    تاريخ ميلاده غير معلوم ولكنه مات بعد 180 ميلادية ..

    هو الاسقف السادس لأنطاكية ونصب أسقفا في عهد ماركوس أوريليوس .. أي النصف الأخير من القرن الثاني ..

    له كتب في الدفاع عن الإيمان المسيحي .. وهي ثلاثة كتب .. وله كتابات أخرى ضائعة ذكر منها أسابيوس في تاريخ الكنيسة : ( ضد هرطقة هرموجن ) وأيضاً ( ضد هرطقة ماركيون ) وغيرها ولم يبق من هذه الكتب إلا الكتب الدفاعية الثلاثة …

    فهو من أهم آباء القرن الثاني .. وهو أول من ابتدع كلمة ثالوث .. واستخدمها في صيغة ( ثالوث الله )

    ماذا قال ثيوفيلس الأنطاكي؟!

    في أثناء شرحه لأيام الخلق الستة وعند بداية حديثة عن اليوم الرابع في كتابه ضد أوتوليكوس .. ك 2 ف 15.. قال ثيوفيلس :

    Chap. XV. — Of the Fourth Day.

    On the fourth day the luminaries were made; because God, who possesses foreknowledge, knew the follies of the vain philosophers, that they were going to say, that the things which grow on the earth are produced from the heavenly bodies, so as to exclude God. In order, therefore, that the truth might be obvious, the plants and seeds were produced prior to the heavenly bodies, for what is posterior cannot produce that which is prior. And these contain the pattern and type of a great mystery. For the sun is a type of God, and the moon of man. And as the sun far surpasses the moon in power and glory, so far does God surpass man. And as the sun remains ever full, never becoming less, so does God always abide perfect, being full of all power, and understanding, and wisdom, and immortality, and all good. But the moon wanes monthly, and in a manner dies, being a type of man; then it is born again, and is crescent, for a pattern of the future resurrection. In like manner also the three days which were before the luminaries,50 are types of the Trinity,51 of God, and His Word, and His wisdom.52 And the fourth is the type of man, who needs light, that so there may be God, the Word, wisdom, man. Wherefore also on the fourth day the lights were made. The disposition of the stars, too, contains a type of the arrangement and order of the righteous and pious, and of those who keep the law and commandments of God. For the brilliant and bright stars are an imitation of the prophets, and therefore they remain fixed, not declining, nor passing from place to place. And those which hold the second place in brightness, are types of the people of the righteous. And those, again,, which change their position, and flee from place to place, which also are called planets,53 they too are a type of the men who have wandered from God, abandoning His law and commandments.

    والله إنها لكارثة!!

    أيعلم المسيحي البسيط من عوام شعب الكنيسة عن الثالوث أكثر من مبتدع لفظه؟!

    عجبا عجبا ..

    يرى ثيوفيلس أن في الأيام الثلاثة الأولى قبل خلق الشمس والقمر في اليوم الرابع .. إشارة إلى الثالوث القدوس .. فالشمس والقمر عنده مثل الإله والإنسان .. فالشمس دائمة كاملة أما القمر فينقص حتى يزول ثم يعود من جديد .. كالبشر وليس كالشمس دائمة الإضاءة .. فهو يرى الفرق بين الشمس والقمر كالفرق بين الله والإنسان ..

    فكانت الثلاثة أيام الأولى إشارة إلى الثالوث عند ثيوفيلس ..

    ولكن ما هو الثالوث عنده؟!

    إنه يقول أن الثالوث هو .. الله ( الآب ) .. والكلمـة ( الإبن ) ..

    و الحكمــــــة

    فضيحة !!
    فإن سألت نصارى اليوم .. ما الحكمة في العهد القديم .. أجابوا يســـــوع .. فالحكمة = الابن = اللوجوس في عرف نصارى اليوم ..

    والســـؤال الآن …. هل الحكمــــة تعني الروح القـــدس يا نصارى أم أن ثيوفيلس الأنطاكي كان يعبد إلها آخر غير يهوه؟!!!!!

    قطعا الروح القدس ليس الحكمة ..

    وفي ضوء عقيدة التمايز بين الأقانيم .. فيجب التمييز بين عمل كل أقنوم .. فالأقانيم لا تعمل نفس الأعمال وإنما لكل أقنوم عمله ..

    فهل لدى النصارى إجابة عن كلام ثيوفيلس الأنطاكي أم ان الرجل لم يكن يعرف أصل معتقده وأن الروح القدس هو الأقنوم الثالث لا الحكمة!!!

    وكان للمترجم تعليقا أضعه بين أيديكم .. يقول فيه:

    52 [An eminent authority says, “It is certain, that, according to the notions of Theophilus, god, His Word, and His wisdom constitute a Trinity; and it should seem a Trinity of persons.” He notes that the title sofia, is here assigned to the Holy Spirit, although he himself elsewhere gives this title to the Son (book ii. cap. x., supra), as is more usual with the Fathers.” Consult Kaye’s Justin Martyr, p. 157. Ed., 1853.]

    52 [ تقول مرجعية بارزة : ” إنه من المؤكد أن – بناءً على فكرة ثيوفيلس – الله و كلمته و حكمته تشكل ثالوثاً؛ وتبدو أنها ثالوث من الأقانيم.” فقد كتب هنا الكلمة سوفيا σοφία [ أي الحكمة باليونانية ] محددا بها الروح القدس – في ثالوث نصارى اليوم – وبالرغم من ذلك فإنه هو نفسه في أماكن أخرى أعطى نفس اللفظ [σοφία] للإبن ( ك2 ف 10 ) كما هي العادة عند الآباء. ” Consult Kaye’s Justin Martyr, p. 157. Ed., 1853.] ا هـ

    ما كتبته بهذا اللون من عندي.

    والشاهد عندنا أن الآباء استخدموا الحكمة للإشارة بها عن الإبن لا عن الروح القدس أما ثيوفيلس فعند أول استخدام له لكلمة ثالوث فقد صرح بأن الثالوث عنده هو الآب والابن والحكمة لا الآب والابن والروح القدس كما هو متعارف عليه بين نصارى اليوم ..

    ووجدت أن المعلق أشار إلى أن ثيوفيلس استخدم الكلمة سوفيا للتعبير عن الابن وأشار إلى أن ذلك موجود في الكتاب الثاني فقرة 10 وعندما عدت إليها وجدته يفرق تماما بين الابن والحكمة .. مما يؤكد أنه كان يظن الثالوث هو الآب والابن والحكمة وقد قال في ف 10 مثلاً :

    . For the prophets were not when the world came into existence, but the wisdom of God which was in Him, and His holy Word which was always present with Him.

    وهنا يتحدث ثيوفيلس عن عقيدته في الابن إذ يظن أن الابن هو الذي أوحى للأنبياء ما نسب إليهم ويقول : “فالأنبياء لم يكونوا قد خلقوا عندما خلق العالم ولكن حكمة الله التي كانت فيه وكلمته المقدسة التي الحاضرة معه دائما.”

    فواضح أنه هنا يتكلم عن ثالوثه ولم يتضمن ثالوث ثيوفيلس الروح القدس كما نرى .. قد نجده أحيانا يستخدم لفظة روح الله ولكن ليست في نطاق التعبير عن الثالوث المقدس كما هو الحال هنا أو في غير هذا المكان .. وقد يطلق على الابن الحكمة بطريق غير مباشر ولكنه قد أطلق على الابن روح الله أيضاً وهذا في الفصل العاشر أيضا في قوله

    God, then, having His own Word internal36 within His own bowels, begat Him, emitting37 Him along with His own wisdom before all things. He had this Word as a helper in the things that were created by Him, and by Him He made all things. He is called “governing principle” [ἀρχὴ], because He rules, and is Lord of all things fashioned by Him. He, then, being Spirit of God, and governing principle, and wisdom, and power of the highest, came down upon the prophets, and through them spoke of the creation of the world and of all other things.

    فلو قال قائل أنه قال أن ثيوفيلس اطلق الحكمة على روح الله هنا فنقول أنه اطلق روح الله على الابن ابتداءً لا على الحكمة مما يعني أنه لا يتكلم هنا عن الأقانيم أصلاً وإلا فلزم القول بأن قدرة الله (power of the highest) أقنوم رابع وكذلك مبدأه الحاكم أو حكمه (governing principle) أقنوم خامس وهكذا ..

    ولو نظرنا بعين فاحصة لما قاله لن نجده أطلق الحكمة على الروح القدس فغاية ما قاله أن الابن بكونه روح الله وقدرته وحكمته وحكمه نزل على الأنبياء ومن خلالهم تكلم عن خلق الكون..

    فما وصلنا إليه أن روح الله عند ثيوفيلس الأنطاكي ليست هي نفسها روح الله أو الروح القدس عن نصارى اليوم .. وحمكة الله أقنوم متميز عن الآب بغير انفصال مثله مثل الابن وليس هو في عرف ثيوفيلس وفي كلامه تفصيل كثير لا يتسع المجال لمناقشته مثل اعتقاده المخالف تماما لاعتقاد النصارى في الاقنوم الذي يوحي للأنبياء وغير ذلك

    والحمد لله رب العالمين
    ……………………………………
    كتبه الاخ : م. عمـرو المصري

  16. المرأة بين الإسلام والنصرانية.
    Icon41 @الأب بولس جورج يعترف أن المرأه أقل عقلا من الرجل لمن يعترضون على ناقصات عقل (تسجيل)@

    @الأب بولس جورج يعترف أن المرأه أقل عقلا من الرجل لمن يعترضون على ناقصات عقل (تسجيل)@

    http://downloads.stmarkoschurch.com/…2%E6%C7%CC.mp3هذا رابط محاضره الاب بولس جورج كاملة بعنوان ” من شروط الزواج ”

    المقطع الصوتى محل الاستشهاد : فى الدقيقه 26

    حياكم الله

  17. هل تحريم زواج المسلمة بغير المسلم يُعد نزعة عنصرية ؟

    الرد على شبهة تحريم زواج المسلمة بغير المسلم وهل يُعد نزعة عنصرية ؟

    الرد على الشبهة:
    1 ـ صحيح أن الإسلام يجيز زواج المسلم من غير المسلمة (مسيحية أو يهودية) ولا يجيز زواج المسلمة من غير المسلم. وللوهلة الأولى يُعد ذلك من قبيل عدم المساواة ، ولكن إذا عرف السبب الحقيقى لذلك انتفى العجب ، وزال وَهْمُ انعدام المساواة. فهناك وجهة نظر إسلامية فى هذا الصدد توضح الحكمة فى ذلك. وكل تشريعات الإسلام مبنية على حكمة معينة ومصلحة حقيقية لكل الأطراف.
    2 ـ الزواج فى الإسلام يقوم على ” المودة والرحمة ” والسكن النفسى. ويحرص الإسلام على أن تبنى الأسرة على أسس سليمة تضمن الاستمرار للعلاقة الزوجية. والإسلام دين يحترم كل الأديان السماوية السابقة ويجعل الإيمان بالأنبياء السابقين جميعًا جزءاً لا يتجزأ من العقيدة الإسلامية. وإذا تزوج مسلم من مسيحية أو يهودية فإن المسلم مأمور باحترام عقيدتها ، ولا يجوز له ـ من وجهة النظر الإسلامية ـ أن يمنعها من ممارسة شعائر دينها والذهاب من أجل ذلك إلى الكنيسة أو المعبد. وهكذا يحرص الإسلام على توفير عنصر الاحترام من جانب الزوج لعقيدة زوجته وعبادتها. وفى ذلك ضمان وحماية للأسرة من الانهيار.
    3 ـ أما إذا تزوج غير مسلم من مسلمة فإن عنصر الاحترام لعقيدة الزوجة يكون مفقودًا. فالمسلم يؤمن بالأديان السابقة ، وبأنبياء الله السابقين ، ويحترمهم ويوقرهم ، ولكن غير المسلم لا يؤمن بنبى الإسلام ولا يعترف به ، بل يعتبره نبيًّا زائفًا وَيُصَدِّق ـ فى العادة ـ كل ما يشاع ضد الإسلام وضد نبى الإسلام من افتراءات وأكاذيب ، وما أكثر ما يشاع.
    وحتى إذا لم يصرح الزوج غير المسلم بذلك أمام زوجته فإنها ستظل تعيش تحت وطأة شعور عدم الاحترام من جانب زوجها لعقيدتها. وهذا أمر لا تجدى فيه كلمات الترضية والمجاملة. فالقضية قضية مبدأ. وعنصر الاحترام المتبادل بين الزوج والزوجة أساس لاستمرار العلاقة الزوجية.
    4 ـ وقد كان الإسلام منطقيًّا مع نفسه حين حرّم زواج المسلم من غير المسلمة التى تدين بدين غير المسيحية واليهودية ، وذلك لنفس السبب الذى من أجله حرّم زواج المسلمة بغير المسلم.
    فالمسلم لا يؤمن إلا بالأديان السماوية وما عداها تُعد أديانًا بشرية. فعنصر التوقير والاحترام لعقيدة الزوجة فى هذه الحالة ـ بعيدًا عن المجاملات ـ يكون مفقودًا. وهذا يؤثر سلبًا على العلاقة الزوجية ، ولا يحقق ” المودة والرحمة ” المطلوبة فى العلاقة الزوجية.

  18. شبهة كادت تودى بحياتى ….. قصة مؤثرة واقعية‏

    كلماتي هذه أول مرة أسطرها ليقرأها الناس في هذا المنتدى – منتدى شبهات وبيان

    ذات مساء
    1

    كنت أتصفح صحيفتي اليومية والمفضلة عندي

    لشد ماأعجبني جرأة كتابها وتحررهم من العادات والتقاليد البغيضة بل ومحاربتهم للتشدد والمتشددين

    كنت احتفظ بقصاصات الجريدة في البوم وكنت أدبج المقالات بتعليقاتي القوية والتي لاتقل في قوة هجومها عن أولئك الكتاب الأشاوس

    من قال ان الدين كبت للحريات كبت للفكر

    من قال ان الدين سيطرة الرجل على المرأة

    من قال أن الدين إلزامي لكل الناس ( لكم دينكم ولي دين )

    دائما أشعر بالراحة ان تخلصت من الدراسة في الوزارة وانطلقت الى رحاب الجامعة حيث اتسعت مساحة الحرية

    واختفت مومياءات المصلى والدين

    هذا حرام

    وهذا من الكبائر

    أف أف ان تذكر تلك الأفواه والوجوه المشوهة يبعث فيني القشعريرة والغثيان

    اطلعت تلك الليلة على مقالات متفرقة وقرأت مقالا دينيا عن حد الحرابة وكان الكاتب من أولئك المشوهين

    كرهت كل ماكتب وبدون مقدمات ولكن استوقفني تعليق ساخر جميل لأحد القراء قال فيه :

    ( قبل أن تقطعوا أيديهم وأرجلهم من خلاف _ يقصد قطاع الطرق _ هل فكرتم لماذا لجئوا الى السرقة ثم كيف تقطعون أيديهم وأرجلهم وتطلبون منهم أن يتوبوا

    الى متى أحكام بالية من 14 قرنا تبقى حتى زماننا هذا …..

    التوقيع مقهور من القضاء )

    أعجبني تعليقه وسارعت على الفور لتأييده وكتبت :

    ( الاخ مقهور من القضاء صاحب تعليق رقم …. :

    لافض فوك

    أنا أؤيد كلامك وأويد قشع القضاء وعلى الطريق الهيئة

    ياناس تعبنا من الرقابة والتدخل في حريات الآخرين

    التوقيع: طالبة الحرية )

    ذات مساء
    2

    كنت أتابع فيلما لبطلي المفضل لقد كان قاطع طريق مع شلة من المجرمين

    ومن أحداث القصة انه اختطف فتاة كانت مسافرة بسيارتها ( كنت أقول وأنا أراها تقود السيارة العقبى لنا حين يأتي يوم التحرر من الأوغاد )

    وقعت قصة حب عنيفة بين البطلين لكنها لم تنته نهاية موفقة حيث أصرت البطلة أن تعاقب خاطفها المغتصب بهجره

    يالها من حمقاء

    أجمل مافي القصة أن المحكمة لم تحكم على البطل بحد هؤلاء المشوهين الذين يرون التقطيع دون النظر في معاناة هؤلاء

    ذات مساء
    3

    بشرتني والدتي ان والدي قد وافق ان نقضي الإجازة في مدينة ….. وأمرتنا بالاستعداد لان السفر سيكون في الغد

    كان من المقرر أن ننطلق صباحا ولكننا تأخرنا لبعض الطوارئ أراد والدي إلغاء السفر أو تأجيله لكننا انطلقنا في وجهه كالعاصفة

    كان الوقت عصرا وكنت أودع مدينتي وأتأمل كل شيء حولي أشعلت مسجلي الصغير ذو السماعتين على موسيقى هادئة تضيف الجمال والمتعة والاسترخاء لجو السفر أقبل الليل ونحن في الطريق بدأت سيارتنا تتمايل في الطريق تعب والدي أوقفته والدتي وأبى أن يتوقف لقد كان يخاف التوقف ليلا

    طلبت منه ان أكمل عنه القيادة ريثما يأخذ غفوة لقد كنا أربع بنات وولد والولد عمره 10 سنوات

    أعطتني والدتي شماغ والدي لأضعه على رأسي فألقيته بهدوء ماأقبح التفرقة

    ثم شعرت بالرغبة في قضاء الحاجة فأخذت طريقا جانبيا وابتعدت عن الخط السريع

    نزلت من السيارة ووالدي في غفوة ثقيلة وأمي يكاد يلتهمها الرعب وأنا قد أظهرت كل الشجاعة والقوة فما فرق البنت عن الولد

    وماهي الا لحظات وثلاثة رجال يهاجموننا

    قيدونا وكمموا أفواهنا بسرعة فزع والدي وحاول المقاومة لكنه في كل مرة يتحرك يفاجأ بالركل أو الرفس فتشوا السيارة وأخذوا كل مامعنا من مال

    حانت من احدهم التفاتة إلي ولم يكن على وجهي ولا شعري المنسدل أي غطاء حيث سقط أثناء التقييد

    ابتسم بخبث وظهرت في عينيه علامة كريهة

    أشار الى زميليه وتضاحكوا وأقبلوا نحوي

    قال الشاب : بنت بنوت

    وحدث شبه تنازع في من يكون ……

    أصرخ أقاوم أنظر الى والدي الذي يحاول الحركة بجميع قواه فيعود أحدهم اليه ليركله ويحكم وثاقه ففقد الوعي وأمي لاأدري اين هي

    ما هي الا لحظات حين أراد احدهم إلقائي الى الأرض تذكرت كلمة طالما سمعتها فرددتها بصعوبة بالغة : أعوذ بكلمات الله التامات من شر ماخلق وإذا بسيارة جيب كبيرة مقبلة قد تعالت أصوات منبهاتها

    تركني الرجل فوقعت أرضا فاقدة الوعي لاأدري بعدها ماحدث

    استيقظت لاأدري أين أنا ولا أدري ماحدث اذا بي في مستشفى والممرضة بجانبي قلت لها اين انا ثم تذكرت الأحداث وبدأت أصرخ ودموعي تسح سحا

    أبكي وأصرخ حضرت الطبيبة أمسكتني وأنا اصرخ بكل قوتي وأرادت إعطائي إبرة مهدئة فضربت يدها ونزلت من السرير أجري فاستوقفتني الممرضات واجتمع الأطباء حولي

    وصرخت : لقد اعتدوا علي

    أين أبي أين امي

    هل قتلوهم

    أنا الآن مجنونة

    أعطوني الإبرة وقالت لي الطبيبة ياأختي لم يعتد عليك أحد

    : انت كاذبة

    : أقسم لك بالله أنك سليمة 100 % .. لقد أنقذكم بعض الشباب الطيب وأنت وجميع اهلك بخير

    : كاذبة كاذبة

    أين امي

    أين ابي

    أين أخوتي

    : كلهم هنا في المستشفى وإذا هدأت سآخذك لزيارتهم جميعا

    : الآن خذيني الآن روحي ستخرج من صدري وضعوني على الكرسي المتحرك وأنا أصرخ صراخا مكتوما

    : اقتربنا من الوالدة اهدئي حتى لاتزيدي تعبها وأخذتني للحمام وطلبت مني ان أغسل وجهي وأقول : لاحول ولا قوة الا بالله

    دخلت على أمي وألقيت بنفسي عليها وانا أبكي وهي تردد في صوت فيه اعياء الحمدلله على السلامة ياهناء

    الحمدلله يابنتي على السلامة وتبكي

    : أمي هل كلكم بخير

    : نعم والحمدلله

    : دكتورة أريد ان أرى والدي

    : حسنا سآخذك الى والدك وعلى الطريق ستسلمين على إخوتك الصغار

    مررت على إخوتي انطلق أخي ماجد إلي واحتضنني بكل قوته وهو يبكي بصوت عال : الحمد لله لم تموتي . خفت أسأل عنك ويقولون ماتت

    حاولت ان اتركه لرؤية والدي ولكنه رفض أن يبعد يديه المتشبثة بي بكل قوة وهو يرتجف ويبكي

    قالت لي الطبيبة : ياليت تقرئين عليه سورة الفاتحة والصمد والمعوذتين حتى يطمئن

    بدأت في القراءة وأخذتني رعدة شديدة واختناق من شدة البكاء وكلما توقفت قالت لي أكملي فلم استطع قرأت الطبيبة بصوتها الندي الفاتحة وآية الكرسي وبعض السور وشعرت بشيء من الاسترخاء مع تشتت شديد

    ثم قال ماجد : هناء لاتقودي السيارة مرة أخرى إنا الرجل وسأكبر وأتعلم القيادة وأساعد أبي

    أنا احبك وأخاف عليك ثم احتضنني بكل قوته

    استأذنت من ماجد واخواتي الصغيرات لزيارة ابي

    أخذتني الطبيبة كانت منقبة وانا كاشفة كل شيء ليس علي الا لباس المستشفى

    كنت اسمع صوتها وهي تدعو لي ولأهلي وتذكر الله

    وحينما وصلنا لأحد الأجنحة دخلت بي مكان منعزل وقالت المكان هنا خاص ويحتاج لباس معين لان المرضى هنا ضعيفي المناعة وبالطبع الوالد بخير لكن لم نجد له سرير الا هنا والدخول تقريبا ممنوع لكني سأجعلك ترين الوالد ثم تهاتفينه بالهاتف من غرفتك

    أطليت براسي من النافذة ورأيت أبي تحت الأجهزة فسقطت أرضا فالتقفتني الطبيبة وممرضتين لاأدري من أين جاءا نظرت الى الطبيبة لقد كانت تتحدث باستبشار وطلاقة

    قلت : ماهذه الأجهزة

    هل حالته خطيرة

    : إطلاقا ولكن فقط لتعديل ضغط الدم المرتفع

    : أريد ان اكلمه من الهاتف

    : بكل سرور

    : عندها اطمأننت قليلا

    ذهبنا الى أحد الأجنحة وإذا بها تدخلني غرفة وأجد فيها والدتي وإخوتي وبعض قريباتي حضرن للاطمئنان علينا محملين بالورود والهدايا للجميع

    ووجوههم تعلوها ابتسامات تغالب الدموع والجميع يذكر الله ويحمده

    قامت الوالدة لتصلي

    ياألله أنا لم أصلي من ساعة الحادث

    طلبت من الطبيبة ان اصلي فابتسمت كانت قد كشفت وجهها بيننا فقد كنا جميع نساء

    أخذتني الممرضة فتوضأت وسألت أي صلاة الآن قالت النسوة العصر

    كبرت للصلاة ورن جهاز هاتف قريب سمعت بعض الهمس

    وحين أنهيت صلاتي قالت الطبيبة : لقد كان والدك على الخط وأنت تصلين وسيتصل في وقت قريب لأنه بحاجة للراحة ولم أشأ ان اجعله ينتظر

    أطرقت برأسي ثم شعرت بنعاس شديد ولم اعد اشعر بشيء

    مر الوقت بطيئا ولم استطع التحدث الى والدي

    قالوا لي يحتاج لراحة شديدة ومنومات حتى لايتأثر والأفضل له ألا يستيقظ كثيرا

    خرجنا من المستشفى وحضرت لزيارتنا احدى قريباتنا المتدينات وجلست تحدثنا حديثا جميلا عن سعة فضل الله

    حضر أعمامي الثلاثة وأخوالي وجلسوا معي طويلا وهم يحاولون الترفيه عني بكل الطرق

    عمي أحمد أقرب أعمامي لي وأصغرهم سنا كان اكثرهم في الزيارات وكان يأخذنا لنتمشى في اماكن قريبة

    كان يرفه عنا بكل الطرق

    وذات مســـــــــاء
    4

    جاءني عمي احمد واستأذن ودخل غرفتي واحتضنني وبكى

    : هل مات والدي ؟

    : الحمدلله على قضائه وقدره

    : قتله المجرمون

    أين الدولة من هؤلاء

    أين الشرطة

    لاتقل ان روح والدي وصحة أمي وصحتي ذهبت هدرا

    : من قال ذلك لقد أمسكتهم الشرطة وسيقاضون باذن الله وسيطبق عليهم حد الحرابة

    : ماذا ؟ أووووووووووووه ؟؟

    أنا السبب أنا السبب

    يارب لماذا

    لماذا تحاسب والدي بخطيئتي

    : اهدئي ياهناء

    وشرع عمي في قراءة القرآن

    هناء انت قوية حاولي ان تتماسكي من اجل والدتك وإخوتك

    لقد مضى والدك لرب كريم ونرجو له الجنة

    ان حياة شهداء المؤمنين أفضل من الدنيا وما حوت

    وإنا لنرجو لوالدك مراتب الشهداء ان شاء الله لقد مات دون ا ا ا ا دون ا ا ا

    دون ماله

    : تقصد دون عرضه !!

    : كليهما

    جلس معي عمي احمد جلسة طويلة ولم يكد يغادرني الا وقت النوم فقط

    بدأت حياتي تتغير

    حد الحرابة !!! ؟؟؟

    رجعت الى قصاصاتي

    وقرأت :

    ( قبل أن تقطعوا أيديهم وأرجلهم من خلاف _ يقصد قطاع الطرق _ هل فكرتم لماذا لجئوا الى السرقة ثم كيف تقطعون أيديهم وأرجلهم وتطلبون منهم أن يتوبوا

    الى متى أحكام بالية من 14 قرنا تبقى حتى زماننا هذا …..

    التوقيع مقهور من القضاء )

    ( الأخ مقهور من القضاء صاحب تعليق رقم …. :

    لافض فوك

    أنا أؤيد كلامك وأويد قشع القضاء وعلى الطريق الهيئة

    ياناس تعبنا من الرقابة والتدخل في حريات الآخرين

    التوقيع: طالبة الحرية )

    وبدأ شريط الذكريات

    الاستهزاء بالدين

    السفور

    وفجأة تذكرت جزءا من ذلك المساء المرعب

    لقد كادوا ينهشونني لولا ان الله ألهمني : أعوذ بكلمات الله التامات من شر ماخلق

    أحسست بقلبي سوف يغادر صدري فزعت الى الوضوء والصلاة كما وصاني عمي أحمد

    الهي ياغافر الذنب ياقابل التوب

    يارحمن يارحيم

    اقبلني فقد علمت ان لاملجأ ولا منجا منك الا إليك

    أذنبت فحلمت

    تماديت فأمهلت

    فاقبلني في حياض التوبة وصفوف التائبين

    اللهم اجعل عظيم جرمي في عظيم عفوك إني تبت إليك فاقبلني ولا تجعلني من القانطين واغفر لوالدي مغفرة ترفعه بها الى عليين

    غفوت بعد الصلاة: رأيت والدي عليه ثياب بيضاء ويبتسم فاحتضنته

    : كيف حالك ياابي

    : ……….

