كم إلها تعبد يا نصراني ؟!

القديس اغسطينوس : بولس نفسه لم يفهم التثليث
العلامة أريجانوس : يسوع خلق الروح القدس
ترتليان : يسوع شريك لله
القديس أثناسيوس الله اتخذ يسوع شريكا له في الملك
القديس أثناسيوس : ليس الآب هو الإبن ولا الابن هو الآب
القديس جاستن الشهيد : سوف أثبت لك وجود إله آخر

هذا هو علم آباء الكنيسة الأولون بالثالوث المفترى.

والتثليث الذي يحاول القساوسة توضيحه لأتباعهم لا وجود له ولا محل له من الإعراب عند القديسين السابق ذكرهم ناهيك عن ان موضوع التثليث نفسه لم يحدث به كتاب النصارى على الإطلاق ولا يوجد نص واحد يتيم يشير ولو بالتلميح إلى الثالوث المزعوم .
ونجزم أن كهنة النصارى سوف يلجأون للنص الشهير جدا من رسالة يوحنا الأولى الذى يقول فيه :
[ فان الذين يشهدون في السماء هم ثلاثة الاب و الكلمة و الروح القدس و هؤلاء الثلاثة هم واحد . و الذين يشهدون في الارض هم ثلاثة الروح و الماء و الدم و الثلاثة هم في الواحد] (يوحنا الأولى 5 : 7-8).

وطبعا كلنا يعلم وقد وضحنا في أكثر من موضوع أن هذا النص غير موجود في اي نسخة يونانية قبل القرن السادس عشر!!!

وهذا تسجيل للمدعو البابا شنودة رأس الكنيسة المصرية الأرثوذكسية يعترف فيه أيضا ويقول بالنص باللهجة المصرية: ((الآب مش الإبن والإبن مش الآب))

http://www.youtube.com/user/m03az1

وهو يشير إلى شخصين من أشخاص ((أقانيم – بحسب التعبير النصارى)) التثليث إذ جعلوا ذات الله تبارك وتعالى مركبة أو مجزأة إلى ثلاثة وقالوا بتميز كل جزء أو شخص فهم ثلاثة في واحد وواحد في ثلاثة كما يزعمون ونفوا أن يكونوا على عبادة ثلاثة آلهة ولكن الحقيقة هي كذلك.

وهاهو اعتراف البابا شنودة يشهد بهذه الحقيقة إذ يتضح جلياً من التسجيل أن الآب ((الله)) ليس هو الإبن ((المسيح عليه السلام)) فكيف يصح بعد هذا الاعتراف زعم الكنيسة أن المسيح هو الله أو أن المسيح مساو لله وند له؟!

فكم إلها تعبد أيها النصراني؟!!

ونذكر النصارى بقول الحق سبحانه وتعالى :
(لَّقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُواْ إِنَّ اللّهَ ثَالِثُ ثَلاَثَةٍ وَمَا مِنْ إِلَـهٍ إِلاَّ إِلَـهٌ وَاحِدٌ وَإِن لَّمْ يَنتَهُواْ عَمَّا يَقُولُونَ لَيَمَسَّنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ مِنْهُمْ عَذَابٌ أليم)
Advertisements

6 responses to “كم إلها تعبد يا نصراني ؟!

  1. التثليث والألوهية

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيد الخلق أجمعين ومن تبعه ومن والاه بإحسان إلى يوم الدين ومن يهد الله فهو المهتدى ومن يضلل فأولئك هم الخاسرونإن التثليث النصراني يتأرجح بين التوحيد والشرك ، فهم يقولون إن الله واحد في ثلاثة ، أو ثلاثة في واحد ، وكأنهم لا يدرون أهو واحد أم ثلاثة **؟* كيف يكون الواحد في ثلاثة أو الثلاثة في واحد ؟* ؟، وحول هذا المعنى يتفلسفون مضطربين في إجاباتهم، كثير منهم غير مقتنعين ؛ فإذا سألت أياً منهم هل تعبد إله واحد أم آلهة متعددة ؟ سيجيبك : بل أعبد إله واحد وأؤمن بإله واحد فقانون الإيمان المسيحي عندنا يقول نؤمن بإله واحد.
    وإذا قلت له : من هو هذا الإله الواحد؟

