Monthly Archives: يناير 2010

لواء شرطة مسيحي يفحم أقباط المهجر : لم أشعر بأي تمييز ديني في حياتي منذ كنت طالبا في كلية الشرطة وحتى وصولي لأرفع المناصب

المصريون ـ خاص | 30-01-2010 23:39

 

 اللواء عادل عياد ، وهو ضابط شرطة قبطي سابق وصل إلى أخطر منصب أمني : مفتش مباحث قنا وأسوان والبحر الأحمر ، نفى في حديثه لصحيفة “وطني” المسيحية وجود تمييز ضد الأقباط في مصر وقال ما نصه : أنا قديما لم أشعر أو أجد تمييزا لأني مسيحي لم أشعر في حياتي بالتمييز وأنا طالب في كلية الشرطة وأثناء عملي بمركز أبو حماد بالشرقية ورئيس مباحث قنا ورئيس قسم مكافحة المخدرات بقنا ومفتش مباحث قنا وأسوان والبحر الأحمر أثناء أشد فترات الإرهاب ، .. بس خلاص .

http://www.almesryoon.com/news.aspx?id=24072

اختراق غرفة الرب راعيا بالبالتوك

برنامج المحادثة الصوتية البالتوك

‫اختراق غرفة الرب راعيا بالبالتوك

1

 

2

 

3

 4

 

مليشيات نصرانية تحرق المسلمين احياء في نيجيريا

بر مصر – خاص :: بتاريخ: 2010-01-26

دعت منظمة حقوقية الحكومة النيجيرية الى فتح تحقيق بشأن مجزرة راح ضحيتها أكثر من 400 مسلمًا على الأقل أحرقت المليشيات النصرانية بعضهم أحياء في وسط البلاد. وقالت منظمة “هيومن رايتس ووتش” الحقوقية في بيان لها: “يعتقد أن جماعة نصرانية استهدفت بلدة كورو كرامة مما أسفر عن مقتل 150 مسلمًا كانوا يلوذون بالفرار وتَمّ حرق البعض وهم على قيد الحياة”. ودعت “هيومن رايتس ” نائب الرئيس النيجيري،

جودلاك جوناثان، لفتح تحقيق جنائي حول تلك التقارير التي أكّدت المنظمة أنها موثوق بها. وأكّد شاهد عيان أنّ الذين قاموا بمجزرة قرية “كورو كراما” هم نصارى بسيوف قصيرة وأسلحة نارية وعصي وحجارة, لم يكونوا نصارى من منطقتنا، ولكن جاءوا من الخارج. وقال الشاهد: “إنّ الأطفال كانوا يُجَرُّون والرجال كانوا يحاولون حماية النساء، والذين فروا إلى الأدغال قُتلوا, والبعض أُحرِقوا في المساجد والبعض ذهبوا إلى البيوت وأحرقوا”، مؤكدًا أنه رأى جثث 20 إلى 30 طفلًا، بعضها كان محترقًا والبعض قُطِّعوا بالمناجل.

 ومن جانبه أعلن زعيم قرية “كورو كاراما” عمر بازا, أنه تَمّ انتشال 150 جثة على الأقل من الآبار ولا يزال ستون شخصًا مفقودين. هذا وتدفق سكان مدينة جوس النيجيرية المضطربة على حاجز عسكري للفرار من المدينة بعد الهجوم النصراني ضد السكان المسلمين والتي خلفت نحو 500 شهيد ودمرت عشرات المباني. ورغم ان حدة أعمال القتل والذبح والحرق في المدينة الواقعة وسط البلاد تراجعت، وانتشر الجنود لوقف المجازر، الا ان السكان المسلمين قالوا انهم خائفون ولا يستطيعون البقاء في المدينة.

وعند حاجز عسكري على مشارف مدينة جوس، حيث اصطفت طوابير السيارات والحافلات الطويلة وهي تحمل المسلمين، قام الجنود بتفتيش كل العربات، كما افادت وكالة فرانس برس، وكانت العديد من العربات محملة بامتعة.

http://www.brmasr.com/view_article.php?cat=islamLand&id=13838

العيار فلت في صحف ساويرس .. اليوم السابع تنشر مقالا لكاتب مسيحي يقول أن الكتاب المقدس للمسلمين متناقض

المصريون ـ خاص | 25-01-2010 23:12

نشرت صحيفة ساويرس “اليوم السابع” مقالا لكاتب مسيحي يدعى “مدحت قلادة” يقول فيه أن القرآن الكريم متناقض في آياته عن النصارى مدعيا الاستشهاد بكاتب أخرى غير مسيحي ويبدو أن العيار فلت في صحف ساويرس إلى حد التطاول العلني على القرآن الكريم .

http://www.almesryoon.com/news.aspx?id=23872

هام : مخطط برنارد لويس

د. محمد عمارة | 25-01-2010 22:55

في مارس ـ أبريل سنة 2003م غزت أمريكا العراق.. وحلّت الجيش، وفككت الدولة.. وأنشأت ـ بواسطة حاكمها في العراق “بول بريمر” ـ “دولة” طائفية وعرقية ـ بواسطة “مجلس الحكم” ثم “الحكومة” و”الانتخابات”، التي فتت العراق على أسس طائفية ومذهبية وعرقية.. وفي 29 سبتمبر سنة 2007م اتخذ الكونجرس الأمريكي قرارا بتقسيم العراق إلى ثلاث دويلات ـ كردية في الشمال.. وسنية في الغرب.. وشيعية في الوسط والجنوب..

وذلك بعد أن مهد الاحتلال لهذا التقسيم بسياسة المحاصصة الطائفية.. وتفجير ألغام الصراعات الطائفية بين الشيعة والسنة ـ لأول مرة في تاريخ العراق ـ!.. وكثيرون ـ من الذين لم يقرأوا التاريخ.. اضطروا ـ دون وعي وفقه ـ يحسبون أن هذا الذي صنعته أمريكا بالعراق هو أمر “مفاجئ.. وجديد” لأنهم لم يعرفوا ـ أو نسوا ـ المخطط الاستعماري الذي رسمته وصاغته وأعلنته الصليبية الغربية والصهيونية اليهودية لتفتيت العالم الإسلامي منذ إقامة إسرائيل! ـ

 أي قبل نحو ستين عامًا من هذا “التطبيق” الذي يحدث الآن على أرض العراق!.. فمع إقامة الإمبريالية الغربية للكيان الصهيوني على أرض فلسطين سنة 1948م، نشر المستشرق الصهيوني “برنارد لويس” ـ الإنجليزي الأصل.. الأمريكي الجنسية ـ دراسة في مجلة وزارة الدفاع الأمريكية ـ البنتاجون ـ يقترح فيها إعادة وزيادة تفتيت العالم الإسلامي ـ من باكستان إلى المغرب ـ وإنشاء أكثر من ثلاثين كيانًا سياسيًا جديدًا ـ علاوة على الدول الستة والخمسين التي تتوزع عليها خارطة عالم الإسلام ـ أي تحويل العالم الإسلامي إلى “فسيفساء ورقية” تقوم فيها 88 دولة، بدلاً من 56..