    : الحمد لله انك لم تمت

    : ………………

    استيقظت من غفوتي ودموعي تبلل وجهي

    جددت وضوئي وصليت ودعوت لوالدي وبكيت

    ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,, ,,,,,,,,,,,

    الهي لاتعذبنــــــــــــــــــي فاني

    مقر بالذي قد كان منـــــــــــــي

    ومالي حيلة الا رجائـــــــــــــي

    وعفوك ان عفوت وحسن ظني

    ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,, ,,,,,,,,,,,,,

    لقد أراد الله بي خيرا :

    · السيارة الكبيرة التي جعل الله إنقاذنا على يديهم مجموعة من الشباب المتدين المسافرين لأداء العمرة عملوا كل مابإيديهم لإنقاذنا وهم الذين امسكوا بأحد الجناة وسلموه للشرطة وتابعونا مع الإسعاف للمستشفى وتابعوا أحوالنا حتى هذه اللحظة

    · عرفت قدر ديني ومقدار تفاهة محاربي الدين والشريعة

    · تعلمت ان أقول أذكاري في الصباح والمساء

    · الطبيبة التي تحملت الكثير من أجلي كانت في كامل حجابها وسترها

    · كانت حالة والدي حرجة من البداية وكان في غيبوبة ولكنهم أخفوا ذلك عني مراعاة لنفسيتي المنهارة ولعل الموت أفضل له من الحياة بعد تلك الذكرى الأليمة ( اللهم ارحمه ..اللهم اغفر له )

    · تزوجت من طالب علم من طلاب الشيخ ابن عثيمين عليه رحمة الله

    · كبر ماجد وأصبح مكان والدي

    · كثير من أحداث القصة لاأذكر ها ولكن رواها من حولي لي وخصوصا تلك التي في المستشفى

    · لاتحلو الحيـــــــــــــــــاة الا بالله ومع الله

    · شيء مهم : قتل الثلاثة حرابة أراد الله ان يعلمني أنني محتاجة الى شرعه وانه هو الغني الحميد

    · أحداث مريرة لو لم تحدث لاستمريت في كفري وضلالي وشقائي {وَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ وَعَسَى أَنْ تُحِبُّوا شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ}

    كلماتي هذه أول مرة أسطرها ليقرأها الناس في هذا المنتدى المبارك عل من يقرأ يعلم قدر ربه وقدر شريعته الكاملة الصالحة لكل زمان ومكان

    فتقبلوا مني ولاتنسوا موتى المسلمين من صالح دعائكم

  19. الرد على شبهه الغلمان

    الشيخ : أحمد الخطيب
    قرأت لأحدهم مقالا يدعي فيه أن القرآن الكريم يغري العرب كي يعتنقوا الإسلام بأن الجنة التي تنتظرهم فيها غلمان سوف يطوفون عليهم ليمارسوا معهم الشذوذ الجنسي وحجتهم في ذلك هذه الآيات:
    قوله تعالى: (وَيَطُوفُ عَلَيْهِمْ غِلْمَانٌ لَّهُمْ كَأَنَّهُمْ لُؤْلُؤٌ مَّكْنُونٌ) ( الطور : 24 )
    وقوله تعالى- (وَيَطُوفُ عَلَيْهِمْ وِلْدَانٌ مُّخَلَّدُونَ إِذَا رَأَيْتَهُمْ حَسِبْتَهُمْ لُؤْلُؤًا مَّنثُورًا) ( الانسان : 19 )
    وقوله تعالى (يَطُوفُ عَلَيْهِمْ وِلْدَانٌ مُّخَلَّدُونَ 17 بِأَكْوَابٍ وَأَبَارِيقَ وَكَأْسٍ مِّن مَّعِينٍ 18 لَا يُصَدَّعُونَ عَنْهَا وَلَا يُنزِفُونَ 19 وَفَاكِهَةٍ مِّمَّا يَتَخَيَّرُونَ 20 وَلَحْمِ طَيْرٍ مِّمَّا يَشْتَهُونَ 21) ( الواقعة : 17 – 21 )

    كم هو أمر خبيث أن يجهد المرء نفسه في سبيل افتعال نقائص في عقائد الآخرين للنيل منهم ومما يعتقدون
    كم هو خبيث أن ينسلخ المرء من ضميره ومن إنسانيته كي يتهم دين الآخرين بما هو منه براء
    كم هو خبيث أن يبرر الإنسان لغاياته كل الوسائل مهما كانت دنيئة منحطة
    نعرف أن كل ما يخالف الفطرة السوية هو شيء خبيث لكننا لم نر بين الخبائث شيئا أخبث من البهتان

    لكن ما أيسر ذلك عند قوم لا يؤمنون والأحرى أنهم عن فطرتهم بعيدون معاندون لأن الأخلاق في الأصل هي فطرية وما دور الأديان فيها إلا التهذيب والتنمية والعمل على تفعيلها وتقويتها كي تكون مستقرة مستمرة

    يقول أحدهم معلقا على قوله تعالى: { وَيَطُوفُ عَلَيْهِمْ وِلْدَانٌ مُّخَلَّدُونَ إِذَا رَأَيْتَهُمْ حَسِبْتَهُمْ لُؤْلُؤًا مَّنثُورًا 19 وَإِذَا رَأَيْتَ ثَمَّ رَأَيْتَ نَعِيمًا وَمُلْكًا كَبِيرًا 20 عَالِيَهُمْ ثِيَابُ سُندُسٍ خُضْرٌ وَإِسْتَبْرَقٌ وَحُلُّوا أَسَاوِرَ مِن فِضَّةٍ….}. ( سورة الإنسان )
    هل كل هذا الشذوذ يليق بقدسية الله العلي؟…… غلمان لهم يرتدون الحرير!!! وعليهم حلي كالنساء!!!
    وفي موقع مسيحي قرأت قولهم: إن القرآن يغري بغلمان نصفهم الأعلى ذكري والأسفل أنثوي
    كبرت كلمة تخرج من أفواههم إن يقولون إلا كذبا
    قالوا لنا قديما: كل إناء بما فيه ينضح
    وصدقوا فمن ذا الذي يطمع في أن يجني سكرا من حنظل ، فالشيء يرجع في المذاق لأصله.
    إن هذ الوصف { عَالِيَهُمْ ثِيَابُ سُندُسٍ خُضْرٌ وَإِسْتَبْرَقٌ وَحُلُّوا أَسَاوِرَ مِن فِضَّةٍ….} هو وصف للأبرار المنعمين في الجنة وليس وصفا لخدمهم
    الأبرار الذين تستطرد الآيات في وصف نعيمهم بدءًا من قوله تعالى: { إِنَّ الْأَبْرَارَ يَشْرَبُونَ مِن كَأْسٍ كَانَ مِزَاجُهَا كَافُورًا }
    إلى أن قال: { عَالِيَهُمْ ثِيَابُ سُندُسٍ خُضْرٌ وَإِسْتَبْرَقٌ وَحُلُّوا أَسَاوِرَ مِن فِضَّةٍ وَسَقَاهُمْ رَبُّهُمْ شَرَابًا طَهُورًا 21 إِنَّ هَذَا كَانَ لَكُمْ جَزَاء وَكَانَ سَعْيُكُم مَّشْكُورًا } لاحظ التقرير بأن هذا المذكور هو جزاء لهؤلاء الأبرار
    ويتضح المعنى أكثر حينما نعود إلى الآيات القرآنية التي تناولت نفس الموضوع لنرى لمن يكون هذا اللباس ؟
    قال تعالى في سورة الكهف: { إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ مَنْ أَحْسَنَ عَمَلًا 30 أُوْلَئِكَ لَهُمْ جَنَّاتُ عَدْنٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهِمُ الْأَنْهَارُ يُحَلَّوْنَ فِيهَا مِنْ أَسَاوِرَ مِن ذَهَبٍ وَيَلْبَسُونَ ثِيَابًا خُضْرًا مِّن سُندُسٍ وَإِسْتَبْرَقٍ مُّتَّكِئِينَ فِيهَا عَلَى الْأَرَائِكِ نِعْمَ الثَّوَابُ وَحَسُنَتْ مُرْتَفَقًا }
    وفي سورة الدخان : { إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي مَقَامٍ أَمِينٍ 51 فِي جَنَّاتٍ وَعُيُونٍ 52 يَلْبَسُونَ مِن سُندُسٍ وَإِسْتَبْرَقٍ مُّتَقَابِلِينَ 53 }
    وفي سورة الحج: { إِنَّ اللَّهَ يُدْخِلُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ يُحَلَّوْنَ فِيهَا مِنْ أَسَاوِرَ مِن ذَهَبٍ وَلُؤْلُؤًا وَلِبَاسُهُمْ فِيهَا حَرِيرٌ 23 }
    وفي سورة فاطر: { ثُمَّ أَوْرَثْنَا الْكِتَابَ الَّذِينَ اصْطَفَيْنَا مِنْ عِبَادِنَا فَمِنْهُمْ ظَالِمٌ لِّنَفْسِهِ وَمِنْهُم مُّقْتَصِدٌ وَمِنْهُمْ سَابِقٌ بِالْخَيْرَاتِ بِإِذْنِ اللَّهِ ذَلِكَ هُوَ الْفَضْلُ الْكَبِيرُ 32 جَنَّاتُ عَدْنٍ يَدْخُلُونَهَا يُحَلَّوْنَ فِيهَا مِنْ أَسَاوِرَ مِن ذَهَبٍ وَلُؤْلُؤًا وَلِبَاسُهُمْ فِيهَا حَرِيرٌ 33 }
    وفي سورة الإنسان نفسها قال عن الأبرار: { وَجَزَاهُم بِمَا صَبَرُوا جَنَّةً وَحَرِيرًا 12 }

    وإن تعجب فعجب أمرهم حين تبحث عن هدف هذه التشويهات هل هو محاولة تشكيك المسلمين في دينهم ؟
    لو كان هذا هدفهم فإنهم في حال من الغباء لا يحسدون عليها لأن التجارب دلت على أن كل محاولات التشكيك في الدين الحنيف تذهب هباء فهي كسراب يحسبه الظمآن ماء. لأنها شبهات دائما شهواء ليس لها عين تبصر ولا أذن تسمع بل هي من كل مظاهر الحياة خواء.

    أم تراهم يعتقدون أنهم بذلك يبنون لهم جدارا من الثقة بينهم وبين الناس احتفاء بذكائهم ورفعة تفكيرهم وأنهم وحدهم العقلانيون التنويريون التحرريون الذين حرروا أنفسهم من عبودية الحق ولكنهم سقطوا في بحر عبودية الخلق ، فاستبدلوا الذي هو أدنى بالذي هو خير رفضوا أن يعبدوا إلها واحدا هو خالقهم ورازقهم ومدبر أمورهم وعبدوا آلهة متعددة من خلق الله قادهم إليها رسول العقل أو بالأحرى شيطان العقل الذي زين لهم سوء عملهم فرأوه حسنا نعم عبدوا ” نيتشه وآينشتاين وفولتير ” وغيرهم وغيرهم

    يقولون – زعما – نحن نعمل عقولنا ولا نغيِّبها ولقد خلطوا بين الهوى والعقل كما خلطوا بين الإغراض وحسن القصد
    كلا فلقد غابت عقولهم وقلوبهم وأخلاقهم أيضا !!!!!
    نعم غابت عقولهم يوم أن ظنوا أن طرائقهم تجدي في التشكيك فالمشكك يجب ان يكون أكثر حنكة من ذلك فأين هؤلاء من الذين كانوا يدسون السم في العسل ورغم هذا فقد رجع سمهم عليهم فكانوا هم الشاربين له فقتلهم ؟
    كم أنتم مساكين قليلو البضاعة لا تعرفون كيف تشتبهون ولا كيف تغرون الناس بما تعتقدون ، وربما لأنكم تعرفون أن ليس لما تعتقدون من قرار ، فلو أغرقتم في طرحه لكانت النتيجة: الفرار الفرار.
    هنا تبدو أفضل طريقة ما بات يعرف بـ ” أفضل وسيلة للدفاع هي الهجوم ”
    لكن من تهاجمون ؟!!!!
    تهاجمون عقيدة قوم لا أمل لهم في الحياة بدونها ، قوم يعلمون أنه لا خير فيهم إن لم يكونوا مؤمنين.
    كناطح صخرة يوما ليوهنها فلم يصبها وأوهى قرنه الوعل
    إن مشككي اليوم المتفاخرين بعقولهم يصنفون أنفسهم في خندق الضد ومَن مِن العقلاء يقبل نصيحةً من ضده عدوه الذي يكيل له الطعنات !!!!!!!

    وغابت قلوبهم يوم أن حجبوها بحجاب من الظلمة حتى أصبحت لا تفرق بين ما ينبغي وما لا ينبغي يوم أن تنكروا لخالقهم ورازقهم والمنعم عليهم حيث أسكنهم في أرضه وغطاهم بسمائه وأسبل عليهم ستره وهم مع ذلك يبارزونه بالمعاصي لا بل بالافتراء عليه { إِنَّمَا يَفْتَرِي الْكَذِبَ الَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ بِآيَاتِ اللّهِ وَأُوْلـئِكَ هُمُ الْكَاذِبُونَ }
    نعم فقد غرهم حلمه عليهم وصبره عن معاقبتهم وتلك والله صفة الخسيس الذي يكافئ على الجميل عصيانا ، وعلى الإحسان نكرانا { يَا أَيُّهَا الْإِنسَانُ مَا غَرَّكَ بِرَبِّكَ الْكَرِيمِ * الَّذِي خَلَقَكَ فَسَوَّاكَ فَعَدَلَكَ * فِي أَيِّ صُورَةٍ مَّا شَاء رَكَّبَكَ }

    وغابت أخلاقهم حين رضوا لأنفسهم بالكذب والتلفيق وإن بسوء التأويل واستنطاق النصوص بسيء ما يعتقدون هم ويباشرون لا بما تحتمله هذه النصوص تصريحا أو تلميحا.

    هل القرآن الكريم يغري بالشذوذ الجنسي ؟

    لعنة الله والملائكة والناس أجمعين على قوم قد شذت عقولهم كما شذت أخلاقهم فظنوا أن للقرآن شذوذا كشذوذهم
    أي اجتراء وافتراء على الله ذلك الذي يتمتع به هؤلاء !!!!!
    الله عز وجل يقول متحدثا عن بعض مظاهر نعيم أهل الجنة:
    { يَطُوفُ عَلَيْهِمْ وِلْدَانٌ مُّخَلَّدُونَ * بِأَكْوَابٍ وَأَبَارِيقَ وَكَأْسٍ مِّن مَّعِينٍ * لَا يُصَدَّعُونَ عَنْهَا وَلَا يُنزِفُونَ * وَفَاكِهَةٍ مِّمَّا يَتَخَيَّرُونَ * وَلَحْمِ طَيْرٍ مِّمَّا يَشْتَهُونَ } هذا حديث عن الخدم الذين يخدمون من أمضوا حياتهم طاعة للجليل اعترافا له بالجميل إنهم يقدمون لمخدوميهم ما يطلبونه منهم من مشروبات ومطعومات هذا ما تذكره الآيات فهل يفهم منها شيء غير هذا ؟
    يقولون: نعم فهذه الآيات تقول: { وَيَطُوفُ عَلَيْهِمْ وِلْدَانٌ مُّخَلَّدُونَ إِذَا رَأَيْتَهُمْ حَسِبْتَهُمْ لُؤْلُؤًا مَّنثُورًا * وَإِذَا رَأَيْتَ ثَمَّ رَأَيْتَ نَعِيمًا وَمُلْكًا كَبِيرًا * عَالِيَهُمْ ثِيَابُ سُندُسٍ خُضْرٌ وَإِسْتَبْرَقٌ وَحُلُّوا أَسَاوِرَ مِن فِضَّةٍ وَسَقَاهُمْ رَبُّهُمْ شَرَابًا طَهُورًا * إِنَّ هَذَا كَانَ لَكُمْ جَزَاء وَكَانَ سَعْيُكُم مَّشْكُورًا }
    يقولون: إن هذه الآيات تحكي عن نظافة هؤلاء الولدان وأناقتهم الشديدة وليس ذلك إلا للسبب الذي يعتقدونه !!!!
    قولوا بالله عليكم ما ذا نقول لقوم يسيئون النية لمجرد الوصف بالنظافة والأناقة وكأنهما قد أصبحا جرما في عرف هؤلاء ولم لا والوسخ والدنس في عرف بعضهم وتقاليدهم شعيرة من الشعائر وعبادة من العبادات.
    أما إسلامنا فهو دين النظافة فالنظافة عندنا من الإيمان وقول أحد الصحابة للنبي صلى الله عليه وسلم: ” الرجل منا يحب أن يكون ثوبه حسنا ونعله حسنا فهل يدخل ذلك في الكبر ؟ فرد عليه المصطفى صلى الله عليه وسلم قائلا: إن الله جميل يحب الجمال ”
    إسلامنا هو دين الوضوء والغسل وإماطة الأذى عن الطريق
    إسلامنا هو الذي أمرنا بأن نلبس أحسن الثياب وأن نتطيب ولو كنا مقدمين على عبادة ربنا وخالقنا
    ففي سورة الأعراف { يَا بَنِي آدَمَ خُذُواْ زِينَتَكُمْ عِندَ كُلِّ مَسْجِدٍ وكُلُواْ وَاشْرَبُواْ وَلاَ تُسْرِفُواْ إِنَّهُ لاَ يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ 31 قُلْ مَنْ حَرَّمَ زِينَةَ اللّهِ الَّتِيَ أَخْرَجَ لِعِبَادِهِ وَالْطَّيِّبَاتِ مِنَ الرِّزْقِ قُلْ هِي لِلَّذِينَ آمَنُواْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا خَالِصَةً يَوْمَ الْقِيَامَةِ كَذَلِكَ نُفَصِّلُ الآيَاتِ لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ 32 }

    فليتهم بدل أن ينطقوا بهذا السفه من القول أن ينظفوا أفعالهم ويتأنقوا في كلامهم
    إن الإسلام يعتبر الشذوذ جريمة لا تضاهيها جريمة لأنها تخالف الفطرة التي فطر الله الناس عليها وكل ما يخالف الفطرة هو يخالف الإسلام لأن الإسلام دين الفطرة لنستمع إلى هذه الآيات: { أَتَأْتُونَ الذُّكْرَانَ مِنَ الْعَالَمِينَ * وَتَذَرُونَ مَا خَلَقَ لَكُمْ رَبُّكُمْ مِنْ أَزْوَاجِكُم بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ عَادُونَ } وقوله تعالى: { وَلُوطًا إِذْ قَالَ لِقَوْمِهِ أَتَأْتُونَ الْفَاحِشَةَ وَأَنتُمْ تُبْصِرُونَ * أَئِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الرِّجَالَ شَهْوَةً مِّن دُونِ النِّسَاء بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ تَجْهَلُونَ } وقوله تعالى: { وَلُوطًا إِذْ قَالَ لِقَوْمِهِ إِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الْفَاحِشَةَ مَا سَبَقَكُم بِهَا مِنْ أَحَدٍ مِّنَ الْعَالَمِينَ * أَئِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الرِّجَالَ وَتَقْطَعُونَ السَّبِيلَ وَتَأْتُونَ فِي نَادِيكُمُ الْمُنكَرَ فَمَا كَانَ جَوَابَ قَوْمِهِ إِلَّا أَن قَالُوا ائْتِنَا بِعَذَابِ اللَّهِ إِن كُنتَ مِنَ الصَّادِقِينَ }
    ولقد لعن النبي صلى الله عليه وسلم من عَمِل عمَل قوم لوط ثلاث مرات ولعله لم يلعن على ذنب ثلاث مرات إلا عليه
    وهل بعد هذا التشنيع على هذه الفعلة وفاعليها يقال إن الإسلام يغري عليها لأجل الإيمان به ؟
    أما كان الأوْلى أن يبيحها في الدنيا لأجل اجتذاب الشواذ في كل عصر وحين وما أوفر حظهم في هذه الأيام حيث تدافع عنهم بلاد الحريات !!
    أما كان من الأوْلى بهؤلاء المفترين على الله أن يوجهوا طاقتهم لمحاربة مخالفي الفطرة الذين يرضون لأنفسهم بالدون من الأشياء أيهما أوْلى محاربة جريمة ظاهرة أم اختلاق وافتراء شيء ليس له وجود إلا في أذهان حقدة القوم وماكريهم ؟

    هل كان العرب وقت نزول القرآن مشتهرين باللواط ؟

    لقد فات هؤلاء المفترين أن يدعموا كلامهم ببيان حال العرب وقت نزول القرآن وهل كانت هذه الفعلة منتشرة بينهم وأنهم كانوا يستملحونها ويميلون إليها كي يكون لهم شيء من حجة يدفعون به عن أنفسهم الخجل من سوء تدبيرهم وشذوذ تفكيرهم.
    جاء في كتاب ( البداية والنهاية 9 / 162 )
    وقال نمير بن عبد الله الشعناني عن أبيه قال قال الوليد بن عبد الملك لولا أن الله ذكر قوم لوط في القرآن ما ظننت أن ذكرا يفعل هذا بذكر
    وقال ص 163 من نفس الجزء :
    والمقصود أن مفسدة ” اللواط ” من أعظم المفاسد وكانت لا تعرف بين العرب قديما كما قد ذكر ذلك غير واحد منهم فلهذا قال الوليد بن عبد الملك لولا أن الله عز وجل قص علينا قصة قوم لوط في القرآن ما ظننت أن ذكرا يعلو ذكرا أ. هـ
    نعم لكننا مع ذلك لا نستبعد أن تكون هناك حالات فردية لكنها لم تكن لترقى إلى مستوى الظاهرة وإلا لما قال الوليد بن عبد الملك ما قال وكان ذلك بعد بضعة عقود من نزول القرآن.

    والحاصل أن هذه الدعوى الخبيثة باطلة من عدة وجوه أهمها:
    الأول – أن الآيات التي احتجوا بها ليس فيها ما يشير إلى هذا الفهم لا من قريب ولا من بعيد.
    الثاني – لو كان الإسلام يغري على اتباعه بتلك الأساليب الرخيصة لأباحها في الدنيا حتى يحصل على قلوب الشواذ خالصة له لكن الواقع أن الإسلام قد حاربها بكل قوة ففي الحديث ” من وجدتموه يعمل عمل قوم لوط فاقتلوا الفاعل و المفعول به ” . ولقد فصل الفقهاء عقوبة اللواط في ضوء الأصول الشرعية وأجمعوا على أنها من أكبر الكبائر وأعظم الجرائم .
    الثالث: أنه لم يثبت تاريخيا أن مسألة اللواط كانت تمثل ظاهرة عند العرب حتى يغريهم القرآن بها بل إن النقل السابق عن الوليد بن عبد الملك ليؤكد أنهم ما كانوا يعرفونها، وعلى ذلك فكيف يغريهم بما لا يعرفون ؟
    ونحن نتفهم دوافع مثل هذه الأفكار التي تطرح علينا بين الفينة والفينة .
    فلقد قرأت لأحدهم في الحث عليه قوله: ربما يكون اللواط والسحاق أفضل من الناحية العملية فعلى الأقل لن تعاني مجتمعاتنا من مشكلة الإجهاض والحمل في سن مبكرة أ.هـ
    وهنا ماذا نقول لقوم قد انتكست فطرتهم وراحوا يطالبون بما تأنف عنه البهائم الرتع ، إنهم ينظرون إلى أخلاقيات الغرب على أنها المثال الذي يجب أن نسعى إليه مهما تعارضت تلك الأخلاق مع أصولنا الدينية والعرفية بل مع فطرتنا السوية التي فطر الله الناس عليها
    وعلى ذلك فإن عبدة الإله الغربي حين رأوا أن هذا الأمر قد شاع وذاع حتى أصبح قانونا في بعض بلاد أوربا – فالقانون البريطاني مثلا قد اعترف به كعلاقة شرعية – راحوا يحاولون إغراءنا به ولو عن طريق الادعاء بأنه متعة مستباحة لأهل الجنة.
    إنها حرب ضد القيم تستخدم فيها كل السبل

    من الإحصائيات الواردة عن حجم الشذوذ الذكوري في بلاد الغرب
    ” يؤكد Kinsey : أن 4 % من الشعب الأمريكي شاذون جنسياً . و في بعض الدراسات الحديثة وصلت نسبة الشاذين جنسياً في بريطانيا و أمريكا و السويد ما بين 18 _ 22 % من مجموع الرجال ”
    وعلى ذلك فإن الإغراء بمسألة الشذوذ الجنسي يصلح في البلاد التي تشجع عليه وتسن له القوانين التي تحميه حيث يعول كثير من قادة هذه البلاد على أصوات الشواذ في الانتخابات وليس في دين يشنع من أمره ويبالغ في النهي ويرتب على ارتكابه شديد العقاب في الدنيا والآخرة

  20. بعض شبهات النصارى في رسولنا محمد صلى الله عليه وسلم ج1

    ]
    [الشبهة الأولى : مباشرة رسول الله لزوجته وهى حائض:

    ذكر المعترضون ما ورد فى الصحيحين من حديث ميمونة بنت الحارث الهلالية (رضى الله عنها) قالت: كان النبى إذا أراد أن يباشر إمراة من نسائه أمرها فاتزرت و هى حائض. و لهما عن عاشة نحوه. و ظنوا بجهلهم أن ذلك يتعارض مع قوله تعالى (( وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُواْ النِّسَاء فِي الْمَحِيضِ وَلاَ تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّىَ يَطْهُرْنَ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللّهُ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ)) (البقرة 22)
    و سبب ذلك أنهم أناس لا يفقهون فالمباشرة المنهى عنها فى الأية الكريمة هى المباشرة فى الفرج أما ما دون ذلك فهو حلال بالإجماع و قد روى الإمام أحمد و أبو داوود و الترمذى و ابن ماجة عن عبد الله بن سعد الأنصارى أنه سأل رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) : ما يحل لى من امرأتى و هى حائض؟ فقال (صلى الله عليه وآله وسلم) : ” ما فوق الإزار”, و روى إبن جرير أن مسروقاً ركب إلى عائشة ( رضى الله عنها) فقال: السلام على النبى و على أهله, فقالت عائشة: مرحباً مرحباً فأذنوا له فدخل فقال: إنى أريد أن أسألك عن شىء و أنا أستحى فقالت : إنما أنا أمك و أنت إبنى فقال: ما للرجل من إمرأته و هى حائض؟ فقالت له : ” كل شىء إلا الجماع” و فى رواية ما” فوق الإزار”
    و قد راينا فى حديث ميمونة أن نبى الله (صلى الله عليه وآله وسلم) كان إذا ما أراد أن يباشر إمرأة من نسائه أمرها” فاتزرت ” فأين التعارض المزعوم إذاً يا ملبسى الحق بالباطل.
    و لعل ما دفعهم إلى الإعتراض هو وضع المرأة الحائض فى الكتاب اللا مقدس (( وَإِذَا حَاضَتِ الْمَرْأَةُ فَسَبْعَةَ أَيَّامٍ تَكُونُ فِي طَمْثِهَا، وَكُلُّ مَنْ يَلْمِسُهَا يَكُونُ نَجِساً إِلَى الْمَسَاءِ. كُلُّ مَا تَنَامُ عَلَيْهِ فِي أَثْنَاءِ حَيْضِهَا أَوْ تَجْلِسُ عَلَيْهِ يَكُونُ نَجِساً، وَكُلُّ مَنْ يَلْمِسُ فِرَاشَهَا يَغْسِلُ ثِيَابَهُ وَيَسْتَحِمُّ بِمَاءٍ وَيَكُونُ نَجِساً إِلَى الْمَسَاءِ. وَكُلُّ مَنْ مَسَّ مَتَاعاً تَجْلِسُ عَلَيْهِ، يَغْسِلُ ثِيَابَهُ وَيَسْتَحِمُّ بِمَاءٍ، وَيَكُونُ نَجِساً إِلَى الْمَسَاءِ. وَكُلُّ مَنْ يَلَمِسُ شَيْئاً كَانَ مَوْجُوداً عَلَى الْفِرَاشِ أَوْ عَلَى الْمَتَاعِ الَّذِي تَجْلِسُ عَلَيْهِ يَكُونُ نَجِساً إِلَى الْمَسَاءِ. وَإِنْ عَاشَرَهَا رَجُلٌ وَأَصَابَهُ شَيْءٌ مِنْ طَمْثِهَا، يَكُونُ نَجِساً سَبْعَةَ أَيَّامٍ. وَكُلُّ فِرَاشٍ يَنَامُ عَلَيْهِ يُصْبِحُ نَجِساً.))(لاوين-15-19)
    فهذا هو كتابهم الذى يجعلها فى حيضها كالكم المهمل الذى لا يقترب منه أحد و كأنها ( جربة ) و قد ورد عن أنس أن اليهود كانت إذا حاضت المرأة منهم لم يواكلوها و لم يجامعوها فى البيوت فسأل الصحابة رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فى ذلك فأنزل الله تعالى ((البقرة22)) فقال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) : ” اصنعوا كل شىء إلا النكاح” فبلغ ذلك اليهود فقالوا: ما يريد هذا الرجل أن يدع من أمرنا شيئاً إلا خالفنا فيه .
    و من المعروف فى قواعد علم مقارنة الأديان عدم مؤاخذة دين وفقاً لشرية دين أخر فما بالك و الإسلام أعدل و أسمى و قد أنصفت شريعته المرأة فى هذا المقام و غيره !!.

    الشبهة الثانية : قراءة النبى (صلى الله عليه وآله وسلم) للقرأن فى حجر عائشة و هى حائض:

    روى البخارى عن عاشة قالت: كان رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) يأمرنى فأغسل رأسه و أنا حائض و كان يتكىء فى حجرى و أنا حائض فيقرأ القرأن .
    و هذا أيضاً لا شبهة فيه و ما دفعهم إلى الإعتراض على ذلك الحديث إلا نفس السبب الذى دفعهم للإعتراض على الحديث السابق و هو تصورهم المتطرف لوضع المرأة الحائض و جعلها كالقاذورات التى تنجس كل ما تمسه و هذا ليس من شريعة الإسلام الوسطية العادلة فالمرأة إن كانت لا يمكنها الصلاة أو الصيام و هى حائض إلا أنها لا تنجس زوجها إذا ما مسته و لا ينظر إليها فى حيضها بهذا الإزدراء حتى أن المرأة الحائض عندهم مذنبة
    ((28وَإِذَا طَهُرَتْ مِنْ سَيْلِهَا تَحْسِبُ لِنَفْسِهَا سَبْعَةَ أَيَّامٍ ثُمَّ تَطْهُرُ. 29وَفِي الْيَوْمِ الثَّامِنِ تَأْخُذُ لِنَفْسِهَا يَمَامَتَيْنِ أَوْ فَرْخَيْ حَمَامٍ وَتَأْتِي بِهِمَا إِلَى الْكَاهِنِ إِلَى بَابِ خَيْمَةِ الاجْتِمَاعِ. 30فَيَعْمَلُ الْكَاهِنُ الْوَاحِدَ ذَبِيحَةَ خَطِيَّةٍ وَالْآخَرَ مُحْرَقَةً وَيُكَفِّرُ عَنْهَا الْكَاهِنُ أَمَامَ الرَّبِّ مِنْ سَيْلِ نَجَاسَتِهَا))(لاويين 28:15-30)-
    فأين ذلك من شريعة الإسلام الطاهرة التى تحترم المرأة لذا لستدل العلماء من حديث أم المؤمنين عائشة بجواز ملامسة الحائض وأن ذاتها وثيابها على الطهارة ما لم يلحق شيئا منها نجاسة وفيه جواز القراءة بقرب محل النجاسة , قاله النووي : وفيه جواز استناد المريض في صلاته إلى الحائض إذا كانت أثوابها طاهرة , قاله القرطبي بل و يمكن للمرأة نفسها أن تتعبد بقراءة القرأن دون النطق به ويمكنها تقليب صفحاته باستعمال سواك أو بارتداء قفاز أو ما شابه ذلك بل و عند إبن حزم يمكنها الجهر بقراءة القرأن و هى حائض دون مس المصحف الشريف

    الشبهة الثالثة :معاتبة أم المؤمنين حفص لرسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم):

