Daily Archives: يوليو 31, 2010

الأنبا موسى يشرف على علاجها بأدوية تؤثر على الوعي .. الكنيسة تقول إن كاميليا شحاتة لن تظهر على وسائل الإعلام إلا إذا حدثت معجزة وشفيت من صدمتها

 

كتب جون عبد الملاك (المصريون)   |  31-07-2010 00:19

علمت ” المصريون ” أن الأنبا موسي أسقف الشباب يشرف بنفسه علي عملية ما وصفته الكنيسة بـ ” إعادة التأهيل النفسي ” للسيدة كاميليا شحاتة زاخر زوجة القس ” تادرس سمعان” كاهن دير مواس بمحافظة المنيا حيث زعمت مصادر كنسية إصابتها بـ”حالة صدمة عصبية بعد خلافات زوجية طاحنة مع زوجها” ، وذلك بعد تسليمها إلي الكاتدرائية المرقسية للتصرف في شأنها بعد منعها عن العودة إلى زوجها أو أهلها . أحد أساقفة القاهرة – وأحد المقربين للأنبا موسي – زعم أن السيدة كاميليا التي تتنابها نوبات عصبية شديدة لم يفلح أطباء الكنيسة علي مدار الأسبوع الماضي في علاجها أثناء تواجدها بدير عين شمس ،

مما اضطرهم لحقنها ببعض العقاقير التي تذهب العقل لتخفيف آلامها خصوصاً وأن الحالة تزداد سوءاً يوماً تلو الآخر وذلك بحسب ما افاد به المصدر وقال الأسقف الذي آثر عدم ذكر اسمه لـ ” المصريون ” أن الأنبا موسي أسقف الشباب المشرف علي علاجها ” روحياً ” أخطر البابا شنودة بصعوبة وربما استحالة ظهورها إعلامياً لتنفي ما تردد عن اسلامها خصوصاً وأن حالتها من سيئ لأسوأ إلا إذا حدثت معجزة أو استطاع الأطباء إعطائها بعض المهدئات لتستطيع الظهور إعلامياً وتردد ما تريد الكنيسة منها أن تقوله ، فطالبه البابا شنودة بإعطاء الأطباء مزيداً من الوقت قبل أن يتم نقلها لدير الأنبا بيشوي بوادي النطرون الذي نقلت إليه سابقا وفاء قسطنطين ، موضحاً أن الزيارة ممنوعة تماماً لها بأوامر البابا شنودة .

 إلي ذلك كشف مصدر مقرب من القس تادرس ” زوجة السيدة كاميليا ” أنه يعيش حالة اكتئاب بعد رفض الكنيسة السماح له باستلام زوجته خصوصاً وأنه في الثلاثينات من عمره ولن يستطيع الزواج مرة أخري بحسب التقليد الكنسي الذي أقره البابا شنودة والذي يرفض الطلاق إلا لعلة الزني أو تغيير الدين ! في المقابل تسود حالة من الذهول واستنكار التقاعس الأمني عن حماية المواطنين وحرية معتقدهم لدي سكان منطقة الهرم ” الطالبية ” بعد الجريمة البشعة التي أقدمت عليها عائلة شابة مسيحية – أشهرت إسلامها تدعي ” ياسمين ” بعد زواجها من شاب مسلم منذ شهر حيث استغلوا عدم وجود زوجها وقاموا بخطفها بعد إرسال ما يقارب من 20 رجل مسلح علي مرأي ومسمع من سكان العقار لخطفها ولم يفلح أحد في اعتراضهم حيث اقتادوا الفتاة إلي جهة غير معلومة .

و تأتي تلك الواقعة البشعة بعد أيام قليلة من جريمة أخري شهدتها منطقة شبرا الخيمة حيث لقي الشاب المسلم ياسر خليفة مصرعه على يد 6 أقباط فى شبرا الخيمة، بعد زواجه من فتاة تربطها بهم علاقة قرابة وتدعى “هايدى”، بعد أن أشهرت إسلامها ولم يتحرك لأحد ساكن .

http://www.almesryoon.com/news.aspx?id=35919

إنفراد ..المرصد يكشف تفاصيل إسلام كاميليا واعتقالها من ساحة الازهر أثناء إشهار اسلامها

توصل المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير إلى التفاصيل الحقيقة لقصة المسلمة الأسيرة كاميليا شحاته واعتقالها ثم تسليمها للكنيسة. بدأت قصة إسلام كاميليا منذ سنوات حين كانت في تواصل مع ابن خالتها المقيم في القاهرة وهو مسيحي اسلم وأشهر إسلامه وكان الدافع الأول لها للبحث عن حقيقة الإسلام .

 بعدها وعندما لاحظ بعض زملائها في المدرسة اهتمامها بالبحث عن تعاليم الإسلام وحقيقة ما يثار حوله من شبهات قاموا بتعريفها ببعض طلبة العلم المهتمين بالرد على الشبهات في محافظة المنيا. وبعد عدة جلسات نقاشات أعلنت كاميليا إسلامها أمام هذه المجموعة في جلسة خاصة ,. وعلى مدار السنة والنصف قامت كامليا بقطع علاقتها كزوجة بزوجها الكاهن تادرس سمعان وبدأت بحفظ القران سرا حتى حفظت منه أربعة أجزاء وكانت تستغل فترة وجودها في المدرسة لأداء الصلاة. وبعدها قررت كاميليا ضرورة توثيق إسلامها رسميا وكانت تتشوق لزيارة مكة وأداء العمرة خلال شهر رمضان القادم.