 بما يعنيه هذا التقسيم المقترح من شقاقات وصراعات وحروب وآلام، تزيد هذه الكيانات ضعفًا فوق ضعفها، وهزالاً فوق هزالها، الأمر الذي يجعل بأس هذه الكيانات بينها شديدًا، ومن ثم تكون رحيمة على أعدائها الحقيقيين!.. ولقد كان “برنارد لويس” صريحًا عندما قال: إن هذا التفتيت للعالم الإسلامي هو الضمان الحقيقي لأمن إسرائيل”!.. التي ستكون الأقوى وسط هذه “الفسيفساء”!..

 وفي هذا المخطط الصهيوني ـ الذي نشرته مجلة البنتاجون ـ فصل “برنارد لويس” مقترحات التفتيت:

1ـ ضم إقليم بلوشستان الباكستاني إلى مناطق البلوسن ـ المجاورة لإيران ـ وإقامة “دولة بلوشستان”.

 2ـ وضم الإقليم الشمالي الغربي من باكستان إلى مناطق البوشتونيين في أفغانستان ـ وإقامة “دولة بوشتونستان”

3ـ وضم المناطق الكردية في إيران والعراق وتركيا، وإقامة “دولة كردستان”.

 4ـ وتقسيم إيران إلى أربع دويلات: “إيرانستان”.. و”أذربجيان”.. و”تركمانستان”.. و”عربستان”.

 5ـ وتقسيم العراق إلى ثلاث دويلات:كردية.. وسنية.. وشيعية..

 6ـ وتقسيم سوريا إلى ثلاث دويلات: درزية.. وعلوية.. وسنية..

 7ـ وتقسيم الأردن إلى كيانين: بدوي .. وفلسطيني

 8ـ وتقسيم السعودية إلى كيانات قبلية، تعيدها إلى حالها قبل وحدتها سنة 1933م..

 9ـ وتقسيم لبنان إلى خمس دويلات: مسيحية.. وشيعية.. وسنية.. ودرزية.. وعلوية..

 10ـ وتقسيم مصر إلى دولتين على الأقل!: إسلامية.. وقبطية

11ـ وتقسيم السودان إلى دولتين: زنجية في الجنوب.. وعربية في الشمال.

12ـ وتقسيم المغرب بين العرب والبربر.

 13ـ وإعادة النظر في الكيان الموريتاني على ضوء المتناقضات بين العرب والزنوج والمولدين..

أما مقاصد هذا المخطط، فهي ـ بنص كلمات “برنارد لويس”: “ويرى الإسرائيليون أن هذه الكيانات ستشلها خلافات لا انتهاء لها، الأمر الذي سيجعلها أضعف من إسرائيل، فتضمن ـ إسرائيل ـ تفوقها لمدة نصف قرن على الأقل”!.. نعم.. لقد كتب هذا المخطط ونشر قبل ستين عامًا من تطبيقه ـ اليوم ـ على أرض الواقع!

http://www.almesryoon.com/news.aspx?id=23860

في أجواء شبيهة بالاستجوابات الأمنية.. صحف ساويرس تفتش خلف الدعاة السلفيين بالإسكندرية استعدادًا لشن حملة هجوم ضار عليهم

كتب على إبراهيم (المصريون) | 24-01-2010 00:40

 شهدت الإسكندرية خلال الأيام الماضية توافد عدد كبير من الصحفيين العاملين بالصحف المملوكة لرجل الأعمال نجيب ساويرس لإعداد سلسلة من التقارير الميدانية عن تصاعد انتشار التيار السلفي بين المواطنين هناك، في إطار تحضير تلك الصحف لشن حملة هجوم عليه في إطار معاداتها لمظاهر التدين بالمجتمع المصري. واستمرت تلك المهمة لعدة أيام قضاها “صحفيو ساويرس” بالإسكندرية رغم أجواء البرد القارص هناك، وهو ما أثار شكوكا حول كونها مهمة صحفية، خاصة وأن الحديث يدور بقوة حول جهات أجنبية تقف خلف هذه المهمة المفاجئة تدعمها، بسبب طابعها الميداني والمعلومات شبه الاستخبارية التي تستهدفها.

 فبمجرد وصولهم، دار الصحفيون على عدد كبير من المساجد بأنحاء مختلفة الإسكندرية، وأخذوا يستوقفون الشباب الملتزم في الطرقات فيما يشبه التحقيق الأمني معهم، كما سعوا للجلوس إلى عدد من الدعاة والشيوخ وطلبوا إجراء مقابلات معهم. وأثار ذلك استغراب الشيوخ السلفيين نتيجة هذا الاهتمام المفاجئ والمبالغ فيه من قبل صحف ساويرس، خاصة وأنه ليس لهم أي نشاط سياسي ولا إعلامي ولم يشاركوا من قبل في أي انتخابات، وهو ما أثار مخاوفهم من أن يكون الغرض من تلك الحملة التحريض عليهم ليتم التضييق عليهم أمنيا.

وينتظر أن تنشر هذه الصحف خلال الأيام القليلة الماضية عددا من المواد الصحفية (تقارير وتحقيقات) ذات طابع هجومي حول السلفية في الإسكندرية للتعمية على خلفيات هذه المهمة غير المسبوقة.

http://www.almesryoon.com/news.aspx?id=23803

أقباط: زيارة سكوبي للبابا تدخل “طائفي” يرفضه المصريون

كتب مجدي رشيد (المصريون): | 24-01-2010 00:45

اتهم مثقفون مصريون السفيرة الأمريكية بالقاهرة مارجريت سكوبي بالتدخل في الشئون الداخلية في مصر والإدلاء بتصريحات قالوا إن من شأنها إشاعة أجواء التوتر بين المسلمين والأقباط وانتهاك السيادة الوطنية لمصر، وذلك عقب استقبال البابا شنودة الثالث لها بالمقر البابوي بالعباسية الأسبوع الماضي وتصريحها التي قالت فيه إن الولايات المتحدة تنظر بقلق إلى الأحداث الأخيرة بنجع حمادي. وقالوا إن ذلك يأتي في إطار الدعوات القبطية المطالبة بتدويل قضية الأقباط بدعوى حمايتهم من الاضطهاد المزعوم بمصر،