    جاء فى تفسير قوله تعالى (( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ لِمَ تُحَرِّمُ مَا أَحَلَّ اللَّهُ لَكَ تَبْتَغِي مَرْضَاتَ أَزْوَاجِكَ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ (1) قَدْ فَرَضَ اللَّهُ لَكُمْ تَحِلَّةَ أَيْمَانِكُمْ وَاللَّهُ مَوْلَاكُمْ وَهُوَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ (2) وَإِذْ أَسَرَّ النَّبِيُّ إِلَى بَعْضِ أَزْوَاجِهِ حَدِيثاً فَلَمَّا نَبَّأَتْ بِهِ وَأَظْهَرَهُ اللَّهُ عَلَيْهِ عَرَّفَ بَعْضَهُ وَأَعْرَضَ عَن بَعْضٍ فَلَمَّا نَبَّأَهَا بِهِ قَالَتْ مَنْ أَنبَأَكَ هَذَا قَالَ نَبَّأَنِيَ الْعَلِيمُ الْخَبِيرُ (3)))(التحريم) عدة روايات إنتقى الخبثاء بعضها و نفخوا فيها ليغيروا معانيهاو يحمّلوها أكثر مما تحتمل بكثير و مفاد هذه الروايات أن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) أصاب ماريا أم إبنه إبراهيم فى البيت المخصص لحفص فقالت : أى رسول الله فى بيتى و فى يومى؟
    فقال (صلى الله عليه وآله وسلم) : ألا ترضين أن اًحرمها على فلا أقربها ؟ فقالت : أى رسول الله كيف يحرُم عليك الحلال ؟ فحلف بالله ألا يصيبها و قال لا تذكرى ذلك لأحد.
    و وردت عدة روايات لهذا الحديث كثير منها ضعيف و منها روايات تفيد بأن ذلك كان يوم عائشة و الصحيح أن ذلك كان يوم حفص كما دلت الكثير من النصوص و الله أعلم
    و قد أمسك السفهاء بهذه الرواية و أخذو يخوضون فى عرض رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) حقداً عليه بل و بثوا سمومهم و سفالاتهم و قالوا أن أم المؤمين حفص قد و جدت رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فى وضع (الخيانة الزوجية)!! و أنه صلى الله عليه و أله و سلم طلب منها ألا تفضحه إلى غير ذلك من ترهات عقولهم السفيهة و قلوبهم المريضة بل و وصل الحقد إلى درجة تحريف الكلم عن مواضعه و التطاول على الله تعالى .
    و نقول لهؤلاء الجهلة أين هذه الخيانة الزوجية؟ و هل معاشرة رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) لسريته و أم ولده تعتبر عندكم خيانة زوجية و العياذ بالله ؟
    بالطبع لا فهى من نسائه اللاتى أحل الله له و هذا أمر معروف و لا حرج فيه و أما معاتبة أم المؤمنين حفص لرسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فلم تكن بسبب الخيانة كما يزعمون و إنما بسبب غيرتها عندما خلا رسول الله بأم إبراهيم فى البيت المخصص لها و كانت فى ذلك اليوم عند والدها عمر بن الخطاب( رضى الله عنه) فالمسألة كلها تتعلق بترك رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) للقسمة فى ذلك اليوم و كما هو واضح فهذا لم يكن عن عمد و لم يقصد به رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) إيذاء حفص التى كانت شديدة الغيرة عليع عليه السلام بدليل أنه طيب خاطرها و حرّم ماريا على نفسه إرضاءً لها .
    و قد طلب منها (صلى الله عليه وآله وسلم) عدم إخبار أحد لأمر من إثنين: (1) إما لأن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) لم يشأ ان تعلم عائشة فتحزن لذلك و قد كانت أقرب زوجاته إلى قلبه (صلوات الله و سلامه عليه)ذلك على الأخذ بالروايات التى أشارت إلى أن ذلك كان يومها و هذا لا حرج فيه فهذه حياته الخاصة عليه السلام و هؤلاء هن زوجاته أمهات المؤنين (2) الأمر الثانى و هو الأرجح و دلت عليه كثير من الروايات أن رسول الله(صلى الله عليه وآله وسلم) طلب من حفص عدم إخبار أحد “بكونه سيُحرم ماريا على نفسه “لأن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) كره ذلك و إنما فعله إرضاءً لها و لم يشأ أن يسُن ذلك لأمته فيحرم الناس على أنفسهم طيبات أحلها الله لهم فأنزل الله (التحريم) .
    و من الروايات التى تؤكد ذلك المعنى مارَوَى الْعَوْفِيّ عَنْ اِبْن عَبَّاس قَالَ : قُلْت لِعُمَرَ بْن الْخَطَّاب مَنْ الْمَرْأَتَانِ ؟ قَالَ عَائِشَة وَحَفْصَة وَكَانَ بَدْء الْحَدِيث فِي شَأْن أُمّ إِبْرَاهِيم مَارِيَة أَصَابَهَا النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي بَيْت حَفْصَة فِي نَوْبَتهَا فَوَجَدَتْ حَفْصَة فَقَالَتْ يَا نَبِيّ اللَّه لَقَدْ جِئْت إِلَيَّ شَيْئًا مَا جِئْت إِلَى أَحَد مِنْ أَزْوَاجك فِي يَوْمِي وَعَلَى فِرَاشِي قَالَ ” أَلَا تَرْضَيْنَ أَنْ أُحَرِّمَهَا فَلَا أَقْرَبَهَا ” قَالَتْ بَلَى فَحَرَّمَهَا وَقَالَ لَهَا ” لَا تَذْكُرِي ذَلِكَ لِأَحَدٍ ” فَذَكَرَتْهُ لِعَائِشَةَ فَأَظْهَرَهُ اللَّه عَلَيْهِ فَأَنْزَلَ اللَّهُ تَعَالَى ” يَا أَيّهَا النَّبِيُّ لِمَ تُحَرِّم مَا أَحَلَّ اللَّه لَك تَبْتَغِي مَرْضَات أَزْوَاجك ” الْآيَات .
    كما وردت روايات أخرى عن أسباب نزول هذه الأية الكريمة منها ما رواه البخارى عن عائشة قالت: كَانَ النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَشْرَب عَسَلًا عِنْد زَيْنَب بِنْت جَحْش وَيَمْكُث عِنْدهَا فَتَوَاطَأْت أَنَا وَحَفْصَة عَلَى أَيَّتِنَا دَخَلَ عَلَيْهَا فَلْتَقُلْ لَهُ : أَكَلْت مَغَافِير إِنِّي أَجِد مِنْك رِيح مَغَافِير . قَالَ” لَا وَلَكِنِّي كُنْت أَشْرَب عَسَلًا عِنْد زَيْنَب بِنْت جَحْش فَلَنْ أَعُود لَهُ وَقَدْ حَلَفْت لَا تُخْبِرِي بِذَلِكَ أَحَدًا ”

    فهل طلب رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فى هذه الرواية من حفص عدم إخبار أحد خشية الفضيحة أيضاًً يا عبّاد الصليب؟ !!
    و لو كانت المسألة بهذه الصورة الشوهاء التى رسمتموها فهل كانت تُذكر فى قرأن يُتلى على المؤمن و الكافر إلى يوم القيامة و يتدارسه المؤمنون فى كل وقث و حين؟ كما قال أبى عبد الرحمن السلمى حدثنا الذين كانوا يقرئوننا القرأن كعبد الله بن مسعود و عثمان بن عفان و غيرهما أنهم كانوا إذا تعلموا عن النبى (صلى الله عليه وآله وسلم) عشر أيات لم يتجاوزوها حتى يتعلموا ما فيها من العلم و العمل قال: فتعلمنا القرأن و العلم و العمل جميعاً ), و نحن لم نسمع مثل هذه التعليقات السخيفة من عبدة الصليب فى عهد النى (صلى الله عليه وآله وسلم) و صحابته لا من يهودى و لا منافق و لا حتى صليبى و بدأت سخافاتهم تظهر فى العصور اللاحقة شأن 99% من شبهاتهم المريضة.
    أما عن ترك القسمة فى ذلك اليوم فهو حالة إستثنائية عارضة كما أوضحنا أنفاً و ما لا يعرفه هؤلاء الجهال أن القسمة لم تكن ((فريضة شرعية)) فى حق رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) حيث أن القسمة الشرعية وُضعت عنه فى قوله تعالى((تُرْجِي مَن تَشَاء مِنْهُنَّ وَتُؤْوِي إِلَيْكَ مَن تَشَاء وَمَنِ ابْتَغَيْتَ مِمَّنْ عَزَلْتَ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْكَ ذَلِكَ أَدْنَى أَن تَقَرَّ أَعْيُنُهُنَّ وَلَا يَحْزَنَّ وَيَرْضَيْنَ بِمَا آتَيْتَهُنَّ كُلُّهُنَّ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا فِي قُلُوبِكُمْ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيماً حَلِيماً)) (الاحزاب51)
    لأن عالم الغيب سبحانه قد علم أن نبيه الكريم سيبقى على القسمة حتى لو لم تكن واجبة عليه فرفع عنه ذلك التكليف حتى إذا ما قسم لهن إختياراً استبشرن به و حملن جميلته فى ذلك و إعترفن بمنته عليهن فى إبقاءه على القسمة و قد ابقى رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) على هذه القسمة و كان يقول ( اللهم هذا فعلى فيما املك فلا تلمنى فيما تملك و لا أملك) و ظل على هذا إلى مرض موته عليه السلام و لم يُطبب فى بيت عائشة إلا بعد ان جمع أزواجه و أستئذنهن فى ذلك
    و الأيات فى سورة التحريم تتضمن معجزة من معجزاته صلى الله عليه و سلم, فى قوله تعالى (( وَإِذْ أَسَرَّ النَّبِيُّ إِلَى بَعْضِ أَزْوَاجِهِ حَدِيثاً فَلَمَّا نَبَّأَتْ بِهِ وَأَظْهَرَهُ اللَّهُ عَلَيْهِ عَرَّفَ بَعْضَهُ وَأَعْرَضَ عَن بَعْضٍ فَلَمَّا نَبَّأَهَا بِهِ قَالَتْ مَنْ أَنبَأَكَ هَذَا قَالَ نَبَّأَنِيَ الْعَلِيمُ الْخَبِيرُ))(3 التحريم)
    و الحديث الى أسره النبى لزوجته حفص هو تحريمه ماريا و أكل العسل على نفسه , فلما أنبأت حفص عائشة بذلك أطلعه الله تعالى على ما دار بينهما فأخبرها رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) ببعض ما وقع منها و أعرض عن بعض بكرم خلقه فتعجبت و قالت من أنبأك هذا؟!! قال (ص) نبانى العليم الخبير.
    فما الذى يعترض عليه الحاقدون و قد قالت أم المومنين عائشة (( و الله ما مست يد رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) إمرأة لا تحل له)) و أين ما ذكرناه من سيرة رسول الله (ص) العطرة التى نُقلت إلينا كاملة ساطعة البياض من سير داوود الذى زنى بإمراة جاره و لوط الذى زنى بابنتيه أو يهوذا الذى زنى بأرملة إبنه و إبراهيم الذى أراد إستغلال عرض زوجته ليكون له من وراءها خير كثير! و القى بإحدى زوجاته فى الصحراء إرضاءًً لأخرى !!!.

    الشبهة الرابعة : أن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) طلق سودة لأنها أسنت:

    إعترضوا بان رسول الله صلى الله عليه و سلم طلق أم المؤمنين سودة لمجرد انها أسنت و استدلوا استدلال خاطىء بما جاء فى الصَّحِيحَيْنِ مِنْ حَدِيث هِشَام بْن عُرْوَة عَنْ أَبِيهِ عَنْ عَائِشَة قَالَتْ : لَمَّا كَبِرَتْ سَوْدَة بِنْت زَمْعَة وَهَبَتْ يَوْمهَا لِعَائِشَة فَكَانَ النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقْسِم لَهَا بِيَوْمِ سَوْدَة وَفِي صَحِيح الْبُخَارِيّ عن عروة قال:لَمَّا أَنْزَلَ اللَّه فِي سَوْدَة وَأَشْبَاههَا وَإِنْ اِمْرَأَة خَافَتْ مِنْ بَعْلهَا نُشُوزًا أَوْ إِعْرَاضًا وَذَلِكَ أَنَّ سَوْدَة كَانَتْ اِمْرَأَة قَدْ أَسَنَّتْ فَفَرَقَتْ أَنْ يُفَارِقهَا رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَضَنَّتْ بِمَكَانِهَا مِنْهُ وَعَرَفَتْ مِنْ حُبّ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَائِشَة وَمَنْزِلَتهَا مِنْهُ فَوَهَبَتْ يَوْمهَا مِنْ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لِعَائِشَة فَقَبلَ ذَلِكَ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
    قلت بعد الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله: إن زواج رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) من سودة رضى الله عنها كان من الأساس زواج رحمة و رأفة لا زواج رغبة فقد تزوجها رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) و هى فى السادسة و الستين من عمرها و كانت قد أسلمت مع زوجها و هاجرا إلى الحبشة فراراًً من أذى الجاهلين من قريش و مات بعد أن عادا و كان أهلها لا يزالون على الشرك فإذا عادت إليهم فتنوها فى دينها فتزوجها رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) لحمايتها من الفتنة و لكن بعد زمن وصلت أم المؤمنين إلى درجة من الشيخوخة يصعب معها على رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) أن يعطيها كامل حقوقها و فأراد تطليقها أيضاً رأفةً بها كى لا يذرها كالمعلقة (و كى لا يأتى الجهال فى عصرنا و يقولوا أن الرسول(صلى الله عليه وآله وسلم) لم يكن يعدل بين أزواجه) فقالت رضى الله عنها (فإنى قد كبرت و لا حاجة لى بالرجال و لكنى أريد أن اُبعث بين نسائك يوم القيامة) فأنزل الله تعالى ((وَإِنِ امْرَأَةٌ خَافَتْ مِن بَعْلِهَا نُشُوزاً أَوْ إِعْرَاضاً فَلاَ جُنَاْحَ عَلَيْهِمَا أَن يُصْلِحَا بَيْنَهُمَا صُلْحاً وَالصُّلْحُ خَيْرٌ وَأُحْضِرَتِ الأَنفُسُ الشُّحَّ وَإِن تُحْسِنُواْ وَتَتَّقُواْ فَإِنَّ اللّهَ كَانَ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيراً)) (البقرة)
    و علمتنا هذه الأية المباركة أن إذا إمرأة خافت من زوجها أن ينفر عنها أو يعرض عنها فلها أن تسقط عنه بعض حقوقها سواءً نفقة او كسوة أو مبيت و له أن يقبل ذلك فلا حرج عليها فى بذلها ذلك له و لا حرج عليه فى قبوله, فراجعها رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) و كان يحسن إليها كل الإحسان.

    الشبهة الخامسة: أن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) طلق إحدى زوجاته لأنه وجد فيها بياض:

    ذكر الطبرانى و غيره عن سهل بن سعد أن النبي صلى الله عليه وسلم تزوج امرأة من أهل البادية فرأى بها بياضا ففارقها قبل أن يدخل بها و كالعادة إعترض النصارى !!!!!!!!!
    قلت بعد الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) ” خير النساء من إذا نظرت إليها سرتك و إذا أمرتها أطاعتك و إذا أقسمت غليها أبرتك و إذا غبت حفظتك فى نفسها و مالك” و من هذا الحديث الشريف نجد أن من حقوق الزوج أن يتزوج إمرأة يسره النظر إليها و تكون على خلق و دين, و رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) كانت معظم زيجاته كما هو معلوم لأغراض إنسانية بحته و هو لم يعدد الزوجات إلا بعد الخمسين و لكن هذا لا يمنع انه كان رجل جميل الخُلق و الخلق و عندما تزوج هذه المرأة كان يسره النظر إليها و لكنه وجد فيها هذا العيب الجلدى الذى نفره منها نفرة شديدة و كانت قد أخفته عليه فمتّعها و ردها إلى بيت أهلها قبل أن يمسها ولم تكتمل هذه الزيجة فما الحرج فى ذلك؟!!
    و عندما خطب المغيرة بن شعبة إمراة فأخبر رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فقال عليه السلام”اذهب فانظر إليها فإنه أحرى أن يؤدم بينكما”أى تدوم بينكم المودة و العشرة و كان رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) إذا أراد أن يتزوج يرسل بعض النسوة ليتعرفن ما قد يخفى من العيوب فيقول لها” شمى فمها,شمى إبطيها….” فمن هذه الأحاديث الطيبة نجد أن رسول الله قد سنّ لنا ما إن فعلناه كان سبباً فى إستمرار المحبة و المودة و حسن المعاشرة , و الإسلام دين واقعى فهو يعطى كل ذى حق حقه و هل يعقل أن يطالب إنسان بأن يستمر فى معاشرة إمرأة وجد منها ما ينفره؟؟ أو تستمر إمرأة فى معاشرة رجل وجدت منه ما ينفرها؟؟ الإجابة هى بالطبع لا , و الحياة الزوجية فى الإسلام شعارها المعاشرة بالمعروف أو التسريح بإحسان و إلم تقم الحياة بين الزوجين على الصدق و المودة والرضى قامت على نفاق أو إكراه !!

    و هذا لا وجود له فى دين الله, فالإسلام و إن كان يحث على الصبر كما قال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) ” لا يفرك مؤمن مؤمنة إن كره منها خلقاً رضى منها أخر” إلا أن هناك أشياء قد لا يطيقها الإنسان و يشتد نفوره منها مما قد يذهب بأسس المودة و أداء الحقوق لذا فالإسلام هنا يرخص بالطلاق كما ورد فى البخارى عن ابن عباس قال” جاءت إمراة ثابت بن قيس إلى رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فقالت: يا رسول الله ما أعتب عليه فى خلق و لا دين و لكنى أكره الكفر فى الإسلام ( تعنى كفران العشير) فقال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) : أتردين عليه حديقته؟ قالت: نعم, فقال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) لثابت : إقبل الحديقة و طلقها.
    اما الحال عند النصارى فهو مأساة تشريعية بمعنى الكلمة و كثير منهم يستنجدون بالشريعة الإسلامية فالكنيسة المظلمة لا تكاد تبيح الطلاق إلا فى أضيق الحدود كحال الزنى أو تغيير الدين أما الكاثوليك فلا طلاق عندهم أساساً و لكن إنفصال جسدى !! و كثير من النصارى البائسين الذين لم يوفقوا فى إختيار شركاء الحياة يلجأون إلى الحيل و يغيرون مللهم ليحصلوا على حرياتهم و لا حول و لا قوة إلا بالله.
    و انا اذكر هنا قصة من التراث النصرانى و هو ما حدث مع فيليب أغسطس أحد أشهر ملوك الحملات الصليبية الذى كان قد تزوج الأميرة الدنماركية( انجبورج) و لم يشعر معها بأى سعادة فهجرها و إستغرق عام كامل فى إقناع مجلس الأساقفة حتى يحصل على الطلاق و لكن البابا سلستين الثالث أبى أن يوافق على هذا, فتحدى فيليب البابا و تزوج (أنى) الميرانية فحرمة سلستين!! و لكن فيليب ظل على موقفه و قال ( خير لى أن أفقد نصف أملاكى من أن افارق أنى) و امره انوسنت الثالث أن يرجع انجبورج فلما رفض حرمه من كثير من حقوقه فقال فى حسرة (( ما أسعد صلاح الدين ليس فوقه بابا يتحكم فى حياته)) و هدد بإعتناق الإسلام وواصل كفاحه دفاعاً عن المرأة التى أحبها أربع سنين و لكن الشعب إنضم إلى الكنيسة فى الضغط عليى خوفاً من عذاب النار الذى هدد به البابا!!! فطرد فيليب زوجته انى و لكنه أبقى إنجبورج محبوسة فى ايتامب حتى عام 1202 بعد أن قضت أفضل سنين عمرها فى هذا الجحيم و كل ذلك بسبب الفهم النصرانى المتطرف للزواج . للأمانة العلمية جميع ما ذكرته منقول وليس لي منه سوى النقل

  21. السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

    كنت اتحدث مع احد الجارات المسيحيين وهم لا يعادوننا فى الدين لكن اخذنا نتحدث ونتبادل النقاط قالت لى شىء جميل قالت انها لا تكرة ان ترى احد يصلى ويقول الله اكبر لانة يعبد ربنا الذى خلقنا فهى تعتقد تماما ان كل مرء سوف يحاسب على نيتة واعماله ولا يهم ديانتة
    فأسال لماذا لا يجعلون الدين لله والارض للجميع
    فكل من يريد ان يكون على دين ليكن علية فهذا اختيارة
    فقط اتمنى كل داعى ان يدعو بالحسنى لما يريد ؟؟
    وفى الاخر الاختيار للشخص وسوف يحاسب عن ما يختارة
    لذا لماذا اذا اسلم احد يقفون له بالمرصاد ولماذا اذا الحد احد يقفون له بالمرصاد ولماذا اذا احد غير ديانتة يقفون له بالمرصاد
    اظن النقطة الوحيدة هى اختيار المرء لما يريد من ديانة وعلية ان يبحث عن الحقيقة بذاتة
    هكذا افكر والله اعلى واعلم

    والحمد الله على نعمة الاسلام وكفا بها نعمة

  22. أسباب تعدد الزوجات في الإسلام

    حديث الأرقام

    يأبى الله جل وعلا إلا أن يظهر آيات قدرته ودلائل رحمته حينا بعد حين ..
    وإذا كان على المؤمن أن يخضع لحكم ربه ولو لم يدرك علة الحكم ، فإن غير المؤمنين يكتشفون في كل حين من أسرار التشريع الإلهي وحكمته ، ما يجعل المنصفين منهم ينحنون إجلالا للرب العظيم ..
    والمثال الواضح هنا إباحة تعدد الزوجات ..
    ففي آخر الإحصاءات الرسمية لتعداد السكان بالولايات المتحدة الأمريكية تبين أن عدد الإناث يزيد على عدد الرجال بأكثر من ثمانية ملايين امرأة .. وفى بريطانيا تبلغ الزيادة خمسة ملايين امرأة ، وفى ألمانيا نسبة النساء إلى الرجال هي 3 : 1 .. وفى إحصائية نشرتها مؤخرا جريدة (( الميدان )) الأسبوعية (1) أكدت الأرقام أنه من بين كل عشر فتيات مصريات في سن الزواج ( الذي تأخر من 22 إلى 32 سنة ) تتزوج واحدة فقط !! والزوج دائما يكون قد تخطى سن الخامسة والثلاثين وأشرف على الأربعين ، حيث ينتظر الخريج ما بين 10 إلى 12 سنة ليحصل على وظيفة ثم يدخر المهر ثم يبحث عن نصفه الآخر !!
    وقالت الصحيفة : إن العلاقات المحرمة تزيد ، وكذلك ظاهرة الزواج العرفي في ظل وجود ملايين من النساء بلا زواج .. وأكدت الباحثتان غادة محمد إبراهيم و داليا كمال عزام في دراستهما (2) تراجع حالات الزواج بين الشباب بنسبة 90 % بسبب الغلاء والبطالة وأزمة المساكن .
    ***
    وتقول إحصائية رسمية أمريكية : إنه يولد سنويا في مدينة نيويورك طفل غير شرعي من كل ستة أطفال يولدون هناك [ صحيفة الأخبار المصرية عدد 2/ 7 / 1968 ] ، ولا شك أن العدد على مستوى الولايات المتحدة يبلغ الملايين من مواليد السفاح سنويا .
    وفى كل من العراق وإيران اختل التوازن العددي بين الرجال والنساء بصورة مفزعة بسبب الحرب الضارية التي استمرت بين البلدين ثماني سنوات .. فالنسبة تتراوح بين 1 إلى 5 في بعض المناطق ( رجل لكل خمسة نساء ) و 1 إلى 7 في مناطق أخرى .. والأمر شديد الغرابة والخطورة في جمهورية البوسنة والهرسك التي فرضت عليها حرب عنصرية قذرة طحنت البلاد أربع سنوات كاملة ( من عام 1992 حتى عام 1996 ) .. فالنسبة في معظم أنحاء البوسنة والهرسك هي رجل لكل 27 امرأة !! نعم 1 إلى 27 !!! ولنا أن نتخيل حجم المأساة الاجتماعية التي يعيشها حاليا هذا البلد المسلم الذي فرضت عليه الشيوعية عشرات السنين ، ثم تحرر من الشيوعية المجرمة ليقع بين أنياب صليبية أشد فتكا وإجراما .. فماذا تفعل الفتيات المسلمات اللائي لا يجدن أزواجا من المسلمين ؟ وهل نتركهن ليتزوجن من شباب الصرب الأرثوذكس أو الكروات الكاثوليك ، لأن بعض المتنطعين و المتنطعات يأبون تعدد الزوجات ؟!! أو أن هؤلاء يفضلون ويفضلن أن تتخذ الفتيات المسلمات عشاقا ( زناة من خلف الستار ) على النمط الغربي المنحل ؟!!

    ***

    وفى تحقيق ساخن عن (( انفجار العوانس )) تذكر السيدة تهاني البرتقالي مراسلة الأهرام في الكويت ما حدث منذ سنوات عندما انتشرت ظاهرة إرسال مئات الخطابات من فتيات إلى زوجات كويتيات تطالب كل فتاة في رسالتها المرأة المتزوجة بقبول مشاركة امرأة أخرى لها في زوجها لحل مشكلة العنوسة في المجتمع الكويتي والخليجي بصفة عامة .. ويقول التحقيق الذي نشرته مجلة الأهرام العربي في عددها الأول : إن عدد عوانس الكويت حوالي 40 ألف فتاة .
    وهو عدد ليس بالقليل بالمقارنة بتعداد الشعب الكويتي ككل ، وهو نصف مليون نسمة ( أي أن نسبة العوانس في الكويت تبلغ 16 % من عدد النساء في الكويت ، الذي يزيد على الربع مليون نسمة ) .

    ***

    حرمان المرأة من العواطف أشد خطورة من حرمانها الجنسي .. فمتعة الإشباع الجنسي بدون عواطف ليس لها أي تأثير لدى المرأة .. بينما الكلمة الرقيقة واللمسة الحانية تأثيرها أكثر بكثير ، وتجعلها تنعم بالإشباع الجنسي .. هذا ما يؤكده الدكتور سعيد عبد العظيم – أستاذ الأمراض النفسية و العصبية بطب القاهرة – ويضيف أن الحرمان العاطفي عند المرأة هو الطريق السريع إلى الانحراف أو البرود الجنسي ، بالإضافة إلى العديد من الأمراض الجسدية والنفسية وغيرها .. (3)
    $ يقول الدكتور محمد هلال الرفاعى أخصائي أمراض النساء والتوليد :
    عدم الزواج أو تأخيره يعرض المرأة لأمراض الثدي أكثر من المتزوجة ، وكذلك سرطان الرحم والأورام الليفية .. وقد سألت كثيرا من المترددات على العيادة : هل تفضلين عدم الزواج أم الاشتراك مع أخرى في زوج واحد ؟
    كانت إجابة الأغلبية الساحقة هي تفضيل الزواج من رجل متزوج بأخرى على العنوسة الكئيبة ، بل إن بعضهن فضلت أن تكون حتى زوجة ثالثة أو رابعة على البقاء في أسر العنوسة .
    وإذا كان هذا هو رأى العلم ، فإن المرأة الطبيبة تكون أقدر على وصف الحال بأصدق مقال .. تقول طبيبة في رسالة بعثت بها إلى الكاتب الكبير أحمد بهجت (( إنها قرأت إحصائية تقول : إن هناك ما يقرب من عشرة ملايين سيدة وآنسة بمصر يعشن بمفردهن .. وهن إما مطلقات أو أرامل لم ينجبن أو أنجبن ، ثم كبر الأبناء وتزوجوا أو هاجروا ، أو فتيات لم يتزوجن مطلقا ..
    وتقول الطبيبة : هل يستطيع أحد أن يتخيل حجم المأساة التي يواجهها عالم (النساء الوحيدات) ؟ إن نساء هذا العالم لا يستطعن إقامة علاقات متوازنة مع الآخرين ، بل يعشن في حالة من التوتر والقلق والرغبة في الانزواء بعيدا عن مصادر العيون و الألسنة والاتهامات المسبقة بمحاولات خطف الأزواج من الصديقات أو القريبات أو الجارات .. وهذا كله يقود إلى مرض الاكتئاب ، ورفض الحياة ، وعدم القدرة على التكيف مع نسيج المجتمع .
    وتدق الطبيبة ناقوس الخطر محذرة مما يواجه هؤلاء النسوة من أمراض نفسية وعضوية مثل الصداع النصفي و ارتفاع ضغط الدم والتهابات المفاصل وقرحة المعدة والإثنى عشر والقولون العصبي واضطرابات الدورة الشهرية وسقوط الشعر والانحراف الخلقي .. ويضطر الكثير منهن للارتباط برجل متزوج .(4)
    و الطريف أن بعض الدول الغربية التي تعانى من المشكلة المزعجة ، وهى زيادة عدد النساء فيها على عدد الرجال ، اضطرت إلى الإقرار بمبدأ تعدد الزوجات ، لأنه الحل الوحيد أمامها لتفادى وقوع انفجار اجتماعي لا قبل لها بمواجهته ، أو علاج آثاره المدمرة .. حدث هذا في ذات الوقت الذي يرفع فيه بعض المسلمين – اسما فقط – راية الحرب على تعدد الزوجات وشرعيته !!
    يحكى الدكتور محمد يوسف موسى ما حدث في مؤتمر الشباب العالمي الذي عقد عام 1948 ، بمدينة ميونخ الألمانية .. فقد وجهت الدعوة إلى الدكتور محمد يوسف وزميل مصري له للمشاركة في حلقة نقاشية داخل المؤتمر كانت مخصصة لبحث مشكلة زيادة عدد النساء أضعافا مضاعفة عن عدد الرجال بعد الحرب العالمية الثانية .. وناقشت الحلقة كل الحلول المطروحة من المشاركين الغربيين ، وانتهت إلى رفضها جميعا ، لأنها قاصرة عن معالجة واحتواء المشكلة العويصة . وهنا تقدم الدكتور محمد موسى وزميله الآخر بالحل الطبيعي الوحيد ، وهو ضرورة إباحة تعدد الزوجات ..
    في البداية قوبل الرأي الإسلامي بالدهشة و النفور .. ولكن الدراسة المتأنية المنصفة العاقلة انتهت بالباحثين في المؤتمر إلى إقرار الحل الإسلامي للمشكلة ، لأنه لا حل آخر سواه .. وكانت النتيجة اعتباره توصية من توصيات المؤتمر الدولي ..
    وبعد ذلك بعام واحد تناقلت الصحف ووكالات الأنباء مطالبة سكان مدينة (( بون )) العاصمة الألمانية الغربية بإدراج نص في الدستور الألماني يسمح بتعدد الزوجات (5) وهكذا يتبين الحق ولو كره العلمانيون !!
    ***
    والأخذ بنظام تعدد الزوجات جـنَّب المجتمعات الإسلامي شرورا ومصائب لا حصر لها .. وتكفى مقارنة بسيطة بين المجتمع السعودي مثلا – الذي تندر فيه الجرائم الخلقية مثل الاغتصاب والدعارة – وبين المجتمع الأمريكي الذي تكاد نسبة العشيقات فيه تزيد على نسبة الزوجات .. كما تبلغ نسبة الأطفال غير الشرعيين فيه أكثر من 45 % من نسبة المواليد سنويا !! وتقول الإحصاءات الرسمية الأمريكية إن عدد الأطفال غير الشرعيين كان 88 ألف مولود سنة 1938 ، ثم ارتفع إلى 202 ألف عام 1957 ، ووصل إلى ربع مليون مولود من الزنا عام 1958 .. ثم قفز الرقم إلى الملايين من ثمرات الزنا في التسعينيات !! والأرقام الحقيقية تكون عادة أضعاف الأرقام الرسمية التي تذكرها الحكومات .. وما خفي كان أعظم !!
    ولكل هذا تساءل الكاتب الشهير الفرنسي أتيين دينيه : (( هل حظر تعدد الزوجات له فائدة أخلاقية ؟! ويجيب بنفسه : إن هذا الأمر مشكوك فيه .. لأن الدعارة النادرة في أكثر الأقطار الإسلامية سوف تتفشى بآثارها المخربة ، وكذلك سوف تنتشر عزوبة النساء بآثارها المفسدة ، على غرار البلاد التي تحظر التعدد . (6)

    ضوابط التعدد

    قال الله تعالى : { وإن خفتم ألا تقسطوا في اليتامى فانكحوا ما طاب لكم من النساء مثنى وثلاث ورباع فإن خفتم ألا تعدلوا فواحدة أو ما ملكت أيمانكم ذلك أدنى ألا تعولوا } . (7)
    قال ابن كثير في تفسير هذه الآية التي نصت على إباحة تعدد الزوجات: أي أنه إذا كان تحت حجر أحدكم يتيمة وخاف ألا يعطيها مهر مثلها فليعدل إلى ما سواها من النساء فإنهن كثير ولم يضيق الله عليه . (8)
    وروى البخاري – بإسناده – أن عروة بن الزبير سأل خالته السيدة عائشة – رضي الله عنها – عن هذه الآية فقالت : ( يا ابن أختي هذه اليتيمة تكون في حجر وليها تشركه في ماله ويعجبه مالها وجمالها فيريد وليها أن يتزوجها بغير أن يقسط [ يعدل ] في صداقها [ مهرها ] فيعطيها مثل ما يعطيها غيره ، فنهى الأولياء عن نكاح من عنده من اليتامى إلا أن يقسطوا إليهن ، ويبلغوا بهن أعلى سنتهن في الصداق [ أي يعطوهن أعلى مهر تحصل عليه نظائرهن ] ، وأمروا [ وفى حالة خشية عدم العدل ] أن ينكحوا ما طاب لهم من النساء سواهن [ من غير اليتامى الموجودات في كفالة هؤلاء ]).
    وروى أبو جعفر محمد بن جرير في تفسيره عن ربيعة في معنى الآية ، قال تعالى عن اليتامى : اتركوهن فقد أحللت لكم أربعا .. وقال أبو جعفر أيضا نقلا عن آخرين : انكحوا غيرهن من الغرائب اللواتي أحلهن الله لكم وطيبهن من واحدة إلى أربع ، فإن خفتم أن تظلموا إذا تزوجتم من الغرائب أكثر من واحدة ، فتزوجوا منهن واحدة فقط ، أو ما ملكت أيمانكم .. وقال آخرون : بل معنى ذلك النهي عن نكاح ما فوق الأربع حرصا على أموال اليتامى أن يتلفها الأولياء ، وذلك أن قريشا – في الجاهلية – كان الواحد منهم يتزوج العشرة من النساء أو أكثر أو أقل ، فإذا أنفق ماله كله على زوجاته العشر و صار معدما تحول إلى مال اليتامى فأنفقه على نسائه أو تزوج به أخريات فنهاهم الله تعالى عن ذلك . (9)
    وقال الإمام النسفى في تفسيره : (( قيل : كانوا – في الجاهلية – لا يتحرجون من الزنا ، ويتحرجون من ولاية اليتامى ، فقيل لهم إن خفتم ظلم اليتامى فخافوا كذلك من الزنا فتزوجوا ما حل لكم من النساء ، ولا تحوموا حول المحرمات .. أو أنهم كانوا يتحرجون من الولاية في أموال اليتامى ، ولا يتحرجون من الاستكثار من النساء مع أن الظلم يقع بينهن إذا كثرن عن أربع ، فكأنما يقال لهم : إذا تحرجتم من ظلم اليتامى فتحرجوا أيضا من ظلم النساء الكثيرات ، فإن خفتم من عدم العدل بين الزوجات فالزموا واحدة أو الإماء [ الجواري ] بلا حصر حتى لا تظلموا أحدا .. (10)
    وأما معنى { خفتم } فهو : إذا غلب على الظن عدم القسط [ عدم العدل ] في اليتيمة فاعدلوا عنها [ اتركوها إلى غيرها ] .. وليس القيد هنا لازما ، بمعنى أنه حتى في حالة من لم يخف الظلم في اليتامى فله أن يتزوج أكثر من واحدة [ اثنتين أو ثلاثا أو أربعا ] مثل من يخاف الظلم تماما (11) فإباحة التعدد حكم عام لكل المسلمين بضوابطه .
    أما معنى قوله تعالى : { ذلك أدنى ألا تعولوا } أي أقرب إلى ألا تظلموا ، وليس كما ذهب إليه البعض : (أدنى ألا تكثر عيالكم ) فقد نقل الطبري عن ابن عباس ومجاهد وابن عمير أن العول هو الجور [ الظلم ] ، والميل كما أن المعنى ليس كما قال آخر ذلك أدنى ألا تفتقروا ، فالمعنى لا يستقيم بذلك ، وإنما الصحيح هو ما ذهب إليه جمهور العلماء من أن الهدف هو ألا تظلموا ولا تميلوا عن الحق .