    سيجيبك : الله(الأب) + الله (الابن) + الله( الروح القدس)، فقل له : كيف ؟ هؤلاء ثلاثة آلهة وأنت قلت أنك تعبد إله واحد ؟ سيجيبك : هؤلاء ثلاثة ولكنهم واحد.
    ويا سبحان الله عندما تسأل أحدهم هل تفهم التثليث أم تؤمن به يقول لك الإثنين فإذا طلبت منه شرح التثليث يتهرب البعض بحجة أنه ليس إكليريكيا والبعض الآخر يقول لن تفهم بدون أن تؤمن وفى المجمل لا أحد يفهمك شيئا فالإيمان بدون فهم هو المطلوب.

    فهذا قاموس الكتاب المقدس يقول : هو إله واحد الأب والابن والروح القدس ، جوهر (ذات) واحد متساوون في القدرة والمجد.
    هذه هي عقيدة التثليث عند النصارى ، والتي تخالف الحس والعقل معاً، وبسبب ذلك جعلوها سراً غيبيا ًمن ضمن مجموعة أسرار غيبية ، والحقيقة أن كثيرين من النصارى يخفون بداخلهم الريبة والشك من هذه العقيدة ذات الفلسفة العجيبة التي يرفضها العقل والمنطق ، ولكن النصارى يحاولون تقريب الثالوث بضرب الأمثلة التي نتج عنها تصورات مختلفة ومتناقضة أيضاً ومع ذلك لم يصلوا إلى إقناع أنفسهم فضلاً عن إقناع غيرهم
    بعض الأمثلة في تقريب الثالوث عند النصارى:

    1) الثالوث كالروح والماء والدم:
    يقول إنجيل يوحنا : ” والروح هو الذي يشهد لأن الروح هو الحق فإن الذين يشهدون هم ثلاثة ( الروح والماء والدم ) والثلاثة متفقون”
    ولكن هذا المقطع قد أزيل من الكتاب المقدس وتم وضع نص آخر بدلا منه لتقويه عقيدة التثليث.والنص المضاف لن تجده فى النسخه القياسيه أو نسخة الملك جيمس ولسوف تجده فى هامش الكتاب ومكتوب بجانبه ما يوجد بالهامش هو للتوضيح فقط وليس من أصل الكتاب ولكن بفعل فاعل تم تحريك النص من الهامش إلى أصل الكتاب.
    1Jn:5:7 ( فان الذين يشهدون في السماء هم ثلاثة الآب والكلمة والروح القدس وهؤلاء الثلاثة هم واحد).
    وبهذا النص تم تقوية وإعتماد عقيدة التثليث الضعيفه حيث أن النص الوحيد الذى ذكر الثلاثه الآب والإبن والروح القدس كان فى إنجيل متى.
    Mt:28:19 19 ( فاذهبوا وتلمذوا جميع الامم وعمدوهم باسم الآب والابن والروح القدس.) ولم يذكر أن الثلاثه إله أو أن الثلاثه هم واحد لذلك وجد من وضع النص المضاف بغيته وضالته المنشوده فى هذا الهامش فأضافه للنص.

    2) يقول (كانت) في القرن الثامن عشر : ” الأب ، والابن، والروح القدس ، ثلاث صفات أساسية في اللاهوت ،وهي القدرة والحكمة والمحبة ، أو ثلاث فواعل هي : الخلق والحفظ و الضبط”

    3) والبعض يشبهها بالشجرة فإن لها أصل وهي الجذور والساق والورق.

    4) “ومرة يشبهونها بالشمس المكونة من جرم وأنها تنير الأرض وتدفئها “.