لاسيما وأنها بالتزامن مع وجود تحركات داخل الكونجرس الأمريكي بهدف عقد جلسة لمناقشة حادث مقتل ستة أقباط وشرطي مسلم بنجع حمادي عشية الاحتفال بعيد الميلاد، بزعم تصاعد العنف الطائفي ضد المسيحيين في مصر وأيضا اعتزام البرلمان الأوربي مناقشة هذه الإحداث. ورأى الكاتب والمفكر جمال أسعد أن تصريحات سكوبي تأتي في إطار التدخل في شئون مصر لتحقيق المصالح الأمريكية وليس مصالح الأقباط، وأشار إلى أن زيارتها البابا شنودة في هذا التوقيت مرتبط بحادث نجع حمادي وليس للمعايدة، وقال إن الهدف منها إعلامي من الدرجة الأولى، وتوجيه رسائل للنظام في إطار الضغط لتحقيق المصالح الأمريكية ولا علاقة لها بمصالح المسيحيين.

وحذر من الآثار والتداعيات السلبية لتوقيت الزيارة والتصريحات التي أدلت بها السفيرة الأمريكية على الأجواء الراهنة في البلاد، باعتبارها تمثل استفزازا للمصريين المسلمين والمسيحيين الوطنيين على حد سواء، ومن شأنها أن تزيد من أجواء التوتر والاحتقان الطائفي في مصر ولا تحل مشاكل للمسيحيين. وشاطره الرأي عضو جبهة الأقباط العلمانيين كمال بولس حنا، بوصفه تصريحات سكوبي بأنها تعد تدخلاً خارجيًا مرفوضًا، مبديًا رفضه لحل قضايا الأقباط عن طريق ممارسة ضغوط من الخارج، لأن هذا لن يجدي في حل المشكلة، وإنما المكان المناسب لها هو طرحها على أرضية وطنية وليس من خلال تدويل القضية أو الاستواء بالخارج.

واتهم الولايات المتحدة بأنها لا تهتم بشئون أي طائفة دينية أو مذهبية في مصر سوءا كانوا أقباط أم بهائيين أو شيعة، وقال إن ما يشغلها فقط هو الاهتمام بمصالحها الخاصة، وإنها تستغل قضايا الأقليات وتحديدا قضية الأقباط في ممارسة الضغط على الحكومات والأنظمة لتحقيق مصالحها الخاصة وليس البحث عن حلول لها، مشيرا إلى عدم تحرك الإدارة الأمريكية حيال الإحداث الدامية التي وقعت للمسيحيين بالعراق قبل نحو عام ونصف. لكن الناشط الحقوقي عادل وليم لم ير في التصريحات ما يدعوه إلى الغرابة أو توصيفها في إطار التصريحات “المستفزة” بل اعتبرها “عادية جدا” في ظل التدخل الأمريكي بالشئون المصرية وبسط السيطرة الأمريكية على النظام المصري والأنظمة العربية عموما، وأدرج عبارة “تدخل في الشئون الداخلية” ضمن قاموس المصطلحات القديمة التي عفا عليها الزمن ولم يعد لها مكان في هذا الوقت. ووافق سابقيه الرأي في أن هذا التدخل لا يعني إلا شيئا واحدا فقط وهو الاستفادة من تلك الأحداث في تحقيق المصالح الأمريكية، مدللا بقوله إن الإدارة الأمريكية تتدخل في مناطق كثيرة من العالم لحماية المسيحيين،

ومثال على ذلك ما حدث في لبنان في حين تدخلت عندما احتل العراق الكويت كما تتدخل في شئون مصر الداخلية بزعم حماية الأقباط والواقع أنها تتدخل لتحقيق مصالحها فقط. من جانبه، اعتبر ضياء رشوان نائب رئيس مركز الدراسات السياسية والاستراتيجية بـ “الأهرام” تصريحات السفيرة الأمريكية دليلا على فشل الحكومة المصرية في حل أزماتها الداخلية وتتصادم مع السيادة الافتراضية على البلاد، واصفًا التحركات الحالية التي يشهدها الكونجرس الأمريكي والبرلمان الأوروبي لمناقشة حادث نجع حمادي بأنها تعطي مؤشرًا على “شبه تدويل لقضية الأقباط”.

وأرجع هذه التدخلات إلى أسباب، منها إثارة أقباط المهجر لهذه القضية داخل الولايات المتحدة وأيضا تعاطف أشخاص من اليمين المحافظ داخل الإدارة الأمريكية مع الأقباط، وأيضا وجود أشخاص داخل هذه الإدارة يرفضون أن تقيم واشنطن علاقات قوية مع دول تشهد انتهاكات لحقوق الإنسان.

http://www.almesryoon.com/news.aspx?id=23804

أكدوا أن الإسلام أول من وضع قانوناً للمواطنة – علماء الإسلام يرفضون وصف حادثة نجع حمادي بـ’الفتنة’

جريدة الأسبوع – هبة المرمي

رفض رجال الدين الإسلامي إطلاق وصف ‘فتنة طائفية’ علي حادثة نجع حمادي الأخيرة، مؤكدين أن الإسلام يلعن من أيقظ الفتنة وأسهم في اشعالها، وأشاروا إلي أن الإسلام حرم قتل النفس، وقال الشيخ محمد الراوي عضو مجمع البحوث الإسلامية إن المجتمع المصري كله يعيش حياة طبيعية دون التفرقة بين قبطي ومسلم ودون النظر إلي أي شعارات والتي بدأت تتزايد. أضاف: إن الإسلام رسالته هي الإيمان بكل الرسل وهكذا تعامل الرسول – صلي الله عليه وسلم – مع أهل الذمة، حيث إنه تعامل بالخلق العظيم وفضائل الأخلاق.. ولفت إلي أن مثل هذه الحادثة يمكن أن تقع يوميا بين المصريين، ولكن الإعلام هو الذي تسبب في اشتعال هذه الحادثة. ويري الدكتور صفوت حجازي عضو الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين أنه لا توجد أي ضغائن بين المسلمين والأقباط في مصر،

لافتاً إلي أن أحكام الشريعة الإسلامية تؤثم من يؤذي مسيحياً بل وتعتبره كبيرة من الكبائر. أضاف أن الأقباط قبل دخول الإسلام إلي مصر كانوا يختبئون من بطش الرومان وعندما دخل الإسلام أعطي الحرية لهم وتولوا المناصب القيادية. وأشار إلي أن الإسلام حمّل الوالي المسلم عبئاً ضخماً فهو المسئول عن إعاشة ورعاية المسيحي الذي يقع تحت ولايته، ومغرض من يردد أن المسلمين يضطهدون المسيحيين في مصر، وكذلك من الجهل والغباء أن يتهم الإسلام بأنه وراء هذه الحوادث.