    عدم الزيادة على أربع

    يستفاد من نص الآية الكريمة وأقوال المفسرين – رضي الله عنهم – أن الله تعالى أحل للمسلم من زوجة إلى أربع .. فلا تجوز الزيادة على أربع في وقت واحد ، فإذا خاف الزوج أن يظلم إذا تزوج أكثر من واحدة فإن عليه أن يكتفي بزوجة واحدة فقط .
    وكذلك إذا خاف ألا يعدل إن تزوج ثلاثة فعليه الاكتفاء باثنين .. وإذا خاف زوج الثلاث الظلم إن تزوج بالرابعة فعليه الاقتصار على الثلاث فقط .
    والشريعة الغراء تحظر حتى الزواج بواحدة فقط إذا خاف الزوج أن يظلمها .. فالإسلام العظيم حريص على العدل في كل الظروف و الأحوال .
    وهناك إجماع بين العلماء على عدم جواز الجمع بين أكثر من أربع زوجات (12) وإذا كان الرسول (صلى الله عليه وسلم) قد جمع بين تسع زوجات ، فهذا حكم خاص به عليه السلام ، ولا يجوز القياس عليه أو تعميمه .
    وسوف نورد فيما بعد أسباب اقترانه عليه السلام بكل زوجة وظروف كل زيجة ، لإزالة اللبس وسوء الفهم والرد على أكاذيب المستشرقين واليهود بهذا الصدد ..
    قال الإمام الشافعي – رضي الله عنه – في مسنده : (( وقد دلت سنة النبي (صلى الله عليه وسلم) المبينة عن الله تعالى أنه لا يجوز لأحد غير رسول الله (صلى الله عليه وسلم) أن يجمع بين أكثر من أربع نسوة )) .. وذهب بعض الشيعة إلى جواز الجمع بين تسع نسوة لكل مسلم ( مثنى + ثلاث + رباع فيكون المجموع تسعا ) !!
    وفى رأى أخر شاذ ، بل يجوز الجمع بين 18 زوجة ( على أساس مثنى تفيد 2+2 وثلاث تفيد 3+3 ، ورباع تفيد 4+4 فيكون المجموع 18 زوجة ) !!!
    ولكن نصوص السنة القاطعة وعمل الصحابة والتابعين ، تفيد اقتصار المسلم على أربع فقط ، كما أجمع علماء أهل السنة من السلف والخلف على أنه لا يجوز لغير النبي (صلى الله عليه وسلم) الزيادة على أربع زوجات . ونشير هنا إلى الأحاديث التي سبق أن أوردناها في الفصل الأول من هذا الكتاب ، ومنها حديث الإمام البخاري – رضي الله عنه – [ كما رواه مالك والنسائي والدارقطنى ] ، أن غيلان الثقفي قد أسلم وله عشر زوجات فقال له النبي (صلى الله عليه وسلم) : ( اختر منهن أربعا وفارق سائرهن ) .
    وكذلك حديث أبى داود أن حارث بن قيس الأسدى قال : أسلمت وعندي ثمان نسوة ، فذكرت ذلك للنبي (صلى الله عليه وسلم) فقال : ( اختر منهن أربعا) .(13)
    وقال ابن كثير موضحا معنى { مثنى وثلاث ورباع} : انكحوا من شئتم من النساء إن شاء أحدكم اثنين وإن شاء ثلاثا وإن شاء أربعا ، كما قال تعالى : { جاعل الملائكة رسلا أولى أجنحة مثنى وثلاث ورباع } (14) أي منهم من له جناحان ، ومنهم من له ثلاثة أجنحة ، ومنهم من له أربعة أجنحة .. والمقام هنا كما يقول ابن عباس – رضي الله عنه – وجمهور العلماء وهو مقام امتنان وإباحة ، فلو كان يجوز للرجال الجمع بين أكثر من أربع زوجات لذكره تعالى . (15)
    ورد الإمام القرطبى على من زعم إباحة أكثر من أربع قائلا : (( قال هذا من بعد فهمه للكتاب والسنة ، وأعرض عما كان عليه سلف هذه الأمة ، وزعم أن (( الواو )) في الآية جامعة ، والذي صار إلى هذه الجهالة وقال هذه المقالة هم الرافضة وبعض أهل الظاهر . وذهب البعض إلى أقبح منها فقالوا بإباحة الجمع بين ثماني عشر زوجة ، وهذا كله جهل باللسان [ اللغة ] والسنة ، ومخالفة لإجماع الأمة ، إذ لم يُسمع عن أحد من الصحابة أو التابعين أنه جمع في عصمته أكثر من أربع )) .
    وبعد أن أورد الأحاديث التي أمر الرسول (صلى الله عليه وسلم) الصحابة المشار إليهم بإمساك أربع وتطليق ما زاد عليهن ، أكد القرطبى (16) أن ما أبيح للرسول (صلى الله عليه وسلم) من الجمع بين تسع زوجات هو من خصوصياته (صلى الله عليه وسلم) ثم قال القرطبى : الله تعالى خاطب العرب بأفصح اللغات ، والعرب لا تدع أن تقول تسعة وتقول اثنين ثلاثة أربعا ، وكذلك تستقبح من يقول : أعط فلانا أربعة ستة ثمانية ولا يقول ثمانية عشر . وإنما الواو في الآية الكريمة { مثنى وثلاث ورباع } ، هي بدل انحكوا ثلاثا بدلا من مثنى ، ورباعا بدلا من ثلاث )) .. فإذا تزوج بخامسة يبطل العقد ، ويقام عليه الحد على اختلاف بين العلماء في ذلك .. وقيل ولماذا لم يستخدم الله تعالى لفظ ( أو ) في الآية ؟ ورد عليه القرطبى بأن ( أو ) لو استخدمت لجاز أن يمنع زوج الاثنين من اتخاذ ثالثة وزوج الثلاث من اتخاذ رابعة ، بينما هذا مباح له .

    القدرة على التعديد

    أشرنا من قبل إلى أن القدرة شرط لاستخدام رخصة تعدد الزوجات .. وذلك لأن زواج الثانية أو الثالثة أو الرابعة هو مثل زواج الأولى ، فيشترط فيه الاستطاعة المالية والصحية والنفسية .. فإذا انتفى شرط القدرة أو الاستطاعة فلا يجوز التعدد .
    وذلك بديهي ، لأن من لا يستطيع الإنفاق على بيتين يجب عليه الاقتصار على واحدة . وزوج الاثنين عليه الاكتفاء بهما إذا لم يكن في استطاعته أن يعول زوجة ثالثة أو رابعة وهكذا ..
    والإنفاق الذي نقصده إنما يمتد أيضا إلى أولاده من الزوجة أو الزوجات والاستطاعة الصحية – في رأينا – هي القدرة على ممارسة الجماع مع الزوجات ، لأن واجب الزوج أن يلبى الرغبات الطبيعية للزوجة أو الزوجات حتى يساعدهن على التزام العفة والطهارة .. فإذا كان الزوج عاجزا جنسيا مثلا فإنه لا يتصور السماح له بإمساك حتى ولو زوجة واحدة ، لأن في ذلك ظلما فادحا لها ..
    ونرى كذلك أن الرجل الذي تؤهله قدرته الجنسية للزواج بواحدة فقط يحظر عليه الاقتران بغيرها حتى لا يظلمها ، ويفوت مصلحتها من الزواج ، والأمر في ذلك يتوقف على ظروف كل حالة على حدة ، ويعتمد أولا على ضمير الزوج وصدقه مع النفس ، وورعه في دينه سوف يمنعه من ظلم زوجته أو زوجاته .
    فإذا أصر الرجل على إمساك زوجة أو زوجات لا يقدر على إمتاعهن بالجماع بالقدر المعقول ، فإن لها أو لهن الحق في اللجوء إلى القضاء لطلب التطليق للضرر وخشية الفتنة .. وللقاضي هنا سلطة واسعة في تقدير مدى الضرر حسب كل حالة على حدة ..
    أما القدرة النفسية فنعنى بها القدرة على تطبيق معايير العدالة بين الزوجات في كل شئ ممكن بغير محاباة لإحداهن أو لأولاده منها ، على حساب زوجته أو زوجاته الأخريات وأولادهن منه ..
    فإذا تخلف أحد مقومات الاستطاعة أو المقدرة الثلاثة المذكورة لا يجوز تعديد الزوجات مطلقا .

    العدل بين الزوجات

    يقول الله تبارك وتعالى : { فإن خفتم ألا تعدلوا فواحدة .. } (17)
    ويقول عز من قائل : { ولن تستطيعوا أن تعدلوا بين النساء ولو حرصتمفلا تميلوا كل الميل فتذروها كالمعلقة وإن تصلحوا وتتقوا فإن الله كان غفورا رحيما ) (18) فكيف يمكن التوفيق بين النصين ؟ وما هي العدالة المطلوبة ؟
    يقول الإمام القرطبى : (( أخبر الله تعالى بعدم استطاعة تحقيق العدل بين النساء في ميل الطبع في المحبة والجماع والحظ من القلب ، فوصف الله تعالى حالة البشر وأنهم بحكم الخلقة لا يملكون ميل قلوبهم إلى بعض دون بعض .
    ولهذا كان (صلى الله عليه وسلم) يقسم بين زوجاته [ في النفقات ] ، فيعدل ثم يقول : ( اللهم إن هذه قسمتي فيما أملك فلا تلمني فيما تملك ولا أملك ) .. ثم نهى الله تعالى عن المبالغة في الميل فقال : { فلا تميلوا كل الميل} أي لا تتعمدوا الإساءة – كما قال مجاهد – الزموا التسوية في القسم والنفقة لأن هذا مما يستطاع )) .(19)
    وروى قتادة عن النضر بن أنس عن بشير بن نهيك عن أبى هريرة قال : قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم) : ( من كانت له امرأتان فلم يعدل بينهما جاء يوم القيامة وشقه مائل ) (20) . والمقصود هنا الذي لا يعدل في النفقة والمبيت وليس في الحب وهوى القلب ، فلا أحد يملك القلوب سوى رب القلوب ). وقال ابن عباس وابن جرير والحسن البصري : { كالمُـعَـلقة } أي تتركونها لا هي مطلقة [ فتبتغى زوجا آخر ] ولا هي ذات زوج [ يرعاها ويقوم على شئونها ويعطيها حقوقها ] ، وقال قتادة { كالمعلقة} أي كالمسجونة .. وكان أبى بن كعب – رضي الله عنه – يقرأ الآية هكذا : { فتذروها كالمسجونة } ..
    وقرأ ابن مسعود – رضي الله عنه – { فتذروها كأنها معلقة } وهى قراءات لتوضيح المعنى فحسب ، وليست تغييرا في نصوص المصحف الشريف أو ألفاظه – حاشا لله ..
    يقول الشيخ السيد سابق : (( فإن العدل المطلوب هو العدل الظاهر المقدور عليه ، وليس هو العدل في المحبة و المودة و الجماع )) . (21)
    قال محمد بن سيرين – رضي الله عنه – (( سألت عبيدة عن هذه الآية فقال : العدل المنفى في الحب والجماع )) . وقال أبو بكر بن العربي [ عن الحب ] : ذلك لا يملكه أحد إذ قلبه بين إصبعين من أصابع الرحمن يصرفه كيف يشاء ، وكذلك الجماع فقد ينشط للواحدة ما لا ينشط للأخرى .. فإن لم يكن ذلك بقصد منه فلا حرج عليه فيه ، فإنه لا يستطيعه فلا يتعلق به تكليف )) .
    وقال الإمام الخطابي : (( يجب القسم بين الحرائر الضرائر ، وإنما المكروه في الميل هو ميل العشرة الذي يترتب عليه بخس الحقوق [ المادية ] دون ميل القلوب )) ،ويقول الشيخ سيد قطب رحمة الله عليه : (( المطلوب هو العدل في المعاملة والنفقة والمعاشرة والمباشرة .. أما العدل في مشاعر القلوب وأحاسيس النفوس فلا يطالب به أحد من بنى الإنسان ، لأنه خارج عن إرادة الإنسان ، وهو العدل الذي قال الله عنه { ولن تستطيعوا أن تعدلوا بين النساء} هذه الآية التي يحاول بعض الناس أن يتخذ منها دليلا على تحريم التعدد ، والأمر ليس كذلك .. وشريعة الله ليست هازلة حتى تشرع الأمر في آية وتحرمه في آية أخرى .. ولأن الشريعة لا تعطى باليمين وتسلب بالشمال !!
    فالعدل المطلوب في الآية هو العدل في النفقة والمعاملة و المعاشرة و المباشرة ، ويدونه يتعين عدم التعدد ، فهو يشمل سائر الأوضاع الظاهرة بحيث لا ينقص زوجة شيئا منها ، وبحيث لا تؤثر إحدى الزوجات على الأخريات بشيء من نفقة أو معاشرة أو مباشرة ، وذلك على النحو الذي كان الرسول (صلى الله عليه وسلم) – وهو أرفع إنسان عرفته البشرية – يفعله ويقوم به ، في الوقت الذي كان الجميع لا يجهلون أنه عليه السلام كان يحب عائشة لكن هذا لم يجعله يفضلها على غيرها في القسم أو النفقة .(22)
    ***
    والخلاصة أن الميل القلبي أو الحب لزوجة أكثر من غيرها – فيما نرى – يجب أن يظل في مكانه داخل الصدر ، ولا يترجم إلى تصرفات أو من أفعال من شأنها أن تجرح أحاسيس باقي الزوجات أو تضر بمصالحهن ومصالح أولادهن لحساب الزوجة المحظية وأولادها ..
    ونحن أولا وأخيرا بشر ولسنا ملائكة ، ولهذا يجب أن يقنع الجميع بالعدالة فيما يستطاع ، فالعدل المطلق لا مكان له إلا في الآخرة عند الله تعالى الذي لا يظلم عنده أحد .. ولا سبيل إلى إجبار أحد من البشر على العدل في المشاعر والأحاسيس ..
    والله تعالى بعدله ورحمته سوف يعوض تلك التي لا تحظى بقدر كبير من الحب أو الجاذبية أو محبة زوجها ، سوف يعوضها إن صبرت واتقت كل الخير في الدنيا والآخرة .. ولعل هذا الوضع يكون اختبارا لها وابتلاء من الله تؤجر عليه إن صبرت وامتثلت لأمر الله ، ونذكر هنا مثل هذه الزوجة بأن بقاءها مع زوجها وتمتعها بقدر منقوص من حبه ، مع كل حقوقها الأخرى وحقوق أولادها ، خير لها ألف مرة من الطلاق البغيض والحرمان التام من كل ذلك .. فالدنيا ليست دار بقاء ومتاعها ناقص وزائل في النهاية ، والنعيم المقيم والسعادة التامة مكانها الجنة وليست الأرض ..
    وأخيرا فإنه لو كان صحيحا أن الآية 129 من سورة النساء تحظر التعدد [ لأنها كما زعموا : قطعت بأن العدل بين النساء مستحيل ] نقول لو كان هذا صحيحا لكان واجبا أن يطلق الرسول عليه السلام وأصحابه زوجاتهم فور نزول الآية ويكتفي كل منهم بواحدة ، لكنهم لم يفعلوا ، وحاشا لله أن يخالف النبي (صلى الله عليه وسلم) وصحابته أمر الله في مثل هذه الحالة أو غيرها ..
    ولهذا فالصحيح أن التعدد مسموح به ومباح إلى قيام الساعة .. خاصة وأن من علامات الساعة أن ( تبقى النساء ويذهب الرجال حتى يكون لخمسين امرأة قيم [ رجل ] واحد ) حديث شريف (23)

    القسم بين الزوجات

    القَسم – بفتح القاف وسكون السين – لغةً هو : توزيع الأنصاب على عدد من الناس .. أما القِسم – بكسر القاف – فهو النصيب ذاته والجمع أقسام .
    وأما في اصطلاح الفقهاء فمعناه العدل بين الزوجات في المبيت والنفقة وغيرها (24) والعدل أو القسم واجب على الزوج في الطعام والسكن والكسوة والمبيت [ عند كل واحدة مثل الأخرى ] ، وسائر الأمور المادية بلا تفرقة بين غنية وفقيرة أو عظيمة وحقيرة ، فإذا خاف عدم العدل وعدم الوفاء بحقوقهن جميعا فإنه يحرم عليه الجمع بينهن . (25)
    والعبرة في النفقة – طبقا للراجح من مذهب الأحناف – هي بحالة الزوج يسرا أو عسرا بغض النظر عن حال الزوجات . وعلى ذلك تجب التسوية بينهن في النفقة وتشمل المأكل والمشرب والملبس والمسكن ..
    لأن القول بغير ذلك من شأنه أن يتسبب في الخلافات و الأحقاد والعداوات بين الزوجات وأولاد كل منهن ، وهم أولاد رجل واحد .
    ولذلك نشدد على ضرورة العدل التام في النفقات وسائر الأمور المادية . كما يجب – في رأينا – أن يجتهد الأب لإخفاء مشاعره ومحبته لإحدى زوجاته عن الأخريات ، فالفطنة والكياسة والحكمة مطلوبة من الزوج حماية لكيان الأسرة ومنعا للخلافات ..
    وضع الفقهاء شروطا للقسم … أولها العقل : إذ لا يجب القسم على المجنون ، أما الزوجة المجنونة فيجب القسم لها إذا كانت هادئة قائمة بمنزل زوجها بحيث يمكنه مباشرتها ، وإلا فلا قسم لها .
    والشرط الثاني للقسم أن يكون الزوج بالغا ، أما الزوجة فلا يشترط لها البلوغ ، بل يكفى أن تكون مطيقة للوطء ، فإذا لم يكن الزوج بالغا وظلم أحدى زوجاته ، فإن الإثم يقع على وليه ، لأنه هو الذي زوجه ، وهو الذي احتمل مسئولية ذلك ، فعليه أن يدور به على نسائه ليعدل بينهن .(26)
    والشرط الثالث للقسم : ألا تكون المرأة ناشزا .. فإن كانت عاصية خارجة على طاعة زوجها فلا حق لها في القسم .. ولا يسقط القسم وجود مانع يمنع الوطء ، سواء كان هذا المانع بالزوجة مثل الحيض أو النفاس أو المرض ، أو كان المانع بالزوج مثل المرض أو الضعف الجنسي ، لأن الوطء ليس لازما للقسم ، فالمبيت الغرض منه الأنس وليس الجماع بالضرورة .. فإذا كان الزوج مريضا مرضا لا يستطيع معه الانتقال فيجوز له أن يقيم عند من يستريح لخدمتها وتمريضها .. وذلك مأخوذ من فعل الرسول (صلى الله عليه وسلم) عندما داهمه مرض الموت فأذنت له زوجاته – رضي الله عنهن – بأن يقيم في منزل السيدة عائشة – رضي الله عنها – لما يعلمن من حبه لها وارتياحه لتمريضها له وخدمتها إياه ..
    ولا يجوز مطلق ترك إحدى الزوجات بغير جماع عمدا بحجة عدم الحب لها ، لأن هذا يؤدى إلى تعريضها للفتنة و الفساد .. فإذا لم يجامعها بالقدر الكافي لعفتها وإحصانها فلا مفر من الطلاق ، ولعل الله يبدلها زوجا خيرا منه ، ويبدله زوجا خيرا له منها .
    وهناك رأى وجيه يحدد حق كل زوجة في المبيت عندها بليلة كل أربع ليال على اعتبار أنه يحق له الزواج من أربع .. وهو ذات الحق بالنسبة للمتزوج بواحدة الذي تشغله العبادة أو العمل فعليه أن يبيت عند زوجته ليلة واحدة كل أربع ليال ، وله أن يتعبد الثلاث ليال الباقيات ..
    وهناك الرأي الراجح الذي ذكرناه من قبل وذهب إلى ضرورة أن يجامع الرجل كل زوجة بالقدر المعقول الذي يكفى لعفافها وصرفها عن التعلق بغيره .. ويرى بعض الأحناف أنه يجب الحكم للزوجة قضاء بالوطء من وقت لأخر ، بما يراه القاضي كافيا لإعفافها وإحصانها ..
    ويرى المالكية أنه يحرم على الزوج الامتناع عمدا عن جماع إحدى الزوجات في نوبتها ليوفر قوته وحيويته لجماع أخرى أجمل منها يتلذذ بها أكثر .. فإذا كان عند صاحبة النوبة ووجد في نفسه الميل والقدرة على الجماع ثم امتنع عامدا ليوفر قوته للأجمل فنه يأثم بذلك ، لأنه إضرار متعمد منه بصاحبة النوبة ، حتى ولو لم تتضرر بالفعل ولم تبادر بالشكوى ..
    وللزوج أن يقسم بين زوجاته حسب حالة .. فإن كان يعمل بالنهار قسم بينهن بالليل ، ولو كان عمله الذي يكسب قوته منه ليلا [ مثل الحارس وغيره ] ، قسم بينهن بالنهار .. أي لكل واحدة ليلة أو يوم مثلا ، أو لكل واحدة يومان أو ليلتان .. ويجوز أن يقسم بينهن : لكل واحدة أسبوع أو أكثر بالتراضي بينهن ، على تفصيل واختلاف في الآراء بين المذاهب .(27)
    ويحرم على الزوج أن يجامع غير صاحبة النوبة ، ولا أن يُقبّل ضرتها .. ويجوز له الدخول على زوجاته من غير صاحبة اليوم أو الليلة للضرورة أو لقضاء حاجة أو إذا احتاجت منه شيئا من المصروفات أو لرعاية الأولاد وغير ذلك من المصالح الضرورية .
    ويرى الحنابلة أن القسم يجب أن يكون ليلة و ليلة ، بحيث لا تزيد عن ذلك إلا بالتراضي عليه .. وله أن يخرج في ليلة كل واحدة منهن لقضاء ما جرت عليه العادة من صلوات وأداء حقوق وواجبات وغيرها .. وليس له أن يتعمد الخروج الكثير في ليلة إحداهن دون الأخرى ، لأن ذلك ظلم وإجحاف بها [ إلا إذا رضيت بذلك ] .
    ويضيف الحنابلة حكما طريفا آخر هو : أنه لا يجوز للزوج الدخول على أي زوجة أخرى غير صاحبة النوبة ليلا إلا في النوازل الشديدة ، مثل مرض الموت إذا كانت تريد أن توصى إليه وغير ذلك من الأمور الخطيرة فحسب .. أما في النهار فيجوز له الدخول على غير صاحبة النوبة لقضاء حاجة بشرط ألا يطيل البقاء عندها ، فإن أطال البقاء عندها يقضى اليوم لضرتها ، وإذا جامع غير صاحبة النوبة فإنه يلتزم بقضاء الجماع لصاحبة النوبة [ أي يجامعها مرة بدلا وعوضا عن جماعه لغيرها ] خلافا لرأى الشافعية .
    وبالنسبة للزوجة الجديدة نحن نرجح رأى الأحناف الذي لا يعطى لأي زوجة قديمة أو جديدة استثناء في المبيت ، وكذلك لا فرق بين البكر والثيب [ من سبق لها الزواج ] ولو تزوج بكرا جديدة أو ثيبا جديدة يبدأ المبيت عندها : سبع ليال للبكر وثلاث ليال إذا كانت الجديدة ثيبا ، ثم يعوض نساءه الباقيات عن هذه المدة ، فذلك هو ما يقتضيه مبدأ العدل بين الزوجات .. وسنة الرسول (صلى الله عليه وسلم) تدل على التسوية في القسم ، ولكن يكون البدء بالدور للجديدة فهذا جائز ، ثم يعطى الأخريات من الأيام والليالي مثل ما أمضى عند الجديدة ..
    ويجوز للزوجة أن تتنازل لضرتها عن نصيبها بمقابل أو بغير مقابل .. وإذا تنازلت لها ثم رجعت يجوز هذا الرجوع . (28)
    وقد تنازلت أم المؤمنين سودة بنت زمعة – رضي الله عنها – عندما كبرت في السن عن ليلتها للسيدة عائشة – رضي الله عنها – لما تعلمه من حب النبي (صلى الله عليه وسلم) لها .. وهكذا ضربت السيدة سودة أروع الأمثلة ، واكتفت بأن تحشر يوم القيامة ضمن أزواج المصطفى (صلى الله عليه وسلم) وكفى بها نعمة .
    وفى حالة سفر الزوج هناك تفرقة بين سفر الانتقال من بلد إلى بلد آخر للاستقرار فيه [ مثل من يسافر من الريف للاستقرار بمدينة معينة ، أو يهاجر نهائيا من دولة إلى أخرى ] ، وبين السفر العارض المؤقت الذي يرجع بعده إلى بلده الذي به زوجاته .
    فإذا كان الزوج مسافرا إلى البلد الآخر ليستقر به نهائيا فيجب عليه اصطحاب كل الزوجات معه إن تيسر ذلك ، أو إجراء قرعة بينهن ليأخذ الفائزة في القرعة معه بعض الوقت ثم يعيدها وتسافر إليه أخرى ، وهكذا .. فإن تعذر عليه هذا الحل أيضا لا مفر من تطليق من لا يريدها وإمساك من يريد اصطحابها معه إلى حيث يستقر نهائيا ، فهذه الحالة ليست سفرا بالمعنى الدقيق وإنما هي هجرة في حقيقة الأمر ، فلا يجوز هنا هجر بعض الزوجات واصطحاب البعض الآخر إلا برضا الجميع ، وهو يكاد يكون مستحيلا في هذه الحالة ، لأن الزوجة المرغوب عنها سوف تفقد زوجها نهائيا برحيله إلى البلد الآخر . (29)
    أما إذا كان السفر مؤقتا لغرض التجارة أو الحج أو الغزو أو العلاج أو السياحة وغيرها ، فالرأي الذي نرجحه هو أنه يجب على الزوج إجراء قرعة بين الزوجات لتحديد من تسافر معه .. ومدة السفر المؤقت هنا تسقط من الحساب ، بمعنى أنها تعتبر من نصيب الفائزة في القرعة وحدها ولا تعويض للأخريات عنها عند العودة من السفر .. وإذا سافرت الزوجة وحدها فلا تعويض لها عما فاتها في غيابها .. أما إذا سافرت كل الزوجات مع زوجهن فإن عليه القسم بينهن كما كان يفعل في بلده الأول ..
    وأخيرا : هل يجوز للزوج أن يجمع بين زوجاته في مكان واحد ؟
    يرى الفقهاء أنه إذا كان المنزل يحتوى على عدة شقق أو أدوار لكل منها باب خاص بها ولها منافع تامة مستقلة عن بقية الشقق [ دورة مياه و مطبخ ومنشر لتجفيف الملابس المغسولة ] فإنه يجوز للزوج أن يجمع بين زوجاته في هذا المنزل ولو بدون رضا كل منهن ، طالما أن كل واحدة سوف تسكن في شقة منفصلة ومستقلة عن الأخريات . (30)
    أما إذا كان المسكن له باب واحد ودورة مياه واحدة ومطبخ واحد ، وبه عدة حجرات أو حجرة واحدة فلا يجوز للرجل أن يجمع كل زوجاته في مثل هذا المنزل إلا برضائهن جميعا .. وكذلك لو كانوا جميعا على سفر وأقاموا في غرفة أو خيمة واحدة [ مثل السفر للحج مثلا ] فيجوز في هذه الحالة برضاهن أو بدون رضاهن في حالة الضرورة [ مثل تكدس الخيام في منى وعرفات ] .
    وأفتى المالكية بأن مجامعة الرجل زوجته أمام الأخرى أو الأخريات حرام ، وليس مكروها ، والحرمة تشمل كل الحالات سواء كانت الزوجة محل الجماع مكشوفة العورة للأخريات أم لا (31)… ونحن نؤيد هذا الرأي المالكي السديد ، فالحقيقة أنه لا يجوز مثل هذا الجماع من الناحية الإنسانية ، لأن فيه جرحا عميقا لمشاعر الأخريات ، وإثارة سخيفة للغريزة والأحقاد فيما بينهن .. كما أن فيه خدشا لحياء من يجامعها زوجها أمام الأخريات ..
    والإنسان الذي كرمه الله يختلف عن الحيوانات العجماوات ، ولهذا ترفض الفطرة الإنسانية السليمة مثل هذا الجماع أمام أخريات .. بل إن بعض الحيوانات مثل القطط يستحيل عليها ممارسة الجنس إذا كان هناك من يراقبها أو يراها ، أو حتى يقف قريبا منها ، ولو لم يكن يراها !! وسبحان الله الذي أعطى كل شيء خلقه ثم هدى …
    ونرى أنه يمكن للزوج زيادة نفقة إحدى الزوجات عن الأخريات في حالات وظروف خاصة ، منها زيادة عدد أولادها عن الأخريات .
    فإذا أعطى مثلا ستة أرغفة لزوجة عندها خمسة أطفال بينما أعطى من لها ثلاثة أربعة أرغفة فإنه لا يكون ظالما بداهة .. بل هذا هو صميم العدل ، إذ القسمة هنا على أساس أن لكل فرد رغيفا .. وكذلك إذا كانت أحدى الزوجات مريضة مرضا شديدا يحتاج إلى علاج . وعلى الزوجات الأخريات أن يحمدن الله على نعمة العافية ، ولا يطلبن مقابلا لما تكلفه علاج أختهن المريضة .