    5) وبعض الفلاسفة يقول إن الله سبحانه وتعالى يتكون من ثلاثة أقانيم (أي ثلاثة عناصر أو أجزاء) : الذات، والنطق ، والحياة ؛ فالله موجود بذاته ، ناطق بكلمته، وحي بروحه، وكل خاصية من هذه الخواص تعطيه وصفاً معيناً ، فإذا تجلى الله بصفته ذاتاً سمي الأب وإذا نطق فهو الابن ، وإذا ظهر كحياة فهو الروح القدس”.

    ولكن القس (توفيق جيد ) يعترض على هذه الفلسفات قائلاً :
    ” إن تسمية الثالوث باسم الأب والابن والروح القدس تعتبر أعماقاً إلهية وأسراراً سماوية لا يجوز لنا أن نتفلسف في تفكيكها وتحليلها ، ونلصق بها أفكاراً من عنديّاتنا “، ويقول أيضاً في كتابه (سر الأزل ) : ” إن الثالوث سر يصعب فهمه وإدراكه ، وإن من يحاول إدراك سر الثالوث تمام الإدراك كمن يحاول وضع مياه المحيط كلها في كفه! “

    ويرى كذلك فلاسفة المسيحية أن الإنسان خلق على صورة الله ، فكما أن الله مثلث الأقانيم كذلك فإن الإنسان مكون من ثلاثة عناصر ، فالإنسان بذاته كائن على صورة الله ومثاله، وناطق على صورة الله ومثاله، وحي على صورة الله ومثاله”.
    هكذا يتخبطون فيجعلون الأقانيم الثلاثة وهي أشخاص ثلاثة ، صفات فهم يحولون الأشخاص إلى صفات لجوهر واحد وهو الإله.

    ونحن نقول : إن هذا الإله لا يتصف بصفات ثلاث بل يتصف بعشرات ، بل بمئات الصفات فهو الخالق الرازق القادر الحكيم العليم ..إلخ من أسمائه وصفاته ،ولتقريب الفهم أكثر نقول : إن جميع الناس يتصفون بصفات عديدة ، ولكن لم يقل أحد أن هذه الصفات هي ذوات متعددة ، فالرجل الواحد يوصف بأنه طويلاً ، أسمر ، كريم ، شجاع ، مثقف ،ذكي ..إلخ من الصفات المتعددة، ولكنها لذات واحدة لا لأشخاص متعددين وهذا ما يفهمه العقل ويقبله المنطق.

    “والحقيقة إن فلسفة التثليث عضو غريب أ ُدخل إلى جسد المسيحية المريض ، فإذا به يزيد الجسد اعتلالاً ويبعث فيه بدل الانتظام والصحة ، فوضى واضطراب ، ليصبح علة وعالة عليه، يحمله الجسد العليل ، فينوء بحمله ، فلا هو ملفوظ منه ، ولا هو مقبول فيه”.

    النص الذي يعتمد عليه المسيحيون في التثليث وتنفيذه :
    وكما ذكرنا آنفا,اعلم أيها القارئ الكريم أن (الثالوث) لم يرد بهذا الاسم ولا مرة واحدة في كتب العهد القديم ولا العهد الجديد . وأن النص الذي يعتمدون عليه في التثليث ما جاء في إنجيل متّى فقط دون غيره من الأناجيل “…. وعمدوهم باسم الأب والابن والروح القدس “

    والسؤال يوجه إلى المسيحيين ؛ هل في هذا دليل على الثالوث؟ وهل ذكر ثلاثة أشخاص متتالية تمثل شخص واحد ؟!

    الجواب : كلا لأن العطف يقتضي المغايرة ، أي عمدوهم باسم كل واحد من هذه الثلاثة المتغايرة ؛فالأب هو الله وهو أب لكل الأنبياء بل لعموم المؤمنين كما هو مصرح في الإنجيل ، والابن الذي يراد منه المسيح فقد أطلق ابن على إسرائيل وآدم وداود وسليمان وعلى كل صالح كما هو مصرح في الإنجيل أيضاً ، والروح القدس ، فهو ملك الوحي والذي تنـزل على جميع الأنبياء وليس على المسيح فقط”، هذا من ناحية ثم من ناحية أخرى فإن العلماء يشكون في هذا النص الذي في خاتمة إنجيل متّى فهذه الخاتمة مشكوك فيها ويعتبرونها دخيلة ؛ ويرجع هذا الشك كما يقول (أدولف هرنك)- وهو من أكبر علماء التاريخ الكنسي- يقول : إن صبغة التثليث هذه غريب ذكرها على لسان المسيح ولم يكن لها نفوذ على عصر الرسل وهو الشيء الذي كانت تبقى جديرة به لو أنها صدرت عن المسيح شخصياً”