موضحاً أن القرآن الكريم نص علي ‘ولتجدن أقربهم مودة للذين آمنوا الذين قالوا إنا نصاري ذلك بأن منهم قسيسين ورهبانا’. وطالب حجازي بضرورة أن تنظر الدولة إلي من يتسبب في شحن الشارع المصري ومن يطلق عليهم ‘مسيحيو المهجر’ وضرورة الرد عليهم ولابد من التحاور مع رجال الكنيسة لدراسة ما يعانونه من مشاكل والعمل علي حلها. ويتفق مع الرأي السابق الدكتور عبدالمعطي بيومي عميد كلية أصول الدين الأسبق وعضو مجمع البحوث الإسلامية قائلا: أول من اعطي حق المواطنة وطبقها هو الرسول، حيث أعد وثيقة المدينة التي أسست أول قانون للمواطنة وحقوق الإنسان، حيث جعل لأهل الذمة من اليهود والمسيحيين دينهم، دون أدني تفرقة بينهم وبين المسلمين، بل وأعطي أيضاً لأهل الذمة حق النصرة، كما للمسلمين.

وكان نظام الحكم يقام علي ‘الامبراطوريات’.. وإذا بالرسول -صلي الله عليه وسلم- يجعل المواطنين جميعهم سواء ولم يفرض عليهم أي رسوم ولا أي جزية لأنهم كانوا يشتركون في الدفاع عن الدولة. ويواصل بيومي قائلا: كما نهي الإسلام عن إيقاظ الفتن أو بثها بين المسلمين وغيرهم ورفض من يتعامل بالعصبيه أو التمييز وجعله ‘ملعوناً’.

ويقول الدكتور عبدالفتاح ادريس أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر إن معاملة المسلم للمسيحي كانت تقوم علي التعاون والرفق ليس في عهد الرسول فقط وإنما في عهد الخلفاء، حيث إن عمر بن الخطاب وجد رجلاً طاعناً في السن من غير المسلمين يطلب المعونة علي الجزية من المسلمين فقال عمر: ‘ما انصفناه إن أكلنا شيبته ثم أخذنا منه الجزية عند هرمه’، وأمر بعدم أخذ الجزية منه. أضاف أن غير المسلمين في الدولة الإسلامية عاشوا في رعاية المسلمين،

بل إن رجلا قبطيا استعدي عمر بن الخطاب علي ابن والي مصر الذي ضرب ابن القبطي فقال: يا أمير المؤمنين إن هذا ضرب ابني، فما كان منه إلا أن اعطي عمر القبطي سوطاً وقال له: ‘اقتصي لابنك واضرب ابن الأكرمين’. الدكتورة آمنة نصير أستاذ الفلسفة الإسلامية بجامعة الأزهر أشارت إلي أن هناك تحذيرات شديدة وضعها الرسول لمن يمس أي نصراني، حيث قال: ‘من آذي أحداً من أهل ذمتي فأكون خصيمه يوم القيامة’.

ليس ذلك فقط بل تعامل الإسلام مع أهل الذمة معاملة حسنة قائمة علي المساواة بين اليهود والنصاري والمسلمين، وهذا ما أرسته وثيقة المدينة وما احتوته من قوانين. أضافت أنه لا يوجد في تاريخ الإسلام ما يؤدي إلي توتر بين المسلمين والأقباط فكلهم سواء. وفي مصر هناك مفهوم مغلوط وهو أن الأقباط يتخيلون أن كل مسلم جاء مع الفتح الإسلامي لأن من جاء مع عمرو بن العاص لا يتعدون 6 آلاف جندي،

ومن هنا فإن الجذور واحدة لأن سماحة الإسلام أدت إلي دخول الكثير من أقباط مصر في الإسلام. وأشارت إلي أنه في الفترة الراهنة هناك العديد من الرسائل التي تعمل علي تمزيق صف مصر، وهناك من ضعاف النفوس، ممن يسمون بأقباط المهجر الذين يستقوون بالخارج. وتابعت: ما يقال عن اضطهاد للأقباط غير صحيح لأننا جميعا في مجتمع واحد نعاني مشاكل واحدة يغيب عنها العدالة في بعض الأحيان، مما أدي إلي كثير من الفساد.

http://www.elaosboa.com/elaosboaonline/news/elaosboa7show.asp?fesal_hussien=add&id=28&vnum=fesal

مؤامرة قيادات الكنيسة .. والطابور الخامس

محمود القاعود – بتاريخ: 2010-01-22

     

ترى ماذا لو لم يكن هناك ” إنترنيت ” ؟؟

هل كنتم ستكتشفون مؤامرة الكنيسة الأرثوذكسية ضد الإسلام والمسلمين ؟؟

هل كنتم ستعرفون الحقيقة المخزية التى تصفع كل محتال رقيع يحاول تخدير المسلمين ويصرف أنظارهم عما يحاك لهم ؟؟ ماذا لو لم تكن هناك فضائيات ؟؟

هل كنتم ستتعرفون على ما يقوله قساوسة وقمامصة وأساقفة النصارى عن الله ورسوله ؟؟

هل كنتم ستتعرفون على مؤامرات النصارى الأرثوذكس ضد مصر وشعبها المسلم وتحريض أمريكا وأوروبا لعمل دولة ” قبطية ” فى جنوب مصر ؟؟

ماذا لو لم تكن هناك غرف محادثة صوتية كـ البال توك وغيرها ، هل كنتم ستعرفون ما يجرى من حوارات بين النصارى الأرثوذكس وسب لله ورسوله ؟؟

إن المؤامرة الأرثوذكسية ضد الإسلام كشفت وجوها عديدة وعرت حثالة البشرية من المحسوبين على الإسلام ، وأعادت الكثير من الشباب الضائع إلى حظيرة الإسلام ، وجعلت بعض المغيبين يفيقون من غيبوبتهم ويعلمون حقيقة ما يؤمن به النصارى الأرثوذكس من أن مصر بلدهم وأن المسلمون مجرد غزاة احتلوا مصر ويجب أن يخرجوا منها .. لقد كانت المؤامرة الأرثوذكسية وبالاً على كنيسة شنودة الثالث التى خرج منها منذ العام 1971م وحتى الآن فى 2010م 2 مليون أرثوذكسى ليعتنقوا الإسلام الحنيف ..