    الحلقة التالية .. زوجات النبي صلى الله عليه وسلم

    طريق الإسلام

    http://www.islamway.com/?iw_s=Articl…article_id=218

    =====================================

    السلام عليكم
    سبق و ان قلت ان احسن رد عليهم هو ان تأتيهم بمثل هذا ما هو موجود في كتبهم
    داود كان له الف امراة على حسب ما اعتقد
    اذا 1000 زوجة يجوز و 4 و 9 للرسول صلى الله عليه وسلم لا يجوز
    سيقولون لك ذلك في العهد القديم قل لهم هل رب العهد القيدم ليس هو نفسه رب العهد الجديد فيبهت الذي كفر
    بل انا كثيرا ما اقول لهم قبل الرد عليه
    هل انت تركت الاسلام من اجل تعدد الزوجات فيقول نعم فاقول له و هل ستترك النصرانية لو وجدت فيها تعدد الزوجات ايضا
    هناستضعه في موقف حرج جدا سيتهرب بكل شيء لانه اصلا هو يجهل دينه و كتابه المحرف و لن تسمع منه كلمة نعم
    سيجد لك عشرات الاعذار لكن لا تتركه يتهرب اعد عليه السؤال مرارا و تكرارا وحاصره بنفس السؤال

    =====================================

    عن عدد المواليد غير الشرعيين فى أمريكا
    فقد صدم بوش بتقرير من جهاز الإحصاء و آخر من إدارة الملاجئ
    أن 7 من كل 8 مواليد يتم إيداعهن فى الملاجئ نتيجه لكونهم من سفاح
    مما دفع الرئيس الأمريكى (عام 2007) الى حملة لتشجيع الشباب على الزواج ، و منها البرنامج الشهير على قناة ام بى سى 4
    ثقافة المال عندهم أدت الى أن تفضل الفتاه الحصول على المال عوضا عن حياة مستقرة و أسرة
    و …
    شكرا

    =========================================

  23. انتو ناس مش فاهمين حاجه

    بسم الله الرحمن الرحيم

    [انتوا مش فاهمين حاجه!!!]

    كلمه تستخدمها يانصراني عندما تنصدم بواقع دينك الركيك
    فتلجأ الى تعطيل عقلك وتقول جملتك الشهيره (انتوا مش فاهمين حاجه )

    – لكن قبل ان تقولها………!!!
    -هل سألت نفسك ( هل انا فعلا فاهم حاجه )؟؟
    -هل انت فاهم ربك هو مين ؟؟
    -هل انت عارف ربك مين فيهم؟؟
    -هل انت فعلا عارف ربك ميييييييييييييييييييييين؟؟؟!!!

    * هو واحد. ولا ثلاثه

    (الرب إلهنا رب واحد)!!!!!!

    * الهكم هو اله ,ولا عبدلله

    (وقولي لهم أني اصعد إلى أبي وأبيكم والهي و إلهكم. )

    * الهكم بيموت زي مابنموت احنا البشر ,ولا له عدم الموت

    (الذي وحده له عدم الموت )!!!!

    * الهكم على شكل خروف , ولا حاشا لله ان يكون مثل خلقه

    (فالانسان كم هو افضل من الخروف.اذا يحل فعل الخير في السبوت)

    * الهكم لديه علم الهي , ولا هو بشر لم يحل به اللاهوت

    ( “وأما ذلك اليوم وتلك الساعة فلا يعلم بهما احد ولا الملائكة الذين في السماء ولا الابن الا الآب)

    * الهكم هو اله شريك مع الله في الوهيته , ولا هو رسول مرسل من الله

    (لاني لا اطلب مشيئتي بل مشيئة الآب الذي ارسلني)

    * الهكم هو اله حقيقي , ولا هو انسان زينا

    (ولكنكم الآن تطلبون ان تقتلوني وانا انسان قد كلمكم بالحق الذي سمعه من الله”. )

    * الهكم هو انسان وابن انسان , ولا هو اله حقيقي ليس كالبشر

    ( ” ليس الله انسانا فيكذب.ولا ابن انسان فيندم.هل يقول ولا يفعل او يتكلم ولا يفي)

    * الهكم عارفين شكله وصورته , ولا لم يره احد من البشر ولم يستطع احد من البشر ان يراه من قبل

    (الذي لم يره احد من الناس ولا يقدر ان يراه )

    * الهكم لايوجد من هو اعظم منه , ولا الله الذي خلقه اعظم منه

    (“لان ابي اعظم مني.”)

    * الهكم له مشيئته في الكون, ولاهو بشر يدعو لمشيئة خالقه

    (لاني لا اطلب مشيئتي بل مشيئة الآب الذي ارسلني)

    * الهكم هو معبود لايعبد احد , ولا هو عابد للذي خلقه وارسله

    ( وفى تلك الأيام خرج إلى الجبل ليصلى. وقضى الليل كله فى الصلاة لله)

    * الهكم هو الابن الوحيد لله , ولاكل من يؤمن بالله ويعمل صالحا هو ابن لله

    (وأما الذين قبِلوه فأعطاهم سلطاناً أن يصيروا أولاد الله أى المؤمنون باسمه)

    * الهكم ( ابن الله ) هو الله , ولاليس كمثل الله شي من ابنائه المؤمنين به

    (وقال: ” لأنه مَن في السماء يعادل الرب؟ من يشبه الرب بين أبناء الله؟)

    * الهكم دعا لعبادته , ولا نهى عن عبادة اي مخلوق في الارض وامر بعبادة الله الذي في السماء

    (ولا تدعوا لكم أباً على الأرض لأن أباكم واحد الذى فى السموات)

    * الهكم يعتبر عند معاصريه اله , ولاكانوا يعتبرونه انسان نبي

    (فقالا المختصة بيسوع الناصرى الذى كان إنساناً نبياً مقتدراً فى الفعل والقول أمام الله وجميع الشعب)

    * الهكم صنع المعجزات , ولاالله صنع المعجزات كما صنعها بيد الانبياء والرسل

    (يسوع الناصرى قد تبرهن من قِبَل الله بقوّات وعجائب وآيات صنعها الله بيده فى وسطكم)

    * الهكم لا يخضع لاحد , ولا هو والكون كله سيخضعون لله

    (ومتى اخضع له الكل فحينئذ الابن نفسه ايضا سيخضع للذي اخضع له الكل كي يكون الله الكل في الكل.)

    العقل زينه ………….
    فلا تجعلوه للزينه !!!!!!

    =====================================================

    المنتدى : التثليث والألوهية

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الأخوة الأفاضل السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بعد حمد الله سبحانه والصلاة والسلام على خاتم أنبيائه الذى جاء بشيرآ للمؤمنين ونذيرآ للكافرين
    فعندى أسئلة تحتاج إلى إجابة ولعلى أجدالاجابة عندكم أو عند أهل المحبة
    أولآ إذا كانت مريم قد حملت بالأقنوم الثانى وهو الأبن ويقول متى فى انجيله
    1: 20 و لكن فيما هو متفكر في هذه الامور اذا ملاك الرب قد ظهر له في حلم قائلا يا يوسف ابن داود لا تخف ان تاخذ مريم امراتك لان الذي حبل به فيها هو من الروح القدس
    والحمل غير التجسد فمعلوم إن الحمل يكون نطفة ثم علقة تلتصق بجدار الرحم ثم مضغة ثم العظام ثم كسوة العظام باللحم ثم ينشئه الله كما قدره له ، وأما التجسد فشيىء آخر ، والمعلوم ان مريم حملت كما تحمل النساء وجاءها المخاض كما يأتى النساء ووضعته كما تضع النساء وألصقته بصدرها يرضع من ثديها كما هو حال كل مولود ، فهل المسيح ولد مرتين إحداها من مريم والأخرى من الأب كما يقول السفهاء . نرجوا الاجابة يا أهل المحبة
    ثانيآ
    تقول عقيدة الإيمان عند النصارى عن الأبن

    مولود وليس مخلوق ، من نفس طبيعة ألآب ، الذي به قد تم كل شئ والذي من أجلنا نحن البشر ومن أجل خلاصنا قد نزل من السماوات وتجسد من الروح القدس ومن مريم العذراء وجعل نفسه إنسانا ،
    فالكلام هنا عن الأبن المولود الذى نزل

    ويقول بولس ان الذى نزل هو الله( رسالة فيلبى )
    1 : 7 لكنه اخلى نفسه اخذا صورة عبد صائرا في شبه الناس
    ولم يذكر كيف أخلى الله نفسه . فإن كان يعنى بالنفس هنا الروح ، فكيف نزل الله بدون روحه وتجسد وجعل نفسه إنسانا ، مع إن النفس كما أشار إليها القرءان الكريم هى الشخص ذاته مجملآ كما ورد فى تلك الآيات القرأنية
    قَالَ رَبِّ إِنِّي لَا أَمْلِكُ إِلَّا نَفْسِي وَأَخِي ۖ فَافْرُقْ بَيْنَنَا وَبَيْنَ الْقَوْمِ الْفَاسِقِينَ (25)

    مِنْ أَجْلِ ذَٰلِكَ كَتَبْنَا عَلَىٰ بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنَّهُ مَنْ قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا ۚ وَلَقَدْ جَاءَتْهُمْ رُسُلُنَا بِالْبَيِّنَاتِ ثُمَّ إِنَّ كَثِيرًا مِنْهُمْ بَعْدَ ذَٰلِكَ فِي الْأَرْضِ لَمُسْرِفُونَ (32)

    وَكَتَبْنَا عَلَيْهِمْ فِيهَا أَنَّ النَّفْسَ بِالنَّفْسِ وَالْعَيْنَ بِالْعَيْنِ وَالْأَنْفَ بِالْأَنْفِ وَالْأُذُنَ بِالْأُذُنِ وَالسِّنَّ بِالسِّنِّ وَالْجُرُوحَ قِصَاصٌ ۚ فَمَنْ تَصَدَّقَ بِهِ فَهُوَ كَفَّارَةٌ لَهُ ۚ وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَٰئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ (45)

    وَاصْطَنَعْتُكَ لِنَفْسِي (41) سورة طه

    وقتلت نفسآ فنجيناك من الغم وفتناك فتونا( سورة طه )

    فَانْطَلَقَا حَتَّىٰ إِذَا لَقِيَا غُلَامًا فَقَتَلَهُ قَالَ أَقَتَلْتَ نَفْسًا زَكِيَّةً بِغَيْرِ نَفْسٍ لَقَدْ جِئْتَ شَيْئًا نُكْرًا (74) الكهف

    وفى يوم القيامة وفى إنتظار الحساب يقول كل نبى نفسى نفسى حتى يقول خاتم الأنبياء أنا لها فيدعو بدعاء لم يدع به أحد من قبله قط ألهمه الله به وذلك حتى يقيم الله الحساب ويفصل بين الخلائق
    ثالثآ
    يقولون إن الأبن مولود والروح منبثق لماذا هذا مولود وهذا منبثق ولماذا لم يقولوا إن الأبن منبثق من الأب ، هل لأن الولادة تكون مصحوبة بالتوجع والألم ( حاشى ربنا ذلك ) وأحيانآ ما تكون متعثرة أما الانبثاق يكون كانبثاق الدم وأسهل بكثير، لذلك اختاروا للإبن أن يكون مولود وليس منبثق وإلآ فلماذا التفريق فى المعاملة طالما أن الثلاثة متساوين !!!!

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحقيقة حاجة محيرة فعلا ….!!!!

    يعنى أنا فهمت من دى أن الروح القدس اللى آتية من الآب اللى فى السماء نزلت للأرض
    ودخلت فى (( مريم العذراء )) وحدث الحمل لتلد ( المسيح ) بجزء بشرى وآخر إلهى
    ( ناسوت ولا هوت )……….

    اقتباس :
    ويقول متى فى انجيله
    1: 20 و لكن فيما هو متفكر في هذه الامور اذا ملاك الرب قد ظهر له في حلم قائلا يا
    يوسف ابن داود لا تخف ان تاخذ مريم امراتك لان الذي حبل به فيها هو من الروح القدس

    مش عارفة ليه أتلغبطت مرة واحدة كداااااا !!! كيف يكون من نفس طبيعة الآب
    ( ويولد كأى طفل بشرى ) !!!!!
    بخلاف الآب الذى لم يولد ولم تكن له أم كابنه / ولده ؟؟؟؟!!!

    اقتباس :
    مولود وليس مخلوق ، من نفس طبيعة ألآب ، الذي به قد تم كل شئ والذي من أجلنا
    نحن البشر ومن أجل خلاصنا قد نزل من السماوات وتجسد من الروح القدس ومن مريم
    العذراء وجعل نفسه إنسانا

    ** وبعدين الفعل ( نزل ) إلى من يعود فاعله
    1- ( إذا كان يقصد به الروح القدس ) كيف تكون هذه الجملة ( نزل الروح القدس من
    السماوات وتجسد من الروح القدس ؟؟!!! )

    2- ولا يقصد أن الابن هو من نزل من السماء ولكن كيف يعقل هذا ؟؟؟؟ ينزل وبعدين يتكون
    فى رحم أمه مثل أى بشرى ؟؟؟ ويولد كما يولد أى طفل إنسى ؟؟؟

    3- أم يقصد أن الإله هو من نزل من السماوات وتجسد ولكن كيف يكون الأب بعد ذلك هو الأبن؟؟؟!!!

    اقتباس :
    ويقول بولس ان الذى نزل هو الله( رسالة فيلبى )
    1 : 7 لكنه اخلى نفسه اخذا صورة عبد صائرا في شبه الناس

    وبعدين بقى ؟؟؟؟ أخلى نفسه أى نزل بأكمله وبروحه القدس ليكون ابن ؟؟ كيف يعقل هذا ؟
    وإذا كان الإله هو من نزل ليكون الابن ؟؟؟ إلى من كان يصلى يسوع الابن بعد ذلك ؟؟
    ومن كان ينادى وقت الصلب والفداء ؟؟؟

    لأ …….. أنا كدا محتاجة حد يفهمنى التناقضات العجبية دى

    يا إخواننا هو فيه إله بيتولد ؟!!!

    يا أصحاب العقول من أهل المحبة

    هل يوجد إله عظيم قوي قادر مقتدر غني مستغني
    … يولد من رحم امرأة ؟!

    ثم يظل يرضع منها ، ثم يكبر ،
    ويأكل الطعام ويدخل الخلاء !!

    ثم في النهاية يعذبه أعداؤه بعد أن يهينوه شر إهانة … ثم يقتلونه بعد ذلك !!!

    ويزعمون أن كل هذا حصل للإله من أجل البشر !!

    يا أخي فلتذهب البشرية للجحيم
    ولا يحدث هذا أبداً للإله الحق ،
    رب العالمين ورب العرش العظيم

    سبحان الله وتعالى عما يصفون

    (( وقالوا اتخذ الرحمن ولداً * لقد جئتم شيئاً إداً * تكاد السموات يتفطرن منه وتنشق الأرض وتخر الجبال هداً * أن دعوا للرحمن ولداً * وما ينبغي للرحمن أن يتخذ ولداً * إن كل من في السموات والأرض إلا آتي الرحمن عبداً * لقد أحصاهم وعدهم عداً * وكلهم آتيه يوم القيامة فرداً ))

  24. تحية الاسلام موجودة عنده

    وَعَلَيْكُمْ الْسَّلَامْ وَرَحْمَةُ الْلَّهِ وَبَرَكَاتُهُ

    نَعَمْ تَحِيَّةً الْإِسْلَامِ مَوْجُوْدَةٌ فِيْ الْأَنَاجِيْلُ ..

    { وبَينَما هُما يَتَكَلَّمان إِذا بِه يقومُ بَينَهم ويَقولُ لَهم: (( السَّلامُ علَيكُم! )) } [ لُوَقَا:24:36 ] [ فِيْ الْتَّرْجَمَةِ الْكَاثُوْلِيْكِيَّةُ وَالْتَّرْجَمَةُ الْمُشْتَرَكَةِ ]

    { وفي مَساءِ ذلِكَ الأحدِ، كانَ التَّلاميذُ مُجتمِعينَ والأبوابُ مُقفَلةٌ خَوفًا مِنَ اليَهودِ. فجاءَ يَسوعُ ووقَفَ بَينَهُم وقالَ: ((سلامٌ علَيكُم)) } [ يُوْحَنَّا:20:19 ] [ فِيْ الْتَّرْجَمَةِ الْكَاثُوْلِيْكِيَّةُ وَالْتَّرْجَمَةُ الْمُشْتَرَكَةِ ]

    { فقالَ لهُم يَسوعُ ثانيَةً: ((سلامٌ علَيكُم! كما أرسَلَني الآبُ أُرسِلُكُم أنا)) } [ يُوْحَنَّا:20:21 ] [ فِيْ الْتَّرْجَمَةِ الْكَاثُوْلِيْكِيَّةُ وَالْتَّرْجَمَةُ الْمُشْتَرَكَةِ ]

    { وبَعدَ ثمانيةِ أيّامِ اَجتَمَعَ التَّلاميذُ في البَيتِ مرَّةً أُخرى، وتوما مَعهُم، فجاءَ يَسوعُ والأبوابُ مُقفَلةٌ، ووقَفَ بَينَهُم وقالَ: ((سلامٌ علَيكُم)) } [ يُوْحَنَّا:20:26 ] [ فِيْ الْتَّرْجَمَةِ الْكَاثُوْلِيْكِيَّةُ وَالْتَّرْجَمَةُ الْمُشْتَرَكَةِ ]

    { سَلِّموا، بَعضُكُم على بَعضٍ، بِقُبلَةِ المَحبَّةِ. السَّلامُ علَيكُم جميعًا، أنتُمُ الّذينَ في المَسيحِ ] [ رِسَالَةٍ بُطْرُسُ الْأُوْلَىْ:5:14 ] [ فِيْ الْتَّرْجَمَةِ الْكَاثُوْلِيْكِيَّةُ وَالْتَّرْجَمَةُ الْمُشْتَرَكَةِ ]

    =============================================

    نَعَمْ تَحِيَّةً الْإِسْلَامِ مَوْجُوْدَةٌ فِيْ الْأَنَاجِيْلُ ..

    { وبَينَما هُما يَتَكَلَّمان إِذا بِه يقومُ بَينَهم ويَقولُ لَهم: (( السَّلامُ علَيكُم! )) } [ لُوَقَا:24:36 ] [ فِيْ الْتَّرْجَمَةِ الْكَاثُوْلِيْكِيَّةُ وَالْتَّرْجَمَةُ الْمُشْتَرَكَةِ ]

    { وفي مَساءِ ذلِكَ الأحدِ، كانَ التَّلاميذُ مُجتمِعينَ والأبوابُ مُقفَلةٌ خَوفًا مِنَ اليَهودِ. فجاءَ يَسوعُ ووقَفَ بَينَهُم وقالَ: ((سلامٌ علَيكُم)) } [ يُوْحَنَّا:20:19 ] [ فِيْ الْتَّرْجَمَةِ الْكَاثُوْلِيْكِيَّةُ وَالْتَّرْجَمَةُ الْمُشْتَرَكَةِ ]

    { فقالَ لهُم يَسوعُ ثانيَةً: ((سلامٌ علَيكُم! كما أرسَلَني الآبُ أُرسِلُكُم أنا)) } [ يُوْحَنَّا:20:21 ] [ فِيْ الْتَّرْجَمَةِ الْكَاثُوْلِيْكِيَّةُ وَالْتَّرْجَمَةُ الْمُشْتَرَكَةِ ]

    { وبَعدَ ثمانيةِ أيّامِ اَجتَمَعَ التَّلاميذُ في البَيتِ مرَّةً أُخرى، وتوما مَعهُم، فجاءَ يَسوعُ والأبوابُ مُقفَلةٌ، ووقَفَ بَينَهُم وقالَ: ((سلامٌ علَيكُم)) } [ يُوْحَنَّا:20:26 ] [ فِيْ الْتَّرْجَمَةِ الْكَاثُوْلِيْكِيَّةُ وَالْتَّرْجَمَةُ الْمُشْتَرَكَةِ ]

    { سَلِّموا، بَعضُكُم على بَعضٍ، بِقُبلَةِ المَحبَّةِ. السَّلامُ علَيكُم جميعًا، أنتُمُ الّذينَ في المَسيحِ ] [ رِسَالَةٍ بُطْرُسُ الْأُوْلَىْ:5:14 ] [ فِيْ الْتَّرْجَمَةِ الْكَاثُوْلِيْكِيَّةُ وَالْتَّرْجَمَةُ الْمُشْتَرَكَةِ ]

    ==============================================

  25. حديد الأرض في العلوم الكونية

    بينما لاتتعدي نسبة الحديد في شمسنا‏0.0037%‏ فإن نسبته في التركيب الكيميائي لأرضنا تصل إلي‏35,9%‏ من مجموع كتلة الأرض المقدرة بحوالي ستة آلاف مليون مليون مليون طن‏,‏ وعلي ذلك فإن كمية الحديد في الأرض تقدر بأكثر من ألفي مليون مليون مليون طنا‏,‏ ويتركز الحديد في قلب الأرض‏,‏ أو مايعرف باسم لب الأرض‏,‏ وتصل نسبة الحديد فيه إلي‏90%‏ ونسبة النيكل‏(‏ وهو من مجموعة الحديد‏)‏ إلي‏9%‏ وتتناقص نسبة الحديد من لب الأرض إلي الخارج باستمرار حتى تصل إلي‏5,6%‏ في قشرة الأرض‏.‏
    وإلي أواخر الخمسينيات من القرن العشرين لم يكن لأحد من العلماء إمكانية التصور‏(‏ ولو من قبيل التخيل‏)‏ أن هذا القدر الهائل من الحديد قد أنزل إلي الأرض من السماء إنزالا حقيقيا‏!!‏
    كيف أنزل؟ وكيف تسني له اختراق الغلاف الصخري للأرض بهذه الكميات المذهلة؟ وكيف أمكنه الاستمرار في التحرك بداخل الأرض حتى وصل إلي لبها؟ وكيف شكل كلا من لب الأرض الصلب ولبها السائل علي هيئة كرة ضخمة من الحديد والنيكل يحيط بها وشاح منصهر من نفس التركيب‏,‏ ثم أخذت نسبته في التناقص باستمرار في اتجاه قشرة الأرض الصلبة؟
    لذلك لجأ كل المفسرين للآية الكريمة التي نحن بصددها إلي تفسير‏(‏ وأنزلنا الحديد‏)‏ بمعني الخلق والإيجاد والتقدير والتسخير‏,‏ لأنه لما كانت أوامر الله تعالي وأحكامه تلقي من السماء إلي الأرض جعل الكل نزولا منها‏,‏ وهو صحيح‏,‏ ولكن في أواخر القرن العشرين ثبت لعلماء الفلك والفيزياء‏,‏ الفلكية أن الحديد لايتكون في الجزء المدرك من الكون إلا في مراحل محددة من حياة النجوم تسمي بالعماليق الحمر‏,‏ والعماليق العظام‏,‏ والتي بعد أن يتحول لبها بالكامل إلي حديد تنفجر علي هيئة المستعرات العظام‏,‏ وبانفجارها تتناثر مكوناتها بما فيها الحديد في صفحة الكون فيدخل هذا الحديد بتقدير من الله في مجال جاذبية أجرام سماوية تحتاج إليه مثل أرضنا الابتدائية التي وصلها الحديد الكوني‏,‏ وهي كومة من الرماد فاندفع إلي قلب تلك الكومة بحكم كثافته العالية وسرعته المندفع بها فانصهر بحرارة الاستقرار في قلب الأرض وصهرها‏,‏ ومايزها إلي سبع أرضين‏!!‏ وبهذا ثبت أن الحديد في أرضنا‏,‏ بل في مجموعتنا الشمسية بالكامل قد أنزل إليها إنزالا حقيقيا‏.‏
    أولا‏:‏ إنزال الحديد من السماء

    في دراسة لتوزيع العناصر المختلفة في الجزء المدرك من الكون لوحظ أن غاز الإيدروجين هو أكثر العناصر شيوعا إذ يكون أكثر من‏74%‏ من مادة الكون المنظور‏,‏ ويليه في الكثرة غاز الهيليوم الذي يكون حوالي‏24%‏ من مادة الكون المنظور‏,‏ وأن هذين الغازين وهما يمثلان أخف العناصر وأبسطها بناء يكونان معا أكثر من‏98%‏ من مادة الجزء المدرك من الكون‏,‏ بينما باقي العناصر المعروفة لنا وهي‏(103)‏ عناصر تكون مجتمعة أقل من‏2%‏ من مادة الكون المنظور‏,‏وقد أدت هذه الملاحظة إلي الاستنتاج المنطقي أن أنوية غاز الإيدروجين هي لبنات بناء جميع العناصر المعروفة لنا وأنها جميعا قد تخلقت باندماج أنوية هذا الغاز البسيط مع بعضها البعض في داخل النجوم بعملية تعرف باسم عملية الاندماج النووي تنطلق منها كميات هائلة من الحرارة‏,.‏ وتتم بتسلسل من أخف العناصر إلي أعلاها وزنا ذريا وتعقيدا في البناء‏.‏
    فشمسنا تتكون أساسا من غاز الإيدروجين الذي تندمج أنويته مع بعضها البعض لتكون غاز الهيليوم وتنطلق طاقة هائلة تبلغ عشرة ملايين درجة مئوية‏,‏ ويتحكم في هذا التفاعل‏(‏ بقدرة الخالق العظيم‏)‏ عاملان هما زيادة نسبة غاز الهيليوم المتخلق بالتدريج‏,‏ وتمدد الشمس بالارتفاع المطرد في درجة حرارة لبها‏,‏ وباستمرار هذه العملية تزداد درجة الحرارة في داخل الشمس تدريجيا‏,‏ وبازديادها ينتقل التفاعل إلي المرحلة التالية التي تندمج فيها نوي ذرات الهيليوم مع بعضها البعض منتجة نوي ذرات الكربون‏12,‏ ثم الأوكسجين‏16‏ ثم النيون‏20,‏ وهكذا‏.‏
    وفي نجم عادي مثل شمسنا التي تقدر درجة حرارة سطحها بحوالي ستة آلاف درجة مئوية‏,‏ وتزداد هذه الحرارة تدريجيا في اتجاه مركز الشمس حتى تصل إلي حوالي‏15‏ مليون درجة مئوية‏,‏ يقدر علماء الفيزياء الفلكية أنه بتحول نصف كمية الإيدروجين الشمسي تقريبا إلي الهيليوم فإن درجة الحرارة في لب الشمس ستصل إلي مائة مليون درجة مئوية‏,‏ مما يدفع بنوي ذرات الهيليوم المتخلقة إلي الاندماج في المراحل التالية من عملية الاندماج النووي مكونة عناصر أعلي في وزنها الذري مثل الكربون ومطلقة كما أعلي من الطاقة‏,‏ ويقدر العلماء أنه عندما تصل درجة حرارة لب الشمس إلي ستمائة مليون درجة مئوية يتحول الكربون إلي صوديوم ومغنيسيوم ونيون‏,‏ ثم تنتج عمليات الاندماج النووي التالية عناصر الألومنيوم‏,‏ والسيليكون‏,‏ والكبريت والفوسفور‏,‏ والكلور‏,‏ والأرجون‏,‏ والبوتاسيوم‏,‏ والكالسيوم علي التوالي‏,‏ مع ارتفاع مطرد في درجة الحرارة حتى تصل إلي ألفي مليون درجة مئوية حين يتحول لب النجم إلي مجموعات التيتانيوم‏,‏ والفاناديوم‏,‏ والكروم‏,‏ والمنجنيز والحديد‏(‏ الحديد والكوبالت والنيكل‏)‏ ولما كان تخليق هذه العناصر يحتاج إلي درجات حرارة مرتفعة جدا لاتتوافر إلا في مراحل خاصة من مراحل حياة النجوم تعرف باسم العماليق الحمر والعماليق العظام وهي مراحل توهج شديد في حياة النجوم‏,‏ فإنها لاتتم في كل نجم من نجوم السماء‏,‏ ولكن حين يتحول لب النجم إلي الحديد فانه يستهلك طاقة النجم بدلا من إضافة مزيد من الطاقة إليه‏,‏ وذلك لأن نواة ذرة الحديد هي أشد نوي العناصر تماسكا‏,‏ وهنا ينفجر النجم علي هيئة مايسمي باسم المستعر الأعظم من النمط الأول أو الثاني حسب الكتلة الابتدائية للنجم‏,‏ وتتناثر أشلاء النجم المنفجر في صفحة السماء لتدخل في نطاق جاذبية أجرام سماوية تحتاج إلي هذا الحديد‏,‏ تماما كما تصل النيازك الحديدية إلي أرضنا بملايين الأطنان في كل عام‏.‏
    ولما كانت نسبة الحديد في شمسنا لاتتعدي‏0.0037%‏ من كتلتها وهي أقل بكثير من نسبة الحديد في كل من الأرض والنيازك الحديدية التي تصل إليها من فسحة الكون‏,‏ ولما كانت درجة حرارة لب الشمس لم تصل بعد إلي الحد الذي يمكنها من انتاج السيليكون‏,‏ أو المغنيسيوم‏,‏ فضلا عن الحديد‏,‏ كان من البديهي استنتاج أن كلا من الأرض والشمس قد استمد ما به من حديد من مصدر خارجي عنه في فسحة الكون‏,‏ وأن أرضنا حينما انفصلت عن الشمس لم تكن سوي كومة من الرماد المكون من العناصر الخفيفة‏,‏ ثم رجمت هذه الكومة بوابل من النيازك الحديدية التي انطلقت إليها من السماء فاستقرت في لبها بفضل كثافتها العالية وسرعاتها الكونية فانصهرت بحرارة الاستقرار‏,‏ وصهرت كومة الرماد ومايزنها إلي سبع أرضين‏:‏ لب صلب علي هيئة كرة ضخمة من الحديد‏(90%)‏ والنيكل‏(9%)‏ وبعض العناصر الخفيفة من مثل الكبريت‏,‏ والفوسفور‏,‏ والكربون‏(1%)‏ يليه إلي الخارج‏,‏ لب سائل له نفس التركيب الكيميائي تقريبا‏,‏ ويكون لب الأرض الصلب والسائل معا حوالي‏31%‏ من مجموع كتلة الأرض‏,‏ ويلي لب الأرض إلي الخارج وشاح الأرض المكون من ثلاثة نطق‏,‏ ثم الغلاف الصخري للأرض‏,‏ وهو مكون من نطاقين‏,‏ وتتناقص نسبة الحديد من لب الأرض إلي الخارج باستمرار حتى تصل إلي‏5,6%‏ في قشرة الأرض وهي النطاق الخارجي من غلاف الأرض الصخري‏.‏
    من هنا ساد الاعتقاد بأن الحديد الموجود في الأرض والذي يشكل‏35,9%‏ من كتلتها لابد وأنه قد تكون في داخل عدد من النجوم المستعرة من مثل العماليق الحمر‏,‏ والعماليق العظام والتي انفجرت علي هيئة المستعرات العظام فتناثرت أشلاؤها في صفحة الكون ونزلت إلي الأرض علي هيئة وابل من النيازك الحديدية‏,‏ وبذلك أصبح من الثابت علميا أن حديد الأرض قد أنزل إليها من السماء‏,‏ وأن الحديد في مجموعتنا الشمسية كلها قد أنزل كذلك إليها من السماء‏,‏ وهي حقيقة لم يتوصل العلماء إلي فهمها إلا في أواخر الخمسينيات‏,‏ من القرن العشرين‏,‏ وقد جاء ذكرها في سورة الحديد‏,‏ ولايمكن لعاقل أن يتصور ورودها في القرآن الكريم الذي أنزل منذ أكثر من أربعة عشر قرنا علي نبي أمي‏(‏ صلي الله عليه وسلم‏)‏ وفي أمة كانت غالبيتها الساحقة من الأميين‏,‏ يمكن أن يكون له من مصدر غير الله الخالق الذي أنزل هذا القرآن بعلمه‏,‏ وأورد فيه مثل هذه الحقائق الكونية لتكون شاهدة إلي قيام الساعة بأن القرآن الكريم كلام الله الخالق‏,‏ وأن سيدنا محمدا‏(‏ صلي الله عليه وسلم‏)‏ ما كان ينطق عن الهوي‏(‏ إن هو إلا وحي يوحي‏*‏ علمه شديد القوي‏.