    ثم إن متّى وحده قد تفرد بذكر هذه الحقيقة دون سائر كتبة الأناجيل الأخرى ؛ فكيف يتفرد متّى بهذه العقيدة التي لا تُقبل مسيحية أي نصراني إلا بهذه العقيدة؟!

    ” لماذا لم ينقل إلينا كل من مرقس ولوقا ويوحنا هذا القول عن المسيح إن كان صدر منه حقاً ؟! وهم الذين ذكروا من الأمور ما هو أتفه وأقل قيمة ًوقدراً من هذا الركن الأساسي في الإيمان ؟ أتراهم لم يسمعوا بهذا القول عن المسيح ، من أجل ذلك لم يذكروه أو يدونوه في أناجيلهم التي ألفوها ؟!!! أم أنهم خانوا أمانة النقل ؟! أم أن المسيح لم يقل بهذا القول ، و الذي ذكره متّى كان غرض من أغراضه ، فنسبها إلى المسيح u حتى تسود وتأخذ طابع القدسية ؟؟
    أصل فكرة الثالوث في المسيحية :

    إن الفكرة أو بالأصح عقيدة الثالوث لم تدخل إلى المسيحية إلا في القرن الرابع الميلادي حيث تشكلت هذه النظرية بواسطة (أثاناسيوس) وهو راهب مصري من الإسكندرية وقد تمت الموافقة عليها في المجامع المسكونية الأول والثاني ، وتشهد دائرة المعارف الفرنسية بأقوال قدماء المؤرخين على ذلك فيقول (جوستن مارستر)مؤرخ لاتيني في القرن الثاني : ” إنه كان في زمنه في الكنيسة مؤمنون يعتقدون أن عيسى هو المسيح ويعتبرونه إنساناً بحتاً وإن كان أرقى من غيره من الناس، وحدث بعد ذلك أنه كلما نما عدد من تنصر من الوثنيين ؛ ظهرت عقائد جديدة لم تكن من قبل”،فقد كان المسيحيون الأوائل موحدين ، وكانت تلك هي تعاليم المسيح وتلاميذه ، ولكن بولس الذي أدخل إلى النصرانية معظم العقائد الباطلة ؛ نادى أولاً بألوهية المسيح ، وعارض تلاميذ المسيح ومضى في ترويج أفكاره لأطماع توسعية أرادها ، وسنتحدث عن هذا بالتفصيل عند حديثنا عن بولس مؤسس المسيحية اليوم.

    “وبنظرة تاريخية سريعة على القرون الأولى للمسيحية ترينا أن النصرانية كانت بين شقي الرحى ، بين اضطهاد اليهود ، واضطهاد الوثنية الرومانية ، وفي سنة 325م كانت القسطنطينية قاعدة الدولة الرومانية الشرقية ، ولما كان أغلب رعايا الإمبراطور قسطنطين من المسيحيين ، وكان أغلب الوثنيين في حوزة روما في الغرب ، فلكي يقوّي مركزه قرب المسيحيين إليه ، ولكن لما كانوا هم أنفسهم مختلفين حول المسيح فقد دعاهم إلى عقد مجمع لحسم هذه الخلافات العقائدية التي كان لها أثرها على إشاعة عدم الاستقرار في إمبراطوريته لذلك عقد مجمع نيقيّة سنة 325 وقد حضره(204 8) أسقفاً من جميع أنحاء العالم وذلك لتحديد من هو المسيح ، فتناظر المجتمعون وقرر(1731) من الأساقفة المجتمعين وعلى رأسهم (آريوس) أن المسيح إنسان ،