كانت المؤامرة الأرثوذكسية وبالاً على كنيسة شنودة الثالث التى فشلت فى إيقاف المد الإسلامى بالمسرحيات الساخرة من الإسلام والفضائيات ومواقع الإنترنيت التى تردح على مدار الساعة والدقيقة لتشم الله ورسوله .. تحطمت مؤامرات الكنيسة الأرثوذكسية على صخرة الإسلام العظيم .. ذهبت أموالهم ومؤامراتهم فى الهواء ..

يقول الحق سبحانه وتعالى : ” إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ لِيَصُدُّواْ عَن سَبِيلِ اللَّهِ فَسَيُنفِقُونَهَا ثُمَّ تَكُونُ عَلَيْهِمْ حَسْرَةً ثُمَّ يُغْلَبُونَ وَالَّذِينَ كَفَرُواْ إِلَى جَهَنَّمَ يُحْشَرُونَ ” ( الأنفال : 36 ) .

أجل إنها الحسرة التى تأكل قلوبهم .. بعدما رأوا الإسلام ينتشر وينتصر برغم مؤامراتهم الشيطانية الخبيثة .. لم تجد أكاذيبهم عما يسمونه ” خطف القبطيات وتخديرهن واغتصابهن وأسلمتهن ” .. لم تجد أكاذيبهم عن ” الاضطهاد ” .. لم تجد أكاذيبهم عن ” الإبادة ” .. فالإسلام أقوى وأكبر من أكاذيبهم الغبية .. تماماً كما لم يجد فى الغرب مسرحية أحداث 11 سبتمبر 2001م .. حاولوا تخويف العالم من الإسلام .. لكنهم قدموا أكبر خدمة للإسلام وجعلوا الكثير من الغربيين يبحثون فى الإسلام ليصل الآلاف منهم للحقيقة ومن ثم اعتناق الإسلام .. فشلت مؤامرات الكنيسة الأرثوذكسية ، فكان لابد من إنشاء طابور خامس يتكون من ” المتمسلمين ” أو المحسوبين على الإسلام ..

فجند ساويرس الآلاف منهم لينبحوا بالليل والنهار عما يسمونه ” اضطهاد الأقباط ” والتهجم على القرآن الكريم والدعوة لتنصير مصر وبناء كنائس فى كل مكان وزمان .. ولما فشلت مؤامرات الطابور الخامس واستطاعت الجماهير الواعية أن تكشف حقيقته وحقيقة المنضمين إليه ، صارت اللعبة الآن هى توظيف آيات القرآن الكريم بطريقة مغلوطة تؤيد مطالب نصارى المهجر وغلاة المتطرفين من قساوسة وقمامصة وأساقفة الكنيسة الأرثوذكسية المصرية .

صرت الآن تجد طابور من الخونة الأفّاقين يُريد التحايل على آيات القرآن الكريم ، ويريد تكوين لوبى يعمل لحساب الكنيسة الأرثوذكسية ، مهمته تثبيط كل من يكشف ويفضح المؤامرات الصليبية العالمية .. تجد هذا الطابور فى اليوتيوب .. يعلقون تحت أى فيديو يفضح الكنيسة الأرثوذكسية : عيب .. ميصحش .. الإسلام دين السلام والرحمة .. الرسول مكانش شتام .. !! تجد هذا الطابور فى كل مقال يفضح الكنيسة بأى جريدة إليكترونية أو موقع أو منتدى أو مدونة : الحكمة والموعظة الحسنة .. الجدال بالحسنى .. هذه المقالات تشوه صورة الإسلام .. هذه المقالات تخدم أعداء الإسلام .. لا تسبوا من يدعون من دون الله .. هذا الكلام لا علاقة له بالإسلام ..

 أنت تشوّه صورة الإسلام !! وإن تأملنا فى حال هذا الطابور الخامس سنجد أنه يعمل لحساب الكنيسة الأرثوذكسية بل ومنهم من يتقاضى أجراً نظير ذلك .. وتكون مهمته المكلف بها هى ” الغلوشة ” على أى مقال يفضح مؤامرات الكنيسة ، والطعن فى الكاتب أو صاحب الفيديو ، باستخدام الآيات القرآنية الكريمة فى غير موضعها .. هذا الطابور الداعر لا علاقة له بالإسلام ” الحقيقى ” الذى يتحدث عنه ، ولا علاقة له بـ ” السلام والرحمة والحب والحكمة والموعظة الحسنة ” ولكن له علاقة بالارتماء فى أحضان الكنيسة والموت فى سبيلها من أجل إعلاء راية الصليب وتنصير مصر .. إ

ن من يقبل بشتم الله ورسوله من السهل عليه أن يرى أمه أو أخته أو زوجته تفعل الفاحشة ولا تهتز له شعرة .. بل من الممكن أن يدعى أن عدم غيرته على أهل بيته نوع من الجدال بالحسنى ! فكل شئ وارد عند هؤلاء الهمج الذين يعبدون شنودة من دون الله .. م

ا هى علاقة الحكمة والموعظة الحسنى بموضوع مقال يتحدث عن مؤامرة ضد الإسلام !؟ ما هى علاقة الرد على افتراءات النصارى بسب من يدعون من دون الله ؟؟

هناك عبدة البقر وعبدة النار و عبدة الفرج والشرج ( من أمثال أعضاء هذا الطابور ) لماذا لا يتعرض لهم أحد ؟؟ لماذا لا يردون إلا على مفتريات الكنيسة وصبيانها ؟؟

هل يجوز أن يتم إعطاء مريض الأنفلونزا حبوب منع الحمل !؟ ما هى علاقة الحكمة وسماحة الإسلام بقيام الكنيسة بتحريض القمامصة لسب الله ورسوله ؟؟ لكنها نظرية الطابور الخامس من ” المتمسلمين ” الذين باعوا دينهم بثمن بخس من أجل تكرار سيناريو الأندلس مرة أخرى فى مصر .. هى النظرية الخائنة ..