    _____________
    المصدر :
    http://www.55a.net/firas/arabic/inde…select_page=10

  26. كاميليا شحاتة سحبت كل رصيدها في البنك ولم تأخذ منه شيئاً تركته لزوجها
    غير مقروء بتاريخ : منذ 59 دقيقة الساعة : 10:08 PM

    مفاجأة : كاميليا شحاتة سحبت كل رصيدها في البنك ولم تأخذ منه شيئاً تركته لزوجها

    فجر القس إكرام لمعي مفاجأة بقوله على رغم فرحة كاميليا بعملها المتواضع كمدرسة التى دخلهالا يتعدى الجنيهات القليلة ،ـ إلا أن الأموال كانت متدفقة عليها من زوجها الكاهن ومع ذلك شعرتأن كل أموال الدنيا لا تساوى حريتها، فسحبت هذه الأموال وتركتها له لينعم بها،فحريتها تساوى الكثير. لقد كان هروب كاميليا من زوجها صرخة حرية تتمنى أن تفعلهاالكثيرات من اللاتى يعشن فى نفس الظروف والأسئلة المحيرة التى يجب أن نجد عليهاإجابات شافية هى: ما هوالموقف الآن من قانون الأحوال الشخصية للمسيحيين؟ وماذاستفعل الدولة؟ وماذا سيفعل شنودة ؟ إن القول أن الذين لا يخضعون للكنيسة لا لزوملهم وليتركوها، لم تعد ذات جدوى بعد أن وصل الأمر إلى زوجات الكهنة والرعاة. فلابدمن إعادة النظر فى هذا الأمر حيث قد ثبت أن واضعى لائحة 1938م ومن قبلهم لائحةالبابا كيرلس أبى الإصلاح ومن قبلهم لائحة ابن العسال، كانت لهم النظرة الثاقبةلحماية الكنيسة من التشقق والتصدع.
    وذكر لمعي تقرير لمعهد جالوب بعد حرب 1973ميقول إن أكثر مؤسستين منضبطتين فى مصر هما الجيش والكنيسة الأرثوذكسية فهل لنا أنننقذ الكنيسة من الانهيار؟!
    إن هذا الأمر ليس مسئولية الكنيسة فقطبل هو أيضا مسئولية الدولة التى عليها أن تجيب هل نحن نعيش فى دولة مدنية أم دينية؟فإذا كانت الدولة مدنية فلنضع الأمور فى نصابها بقوانين ودساتير مدنية يخضع لهاالجميع وتحفظ السلام الاجتماعى والنظام العام، وان كانت دينية فليترك الأمر على ماهو عليه

    http://www.tanseerel.com/main/articl…rticle_no=9264

  27. موقع جديد عن الحبيب صلوات الله وتسليماته عليه

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على أسعد المخلوقات سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

    إخواني وأخواتي الأفاضل

    لقد تم افتتاح موقع جديد عن الحبيب المصطفى صلوات الله وتسليماته عليه
    وهذا هو الموقع : http://www.rasoulallah.net

    اللهم انفعنا به
    وجزى الله عنا القائمين على هذا الموقع خير الجزاء
    ووفقهم لما يحب ويرضى

  28. ممنوع الضحك)))))))))))))))

    بسم الله الرحمن الرحيم

    بجد الموضوع ده غاظنى على الاخر

    لانهم بيستخفو بعقول بعضهم

    و يجوا يتهمونا باننا محمديين و……….و…………

    مع انن مسلمين مش محمديين

    ودينا مش منسوب لبشر
    عكس المسيحية
    البوذية
    الماركسية
    الكنفوشوسية
    اليهودية(نسية الى يهوذا صاحب السيط)

    وغيرة
    طبعا سيدنا محمد لو كان ذى ما بيقولوا
    كان اقل حاجة نسي الدين الى جاء بيه له
    لكن

    دة مش موضوعنا

    نقلا عن احد المنتديات المسيحية
    (الى عاوز بعرف اسمة يراسلتى على الخاص)

    ارجو التعليق بدوووون نقورة (ارجوكم)!!!!!!!

    ###########################

    باسم الاب والابن والروح القدس
    الاله الواحد
    امين

    شباب
    كل سنة وانت طيبين

    لما السفينة كانت هتغرق فى وسط البحر
    والتلاميذ خافوا وجريوا على السيد المسيح وقالو يا رب احنا هنغرق

    قالهم :يا قليل الايمان

    الايمان

    فى قدسين كتير عندهم الايمان موجدين فى عصرنا

    ابونا فانوس بدير الانبا بولا
    مثلا
    تسالوه عن شئ وبساطة جدا يجاوب
    هو عنده الايمان
    ايمان بمحبة ربنا
    واللى يصدق كلام ابونا فانوس
    على ايمان ابونا فانوس بيتحقق اللى هو عاوزه

    واحدة: يا بونا فانوس انا مابخلفش من سنين صليلى انى اخلف
    ابونا فانوس:هتيجى السنةاللى جاية ومعاكى بنت

    فعلا
    يتحقق كلامه

    ايمان

    يا قليل الايمان

    اسمعوا قصة ايمان

    ايمان بنت صغيرة فى اولى ابتدائى
    وليها اخوها كيرلس وكان تعبان جداا

    البيت غم ونكد
    كيرلس سخن ومولع
    الاب هيتجنن والام تعيط وايمان زعلانة ومش فاهمة حاجة

    الدكتور وصل

    كشف على كيرلس

    الدكتور: حقيقى انا مش عارف اقولكم ايه
    لازم عملية خلال 24 ساعة
    ابنكم بيعانى من مرض مزمن فى القلب
    الاب:عمليه ؟ امتى ؟
    الام: نهاراسود عملية
    هو الواد يستحمل العملية؟
    الاب: وتتكلف كام؟

    الدكتور: اولا العملية خطيرة ولازم مستشفيات محددة
    ثانياتتكلف20 الف جنيه
    ثالثا فعلا فى خطورة على حيات ابنكم
    ربنا معاكم وبلغونى الرد بسرعة والدواء
    ده مؤقت

    الدكتور قال كده ومشى
    بس بعد ما رمى قنبلت العملية

    الاب: يا رب لطفك
    الام: يا عدرا
    الاب :منين اجيب المبلغ ده؟؟؟
    الام :اتصرف يا خويا الواد هيضيع
    الاب: منين اسرق
    الام:لازم معجزة تحصل
    يا ام النور اعملى معجزة
    الاب : دواه يا رب معجزة
    الام: ايوة يارب دواه هو معجزة

    ايمان البنت الصغيرة
    مش مدركة صعوبة الموقف
    بس عرفت وسمعت
    ان دواء اخواها
    معجزة

    ايه؟؟

    قررت ايمان الطفلة انها تساعدهم
    دخلت غرفتها بسرعة
    دورت على الفلوس اللى معاها
    لقت2.5 جنيه

    اخذتهم

    ونزلت جرى على اقرب صيدلية

    دخلت الصيدلية اللى على اول الشارع

    لقت الدكتور بتاع الصيدلية بيكلم زبون ومهتم بيه جدا ولما دخلت ايمان ما اهتمش بوجودها

    ايمان وقفت 10دقائق
    والدكتور بتاع الصيدلية مش سأل فيها

    ايمان: يا دكتور انا واقفة مش شايفنى؟
    الدكتور: شوية لو سمحت
    ايمان: انا عاوزة دواء
    الدكتور: وبعدين يعنى ؟
    حاضر

    ايمان: هو انا علشان صغيرة مش سال فيا
    بكرة اكبر واكون دكتورة زيك ممكن بقه تخلصنى

    ضحك الدكتور والزبون
    ههههههههههههه

    ايمانك: وكمان بتضحك انا اخويا تعبان
    الدكتور اهتم وقال : وانتى بقه عاوزة دواء ايه ؟

    ايمان: انا عاوزة دواء اسمه…….. معجزة

    الدكتور:نعم!!!!!!!!!!؟ معجزة
    لا يحبيبتى ما فيش

    ايمان: لو سمحت دور فى وسط الادوية
    بابا قال دواء كيرلس معجزة

    الدكتور: يا حبيبتى ما فيش دواء اسمة معجزة اصل كلمة المعجزة هى………… .وقطعه الزبون
    الزبون: اسمك ايه يا شطرة
    ايمان :هو انا نقصاك
    الزبون: كده برده
    ايمان: يا عمو اخويا تعبان وماما و بابا بيعيطوا
    الزبون: طيب اخوكى ده عيان بيه؟
    ايمان: مش عارفة هو انا كبيرة؟
    الزبون: طيب معاكى كام؟
    ايمان:2.5جنيه
    الزبون: طيب هاتى الفلوس
    ايمان: يا عمو انت هتجيبلى معجزة؟
    الزبون: ربنا يسهل ربنا كبير
    ايمان: طيب هو بعيد عن هنا؟؟؟؟؟؟؟
    الزبون: انتم ساكنين فين؟
    ايمان فى الشارع ده
    وصفت المكان
    ++
    عجبا للايمان
    الزبون يطلع دكتور كبير مدير قسم فى مستشفى تخصصى وعمل العملية لكيرلس تبرع منه فى المستشفى بتعته

    +
    +
    +
    الاب: مش عارفين نقولك ايه يا دكتور
    ده انت عملت فينا معروف كبير
    الام: ربنا يخليك للغلابة ويستر طريق مش عارفين ازى كنا ممكن ندفع حق العمليه
    الدكتورضحك وطب طب على ايمان وقال: هى دفعت فعلا الحساب

    الاب والام : ازى؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    ايمان : ايوة دفعت2.5 جنيه
    ضحك الكل
    ههههههههه

    والدكتور: بجد هى دفعت الحسااااااااااااااب

    ############
    شباب
    سؤال …. فعلا الدكتور كان قصده بجد ان ايمان الطفلة الصغيرة فعلا دفعت الحساب
    مين يقول ازى؟؟؟
    ان ايمان الطفلة الصغرة دفعت الحساب