    ولكن (أثناسيوس)الذي كان شماساً بكنيسة الإسكندرية انتهز هذه الفرصة فأراد أن يتقرب إلى قسطنطين الوثني فأعلن أن المسيح هو الإلة المتجسد ، وتبعه في ذلك الرأي (317)عضواً ومال قسطنطين الذي كان ما يزال على وثنيته إلى رأي (أثناسيوس) لما فيه من عقيدة وثنية تؤمن بتجسيد الآلهة ونـزولها من السماء ، فأقر مقالة (أثناسيوس) وطرد الأساقفة الموحدين وعلى رأسهم (آريوس) ، وأخطر من هذا أنه قضى بحبس الكتاب المقدس فلا يسمح بتداوله بين الناس ، وان يقتصر تعليم الدين على ما يقوم القساوسة بتلقينه للناس “،

    وبهذا “سيكون من قبيل الجهد الضائع محاولة العثور على حكمة واحدة أو وحي أو أية رسالة مرفوعة إلى يسوع المسيح بلغته الخاصة ، ويجب أن يتحمل مجمع نيقيه إلى الأبد مسئولية جريمة ضياع الإنجيل المقدس بلغته الآرمية الأصلية ، وهي خسارة لا تعوض” وقد خرجت من مجمع نيقية قرارات اعتبرت مع قرارات مجمع آخر عقد عام 381م هو مجمع القسطنطينية ” والذي حضره (150)أسقفاً وقد كان حصيلة هذا المجمع الصغير أن الروح القدس هو إله من جوهر الله “،

    وبهذين المجمعين اكتملت عقيدة التثليث عند النصارى؛ فالتثليث المسيحي لم يكن معروفاً إلى سنة 325م حيث عقد مؤتمر نيقية ، ولم يعترف المؤتمر إلا بالأب والابن ،ثم أدخلوا الروح القدس عام 381 م في مجمع القسطنطينية كما رأينا ،” وقد جاء التثليث بالتصويت في المجامع -تصويت مصحوب بالتهديد والوعيد- تصويت على حل وسط ،

    أراد الإمبراطور الروماني إلهاً يعجبه هو شخصياً ، إلهاً ليس واحد حتى لا يغضب الوثنيون الذين يؤمنون بتعدد الآلهة ، وإلهاً واحداً حتى لا يغضب الموحدين ! ؛ فكان اختراع التثليث ، واحد في ثلاثة أو ثلاثة في واحد ؛ فهو واحد إن شئت أو هو ثلاثة إن شئت ، وهكذا فإن التثليث ليس قول عيسى ولا وحياً من الله، بل هو اختراع إمبراطوري ، صدر على شكل مرسوم أجبر الناس على تكراره دون فهم أو تصديق ، آمن به، آمن به فقط و لا تسأل “.
    وهكذا تشكلت عقيدة التثليث ،ووضع قانون الإيمان المسيحي.[/b]

    تطابق عقيدة الثالوث المسيحي مع معظم الوثنيات القديمة :

    ولكي يتم التأكد من أن أصل عقيدة التثليث عند المسيحيين منقولة برمتها من عقيدة الوثنيين التي كانت سائدة في ذلك العصر منها على سبيل المثال عقيدة الهنود القدماء في الشمس ، يقول (مافير)في كتابه المطبوع عام 1895م والذي ترجمه إلى العربية (نخلة شفوات)عام 1913م؛ يقول فيه : ” لقد ذكر في الكتب الهندية القديمة التي ترجمت إلى الإنكليزية شارحة عقيدة الهنود القدماء ما نصه: ” نؤمن بسافستري( أي الشمس )إله واحد ضابط الكل ، خالق السماوات والأرض ، وبابنه الوحيد آتي (أي النار) نور من نور ، مولود غير مخلوق ، تجسد من فايو (أي الروح) في بطن مايا (أي العذراء).
    ونؤمن( بفايو )الروح الحي ، المنبثق من الأب والابن الذي هو مع الأب والابن يسجد له ويمجد “.
    وهكذا نجد أن الثالوث الهندي القديم هو:
    1) سافستري : الشمس ( أي الأب السماوي).
    2) آتي : أي الابن وهو النار المنبثقة من الشمس .
    3) فايو : نفخة الهواء (أي الروح).