ومفادها : شجع النصارى على سب الإسلام وسب الرسول بأفظع الألفاظ فى شتى المحافل والوسائل واعتبر ذلك حرية نقد وحرية تعبير ومواطنة وديمقراطية ورأى ورأى آخر ، وإذا رد مسلم واحد على آلاف الإهانات والإساءات فحاول أن تمنعه من خلال نصوص عقيدته حتى يترك المجال للنصارى ، وإن أصر على ذلك فاصطنع أنك تهاجم الاثنين وترفض أسلوبهما – أى أسلوب الذى يدافع عن عقيدته وأسلوب السبّاب القبيح – وإذا أصر على ذلك – أى المسلم – فهاجمه وشنع عليه بكل طريقة حتى يشعر بالإحباط ويتراجع عن طريقه الذى يسير فيه ، وإذا لم يستجب فأخبره بأنه صهيونى يعمل لحساب الكيان صهيونى من أجل الفتنة الطائفية ، فإذا لم يستجب فأخبره أنه عدو للإسلام يجلب الإساءة للإسلام ، فإذا لم يستجب فأخبره بأنه عميل يعمل لحساب جهات أجنبية وليس من أجل الإسلام وأنه يدافع عن الإسلام من أجل التمويه على القضايا الأساسية !!

هذه هى نظرية الطابور الخامس عملاء مجلس الكنائس العالمى الذين يدعون حب الإسلام .. هذه هى نظرية الطابور الخامس الذى يعتقد أن سماحة الإسلام والحكمة والموعظة الحسنة تعنى الانبطاح والخنوع والذل وتقبل إهانة الله ورسوله ! الطابور الخامس يزيد من فحيحه ويقول آه لأننا نرد على النصارى من واقع كتابهم ونصوصه التى يُقدسونها و نوضح للناس حقيقة معتقدهم الداعى للتعميد والرشم وزيت الميرون وغيرها من الأمور التى يجهلها السواد الأعظم من المسلمين ، مما مثل صدمة للخنازير المحسوبين على الإسلام ،

إذ لا يرضيهم افتضاح أمر عقيدة أسيادهم فراحوا يُعلنونها حربا بلا هوادة لتخويفنا وقطع ألسنتنا ، ليتمكن أسيادهم من سب الإسلام وليخرس كل من يفضح عقيدتهم ويدافع عن الإسلام . وهذا رد على الآيات القرآنية الكريمة التى يستشهدون بها فى غير موضعها من أجل تشتيت ذهن القارئ ، وإعطاء فرصة للنصارى لإهانة الإسلام ..

يستشهد الخنازير بآيات قرآنية كريمة ليقطعوا لسان كل من يدافع عن الإسلام : ” ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ ” ( النحل : 125 ) .

و ” وَلاَ تَسُبُّواْ الَّذِينَ يَدْعُونَ مِن دُونِ اللّهِ فَيَسُبُّواْ اللّهَ عَدْوًا بِغَيْرِ عِلْمٍ كَذَلِكَ زَيَّنَّا لِكُلِّ أُمَّةٍ عَمَلَهُمْ ثُمَّ إِلَى رَبِّهِم مَّرْجِعُهُمْ فَيُنَبِّئُهُم بِمَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ ” ( الأنعام : 108 ) .

قلت : هذه هى عقلية المحسوبين على الإسلام والذين صاروا عبئاً على الدين الحنيف وباتوا يجلبون له العار وأصبحوا كما قال الرسول الأعظم صلى الله عليه وسلم ” غثاء كغثاء السيل ” أى مثل القاذورات والأوساخ الموجودة فى الماء ، وهذا أدق وصف لهؤلاء السفهاء .

أولاً : أين كان هؤلاء المناكيد عندما أسس النصارى عشرات الفضائيات للردح والشتيمة وقلة الأدب وسب الرسول الأعظم بأوسخ الألفاظ وعمل مسلسلات تتهكم وتزدرى السيدة عائشة وباقى أمهات المؤمنين ؟؟

أين كان هؤلاء السوقة الرعاع أولاد الأفاعى عندما ظل النصارى طوال عقد من الزمان – وما زالوا – يسبون الله والرسول والقرآن فى غرف المراحيض ببرنامج ” البال توك ” الموجود بالإنترنت ؟؟

 أين كان هؤلاء الكفار – أجل والله كفار – عندما قام النصارى بعمل مسلسلات إذاعية ومرئية تصور الرسول الأعظم فى صور مهينة وتزدريه وتشنع على أمهاتنا ( أمهات المؤمنين ) وتصورهن – وحاشاهن – بصور الخائنات الـ …. ؟؟

فهل فكر هؤلاء الأنجاس المناكيد أن يستنكروا ما يحدث أو يكلفوا خاطرهم الآثم بإرسال رسائل استنكار للنصارى ومن يقوم بتلك الأعمال يقولون له : عيب إنت بتسب وتشتم .. ميصحش ؟!

وهل كنت أنا – وآسف لاستخدام ضمير المتكلم – الذى جعل هذه الفضائيات تظهر وتلك المواقع تُنشأ ؟! ثانياً : من قال أن تفنيد عقائد النصارى والرد على أكاذيبهم ودفع اعتداءاتهم هو دعوة إلى الإسلام ؟؟ آية الدعوة إلى سبيل الله والحكمة والموعظة الحسنة تظهر عندما أدعو نصرانى محترم لا يسب أو يشتم إلى الإسلام أما أن يكون هذا النصرانى يسبنى ويسب دينى ويزدرى إلهى ورسولى ، فعلىّ وعلى أعدائى !

 ثالثاً : آية : ” وَلاَ تَسُبُّواْ الَّذِينَ يَدْعُونَ مِن دُونِ اللّهِ فَيَسُبُّواْ اللّهَ عَدْوًا بِغَيْرِ عِلْمٍ كَذَلِكَ زَيَّنَّا لِكُلِّ أُمَّةٍ عَمَلَهُمْ ثُمَّ إِلَى رَبِّهِم مَّرْجِعُهُمْ فَيُنَبِّئُهُم بِمَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ ” ( الأنعام : 108 ) . هذه الآية نزلت فى كفار قريش ولم تنزل فى النصارى وبخلاف ذلك هناك قاعدة منطقية تقول ” العلة تدور مع الحكم وجوداً وعدماً فإذا انتفت العلة انتفى المعلول ” فما هى العلة فى تحريم سب آلهة الكفار ؟؟

العلة كما قال ابن عباس فى شرح هذه الآية : قال المشركون : لتنتهين عن سبّك لآلهتنا أو لنهجون ربك فنهاهم الله أن يسبّوا أوثانهم ” ( ابن كثير 1 / 607 ) . أى أن الرسول الأعظم و الصحابة كانوا يسبون أصنام الكفار ، فحرّم الله عليهم هذا الفعل لأنهم هم من بدء . العلة من الامتناع عن سب أوثان الكفار هى عدم سب الله تعالى .. فماذا إذا كانت هذه العلة انتفت وبات سب الله مشاعاً ومباحاً فى عشرات الفضائيات ومئات مواقع الإنترنت … ما هو العمل يا تُرى ؟!