    ارجو الاهتمام بالرد

    ايمان دلوقتى كبرت وخادمة نشيطة
    والقصة حقيقية

    منقووووووووول
    صلوا من اجلي

  29. هكذا كان رسولنا صلى الله عليه وسلم فهل من مقتدٍ ؟ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته صور من رحمة النبي صلى الله عليه وسلم بغير المسلمين الصورة الأولى : عن عائشة رضي الله عنها قالت للنبي صلى الله عليه وسلم : هل أتى عليك يوم أشد من يوم أحد ؟ قال ( لقد لقيت من قومك ما لقيت ، وكان أشد ما لقيت منهم يوم العقبة ، إذ عرضت نفسي على ابن عبد ياليل بن عبد كلال ، فلم يجبني إلى ما أردت ، فانطلقت وأنا مهموم على وجهي ، فلم أستفق إلا وأنا بقرن الثعالب ، فرفعت رأسي ، فإذا أنا بسحابة قد أظلتني ، فنظرت فإذا فيها جبريل ، فناداني فقال : إن الله قد سمع قول قومك لك ، وما ردوا عليك ، وقد بعث الله إليك ملك الجبال ، لتأمره بما شئت فيهم ، فناداني ملك الجبال ، فسلم علي ، ثم قال : يا محمد ، فقال : ذلك فيما شئت ، إن شئت أن أطبق عليهم الأخشبين ؟ فقال النبي صلى الله عليه وسلم : بل أرجو أن يخرج الله من أصلابهم من يعبد الله وحده ، لا يشرك به شيئاً ) رواه البخاري . • الصورة الثانية : عن ابن عمر رضي الله عنهما ( أن امرأة وجدت في بعض مغازي رسول الله صلى الله عليه وسلم مقتولة . فأنكر رسول الله صلى الله عليه وسلم قتل النساء والصبيان ) رواه البخاري ومسلم . وفي رواية لهما ( وجدت امرأة مقتولة في بعض تلك المغازي . فنهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن قتل النساء والصبيان ================================ • الصورة الثالثة : عن أنس بن مالك رضي الله عنه : كان غلام يهودي يخدم النبي صلى الله عليه وسلم فمرض ، فأتاه النبي صلى الله عليه وسلم يعوده ، فقعد عند رأسه ، فقال له : أسلم . فنظر إلى أبيه وهو عنده ، فقال له : أطع أبا القاسم صلى الله عليه وسلم ، فأسلم ، فخرج النبي صلى الله عليه وسلم وهو يقول : الحمد لله الذي أنقذه من النار ) رواه البخاري • الصور الرابعة : عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : (من قتل نفسا معاهدا لم يرح رائحة الجنة ، وإن ريحها ليوجد من مسيرة أربعين عاما ) رواه البخاري . ======================= جاء أعرابى وبال فى المسجد فثار عليه المسلمون ليقتلوه أو على الأقل ليمنعوه عن فعلته ففوجئ الجمع الثائر بالنبى – صلى الله عليه وسلم – يقول لهم فى هدوء قد عهدوه منه: “دعوه وأريقوا على بوله سجلاً من ماء أو ذنوبًا من ماء. ثم قال للرجل معلمًا وناصحًا ورفيقًا : إن هذه المساجد لا تصلح لمثل هذا. فما كان من الرجل إلا أن قال:” اللهم ارحمنى ومحمدا ولا ترحم أحدًا سوانا فقال له النبى – صلى الله عليه وسلم – :”لقد ضيقت واسعًا!!” رواه البخارى ====================================== باب ما جاء في هديه صلي الله عليه وسلم مع أزواجه -عن عمر بن الخطاب قال: صخبت علىَّ امرأتي فراجعتني, فأنكرتُ أن تراجعني, قالت: ولم تنكر أن أراجعك؟ فوالله إن أزواج النبي صلى الله عليه وسلم ليراجعنه, وإن أحداهن لتهجره اليوم حتى الليل, فدخلتُ على حفصة فقلتُ لها: أي حفصة، أتغاضب إحداكُنَّ النبي صلى الله عليه وسلم اليوم حتى الليل؟ قالت: نعم . رواه البخاري في صحيحه -عن جابر بن عبدالله قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم رجلاً سهلاً , إذا هويت عائشة الشيء تابعها عليه رواه مسلم في صحيحه -عن عائشة رضي الله عنها أنها كانت مع النبي صلى الله عليه وسلم في سفرٍ, قالت: فسابقته فسبقته على رجلي , فلما حملتُ اللحم سابقته فسبقني فقال: هذه بتلك السبقة اخرجه ابو داود في سننه و صححه الالباني في صحيح ابي داود -عن عائشة قالت: رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يسترني بردائه وأنا أنظر إلى الحبشة وهم يلعبون وأنا جارية , فاقدروا قدر الجارية العربة الحديثة السن رواه مسلم في صحيحه -عن عائشة قالت: كنتُ أشرب وأنا حائض ثم أناوله النبي صلى الله عليه وسلم فيضع فاه على موضع فيّ فيشرب, وأتعرق العرق وأنا حائض ثم أناوله النبي صلى الله عليه وسلم فيضع فاه على موضع فيّ رواه مسلم في صحيحه -عن عائشة قالت : خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في بعض أسفاره ، حتى إذا كنا بالبيداء ، أو بذات الجيش ، انقطع عقدٌ لي ، فأقام رسول الله صلى الله عليه وسلم على التماسه ، وأقام الناس معه رواه البخاري في صحيحه -عن عائشة رضي الله عنها قالت : ما ضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم شيئاً قط بيده، ولا امرأة ولا خادماً إلا أن يجاهد في سبيل الله رواه مسلم في صحيحه -عن عائشة رضي الله عنها قالت : قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم : إني لأعلم إذا كنتِ عنِّي راضية ، وإذا كنت علي غضبى , فقلت : من أين تعرف ذلك ؟ فقال: أما إذا كنتِ عنِّي راضية فإنك تقولين: لا ورب محمد، وإذا كنت غضبى قلت: لا ورب إبراهيم قلتُ :أجل والله يا رســـــول الله، ما أهجر إلا اسمك رواه البخاري و مسلم في صحيحيهما -عن عائشة رضي الله عنها انها سُئلت: ما كان النبي صلى الله عليه وسلم يعمل في بيته ؟, قالت : ما يصنع أحدكم في بيته , يخصف النعل ويرقع الثوب و يخيط) و في رواية: كان بشراً من البشر , يفلي ثوبه ويحلب شاته و يخدم نفسه) رواه البخاري في الادب المفرد و صححه الالباني في صحيح الادب المفرد -عن الأسود قال: سألت عائشة ما كان النبي صلى الله عليه وسلم يصنع في بيته؟ , قالت : كان يكون في مهنة أهله، فإذا حضرت الصلاة يتوضأ ويخرج إلى الصلاة رواه مسلم في صحيحه -عن عائشة انها قالت: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا ذبح شاةً يقول: أرسلوا بـها إلى أصدقاء خديجة رواه مسلم في صحيحه -عن انس بن مالك ان النبي صلى الله عليه وسلم كان عند بعض نسائه ، فأرسلت إحدى أمهات المؤمنين بصحفة فيها طعام ، فضربت التي النبي صلى الله عليه وسلم في بيتها يد الخادم ، فسقطت الصحفة فانفلقت ، فجمع النبي صلى الله عليه وسلم فلق الصفحة ثم جعل يجمع فيها الطعام الذي كان في الصحفة ، ويقول : غارت أمكم ,ثم حبس الخادم حتى أُتيَ بصحفة من عند التي هو في بيتها ، فدفع الصحفة الصحيحة إلى التي كسرت صحفتها ، وأمسك المكسورة في بيت التي كسرت رواه البخاري في صحيحه -عن عائشة قالت : كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا كان بالليل سار معي يتحدث رواه البخاري و مسلم في صحيحيهما – عن عائشة قالت : ما غِرتُ على امرأةٍ لرسول الله صلى الله عليه وسلم كما غرت على خديجة لكثرة ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم إياها وثنائه عليها رواه البخاري في صحيحه -عن النعمان بن بشير رضي الله عنه قال : استأذن أبو بكر رحمة الله عليه على النبي صلى الله عليه وسلم , فسمع صوت عائشة عالياً , فلما دخل تناولها ليلطمها وقال : ألا أراك ترفعين صوتك على رسول الله صلى الله عليه وسلم , فجعل النبي صلى الله عليه وسلم يحجزه , وخرج أبو بكر مُغضباً , فقال النبي صلى الله عليه وسلم حين خرج أبو بكر : كيف رأيتني أنقذتك من الرجل ؟ قال: فمكث أبو بكر أياماً ثم استأذن على رسول الله صلى الله عليه وسلم فوجدهما قد اصطلحا , فقال لهما : أدخلاني في سلمكما كما أدخلتماني في حربكما , فقال النبي صلى الله عليه وسلم : قد فعلنا , قد فعلنا رواه ابو داود في سننه و صححه الالباني في السلسلة الصحيحة توقيع ابو عمر المصرى هكذا كان …… فهل من مقتدٍ ؟ ================================================ باب ما جاء في هديه صلي الله عليه وسلم مع الاطفال -عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: ما رأيت أحداً أرحم بالعيال من رسول الله صلى الله عليه وسلم رواه مسلم في صحيحه -عن أنس رضي الله عنه أنه مر على صبيان ، فسلم عليهم ، وقال : كان النبي صلي الله عليه وسلم يفعله . رواه البخاري و مسلم في صحيحيهما -عن عائشة رضي الله عنها قالت :ان النبي صلي الله عليه و سلم كان يُؤتى بالصبيان فيبرّك عليهم ويحنكهم ويدعو لهم رواه البخاري و مسلم في صحيحيهما -عن أنس ان النبي صلي الله عليه و سلم كان يزور الأنصار ويسلّم على صبيانهم ويمسح رؤوسهم . رواه النسائي في سننه و صححه الالباني في السلسلة الصحيحة -عن أبي قتادة رضي الله عنه قال: خرج علينا النبي صلي الله عليه وسلم و أمامة بنت أبي العاص على عاتقه , فصلى فإذا ركع وضعها وإذا رفع رفعها رواه البخاري في صحيحه -عن انس ان النبي صلى الله عليه وسلم قال : إني لأدخلُ في الصلاة وأنا أريد إطالتها، فأسمع بكاء الصبي ،فأتجوز في صلاتي مما أعلم من شدة وجد أمه من بكائه رواه البخاري و مسلم في صحيحيهما -عن انس قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يدخل علينا ولي أخ صغير يكنى أبا عمير وكان له نغرٌ (طائر) يلعب به فمات (أي النغر) فدخل عليه النبي صلى الله عليه وسلم ذات يوم فرآه حزيناً, فقال ما شأنه قالوا: مات نغره,فقال: يا أبا عمير مافعل النغير؟ رواه البخاري و مسلم في صحيحيهما و ابو داود في سننه و اللفظ لابي داود -عن شداد بن الهاد الليثي قال :خرج علينا رسول الله صلى الله عليه وسلم في إحدى صلاتي العشاء ، وهو حاملٌ حسناً أوحسيناً ، فتقدم رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فوضعه ، ثم كبر للصلاة ، فصلى ، فسجد بين ظهراني صلاته سجدةً أطالها ، قال شداد : فرفعت رأسي ، وإذا الصبي على ظهر رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو ساجد ، فرجعت إلى سجودي ، فلما قضى رسول الله صلى الله عليه وسلم قال الناس : يا رسول الله إنك سجدت بين ظهرني صلاتك سجدة أطلتها حتى ظننا أنه قد حدث أمرٌ ، أو أنه يُوحى إليك , قال : كل ذلك لم يكن , ولكن ابني ارتحلني، فكرهت أن أعجلّه حتى يقضي حاجته رواه النسائي في سننه و صححه الالباني في صحيح النسائي -عن بريدة قال : خطبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فأقبل الحسن والحسين رضي الله عنهما عليهما قميصان أحمران يعثران و يقومان فنزل فأخذهما فصعد بهما المنبر ثم قال صدق الله ( إنما أموالكم وأولادكم فتنة),رأيت هذين فلم أصبر ثم أخذ في الخطبة رواه ابو داود في سننه و صححه الالباني في صحيح ابي داود -عن عائشة قالت : عثر أسامة بن زيد بعتبة الباب فشُج في وجهه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أميطي عنه الأذى فتقذرتُه , فجعل يمص عنه الدم ويمجه عن وجهه , ثم قال : لوكان أسامة جاريةً لحليّته وكسوته حتى أنفقه رواه ابن ماجة في سننه و صححه الالباني في صحيح ابن ماجة -عن أبي سعيد الخدري أن رسول الله صلى الله عليه وسلم مر بغلامٍ يسلخ شاةً, فقال لهرسول الله صلى الله عليه وسلم : تنح حتى أريك , فأدخل رسول الله صلى الله عليه وسلم يدهبين الجلد واللحم فدحس بها حتى توارت إلى الإبط ,وقال : يا غلام هكذا فاسلخ , ثم مضى وصلى للناس ولم يتوضأ رواه ابو داود في سننه و صححه الالباني في صحيح ابي داود -عن انس بن مالك قال: كانت الأََمَةُ من أهل المدينة لتأخذ بيد رسول الله صلى الله عليه وسلم فما ينزع يده من يدها حتى تذهب به حيث شاءت من المدينة في حاجتها رواه ابن ماجة في سننه و صححه الالباني في صحيح ابن ماجة و اصله في البخاري -عن عبدالله بن جعفر بن أبي طالب قال :كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا قدم من سفر تلقى بصبيان أهل بيته , قال عبدالله: وإنه قدم من سفرٍ فسُبق بي إليه فحملني بين يديه ، ثم جئ بأحد ابني فاطمة فأردفه خلفه,قال : فأدخلنا المدينة ثلاثة على دابة . رواه مسلم في صحيحه -عن اسامة بن زيد قال : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يأخذني فيُقعدُني على فخذه و يُقعِدُ الحسن على فخذه الأخرى ثم يضمهما ثم يقول : اللهم ارحمهما فإني ارحمهما رواه البخاري قي صحيحه -عن جابر بن سمُرة قال : صليت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم صلاة الأولى ( و كان جابر حينئذٍ صغيراً) , ثم خرج إلى أهله وخرجتُ معه, فاستقبله ولدان المدينة فجعل يمسح خدىّ أحدهم واحداً واحداً , قال جابر: وأما أنا فمسح خدى فوجدتُ ليده برداً أو ريحاً كأنما أخرجها من جؤنة عطار رواه مسلم في صحيحه -عن عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يؤتى بالصبيان فيدعو لهم ، فأتي بصبي ٍ فبال على ثوبه ، فدعا بماء فأتبعه إياه ولم يغسله رواه البخاري في صحيحه -عن انس بن مالك ان النبي صلي الله عليه و سلم كان يلاعب زينب بنت أم سلمة وهو يقول: يا زوينب يا زوينب مِراراً رواه الضياء في المختارة وصححه الالباني في صحيح الجامع توقيع ابو عمر المصرى هكذا كان …… فهل من مقتدٍ ؟ ========================================= باب ما جاء في هديه صلي الله عليه وسلم مع الخدم -عن أنس رضي الله عنه قال : خدمت النبي صلى الله عليه وسلم عشر سنين فما قال لي “أف” ولا “لم صنعت” ولا “ألا صنعت” رواه البخاري في صحيحه -عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: كان رسول الله صلي الله عليه وسلم من أحسن الناس خُلقاً , فأرسلني يوما لحاجةٍ , فقلت : والله لا أذهب , وفي نفسي أن أذهب لما أمرني به نبي الله صلي الله عليه وسلم , قال: فخرجت حتى أمرّ على صبيان وهم يلعبون في السوق فإذا النبي صلي الله عليه وسلم قابض بقفاي من ورائي , فنظرت إليه وهو يضحك , فقال :يا أنيس اذهبت حيث أمرتك ؟ قلت: نعم أنا أذهب يا رسول الله رواه ابو داود في سننه و صححه الالباني في صحيح ابي داود -عن عائشة رضي الله عنها قالت: ما ضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم شيئاً قط بيده، ولا امرأةً ولا خادماً إلا أن يجاهد في سبيل الله رواه مسلم في صحيحه -عن أبي مسعودٍ البدري الأنصاري رضي الله عنه قال: كنتُ أضرب غلاماً لي فسمعت من خلفي صوتاً يقول :اعلم أبا مسعود لله أقدر عليك منك عليه, فالتفت فإذا هو رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلت: يا رسول الله هو حرٌ لوجه الله فقال :أما لو لم تفعل للفحتك النار أو لمستك النار رواه مسلم في صحيحه -عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: أن امرأةً سوداء كانت تقمّ المسجد ( تجمع القمامة)، ففقدها رسول الله صلى الله عليه وسلم فسأل عنها فقالوا: ماتت، فقال : أفلا كنتم آذنتموني، … دلوني على قبرها , فدلوه فصلى عليها رواه البخاري و مسلم في صحيحيهما -عن ابي هريرة رضي الله عنه ان النبي صلي الله عليه و سلم قال: إذا جاء أحدَكم خادمُه بطعامه فليُجْلِسْه فليأكل معه فإن أبى فليناوله منه رواه البخاري في صحيحه و ابن ماجة في سننه و صححه الالباني في صحيح ابن ماجة و اللفظ له -عن أبي ذرٍ الغفاري ان النبي صلي الله عليه وسلم قال في شأن الخدم : هم إخوانكم جعلهم الله تحت أيديكم ، فمن كان أخوه تحتيده فليطعمه مما يأكل ، وليلبسه مما يلبس ، ولا تكلفوهم من العمل ما يغلبهم ، فإن كلفتموهم فأعينوهم رواه البخاري و مسلم في صحيحيهما توقيع ابو عمر المصرى هكذا كان …… فهل من مقتدٍ ؟ =================================================== باب ما جاء في هديه صلي الله عليه وسلم مع الضعفاء -عن عبدالله بن أبي أوفي قال: كان رسول الله صلى الله عليه و سلم لايأنف أن يمشي مع الأرملة والمسكين ، فيقضي له حاجته رواه النسائي في سننه و صححه الالباني في صحيح النسائي -عن سهل بن حنيف رضي الله عنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يأتي ضعفاء المسلمين ويزورهم ويعود مرضاهم ويشهد جنائزهم رواه الحاكم في المستدرك و صححه الألباني في صحيح الجامع -عن أنس بن مالك قال:جاءت امرأة (في رواية: في عقلها شيء) إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت يا رسول الله إن لي إليك حاجة فقال لها يا أم فلان ، اجلسي في أي نواحي السكك شئت حتى أجلس إليك,قال : فجلست ، فجلس النبي صلى الله عليه وسلم إليها، حتى قضت حاجتها رواه ابو داود في سننه و صححه الالباني في صحيح ابي داود -عن عائشة قالت: أصيب سعدٌ يوم الخندق في الأكحل ، فضرب النبي صلى الله عليه وسلم خيمةً في المسجد ،ليعوده من قريب رواه البخاري في صحيحه – عن جابر بن عبد الله قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يتخلف في المسير فيزجي الضعيف ( أي يسوقه ليلحق بالركب) ويردف ( اي يُرْكبه خلفه) ويدعو لهم رواه ابو داود في سننه و صححه الالباني في صحيح ابي داود توقيع ابو عمر المصرى هكذا كان …… فهل من مقتدٍ ؟ ================================================= باب ما جاء في رحمته صلي الله عليه وسلم بالحيوانات -عن عبد الله بن مسعود قال :كنا مع رسول الله صلي الله عليه وسلم في سفر فانطلق لحاجته , فرأينا حُمَّرةً معها فرخان فأخذنا فرخيها , فجاءت الحمرة فجعلت تُعَرِّش , فجاء النبي صلي الله عليه وسلم فقال : من فجع هذه بولدها ؟ ردوا ولدها إليها . قال : ورأى قرية نمل قد حرقناها , فقال : من حرق هذه ؟ قلنا: نحن , قال: إنه لا ينبغي أن يعذب بالنار إلا رب النار رواه ابو داود في سننه و صححه الالباني في صحيح ابي داود -عن ابن عباس رضي الله عنهم قال :مر رسول الله صلى الله عليه وسلم على رجل واضعٍ رجله على صفحة شاة وهو يحد شفرتهوهيتلحظ إليه ببصرهاقال : أتريد أن تميتهاموتتين؟ أفلا حددت شفرتك قبلأن تضجعها ؟ رواه المنذري في الترغيب و صححه الالباني في صحيح الجامع -عن سهل بن الحنظلية قال: مر الرسول صلى الله عليه وسلم ببعير قد لحق ظهره ببطنه فقال: اتقوا الله في هذه البهائم المعجمة فاركبوها صالحة وكلوها صالحة رواه ابو داود في سننه و صححه الالباني في صحيح ابي داود -عن عبد الله بن جعفر ـ رضي الله عنه ـ قال : ان رسولُ الله صلى الله عليه وسلم دخل حائطاً لرجلٍ من الأنصار ، فإذا جَمَلٌ ، فلما رأى النبيَّ صلى الله عليه وسلم حنَّ وذرفتْ عيناهُ ، فأتاه النبيُّ صلى الله عليه وسلم ،فمَسَحَ سراتَه إلَى سنامه وذفراه ، فسكن ، فقال : من ربُّ هذا الجمل ؟ لِمَن هذاالجمل ؟ ، فجاء فتًى من الأنصار ، فقال : لي يا رسول الله , فقال : أفلا تتقي اللهَ في هذه البهيمةِ التِي مَلَّكَكَ اللهُ إيَّاها ؟ فإنَّهُ شكَا إليَّأنكَ تُجِيعُهُ وتُدْئِبُهُ رواه ابو داود في سننه و صححه الالباني في صحيح ابي داود -عن عائشة قالت :كان النبي صلي الله عليه و سلم يُصغي للهرة الإناء ، فتشرب ، ثم يتوضأ بفضلها رواه ابو داود في سننه و صححه الالباني في صحيح الجامع -عن ابن عمر انه مر بفتيانٍ من قريش قد نصبوا طيراً وهم يرمونه , وقد جعلوا لصاحب الطير كل خاطئةٍ من نبلهم ,فلما رأوا ابن عمر تفرقوا , فقال ابن عمر : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم لعن من اتخذ شيئاً فيه الروح غرضاً رواه مسلم في صحيحه -عن جابر بن عبد الله أن النبي صلى الله عليه وسلم مُرَ عليه بحمارٍ قد وُسمَ في وجهه فقال: أما بلغكم أني قد لعنت من وسم البهيمة في وجهها أو ضربها في وجهها, فنهى عن ذلك رواه ابو داود في سننه و صححه الالباني في صحيح ابي داود و اصله في مسلم -عن ابن عمر قال : لعن رسولُ الله صلى الله عليه و سلم من مَثّلَ بالحيوان رواه البخاري في صحيحه =============================================== باب ما جاء في حِلمه صلي الله عليه وسلم -عن انس رضي الله عنه قال: كنت امشي مع رسول الله صلى الله عليه وسلم وعليه برد نجراني غليظ الحاشية، فأدركه اعرابي فجذبه بردائه جذبة شديدة، فنظرت الى صفحةعاتق النبي صلى الله عليه وسلم وقد اثرت بها حاشية الرداء من شدة جذبته، ثم قال: يامحمد مر لي من مال الله الذي عندك,فالتفت اليه فضحك، ثم امر له بعطاء رواه البخاري ومسلم في صحيحيهما -عن عائشة قالت: ما انتقم رسول الله صلى الله عليه وسلم لنفسه في شيءٍ قط إلا أن تُنتهك حُرمة الله ، فينتقم بها لله رواه البخاري ومسلم في صحيحيهما -عن ابي سعيدٍ الخدري ان أعرابياً جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم يتقاضاه ديناً كان علي النبي فاشتد عليه حتى قال له: أحرّج عليك إلا قضيتني , فانتهره أصحابه وقالوا :ويحك تدري من تكلم , قال: إني أطلب حقي ,فقال النبي صلى الله عليه وسلم :هلا مع صاحب الحق كنتم, ثم أرسل إلى خولة بنت قيس فقال لها: إن كان عندك تمر فأقرضينا حتى يأتينا تمرنا فنقضيك, فقالت: نعم بأبي أنت يارسول الله قال: فأقرضته, فقضى الأعرابي وأطعمه فقال:أوفيت أوفى الله لك, فقال: أولئك خيار الناس إنه لا قدست أمة لا يأخذ الضعيف فيها حقه غير متعتع رواه ابن ماجة في سننه و صححه الالباني في صحيح ابن ماجة -عن معاوية بن الحكم السلمي قال: بينا أنا أصلي مع رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ عطس رجلٌ من القوم, فقلت : يرحمك الله , فرماني القوم بأبصارهم , فقلتُ : واثكل أمياه , ما شأنكم ؟ تنظرون إلي, فجعلوا يضربون بأيديهم على أفخاذهم , فلما رأيتهم يصمتونني لكني سكت , فلما صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فبأبي هو وأمي ما رأيت معلما قبله ولا بعده أحسن تعليما منه فوالله ما كهرني و لا ضربني ولاشتمني , قال : إن هذه الصلاة لا يصلح فيها شيء من كلام الناس ,إنما هو التسبيح والتكبير وقراءة القرآن رواه مسلم في صحيحه -عن انس ان اعرابياً بال في المسجد فتناوله الناس ,فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لاتزرموه (اي لا تقطعوا عليه بولَه) ,دعوه , فتركوه حتى بال , ثم إن رسول الله صلى الله عليهوسلم دعاه فقال له : إن هذه المساجد لا تصلح لشيء من هذا البول ولا القذر,إنما هي لذكر الله عز وجل والصلاة وقراءة القرآن ، قال: فأمر رجلاً من القوم ، فجاء بدلوٍ من ماء ، فشنّه عليه . رواه البخاري و مسلم في صحيحيهما -عن عائشة رضي الله عنها أن اليهود أتوا النبي صلى الله عليه وسلم فقالوا : السام عليك (اي الموت)، قال : وعليكم , فقالت عائشة : السام عليكم ، ولعنكم الله وغضب عليكم ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : مهلاً يا عائشة ، عليك بالرفق ، وإياك والعنف أوالفحش , قالت : أولم تسمع ما قالوا ؟ قال : أو لم تسمعي ما قلت ، رددت عليهم فيُستجاب لي فيهم ، ولا يُستجاب لهم فيّ رواه البخاري في صحيحه – عن أبي أمامة رضي الله عنه أن فتى شاباً اتى النبي صلى الله عليه وسلم ، فقال : يا رسول الله ائذن لي بالزنى , فأقبل القوم عليه فزجروه ، وقالوا مه مه , فقال صلى الله عليه و سلم : ادنه,فدنا منه قريباً فجلس , فقال صلى الله عليه و سلم : أتحبه لأمك ؟ قال : لا والله ، جعلني الله فداك, قال : ولا الناس يحبونه لأمهاتهم , قال أفتحبه لابنتك ؟ قال : لا والله يا رسول الله ! جعلني الله فداك , قال : ولا الناس يحبونه لبناتهم , قال أتحبه لأختك ؟ قال : لا والله ، جعلني الله فداك , قال : ولا الناس يحبونه لأخواتهم , قال أتحبه لعمتك؟ قال : لا والله ، جعلني الله فداك , قال : ولا الناس يحبونه لعماتهم , قال أتحبه لخالتك ؟ قال : لا والله ، جعلني الله فداك , قال : ولا الناس يحبونه لخالاتهم , ثم وضع النبي صلى الله عليه و سلم يده على الفتى و قال : اللهم اغفر ذنبه و طهّر قلبه وحصّن فرجه , فلم يكن بعد ذلك الفتى يلتفت إلى شيء رواه احمد في مسنده و صححه الالباني في السلسلة الصحيحة ============================================== باب ما جاء في تواضعه صلي الله عليه وسلم -عن ابي مسعود رضي الله عنه ان رجلاً أتى النبي صلى الله عليه وسلم فكلمه فجعل ترعد فرائصه فقال النبي صلي الله عليه و سلم له: هون عليك فإني لست بملكٍ , إنما أنا ابن امرأةٍ تأكلُ القديد رواه ابن ماجة في سننه و صححه الالباني في صحيح ابن ماجة -عن انس بن مالك أن رجلاً من أهل البادية كان اسمه زاهراً , وكان صلى الله عليه وسلم يحبه وكان رجلا دميماً فأتاه النبي صلى الله عليه وسلم يوماً وهو يبيع متاعه فاحتضنه النبي صلى الله عليه و سلم من خلفه وهو لا يبصره فقال زاهر : من هذا ؟ أرسلني , فالتفت فعرف النبي صلى الله عليه وسلم فجعل لا يألو ما ألصق ظهره بصدر النبي صلى الله عليه وسلم حين عرفه فجعل النبي صلى الله عليه وسلم يقول : من يشتري هذا العبد ؟ , فقال : يا رسول الله إذاً والله تجدني كاسداً , فقال النبي صلى الله عليه وسلم : لكن عند الله لستَ بكاسد رواه الترمذي في الشمائل و صححه الالباني في تحقيق الشمائل -عن البراء بن عازب قال :رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم الأحزاب ينقل التراب ، وقد وارى التراب بياض بطنه، وهو يقول : لولا أنت ما اهتدينا، ولا تصدقنا ولا صلينا ، فأنزل السكينة علينا ، وثبت الأقدام إن لاقينا ، إن الألى قد بغوا علينا ، إذا أرادوا فتنة أبينا رواه البخاري في صحيحه -عن عبد الله بن مسعود قال : كنا في غزوة بدر كل ثلاثة منا على بعير, و كان علي وأبو لبابة زميليّ رسول الله صلى الله عليه وسلم , فإذا كان عقبة النبي صلى الله عليه وسلم قالا : اركب يا رسول الله حتى نمشي عنك , فيقول : ما أنتما بأقوى على المشي مني وما أنا بأغنى عن الأجر منكما رواه احمد في مسنده و صححه الالباني في السلسلة الصحيحة -عن زيد بن أرقم رضي الله عنه قال : وقع عليّ من الهمّ ما لم يقع على أحد ، فبينما أنا أسير مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في سفرٍ قد خفقت برأسي من الهمّ ، إذ أتاني رسول الله صلى الله عليه وسلم فعرك أذني و ضحك في وجهي ، فما كان يسرني أن لي بها الخلد في الدنيا رواه الترمذي في سننه و صححه الالباني في صحيح الترمذي -عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه قال : قالوا : يا رسول الله إنك تداعبنا , قال : نعم غير أني لا أقول إلا حقا ً رواه الترمذي في سننه و صححه الالباني في صحيح الترمذي ‏-عن صهيب رضي الله عنه ‏قال :‏ ‏قدمتُ على النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏وبين يديه خبزٌ وتمرٌ , فقال النبي‏ ‏صلى الله عليه وسلم: ‏ادن فكل ، فأخذتُ آكل من التمر فقال النبي ‏صلى الله عليه وسلم (مداعباً) : ‏‏تأكلُ تمراً وبك رمدٌ , فقلتُ: إني أمضغ من ناحيةٍ أخرى , فتبسم رسول الله ‏صلى الله عليه وسلم رواه ابن ماجة في سننه و حسنه الالباني في صحيح ابن ماجة -عن عبد الله بن عمرو قال : لما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم بالطائف قال : إنا قافلون غدا إن شاء الله , فقال ناسٌ من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم : لا نبرح أو نفتحها ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : فاغدوا على القتال , قال : فغدوا فقاتلوهم قتالاً شديدا ، وكثر فيهم الجراحات ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إنا قافلون غداً إن شاء الله , قال : فسكتوا ، فضحك رسول الله صلى الله عليه وسلم . رواه البخاري في صحيحه -عن جرير بن عبد الله البجلي قال: ما حجبني النبي صلى الله عليه وسلم منذ أسلمت ولا رآني إلا تبسم في وجهي رواه البخاري و مسلم في صحيحيهما -عن عمر بن الخطاب قال: قال رسول الله صلي الله عليه وسلم: لا تطروني كما أطرت النصارى عيسى ابن مريم إنما أنا عبد, فقولوا عبدالله ورسوله رواه البخاري في صحيحه -عن انس قال : جاء رجلٌ إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : يا خير البريّـه , فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ذاك إبراهيم عليه السلام رواه مسلم في صحيحه -عن الرُبيع بنت معوذ قالت: جاء النبي صلى الله عليه وسلم فدخل عليَّ غداة بُنيَ بي، فجلس على فراشي كمجلسك مني، فجعلت جويريات لنا يضربن بالدف، ويندبن من قُتل من آبائي يوم بدر، إذ قالت إحداهن : وفينا نبيٌ يعلم ما في غدٍ ، فقال لها: دعي هذه، وقولي بالذي كنت تقولين. رواه البخاري في صحيحه -عن أسماء بنت أبي بكر قالت لما كان عام الفتح ونزل النبي صلى الله عليه وآله وسلم ذا طوى قال أبو قحافة لابنة له كانت من أصغر ولده : أي بنية أشرفي بي على أبي قبيس وكان قد كف بصره فأشرفت به عليه , فلما دخل رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم المسجد خرج أبو بكر حتى جاء بأبيه يقوده فلما رآه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال : هلا تركتَ الشيخ في بيته حتى آتيه ، فقال ابو بكر : يمشي هو إليك يا رسول الله أحقُ أن تمشى إليه , وأحلّه بين يديه ثم مسح على صدره فقال : أسلم تسلم رواه الهيثمي في مجمع الزوائد و حسنه الوادعي في الصحيح المسند -عن أنس بن مالك قال: ما رأيت رجلاً التقم أذن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فينحي رأسه ، حتى يكون الرجل هو الذي ينحي رأسه ، وما رأيت رجلاً أخذ بيده فترك يده ، حتى يكون الرجل هو الذي يدع يده رواه ابو داود في سننه و حسنه الالباني في صحيح ابي داود -عن ابي ذرٍ الغفاري قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يجلس بين ظهري أصحابه ، فيجيء الغريب فلا يدري أيهم هو ، حتى يُسأل رواه ابو داود في سننه و صححه الالباني في صحيح ابي داود -عن أنس بن مالك قال: مر النبي صلى الله عليه وسلم بامرأة تبكي عند قبر ، فقال : اتقي الله واصبري, قالت : إليك عني ، فإنك لم تصب بمصيبتي ، ولم تعرفه ، فقيل لها : إنه النبي صلى الله عليه وسلم ، فأتت باب النبي صلى الله عليه وسلم ، فلم تجد عنده بوابين ، فقالت : لم أعرفك ، فقال : إنما الصبر عند الصدمة الأولى رواه البخاري و مسلم في صحيحيهما -عن أنس أن رجلاً قال لرسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم : يا خيرنا وابن خيرنا ، يا سيدنا وابن سيدنا ، فقال رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم : عليكم بقولكم ، ولا يستهوينكم الشيطان ، أنا محمد بن عبد الله ، عبد الله ورسوله ، والله ما أحب أن ترفعوني فوق منزلتي التي أنزلني الله . رواه احمد في مسنده وصححه الالباني في السلسلة الصحيحة -عن ابن عباس قال: مات إنسانٌ كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعوده ، فمات بالليل ، فدفنوه ليلا ، فلما أصبح أخبروه ، فقال : ما منعكم أن تعلموني , قالوا : كان الليل ، وكانت ظلمة ، فكرهنا أن نشق عليك ، فأتى قبره فصلى عليه رواه البخاري في صحيحه -عن ابي هريرة ان النبي صلي الله عليه و سلم قال:لو دعيت إلى ذراعٍ أو كراعٍ لأجبت ، ولو أهدي إلي ذراعٍٍ أو كراع ٍلقبلت رواه البخاري في صحيحه -عن ابن عباس ان النبي صلي الله عليه و سلم كان لا يُدفع عنه الناس ، ولا يضربوا عنه رواه احمد في مسنده و صححه الالباني في السلسلة الصحيحة -عن أنس بن مالك ان النبي صلي الله عليه و سلم كان يُدعى إلى خبز الشعير والإهالة السنخة (الشحم الرديء) رواه أحمد في مسنده وصححه الألباني في صحيح الجامع -عن أنس قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أحسنَ الناس خُلقاً , فربما تحضر الصلاة وهو في بيتنا فيأمر بالبساط الذي تحته فيُكنس , ثم يُنضح , ثم يؤم رسول الله صلى الله عليه وسلم ونقوم خلفه فيصلي بنا , وكان بساطهم من جريد النخل رواه مسلم في صحيحه – عن سَمُرة بن جندب قال :كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا صلى صلاةً أقبل علينا بوجهه رواه البخاري في صحيحه ============================================== باب ما جاء في حُسن خُلُقه صلي الله عليه وسلم – عن أنسٍ قال : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم أحسنَِ الناس خُلقاً رواه البخاري و مسلم في صحيحيهما -عن سعد بن أبي وقاص قال:لما كان يوم فتح مكة اختبأ عبد الله بن سعد بن أبي سرح عند عثمان بن عفان ، فجاء به حتى أوقفه على النبي صلى الله عليه وسلم ، فقال : يا رسول الله بايع عبدَ الله ، فرفع رأسه ، فنظر إليه ثلاثا ، كل ذلك يأبى ، فبايعه بعد ثلاث ، ثم أقبل على أصحابه فقال : أما كان فيكم رجل رشيد ، يقوم إلى هذا حيث رآني كففت يدي عن بيعته فيقتله ؟,فقالوا : ما ندري يا رسول الله ما في نفسك ، ألا أومأت إلينا بعينك ؟ قال : إنه لا ينبغي لنبي أن تكون له خائنة الأعين رواه ابو داود في سننه و صححه الالباني في صحيح ابي داود -عن حذيفة قال : ما منعنى أن أشهد بدراً إلا أني خرجت أنا وأبي حسيل , قال : فأخذنا كفار قريش,قالوا : إنكم تريدون محمداً ؟ فقلنا : ما نريده , ما نريد إلا المدينة , فأخذوا منا عهد الله وميثاقه لننصرفن إلى المدينة ولا نقاتل معه , فأتينا رسول الله صلى الله عليه وسلم فأخبرناه الخبر , فقال : انصرفا, نفي بعهدهم ونستعين اللهَ عليهم رواه مسلم في صحيحه -عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قيل يا رسول الله: ادع على المشركين , قال: إني لم أبعث لعانا وإنما بُعثت رحمة رواه مسلم في صحيحه -عن عائشة قالت : لم يكن رسول الله صلى الله عليه وسلم فاحشاً ولا متفحشاً ولا صخّاباً في الأسواق ولا يجزيء بالسيئة ولكن يعفو ويصفح رواه الترمذي في سننه و صححه الالباني في صحيح الترمذي -عن السائب قال للنبي صلي الله عليه و سلم :كنتَ شريكي في الجاهلية فكنتَ خير شريك , لاتداريني ولا تماريني رواه ابن ماجة في سننه و صححه الالباني في صحيح ابن ماجة -عن ابي هريرة قال :قدم الطفيل بن عمرو على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله ،إن دوساً قد عصت وأبت فادع الله عليها ، فظن الناس أنه يدعو عليهم ، فقال النبي صلي الله عليه و سلم : اللهم اهد دوساً وأت بهم رواه البخاري في صحيحه -عن أنس قال : لم يكن النبي صلى الله عليه و سلم سبّاباً و لا لعّاناً , كان يقولُ لأحدنا عند المعتبة ( أي اذا عاتبه ): ما لَهُ تَرِبَ جبينُه؟ رواه البخاري في صحيحه ============================== باب ما جاء في عدله صلي الله عليه وسلم -عن عائشة قالت : أن قريشاً أهمهم شأن المرأة المخزومية التي سرقت ، فقالوا : ومن يكلم فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ فقالوا : ومن يجترئ عليه إلا أسامة بن زيد ، حِب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فكلمه أسامة ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أتشفع في حد من حدود الله ؟ , ثم قام فاختطب, ثم قال : إنما أهلك الذين قبلكم أنهم كانوا إذا سرق فيهم الشريف تركوه ، وإذا سرق فيهم الضعيف أقاموا عليه الحد ، وايم الله لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطعت يدها رواه البخاري في صحيحه -عن النعمان بن البشير قال : سألتْ أمي أبي بعض الموهبة لي من ماله ، ثم بدا له فوهبها لي ، فقالت : لا أرضى حتى تُشهد النبي صلى الله عليه وسلم ، فأخذ بيدي وأنا غلام ، فأتى بي النبي صلى الله عليه وسلم فقال : إن أمه بنت رواحة سألتني بعض الموهبة لهذا ، قال النبي صلى الله عليه وسلم: ألك ولد سواه ؟ , قال : نعم ، قال :أكُلهم وهبتَ لهم مثل هذا ؟ , قال : لا , قال : فلا تُشهدني إذاً , فإني لا أشهد على جور رواه البخاري و مسلم في صحيحيهما -عن أنسٍ قال :كان للنبي صلى الله عليه وسلم تسع نسوة , فكان إذا قسّم بينهن لا ينتهي إلى المرأة الأولى إلا في تسع , فكن يجتمعن كل ليلة في بيت التي يأتيها , فكان في بيت عائشة , فجاءت زينب فمد يده إليها , فقالت عائشة : هذه زينب , فكف النبي صلى الله عليه وسلم يده رواه مسلم في صحيحه -عن اشياخٍ ٍمن الانصار أن رسول الله صلى الله عليه وسلم عدل صفوف أصحابه يوم بدر وفي يده قدح يعدل به القوم فمر بسواد بن غزية حليف بني عدي بن النجار وهو مستنتل من الصف( أي: خارجٌ عنه) , فطعن في بطنه بالقدح وقال: استو يا سواد, فقال: يا رسول الله أوجعتني وقد بعثك الله بالحق والعدل فأقدني, قال: فكشف رسول الله صلى الله عليه وسلم عن بطنه وقال: استقد, قال: فاعتنقه فقبل بطنه, فقال: ما حملك على هذا يا سواد, قال: يا رسول الله حضر ما ترى فأردت أن يكون آخر العهد بك أن يمس جلدي جلدك, فدعا له رسول الله صلى الله عليه وسلم بخير وقال له :استو يا سواد رواه ابن سعد في الطبقات و حسنه الالباني في السلسلة الصحيحة -عن ابي هريرة قال :كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يؤتى بالتمر عند صرام النخل ، فيجئ هذا بتمره وهذا من تمره ، حتى يصير عنده كوماً من تمر ، فجعل الحسن و الحسين رضي الله عنهما يلعبان بذلك التمر ،فأخذ أحدهما تمرة فجعله في فيه ، فنظر إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم فأخرجها من فيه ، فقال : أما علمت أن آل محمد صلى الله عليه وسلم لا يأكلون الصدقة رواه البخاري في صحيحه -عن سهل بن سعد الساعدي قال :أُتيَ النبي صلى الله عليه وسلم بقدح ٍفشرب منه ، وعن يمينه غلام أصغر القوم ، والأشياخ عن يساره ، فقال : يا غلام ، أتأذن لي أن أعطيه الأشياخ , قال : ما كنت لأوثر بفضلي منك أحداً يا رسول الله ، فأعطاه إياه رواه البخاري في صحيحه -عن عائشة قالت : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يفضّل بعضنا على بعض في مكثه عندنا , وكان قل يومٌ إلا وهو يطوف علينا , فيدنو من كل امرأةٍ من غير مسيس , حتى يبلغ إلى من هو يومها فيبيت عندها رواه ابو داود في سننه و صححه الالباني في صحيح ابي داود =========================== باب ما جاء في زهده صلي الله عليه وسلم -عن عمر بن الخطاب انه ذكر ما اصاب الناس من الدنيا فقال : لقد رأيت رسول الله صلي الله عليه و سلم يظل اليوم يتلوي, ما يجد دقلاً (رديء التمر) يملأ به بطنه رواه مسلم في صحيحه -عن انس قال : جئت رسول الله صلي الله عليه و سلم يوماً فوجدته جالساً مع اصحابه يحدثهم , وقد عصب بطنه بعصابة, فقلت لبعض اصحابه: لِمَ عصب رسول الله صلي الله عليه و سلم بطنه؟,فقالوا : من الجوع رواه مسلم في صحيحه -عن ابن عباس قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يبيت الليالي المتتابعة طاوياً هو وأهله ، لايجدون عشاءً ، وكان أكثر خبزهم خبز الشعير رواه الترمذي في سننه و حسنه الالباني في صحيح الترمذي -عن عائشة قالت : ما شبع آل محمد صلى الله عليه وسلم من خبز الشعير يومين متتابعين حتى قُبض رسولُ الله صلى الله عليه وسلم رواه ابن ماجة في سننه و صححه الالباني في صحيح ابن ماجة -عن ابي مسعود عقبة بن عمرو قال: جاء رجل من الأنصار يكنى أبا شعيب ، فقال لغلام له قصاب : اجعل لي طعاماً يكفي خمسة ، فإني أريد أن أدعو النبي صلى الله عليه وسلم خامس خمسة ، فإني قد عرفت في وجهه الجوع رواه البخاري في صحيحه -عن انس قال : لم يأكل النبي صلى الله عليه وسلم على خوانٍٍ حتى مات ، وما أكل خبزاً مرققاً حتى مات رواه البخاري في صحيحه -عن عائشة قالت :إنما كان فراش رسول الله صلي الله عليه و سلم الذي ينام عليه من أدمٍ حشوه ليف رواه مسلم في صحيحه -عن أنس بن مالك قال : أُتيَ رسول الله صلى الله عليه وسلم بتمرٍ فرأيته يأكل وهو مُقعٍٍ من الجوع رواه الترمذي في الشمائل و صححه الالباني في تحقيق الشمائل -عن عمرو بن الحارث بن المصطلق قال :ما ترك النبي صلى الله عليه وسلم ديناراً ، ولا درهماً ، ولا عبداً ، ولا أمةًَ ،إلا بغلته البيضاء التي كان يركبها ، وسلاحه ،و أرضاً جعلها صدقة رواه البخاري في صحيحه -عن عبد الله بن عمر قال : أتى النبي صلى الله عليه وسلم بيت فاطمة فلم يدخل عليها ، وجاء عليٌ فذكرت له ذلك ، فذكره للنبي صلى الله عليه وسلم فقال : إني رأيت على بابها ستراً موشياً , ثم قال : ما لي وللدنيا , فأتاها عليٌ فذكر ذلك لها، فقالت : ليأمرني فيه بما شاء ، قال النبي صلي الله عليه و سلم : ترسل به إلى فلان ، أهلِ بيتٍ بهم حاجة رواه البخاري في صحيحه -عن عائشة قالت : إن كنا لننظر إلى الهلال، ثم الهلال، ثلاثة أهلة في شهرين ، وما أُوقدت في أبيات رسول الله صلى الله عليه وسلم نارٌ , فقال ابن الزبير : يا خالة ، ما كان يعيشكم ؟ قالت : الأسودان التمر والماء ، إلا أنه قد كان لرسول الله صلى الله عليه وسلم جيران من الأنصار ، كانت لهم منائح ، وكانوا يمنحون رسول الله صلى الله عليه وسلم من ألبانهم فيسقينا رواه البخاري في صحيحه -عن ابن مسعود قال : اضطجع رسول الله صلى الله عليه وسلم على حصير فأثر في جنبه , فلما استيقظ جعلتُ أمسح جنبه ,فقلت : يا رسول الله ألا آذنتنا حتى نبسط لك على الحصير شيئا ؟ , فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ما لي وللدنيا , ما أنا في الدنيا إلا كراكبٍ استظل تحت شجرة ، ثم راح وتركها رواه احمد في مسنده و صححه الالباني في السلسلة الصحيحة -عن عمر بن الخطاب قال :دخلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو على حصير, قال فجلست فإذا عليه إزارٌ وليس عليه غيره , وإذا الحصير قد أثر في جنبه و إذا أنا بقبضة من شعير نحو الصاع وقرظ في ناحية في الغرفة وإذا إهاب معلق فابتدرت عيناي , فقال :ما يبكيك يا ابن الخطاب؟, فقلت :يا نبي الله ومالي لا أبكي وهذاالحصير قد أثر في جنبك وهذه خزانتك لا أرى فيها إلاما أرى وذلك كسرى وقيصر في الثمار والأنهار وأنت نبي الله وصفوته وهذه خزانتك, قال: يا ابن الخطاب ألا ترضى أن تكون لنا الآخرة ولهم الدنيا ,قلت : بلى رواه ابن ماجة في سننه و حسنه الالباني في صحيح ابن ماجة ,والحديث بسياقٍ اطول في الصحيحين -عن ابي هريرة قال :خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم أو ليلة , فإذا هو بأبي بكر وعمر , فقال:ما أخرجكما من بيوتكما هذه الساعة ؟ , قالا : الجوع يا رسول الله , قال : وأناوالذي نفسي بيده لأخرجني الذي أخرجكما , قوموا , فقاموا معه , فأتى رجلاً من الأنصار , فإذا هو ليس في بيته , فلما رأته المرأة قالت : مرحبا وأهلا , فقال لها رسول الله صلى الله عليه وسلم : أين فلان ؟ ,قالت : ذهب يستعذب لنا من الماء , إذجاء الأنصاري فنظر إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وصاحبيه , ثم قال : الحمد لله,ما أحد اليوم أكرم أضيافاً مني , قال: فانطلق فجاءهم بعذق فيه بسر وتمر ورطب , فقال : كلوا من هذه , و أخذ المدية , فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم : إياك و الحلوب , فذبح لهم , فأكلوا من الشاة ومن ذلك العذق و شربوا , فلما أن شبعوا و رووا قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لأبي بكر وعمر : والذي نفسي بيده لتسألن عن هذا النعيم يوم القيامة , أخرجكم من بيوتكم الجوعُ , ثم لم ترجعوا حتى أصابكم هذا النعيم رواه مسلم في صحيحه -عن الحسن البصري قال : كنتُ أدخل بيوت أزواج النبي صلى الله عليه وسلم في خلافة عثمان بن عفان فأتناول سقفها بيدي ‏ رواه ابن سعد في الطبقات الكبرى بسندٍ صحيح أو حسن ================================== باب ما جاء في جوده صلي الله عليه وسلم -عن عبد الله بن عباس قال : كان النبيُ صلى الله عليه وسلم أجودَ الناس بالخير رواه البخاري و مسلم في صحيحيهما -عن عوف بن مالك الأشجعي قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أتاه الفيء قسمه في يومه رواه ابو داود في سننه و صححه الالباني في صحيح ابي داود -عن أنس بن مالك قال :كان النبي صلي الله عليه و سلم لا يُسأل شيئاً إلا أعطاه أو سكت رواه الحاكم في المستدرك و صححه الالباني في صحيح الجامع -عن أنس بن مالك قال : كان النبي صلى الله عليه وسلم لا يدخر شيئاً لغدٍ رواه الترمذي في سننه و صححه الالباني في صحيح الترمذي -عن عائشة أنهم ذبحوا شاةً, فقال النبي صلى الله عليه وسلم : ما بقي منها ؟ , فقالت عائشة : ما بقي منها إلا كتفها , قال النبي صلي الله عليه و سلم : بقي كلها غير كتفها رواه الترمذي في سننه و صححه الالباني في صحيح الترمذي -عن سهل بن سعد الساعدي قال : جاءت امرأةٌ ببردةٍ (عباءة منسوجة الحاشية) ، قالت : يا رسول الله ، إني نسجت هذه بيدي أكسوكها ، فأخذها رسول الله صلى الله عليه وسلم محتاجاً إليها ، فخرج إلينا وإنها لإزاره ، فجسها رجل من القوم ،فقال : يا رسول الله ، اكسنيها ، قال : نعم , فجلس ما شاء الله في المجلس ، ثم رجع فطواها ، ثم أرسل بها إليه ، فقال له القوم : ما أحسنت ، سألتها إياه ، وقدعرفتَ أنه لا يرد سائلاً ، فقال الرجل : والله ما سألتها إلا لتكون كفني يوم أموت , قال سهل : فكانت كفنه رواه البخاري في صحيحه -عن جبير بن مطعم أنه بينما يسير مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ومعه الناس ، مقفله (عائداً) من حُنين ، فعلقه الناس يسألونه ، حتى اضطروه إلى سَمُرة (شجرة كثيرة الشوك) فخطفت رداءه ، فوقف النبي صلى الله عليه وسلم فقال : أعطوني ردائي ، لو كان لي عدد هذه العضاه (الاشواك) نِعَماً لقسمته بينكم ، ثم لا تجدوني بخيلاً ، ولا كذوباً ، ولا جباناً رواه البخاري في صحيحه توقيع ابو عمر المصرى هكذا كان …… فهل من مقتدٍ ؟ ============================================= باب ما جاء في حيائه صلي الله عليه وسلم -عن أبي سعيد الخدري قال : كان النبي صلى الله عليه وسلم أشد حياءً من العذراء في خدرها، فإذا رأى شيئاً يكرهه عرفناه في وجهه رواه البخاري في صحيحه -عن عبد الله بن بسر قال : كان رسول الله صلي الله عليه وسلم إذا أتى بابَ قومٍ لم يستقبل الباب من تلقاء وجهه ، ولكن من ركنه الأيمن أو الأيسر ، ويقول : السلام عليكم ، السلام عليكم , وذلك أن الدور لم يكن عليها يومئذٍ ستور رواه ابو داود في سننه و صححه الالباني في صحيح ابي داود -عن عائشة قالت : كان النبي صلي الله عليه و سلم إذا بلغه عن الرجل شيءٌ لم يقل : ما بال فلان يقول ؟ , ولكن يقول : مابالُ أقوامٍ يقولون كذا و كذا رواه ابو داود في سننه و صححه الالباني في صحيح ابي داود -عن بلال بن الحارث المزني قال : كان النبي صلي الله عليه و سلم إذا أراد الحاجة أَبْعَدَ رواه ابن ماجة في سننه و صححه الالباني في صحيح ابن ماجة توقيع ابو عمر المصرى هكذا كان …… فهل من مقتدٍ ؟ ============================================== باب ما جاء في شجاعته صلي الله عليه وسلم -عن انس بن مالك قال : كان النبي صلى الله عليه وسلم أحسن الناس ، وأشجع الناس ، ولقد فزع أهلُ المدينة ليلة ً فخرجوا نحو الصوت ، فاستقبلهم النبي صلى الله عليه وسلم وقد استبرأ الخبر ،وهو على فرسٍ لأبي طلحة عري وفي عنقه السيف وهو يقول : لم تراعوا،لم تراعوا, ثم قال : وجدته بحراً رواه البخاري في صحيحه -عن البراء قال: كنا والله إذا احمر البأسُ نتقي به , وإن الشجاعَ منا للذي يحاذى به , يعني النبي صلى الله عليه وسلم رواه مسلم في صحيحه -عن البراء ان رجلاً من قيسٍ سأله : أفررتم عن رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم حُنين؟ , فقال : لكن رسول الله صلى الله عليه وسلم لم يفر رواه البخاري و مسلم في صحيحيهما توقيع ابو
  30. أنا وابني و نبي الإسلام