 أنهت كاميليا استعدادها ورتبت مع الشيخ أبو يحيى احد طلبة العلم بالمنيا ترتيبات توثيق اسلامها. ووفقا للمعلومات التي حصل المرصد علها ففي الظهيرة يوم الأحد 18 يوليو استقلت كاميليا سيارة بصحبة أبو يحيى إلى القاهرة حيث استقبلهما ابن خالتها واصطحبهما إلى منزل خالتها مجدولين بطرس التي تركت المسيحية منذ فترة طويلة بسبب شقاء ابنتها لورى وصفي التي تزوجت من كاهن احد الكنائس بمنطقة الظاهر ثم تبين انه شاذ جنسيا فطلبت الطلاق لكن الكنيسة رفضت ,فقامت لوري برفع دعوى خلع أمام المحكمة وبعد خلع زوجها الكاهن أصدرت الكنيسة قرار بحرمان ماجدولين وأبنائها من التناول وممارسة الطقوس لاسيما بعد إشهار ابن ماجدولين إسلامه.

أقامت كاميليا في شقة خالتها يومين وحين اشتعلت المظاهرات في المنيا قامت أجهزة الأمن باستدعاء عدد من زملائها في المدرسة لتحقيق معهم. وتوصلت أجهزة الأمن لحقيقة القصة وتيقنت من إسلام كاميليا منذ سنة ونصف واتجاهها للأزهر الشريف لتوثيق هذا الإسلام رسميا بصحبة أبو يحيى. ورفعت أجهزة الأمن تقريرا بحقيقة الموقف لكن الأمر صدر لها باعتقال كاميليا وتسليمها للكنيسة.

وعلم المرصد أن كاميليا غاد منزل خالتها يوم الأربعاء 21 يوليو إلى منزل أخر غير معروف بصحبة ابن خالتها وفي صبيحة يوم الخميس توجهت بصحبة ابن خالتها وأبو يحيى إلى الأزهر الشريف لتوثيق إسلامها وبمجرد دخولها الأزهر كانت قوة أمنية سرية تنصب كمينا لهم فتم القبض عليها وعلى ابن خالتها وعلى أبو يحيى وتم اصطحابهم جميعا إلى جهاز امن الدولة بمدينة نصر. وفي مساء يوم الجمعة تم الإفراج عن ابن خالتها وترحيل كاميليا وأبو يحيى إلى مقر امن الدولة بمحافظة المنيا. وصباح يوم السبت 42 حضرت سيارة تابعة لمطرانيه المنيا وتسلمت كامليا من أجهزة الأمن وقامت باعتقالها في احد الأديرة بمحافظة المنيا. بينما لا يزال أبو يحيى في معتقلا في جهاز أمن الدولة بمحافظة المنيا

المصدر

 http://www.tanseerel.com/main/articles.aspx?selected_article_no=8936

النيابة تأمر باستدعاء ” ياسمين ” الفتاة التى أشهرت إسلامها بالهرم

أمر شريف عنانى مدير نيابة الهرم باستدعاء “ياسمين.ف” التى أشهرت إسلامها مؤخراً بمنطقة الهرم لسماع أقوالها فى البلاغ المقدم من سكان أحد عقارات شارع حسين الخولى بالهرم الذى يتهم فيه أهلها باختطافها لإجبارها على العودة إلى المسيحية بعدما أشهرت إسلامها فى الأزهر الشريف ، وتزوجت من شاب مسلم يدعى “أحمد.ع“، خاصة بعد إصرار أسرتها على إجبارها على العودة إلى المسيحية. من جانبها تواصل الأجهزة الأمنية جهودها للتوصل إلى زوج الفتاة الذى اختفى بعد اختطاف زوجته ولا يعرف ،

وكانت نيابة الهرم طلبت من الأجهزة الأمنية سرعة تحديد مكان الزوج واستدعاءه لسماع أقواله فى الواقعة أيضا. يذكر أن أجهزة المباحث بالجيزة قد تلقت بلاغا رقم 10632 لسنة 2010 من الأهالى باختطاف 20 مواطنا مسيحيا فتاة أشهرت إسلامها وتزوجت من مسلم، فتم تشكيل فريق بحث من رجال المباحث لكشف غموض الحادث، وتبين من التحريات الأولية أن الفتاة تعرفت على شاب صعيدى منذ شهور،

واتفقا على الزواج بشرط إشهار إسلامها، وهو الأمر الذى وافقت عليه وهربت معه إلى منطقة الهرم واستأجر لها شقة بشارع حسين الخولى، وذهبا سويا إلى مشيخة الأزهر وأشهرت إسلامها، إلا أن أسرتها تمكنت من تحديد مكان وجودهما، وذهبوا إلى الشقة بالهرم واستغلوا عدم وجود الزوج واختطفوا الفتاة لإجبارها على العودة إلى المسيحية .

http://www.tanseerel.com/main/articles.aspx?selected_article_no=8998