هل نقول الحكمة والموعظة الحسنة ؟؟ لا وألف لا يا أولاد الأفاعى ! بل نستخدم ما قاله القرآن الكريم : ” لا يُحِبُّ اللَّهُ الْجَهْرَ بِالسُّوءِ مِنَ الْقَوْلِ إِلا مَنْ ظُلِمَ وَكَانَ اللَّهُ سَمِيعًا عَلِيمًا ” ( النساء : 148 )

فى هذه الآية الكريمة نرى الله لا يحب الجهر بالسوء من القول بصفة عامة لكنه استثنى من يُظلم ويُهان ، فهل شتم الرسول الأعظم وإهانته ليست ظلماً لنا ؟؟ وعليه فإن من يشتمون الرسول لا بد أن يُهانوا ويُشتموا .

” وَكَتَبْنَا عَلَيْهِمْ فِيهَا أَنَّ النَّفْسَ بِالنَّفْسِ وَالْعَيْنَ بِالْعَيْنِ وَالأَنفَ بِالأَنفِ وَالأُذُنَ بِالأُذُنِ وَالسِّنَّ بِالسِّنِّ وَالْجُرُوحَ قِصَاصٌ فَمَن تَصَدَّقَ بِهِ فَهُوَ كَفَّارَةٌ لَّهُ وَمَن لَّمْ يَحْكُم بِمَا أنزَلَ اللّهُ فَأُوْلَـئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ ” ( المائدة : 45 )

وفى هذه الآية القرآنية الكريمة مبدأ قرآنى خالد يدعو للاقتصاص بنفس الطريقة ، عين بعين وأنف بأنف وأذن بأذن وسن بسن ، وعليه شتيمة رسولنا يُقتص منها بشتم أوغاد النصارى وفضح معتقداتهم الخبيثة . ومن لم يأتمر بهذا الحكم فإنه غير مسلم . ” وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ رَسُولَ اللّهِ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ ” ( التوبة : 61 ) .

يتوعد الله فى هذه الآية الكريمة الذين يسبون رسوله الأعظم .. ” وَإِنْ عَاقَبْتُمْ فَعَاقِبُواْ بِمِثْلِ مَا عُوقِبْتُم بِهِ وَلَئِن صَبَرْتُمْ لَهُوَ خَيْرٌ لِّلصَّابِرينَ ” ( النحل : 26 )

 أى إذا عاقبتم فعاقبوا بنفس العقاب الذى وقع عليكم وهو أمر صريح برد الاعتداء على كل من يسب الرسول صلى الله عليه وسلم أو يزدريه ويُشنع عليه . وفى سب الرسول الأعظم لا يجوز الصبر – إنما الصبر فى أمور أخرى – لأن الله حكم على من يسبون الرسول ويؤذونه باللعنة فى الدنيا والآخرة : ” الَّذِينَ يُؤْذُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ لَعَنَهُمُ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَأَعَدَّ لَهُمْ عَذَابًا مُّهِينًا ” ( الأحزاب : 57 ) ” وَلَمَنِ انْتَصَرَ بَعْدَ ظُلْمِهِ فَأُولَئِكَ مَا عَلَيْهِمْ مِنْ سَبِيلٍ إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ ” ( الشورى : 41- 42 ) .

آيات صريحة وواضحة لا تدعو للتخاذل والهوان والصغار وترك النصارى يسبون دون أى رد . الغريب أن هذا الطابور الخامس يدعى أن ما يُكتب عن النصرانية هو سب يجلب السب للإسلام !!

إذاً فهل الله عز وجل يسب حينما يُكفر النصارى ويسخر من معتقداتهم ويوضح لهم بشرية المسيح ويقول أن كتابهم محرف ؟! ” فَوَيْلٌ لِّلَّذِينَ يَكْتُبُونَ الْكِتَابَ بِأَيْدِيهِمْ ثُمَّ يَقُولُونَ هَـذَا مِنْ عِندِ اللّهِ لِيَشْتَرُواْ بِهِ ثَمَناً قَلِيلاً فَوَيْلٌ لَّهُم مِّمَّا كَتَبَتْ أَيْدِيهِمْ وَوَيْلٌ لَّهُمْ مِّمَّا يَكْسِبُونَ ” ( البقرة : 79 ) ” يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لاَ تَغْلُواْ فِي دِينِكُمْ وَلاَ تَقُولُواْ عَلَى اللّهِ إِلاَّ الْحَقِّ إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِّنْهُ فَآمِنُواْ بِاللّهِ وَرُسُلِهِ وَلاَ تَقُولُواْ ثَلاَثَةٌ انتَهُواْ خَيْرًا لَّكُمْ إِنَّمَا اللّهُ إِلَـهٌ وَاحِدٌ سُبْحَانَهُ أَن يَكُونَ لَهُ وَلَدٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَات وَمَا فِي الأَرْضِ وَكَفَى بِاللّهِ وَكِيلاً لَّن يَسْتَنكِفَ الْمَسِيحُ أَن يَكُونَ عَبْداً لِّلّهِ وَلاَ الْمَلآئِكَةُ الْمُقَرَّبُونَ وَمَن يَسْتَنكِفْ عَنْ عِبَادَتِهِ وَيَسْتَكْبِرْ فَسَيَحْشُرُهُمْ إِلَيهِ جَمِيعًا ” ( النساء : 171- 172 )

يقول الحق سبحانه وتعالى : ” لَّقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَآلُواْ إِنَّ اللّهَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ قُلْ فَمَن يَمْلِكُ مِنَ اللّهِ شَيْئًا إِنْ أَرَادَ أَن يُهْلِكَ الْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَأُمَّهُ وَمَن فِي الأَرْضِ جَمِيعًا وَلِلّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا يَخْلُقُ مَا يَشَاء وَاللّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ ” ( المائدة : 17 )

” لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُواْ إِنَّ اللّهَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ وَقَالَ الْمَسِيحُ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اعْبُدُواْ اللّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ إِنَّهُ مَن يُشْرِكْ بِاللّهِ فَقَدْ حَرَّمَ اللّهُ عَلَيهِ الْجَنَّةَ وَمَأْوَاهُ النَّارُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنصَارٍ ” ( المائدة : 72 ) ” لَّقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُواْ إِنَّ اللّهَ ثَالِثُ ثَلاَثَةٍ وَمَا مِنْ إِلَـهٍ إِلاَّ إِلَـهٌ وَاحِدٌ وَإِن لَّمْ يَنتَهُواْ عَمَّا يَقُولُونَ لَيَمَسَّنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ مِنْهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ ” ( المائدة : 73 ) .