    بيتر

    أبي لما الإساءة لنبي الإسلام
    من جانب المسيحيين
    ؟
    عبد المسيح

    لأنه من الأنبياء الكذبة

    بيتر

    من الأنبياء الكذبة !!!!

    عبد المسيح

    نعم …ولقد تنبأ الكتاب المقدس بظهور أنبياء كذبة
    ” يقوم أنبياء كذبة كثيرون و يضلون كثيرين …متى 24 / 11
    وحذرنا منهم
    ((اِحْتَرِزُوا مِنَ الأَنْبِيَاءِ الْكَذَبَةِ الَّذِينَ
    يَأْتُونَكُمْ بِثِيَابِ الْحُمْلاَنِ ، وَلَكِنَّهُمْ مِنْ
    دَاخِلٍ ذِئَابٌ خَاطِفَةٌ! ..متى7/15
    بيتر

    بفرض ان نبي الإسلام من هؤلاء الأنبياء الكذبة
    فهل من الأخلاق والتحضر ان نسبه ونسيء إليه
    برسم صور كاريكاتيرية مشينة
    ان كان كاذباً حقاً نثبت ذلك بالحجة والبرهان
    لا بالإساءة إليه وتشويه صورته
    ان هذه التصرفات تصرف الضعيف تصرف
    من لا يملك الحجة ..تصرف حاقد ..حاسد
    عبد المسيح

    ماذا تقول ؟

    بيتر

    الإنسان الذي لا يملك الحجة يدفعه غروره وشعوره
    بالنقص الى التقليل من الآخرين …فإذا كانت لنا
    ملاحظات على عقيدة الإسلام ونبي الإسلام ..فمن
    واجبنا ان نعلن ذلك وفقاً لمنهج عقلي من خلال
    حوار متحضر.. وليس بالاستخفاف والهزء والسخرية
    والإساءة فهذه أساليب من لا يملك الحجة .
    عبد المسيح

    تدافع عن كاذب يا بيتر؟!!
    بيتر

    أنا لا ادفع عنه شخصياً أو عند دينه
    وإنما أدافع عن الأصول والواجب

    عبد المسيح

    انه يستحق ذلك
    بيتر

    لكن المسيح لم يقل لنا ذلك
    بل قال
    “35 بَلْ أَحِبُّوا أَعْدَاءَكُمْ وَأَحْسِنُوا وَأَقْرِضُوا وَأَنْتُمْ لاَ تَرْجُونَ شَيْئاً فَيَكُونَ أَجْرُكُمْ عَظِيماً وَتَكُونُوا بَنِي الْعَلِيِّ فَإِنَّهُ مُنْعِمٌ عَلَى غَيْرِ الشَّاكِرِينَ وَالأَشْرَارِ. 36 فَكُونُوا رُحَمَاءَ كَمَا أَنَّ أَبَاكُمْ أَيْضاً رَحِيمٌ. 37 وَلاَ تَدِينُوا فَلاَ تُدَانُوا. لاَ تَقْضُوا عَلَى أَحَدٍ فَلاَ يُقْضَى عَلَيْكُمْ. اِغْفِرُوا يُغْفَرْ لَكُمْ. 38 أَعْطُوا تُعْطَوْا كَيْلاً جَيِّداً مُلَبَّداً مَهْزُوزاً فَائِضاً يُعْطُونَ فِي أَحْضَانِكُمْ. لأَنَّهُ بِنَفْسِ الْكَيْلِ الَّذِي بِهِ تَكِيلُونَ يُكَالُ لَكُمْ”
    لوقا 6 / 35 : 38
    عبد المسيح

    أتريد منا ان نحب محمد والمسلمين ؟!!!
    هذا مستحيل
    بيتر

    إذاً ما يأمرنا به الكتاب المقدس يستحيل تطبيقه
    عبد المسيح

    أنا في غاية الاستغراب من كلامك هذا!!!
    بيتر

    لما لاستغراب ..أنها كلمة حق
    قل لي …لماذا محمد نبي الإسلام بالذات دون غيره يتم الإساءة إليه باستمرار
    عبد المسيح

    ماذا تقصد ؟
    بيتر

    هناك كثيرون من أدعو النبوة قديماً وحديثاً ورغم ذلك لا نجد رجال الدين عندنا ولا الكنيسة ولا المتحدثين باسم المسيحية تتناولهم بالنقد أو بالإساءة

    عبد المسيح

    لان أتباع محمد كثيرين وهناك
    من المسيحيين من ينخدع بهذا الدين
    بيتر

    بالعكس هناك من هم اخطر من نبي
    الإسلام ورغم ذلك ..لا يقترب منهم احد
    عبد المسيح

    من تقصد ؟
    بيتر

    ميرزا حسين علي النّوري .. الملقب ببهاء الله
    فقد ادعى أن الله ظهر فيه
    ثم ادعى الألوهية بعد ادعائه النبوة
    ويقول بشيوعية النساء و الأموال
    هل سمعت أو شاهدت وسائل الأعلام المسيحية
    أو رجال الدين المسيحي أو الكنيسة …يتحدثون
    عن هذا الرجل أو احد منهم قام بتفنيد ما يدعو إليه
    عبد المسيح

    لا
    بيتر

    هل سمعت أو شاهدت احداً سخر أو
    استهزاء منه كما حدث اتجاه نبي الإسلام
    عبد المسيح

    لا
    بيتر

    لما؟
    رغم ان محمد لم يدعي ان الله حل به .
    .أو ادعى الألوهية ..أو قال بشيوع النساء

    عبد المسيح

    منذ الصغر ونحن لا نعرف عدواً لنا غير محمد
    بيتر

    لما لا نعطي لأنفسنا فرصة البحث عن الحقيقية
    لنكتشف بأنفسنا كذب أو صدق هذا الرجل
    عبد المسيح

    لقد أجمعت الكنيسة ورجال الدين
    والمفكرين المسيحيين انه كاذب ..فلما اتعب
    نفسي وابحث ..هل أنا اعلم منهم
    بيتر

    إنهم بشر مثلنا.. قد يصيبوا أو يخطئوا
    ولم يغنوا عنا من عذاب الله من شيء
    عبد المسيح

    أنا واثق إنهم لا يخطئون أبداً
    لان الرب يؤيدهم بالروح القدس
    بيتر

    لقد حدثنا الكتاب المقدس عن الأنبياء
    ورغم تأييدهم بالروح القدس اخطئوا
    .فهل هؤلاء أفضل من الأنبياء ؟!!!
    عبد المسيح

    ماذا بك يا بيتر ..من لعب براسك ؟
    بيتر

    لم يلعب احد براسي يا أبي … ولكن عندما
    شاهدت الرسوم الكاريكاتيرية لنبي الإسلام.
    تساءلت من هذا الرجل
    ولماذا يسبونه ويسخرون منه ؟
    فأخذت ابحث عن سيرته وما يدعو إليه
    ..فلم أجده يستحق ذلك بل وجدته
    رجل عظيم يستحق الاحترام والتوقير
    ..فهل لي ان أتناقش معك بشأنه

    عبد المسيح

    ولماذا نضيع أوقاتنا فيما لا ينفع …اترك
    هذا الموضوع يا بيتر …وتعالى معي نذهب
    إلي كنيسة الزيتون لنشاهد ظهور
    أم الإله العدراء مريم
    بيتر

    يا أبي أريد ان أتناقش معك بشان هذا الرجل
    .ثم اذهب معك في أي مكان تريده بعد ذلك
    عبد المسيح

    إيه رأيك أحدثك عن معجزات البابا كيرلس
    ففي احد الأيام …عندما أقام البابا صلاة القداس الألهي “بحصة برما”، أعدت الكنيسة ولائم غذاء من أفخر الأطعمة وأشهاها، وتقدم الدكتور تادرس يحمل صينية خاصة من هذه الأطعمة إلي قداسة البابا الذي شكره ودعا له وأعادها كلها، وطلب منه أن يحضر له نوعا من الطعام يشتاق إليه، ورد الدكتور تادرس أته مستعد لإحضار أي شيء من أي مكان، ولكن البابا قال له: “اذهب يا دكتور إلي منزل عائلتك تجد زلعتين جبنة قديمة (مش) من أيام جدتك، موجودين في …(وحدد المكان)، هات لي حتة صغيرة مع رغيف من اللي خابزينه النهارده، وشوية شاكوريا خضراء”، وتعجب الدكتور تادرس لأنه لا يعلم أي شيء عن ذلك حيث أنه يقيم منذ فترة بالإسكندرية، فذهب إلي منزل العائلة وسألهم عن وجود هذه الأشياء، وتعجب الجميع إذ وجدوا أن ما طلبه البابا مخزون في نفس الأماكن التي حددها قداسته، وعاد الدكتور تادرس وقدمه للبابا الذي قال له: “يا ابني هذا الطعام أحسن بكثير من كل الموائد …”
    بيتر

    يا أبي زلعتين جبنة قديمة إيه ومش إيه ؟!
    و البابا كيرلس ايه؟!
    عبد المسيح

    البابا كيرلس له معجزات كبيرة
    وعظيمة ..اسمع مني هذا هو المفيد
    بيتر

    سوف اسمع لك فيما بعد …خلينا في موضعنا
    عبد المسيح

    أنا قلت انك نسيت هذا الموضوع
    بيتر

    إيه رأيك نبدأ بالكتاب المقدس
    ==================

    يتبع باذن الله

  31. أسرار البحار

    قال تعالى : ( مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ يَلْتَقِيَانِ * بَيْنَهُمَا بَرْزَخٌ لَّا يَبْغِيَانِ * فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ * يَخْرُجُ مِنْهُمَا اللُّؤْلُؤُ وَالْمَرْجَانُ * ) المرجان : هذا نوع من الحلي لا يوجد إلا في البحار المالحة فقوله تعالى : ( يَخْرُجُ مِنْهُمَا اللُّؤْلُؤُ وَالْمَرْجَانُ ) أي أن البحرين المذكورين مالحان فالاية تتكلم عن بحر يخرج منه مرجان وبحر آخر يخرج منه مرجان الأول ملح وهذا ملح متى عرف الإنسان أن البحار المالحة مختلفة وليست بحرا متجانسا واحدا لم يعرف هذا إلا عام 1942 في عام 1873 عرف الإنسان أن مناطق معينة في البحار المختلفة تختلف في تركيب المياه فيها .. عندما خرجت رحلة تشالنجر وطافت حول البحار ثلاثة أعوام وتعتبر هذه السفينة رحلة تشالنجر هي الحد الفاصل بين علوم البحار التقليدية القديمة المليئة بالخرافة والأساطير وبين الأبحاث الرصينة القائمة على التحقيق والبحث هذه الباخرة هي أول هيئة علمية بينت أن البحار المالحة تختلف في تركيب مياهها لقد أقامت محطات ثم بقياس نتائج هذه المحطات وجدوا أن البحار المالحة تختلف والحرارة والكثافة والأحياء المائية وقابلية ذوبان الأكسجين وفي عام 1942 فقط ظهرت لأول مرة نتيجة أبحاث طويلة جاءت نتيجة لإقامة مئات المحطات البحرية في البحار فوجدوا أن المحيط الأطلنطي مثلا لا يتكون من بحر واحد بل من بحار مختلفة وهو محيط واحد لما جاءت مئات المحطات ووضعت ميزت .. هذه المحطات المختلفة أن هذا بحر ملح وهذا كذلك أيضا بحر مالح آخر .. هذا له خصائصه وهذا له خصائصه في إطار هذا البحر تختلف : الحرارة والكثافة والملوحة والأحياء المائية قابلية ذوبان الأكسجين خاصة بهذه المنطقة بجميع مناطقها هذان بحران مختلفان مالحان يلتقيان في محيط واحد فضلا عن بحرين مختلفين يلتقيان كذلك كالبحر الأبيض والبحر الأحمر وكالبحر الأبيض والمحيط الأطلنطي وكالبحر الأحمر وخليج عدن يلتقيان أيضا في مضايق معينة ففي 1942 عرف لأول مرة أن هناك بحارا كاملة يختلف بعضها عن بعض في الخصائص والصفات وتلتقى وعلماء البحار يقولون : إن أعظم وصف للبحار ومياه البحار : أنها ليست ثابتة . .. ليست ساكنة ..أهم شيء في البحار أنها متحركة .. فالمد والجزر والتيارات المائية والأمواج والأعاصير عوامل كثيرة جدا كلها عوامل خلط بين هذه البحار وهنا يرد على الخاطر سؤال : فإذا كان الأمر كذلك فلماذا لا تمتزج هذه البحار ولا تتجانس ؟ ! درسوا ذلك فوجدوا الإجابة : أن هناك برزخا مائيا وفاصلا مائيا يفصل بين كل بحرين يلتقيان في مكان واحد سواء في محيط أو في مضيق هناك برزخ وفاصل يفصل بين هذا البحر وهذا البحر .. تمكنوا من معرفة هذا الفاصل وتحديد ماهيته بماذا ؟ هل بالعين ؟ لا .. وإنما بالقياسات الدقيقة لدرجة الملوحة ولدرجة الحرارة والكثافة وهذه الأمور لا ترى بالعين المجردة
    المصدر ” العلاج هو الأسلام ” للشيخ عبد المجيد الزندانى

    ارجو من الاخوة زائرى الموضوع ان يقرؤا الموضوع كاملا ولا يتعجلوا فى قرائته نظرا لان كل كلمة قد نقلتها لحضراتكم من المواقع الاخرى يوجد بهما اعجاز اخر ويمكن لكم التفكر فى كل كلمة وسوف اعمل جاهدا باذن الله تعالى على اكمال هذا الموضوع حتى يكون مرجعا لمعرفة الكثير والكثير من اعجاز القرآن وان سيد الخلق محمد لم يضع هذا القرأن من فكره ولكن وحى من عند الله فكل اية تكتب تبين 3 اشياء

    اولا ان رسول الله لم يضع كلمة واحدة من القرآن من عنده

    ثانيا ان الله اوحى الى رسول الله بهذا القرآن

    ثالثا وضع حد لما يقوله بعض الحاقدين من موضوعات وخرافات لم تقم على اى دليل او سند

    ================================================

    الجلد
    الناس من قبل كانوا يتصورون أن جسم الإنسان حساس كله أينما ضربته يتألم تضربه في رأسه يتألم تضربه في عينيه يتألم وكانوا يعتقدون أن جسمه حساس كله للألم حتى تقدم علم التشريح فجاء بحقيقة قال : لا ليس الجسم كله الجلد فقط بدليل أنك لو جئت بإبرة ووضعتها في جسم الإنسان فإنها بعد أن تدخل من جلد الإنسان إلى اللحم لا يتألم ثم شرحوا هذا تحت المجهر فوجدوا أن الأعصاب تتركز في الجلد ووجدوا أن أعصاب الإحساس متعددة وأنها أنواع مختلفة : منها ما يحس باللمس ومنها ما يحس بالضغط ومنها ما يحس بالحرارة ومنها ما يحس بالبرودة ووجدوا أن أعصاب الإحساس بالحرارة والبرودة لا توجد إلا في الجلد فقط وعليه إذا دخل الكافر النار يوم القيامة وأكلت النار جلده كيف تكون المسألة ؟ فالكفار ليس لديهم آية تبين لهم المسألة , فتصبح مشكلة عندى أهل الإيمان في مواجهة أهل الإلحاد يقولون : تخوفونا من النار ! فالنار تأكل الجلد ثم نرتاح . لكن الجواب يأتي من المولى جل وعلا كاشفا للسر ونذيرا للكافرين فيقول المولى جل وعلا : ( إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ بِآيَاتِنَا سَوْفَ نُصْلِيهِمْ نَارًا كُلَّمَا نَضِجَتْ جُلُودُهُمْ بَدَّلْنَاهُمْ جُلُودًا غَيْرَهَا لِيَذُوقُواْ الْعَذَابَ إِنَّ اللّهَ كَانَ عَزِيزًا حَكِيمًا ) النساء : 56 وإذا كان المولى جل وعلا يخبرنا بأنه سيبدل الجلد جلدا آخر لنذوق عذاب النار فإنه عندما أخبرنا بالعذاب الذي سيكون بالمعدة من شراب النار لا يكون بتغيير معدة أخرى للتألم لا قال تعالى : ( وَسُقُوا مَاء حَمِيمًا فَقَطَّعَ أَمْعَاءهُمْ ) محمد: 15 ولماذا هنا قطع امعاءهم ؟ لأنهم وجدوا تشريحيا أنه لا يوجد أبدا أعصاب للإحساس بالحرارة أو البرودة بالأمعاء وإنما تتقطع الأمعاء فإذا قطعت الأمعاء ونزلت في الأحشاء فإنه من أشد أنواع الآلام تلك الآلام التي عندما تنزل مادة غذائية إلى الأحشاء عندئذ يحس المريض كأنه يطعن بالخناجر فوصف القرآن ما يكون في الجلد ووصف ما يكون هنا بالمعدة والأمعاء وكان وصفا لا يكون إلا من عند من يعلم سر تركيب الجلد وسر تركيب الأمعاء .
    المصدر “العلم طريق الإيمان ” للشيخ عبد المجيد الزنداني

    فهل من مشكك؟
    منقوووول
    ======================================

    الداء والدواء في الذباب

    قال صلى الله عليه وسلم : ( إذا وقع الذباب في شراب أحدكم فليغمسه ثم لينتزعه فإن في إحدى جناحية داء وفي الأخرى شفاء ) أخرجه البخاري وابن ماجه وأحمد .. وقوله : ( إن في أحد جناحي الذباب سم والآخر شفاء فإذا وقع في الطعام فامقلوه فإنه يقدم السم ويؤخر الشفاء ) رواه أحمد وابن ماجه
    من معجزاته الطبية صلى الله عليه وسلم التي يجب أن يسجلها له تاريخ الطب بأحرف ذهبية ذكره لعامل المرض وعامل الشفاء محمولين على جناحى الذبابة قبل اكتشافهما بأربعة عشر قرنا .. وذكره لتطهير الماء إذا وقع الذباب فيه وتلوث بالجراثيم المرضية الموجودة في أحد جناحيه نغمس الذبابة في الماء لإدخال عامل الشفاء الذي يوجد في الجناح الآخر الأمر الذي يؤدي إلى إبادة الجراثيم المرضية الموجودة بالماء وقد أثبت التجارب العلمية الحديثة الأسرار الغامضة التي في هذا الحديث .. أن هناك خاصية في أحد جناحي الذباب هي أنه يحول البكتريا إلى ناحية .. وعلى هذا فإذا سقط الذباب في شراب أو طعام وألقى الجراثيم العالقة بأطرافه في ذلك الشراب أو الطعام .. فإن أقرب مبيد لتلك الجراثيم وأول واحد منها هو مبيد البكتريا يحمله الذباب في جوفه قريبا من أحد جناحيه فإذا كان هناك داء فدواؤه قريب منه .. ولذا فإن غمس الذباب كله وطرحه كاف لقتل الجراثيم التي كانت عالقة به وكاف في إبطال عملها كما أنه قد ثبت علميا أن الذباب يفرز جسيمات صغيرة من نوع الإنزيم تسمى باكتر يوفاج أي مفترسة الجراثيم وهذه المفترسة للجراثيم الباكتر يوفاج أو عامل الشفاء صغيرة الحجم يقدر طولها بــ 20 : 25 ميلي ميكرون فإذا وقعت الذبابة في الطعام أو الشراب وجب أن تغمس فيه كي تخرج تلك الأجسام الضدية فتبيد الجراثيم التي تنقلها من هنا فالعلم قد حقق ما أخبر عنه النبي صلى الله عليه وسلم بصورة إعجازية لمن يرفض الحديث وقد كتب الدكتور أمين رضا أستاذ جراحة العظام بكلية الطب جامعة الإسكندرية بحثا عن حديث الذبابة أكد فيه أن المراجع الطبية القديمة فيها وصفات طبية لأمراض مختلفة باستعمال الذباب . وفي العصر الحديث صرح الجراحون الذين عاشوا في السنوات العشر التي سبقت اكتشاف مركبات السلفا .. أي في الثلاثينيات من القرن الحالي بأنهم قد رأوا بأعينهم علاج الكسور المضاعفة والقرحات المزمنة بالذباب . ومن هنا يتجلى أن العلم في تطوره قد أثبت في نظرياته العلمية موافقته وتأكيده على مضمون الحديث الشريف مما يعد إعجازا علميا قد سبق به العلماء الآن

    المصدر ” الإعجاز العلمى في الإسلام والسنة النبوية ” محمد كامل عبد الصمد

    منقول===================

    =======================

    {وَتَرَى الْجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ إِنَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَفْعَلُونَ }النمل88

    هذه الاية الكريمة تدل على قدرة الخالق فى فعل اى شىء وفيها ايضا اعجاز عظيم وتبين ان الجبال العالية بمساحتها وضخامتها قد يحسبها الانسان انها واقفة ثابتة ولكنها تمر متل الحساب ببطىء واذا اخذنا بعقولنا بما ان هذه الجبال على الارض وبما ان الجبال بتمر مر السحاب اذن الارض هى الاخرى بتدور حول نفسها ببطىء وهو ما اثبته العلم الحديث

    فيا عالم هل هذا كلام بشر دا اسلوب بشر دا فكر بشر عاش فى الصحراء

    سبحان الله العظيم

    فهل من مشكك بعد الان ؟

    ============================

    القمر والشمس

    وجدوا أن القمر يسير بسرعة 18 كيلو مترا في الثانية والواحدة والأرض 15 كيلومترا في الثانية والشمس 12 كيلومترا في الثانية .. الشمس تجري والأرض تجري والقمر يجري قال الله تعالى ( وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَّهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ * وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ * لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ ) عليّ يجري ومحمد يسير بمنازل وعليّ لا يدرك محمدا ما معنى هذا ؟ معناه أن عليّا يجري ومحمد يجري ولكن عليّا لا يدرك محمدا الذي يجري الله يقول : ( وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَّهَا ) ثم قال : ( لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ ) يكون القمر قبلها أم لا ؟ .. القمر قبلها وهي تجري ولا تدركه وتجري ولا تدركه لأن سرعة القمر 18 كيلومترا والأرض 15 كيلو مترا والشمس 12 كيلومترا فمهما جرت الشمس فإنها لا تدرك القمر ولكن ما الذي يجعل القمر يحافظ على منازله ؟ وكان من الممكن أن يمشي ويتركها ؟وجدوا أن القمر يجري في تعرج يلف ولا يجري في خط مستقيم هكذا ولكنه جري بهذا الشكل حتى يبقى محافظا على منازله ومواقعه تأملوا فقط في هذه الحركة القمر , الشمس , الأرض , النجوم تجري لو اختلف تقدير سرعاتها.. كان اليوم الثاني يأتي فنقول : أين الشمس ؟ نقول والله تأخرت عنا عشرين مرحلة ! ويجئ بعد سنة من يقول : أين الشمس ؟ نقول : والله ضاعت ..! من أجرى كل كوكب ؟ ( وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ ) يسبح ويحافظ على مداره ويحافظ على سرعته ويحافظ على موقعه صنع من ؟ ذلك تقدير العزيز العليم ! هل هذا تقدير أم لا ؟ وهل يكون التقدير صدفة ؟ .. لا إن التقدير يكون من إرادة مريد .. هذا التقدير من قويّ .. من قادر سبحانه وتعالى وضع كل شئ في مكانه وأجراه في مكانه
    المصدر ” وغدا عصر الأيمان ” للشيخ عبد المجيد الزندانى

    منقووووووووووووووووووول
    ==============================

    {وَجَعَلَ الْقَمَرَ فِيهِنَّ نُوراً وَجَعَلَ الشَّمْسَ سِرَاجاً }نوح16

    {هُوَ الَّذِي جَعَلَ الشَّمْسَ ضِيَاء وَالْقَمَرَ نُوراً وَقَدَّرَهُ مَنَازِلَ لِتَعْلَمُواْ عَدَدَ السِّنِينَ وَالْحِسَابَ مَا خَلَقَ اللّهُ ذَلِكَ إِلاَّ بِالْحَقِّ يُفَصِّلُ الآيَاتِ لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ }يونس5

    فى هذه الايات الكريمة يوضح لنا الله عز وجل ما الفرق بين القمر والشمس حيث قال عن القمر انها نورا ونورًا): مُنـَـوّرًا لِوَجْهِ الأرض في الظلام

    ومعنى سراجا مِصْباحًـا مُضيئا يمحُو الظلام

    ولكن السراج يقرق عن النور فى انه يبعث ضوء وحرارة اما النور فانه يبعث ضوء ولكن حرارته صغيرة جدا والقمر عامة ياخذ النور من الشمس عن طريق انعكاس الشمس

    فلو ان الرسول الكريم وضع القرآن كما يقال كان قد قال ان الشمس والقمر يبعث نورا فقط ولكن الله يعلم كل شىء فانزل هذه الاية الكريمة

    فهل من مشكك؟

    ==============================

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s