    وننظر نظره سريعه على قانون الإيمان المسيحى نرى أن :
    ينص قانون الإيمان المسيحي على التالي : ” نؤمن بإله واحد،وأب ضابط الكل،خالق السماوات والأرض ، كل ما يرى ولا يرى ، وبرب واحد ، يسوع المسيح ابن الله الوحيد ، المولود من الأب قبل كل الدهور ، نور من نور إله ، حق من إله حق ، مولود غير مخلوق ، مساوٍ للأب في الجوهر الذي به كان كل شيء ، الذي من أصلنا نحن البشر ، ومن أجل خلاص نفوسنا نـزل من السماء ، وتجسد من الروح القدس ، ومن مريم العذراء ، وتأنّس (صار إنساناً) وصلب في عهد (بيلاطس) النبطي ، وتألم ، وقبر ، وقام من بين الأموات في اليوم الثالث كما في الكتب ، وصعد إلى السماء وجلس عن يمين الأب ، وأيضاً أتى في مجده ليدين الأحياء والأموات ، الذي ليس لملكه انقضاء”،

    ” إن أفكار هذا القانون لم تسد لمنطقيتها أو لأن الناس قد تقبلوها ولكنها سادت بسلطة الدولة ، وبقوة الإمبراطور الذي أعجب بهذه الأفكار لاقترابها من أفكار الوثنية “

    أعلمت الآن عزيزى القارئ الكريم مدى تطابق القانونين؟؟؟

    “إن المتتبع لعقائد المسيحية يجدها مطابقة لمعظم الديانات الوثنية القديمة، ولا يكاد يوجد فرق بين هذه الديانات وبين المسيحية سوى فروق شكلية بسيطة في الاسم والصورة”.

    فهناك ثالوث عند قدماء المصريين أشهرها “أوزيريس” وهو الإله الآب و”إيزيس”وهي الإله الأم و”حورس”وهو الإله الابن، وقد عبد هذا الثالوث في لا هوت عين شمس.

    وهناك الثالوث البرهمي في الهند، وأشهر وأعظم عبادتهم اللاهوتية هي التثليث، وهذا الثالوث هو (برهمة – فشنو -سيفا) ثلاثة أقانيم في واحد:
    فالرب :برهمة
    والمخلص :فشنو
    والمهلك :سيف
    ا
    وهناك ثالوث بوذي،انتشر في الهند والصين واليابان ويسمى مجموعهم الإله “فو”،

    وأيضاً الثالوث الروماني ويتكون هذا الإله من “الله- الكلمة- الروح”.

    إذن فليست عقيدة التثليث في المسيحية إلا فكر وثني عاش في خلد الوثنيات القديمة ، وبالمقارنة بين الثالوث المسيحي والثالوث الفارسي يتضح لنا مدى التشابه الكبير بينهما .
    التثليث ( شرك أم توحيد ) ؟؟؟

    ليس هذا المقال لمناقشة سهولة و صعوبة فهم الثالوث ، بل هو لتوضيح حقيقة أن الثالوث عقيدة شرك، يشترك فيها عدة أشخاص في الألوهية. و هذا يختلف كل الاختلاف عن عقائد التوحيد، بل هي أشبه بعقائد التعددية اليونانية و الهندية و المصرية.

    الموضوع برأيي يتركز في هذا السؤال البسيط أوجهه لكل مسيحي :
    هل تعبد شخصاً واحداً أم ثلاثة أشخاص ؟
    لاحظ رجاء أنني لم أسأل : “هل تعبد إلها أم ثلاثة آلهة “؟ السؤال واضح.