 وعن بشرية المسيح عليه السلام يقول سبحانه وتعالى : ” مَّا الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ إِلاَّ رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ وَأُمُّهُ صِدِّيقَةٌ كَانَا يَأْكُلاَنِ الطَّعَامَ انظُرْ كَيْفَ نُبَيِّنُ لَهُمُ الآيَاتِ ثُمَّ انظُرْ أَنَّى يُؤْفَكُونَ ” ( المائدة : 75 ) . فهل الله يسب والعياذ بالله عندما يذكر تلك الحقائق ؟؟

إن ما يهدف إليه المحسوبين على الإسلام – وهم أشد خطراً من النصارى – أن يُفسحوا المجال للنصارى للسب وللشتم حتى يُحققوا مرادهم الصليبى الخسيس بفضل أولاد الأفاعى الذين يُشرعنون لهم شتمهم للإسلام والرسول الأعظم ويُسكتون أى صوت يرد عليهم . إنهم يريدون تحويل مصر إلى أندلس جديدة .. يشترك معهم فى هذه المؤامرة نصارى يدعون الإسلام ويقومون بنفس الدور فى الفضائيات ، ويتصلون بالبرامج المباشرة لينكروا السنة ويتحدثوا عن ارتداد الكثير من المسلمين وتحوّلهم إلى النصرانية ،

وهذا من أجل إيهام الناس أن هناك ارتداد مثل الذى يحصل فى الكنيسة الأرثوذكسية ، ويعقدون من أجل ذلك مؤتمرات ومؤامرات تثبيت العقيدة ، ويقتلون بسببها النصرانيات اللائى يعتنقن الإسلام .. وليس من الغريب أن ينشأ تحالفا بين الطابور الخامس و الكذبة الأرثوذكس ، فهؤلاء وهؤلاء يدعون الإسلام .. هؤلاء يتحدثون عن الحكمة والموعظة الحسنة وهم يرون قمامصة الكنيسة الأرثوذكسية يسبون الله ورسوله ..

 وهؤلاء يتحدثون عن الارتداد والأحاديث الموضوعة ! تحالف عجيب بين حثالة البشرية يهدف لتمييع عقيدة المسلم وتنصير مصر ، وصد انتشار الإسلام .. إنها اللعبة الأرثوذكسية التى ينفذها نصارى ومتمسلمين .. لكن أنى لهم ذلك ؟؟ فالناس باتت تعلم كل شئ ولم يعد بمقدور الطابور الخامس تجميل وجه الكنيسة القبيح .

moudk2005@yahoo.com

http://www.brmasr.com/view_columns_article.php?cat=view5&id=13661

كاهن كنيسة بوسط البلد : الكنيسة أكبر من البلد كلها

المصريون | 19-01-2010 23:26

في تصريح شديد العدائية والطائفية ، على أحداث نجع حمادي ، والتي أكدت القيادات الأمنية والسياسية في قنا أنه حادث فردي جاء ردا على اغتصاب طفلة مسلمة في فرشوط ، صرح كاهن كنيسة “مرقسية” بإحدى مناطق وسط البلد ، “أن الكنيسة أكبر من البلد كلها” .. يا عيني على الوحدة الوطنية !!

http://www.almesryoon.com/news.aspx?id=23639

– – سكوبي وعدت البابا بالضغط على الحكومة المصرية.. مرقص عزيز يقود مسيرة إلى البيت الأبيض وأقباط بريطانيا يتقدمون بمذكرة لحكومة براون

كتب أحمد حسن بكر وحسام الأسيوطي (المصريون): | 21-01-2010 00:37

       

كثف أقباط المهجر من مساعيهم للاستقواء بالخارج ومحاولة استغلال أحداث نجع حمادي الأخيرة للتحريض ضد الحكومة المصرية في إطار محاولاتهم الرامية لتدويل الأقباط، عبر الزعم بتعرضهم للاضطهاد في مصر وممارسة التمييز ضدهم، حيث ينتظر أن ينظموا تظاهرتين أمام البيت الأبيض اليوم الخميس وأمام مقر الحكومة البريطانية يوم السبت. يأتي هذا غداة استقبال البابا شنودة الثالث بطريرك الأقباط الأرثوذكس مارجريت سكوبي السفيرة الأمريكية بالقاهرة بالمقر البابوي بالعباسية يوم الثلاثاء لمناقشة أحداث نجع حمادي عشية عيد الميلاد،

حيث أعربت في أعقاب اللقاء عن قلق الولايات المتحدة بشأن ما وصفته بالتجاوزات بحق الأقباط في مصر. وعلمت “المصريون” أن السفيرة الأمريكية وعدت البابا شنودة بالتدخل لحمل الحكومة المصرية على إصدار حزمة من القوانين لحماية الأقباط ولحل مشاكل بناء الكنائس، ومنع التميز بالوظائف العليا، وكذا تخصيص “كوتة” للأقباط بمجلسي الشعب والشورى، على غرار النسبة التي يقرها الدستور للعمال والفلاحين بالبرلمان. وينتظر أن يقود القمص مرقس عزيز، كاهن كنيسة العذراء المعلقة بمصر القديمة مسيرة لأقباط الولايات المتحدة صباح اليوم الخميس إلى البيت الأبيض بواشنطن، وذلك لدعوة الإدارة الأمريكية إلى ممارسة ضغوط على مصر بزعم وجود اضطهاد للأقباط في مصر على خلفية حادث نجع حمادي الأخير.

 وخصصت كنيسة مارمرقس بفيرفاكس بولاية فيرجينيا وكنيسة العذراء بولاية ميريلاند حافلات لنقل المتظاهرين إلى مقر البيت الأبيض، ومن المتوقع أن تحشد المسيرة أعدادًا غفيرة من المتظاهرين. وفي لندن، يستعد أقباط المهجر ببريطانيا للتظاهر أمام مقر رئيس الحكومة البريطانية ظهر يوم السبت، حيث سيتقدم المتظاهرون بالتماس إلى رئيس الوزراء البريطاني، ووزير الخارجية البريطاني، وكافة الجهات الرسمية المعنية، لسرعة التدخل لحماية حقوق أقباط مصر، على حد زعمهم.

وحصل المتظاهرون على موافقة الشرطة البريطانية للتظاهر لمدة ثلاث ساعات ابتداءً من الساعة الثانية عشرة ظهرًا وحتى الثالثة بعد الظهر، وقد وفرت الكنائس حافلات لإحضار المتظاهرين من برايتون ومارجيت وكنائس ايبارشية إيرلندا واسكتلندا وشمال شرق إنجلترا.

http://www.almesryoon.com/news.aspx?id=23706