    تعلّم الكنيسة المسيحية أن اللـه هو عبارة عن ثلاثة أقانيم ذو شخصيات مستقلة، و لكنها متحدة في الطبيعة الجوهرية الإلهية. فمثلا في العهد الجديد، الروح القدس حل على يسوع، و يسوع كان يكلم الاب. تقول الكنيسة أن هذا يدل على وجود ثلاثة أشخاص مستقلين من ناحية الشخصية، و متحدين من ناحية الجوهر.
    اذا كان المسيح هو اللـه، و الاب هو اللـه، و الروح القدس هو اللـه، فالمسيحي اذن يعبد المسيح، و يعبد الاب، و يعبد الروح القدس.

    فعندما تقول المسيحية أن هناك ثلاثة أشخاص يتكلمون مع بعضهم البعض و يحبون بعضهم، يكون المسيحيون هنا قد سلبوا من مفهوم اللـه أحد أهم مميزات وحدانيته، و جعلوا منه ثلاثة شخصيات مشتركين مع بعضهم البعض في “جوهر الألوهة”.

    المسيحية اليوم تقول أنها تعبد ثلاثة أشخاص. هذه هي النقطة التي أركز عليها. قد تحاول الكنيسة تبرير موقفها هذا بالزعم أن الثلاث أشخاص هم “إله واحد”، و لكنها لا تنكر أنها تعبد ثلاث أشخاص مستقلين (لكن غير منفصلين).

    والسؤال : إذا لم يكن هذا هو الشرك بعينه، و التعددية في العبادة، فما هو الشرك و ما هي التعددية؟

    لذلك كما قلت في البداية : عندما تسأل المسيحي عن إلهه، لا تسأله ان كان يعبد إلها واحدا او ثلاثة آلهة فهو متعود على الرد بأنه يعبد إلهاً واحداً و الكلام كما يقولون – ببلاش وليس بفلوس -. لكن السؤال الحقيقي هنا هو: هل تعبد شخصا واحدا أم ثلاث أشخاص؟ و هو ان كان مسيحيا على مذهب الكاثوليك او الارثوذكس او البروتستانت و أراد قول الحقيقة، فهو سيقر بأنه يعبد ثلاثة أقانيم، و الأقنوم هو الشخص (ترجمة الاقنوم بالانجليزية Person أي شخص).

    قرأت مرة مقالة لإمرأة هندوسية تتحدث عن ديانتها، و في نهاية الاحاجيج التي أقامتها، قالت ان الهندوسية هي ديانة توحيد و ليست ديانة تعدد الآلهة، فهذه الآلاف المؤلفة من الشخوص التي يعبدها الهندوسيون هي كلها ذات طبيعة إلهية و جوهر واحد منبثق من الإله المدعو “براهما” على ما أذكر.
    ضحكت طويلا عندما قرأت هذه المقالة لأن هذا هو نفس ما يقوله المسيحيون. هم يعبدون ثلاثة أشخاص و لكنهم يتحججون قائلين انهم مشتركون بجوهر إلهي واحد، مستعملين نفس الحجة التي يستعملها الهندوسيون.
    و شتان ما بين هؤلاء و بين التوحيد المجرد القائم على أن اللـه واحد بجوهره و بشخصه.

    المسيحي يعبد ثلاثة أشخاص (الاب و يسوع و الروح القدس)، و هو يزعم أن هؤلاء الثلاثة اشخاص مشتركون في جوهر الألوهية. هذا ما أسميه أنا إشراك في الألوهية، أي أن المسيحية ديانة شرك.
    بتقديري الشخصي المسيحيون يتسترون تحت غطاء “إله واحد”، و هي عبارة كلماتها لا معنى لها اذا ما تقرب المرء أكثر من عقائدهم الحقيقية التي تقر بصراحة أنهم يعبدون ثلاثة أقانيم، أي ثلاثة أشخاص متميزين و مستقلين في شخصياتهم، طبعا تحت غطاء اتحادهم في “الجوهر الإلهي”.
    لكن لا أعلم لماذا يتردد المسيحيون في الإجابة الصريحة و الواضحة عند سؤالهم، بنعم أو بلا: هل تعبدون شخصاً واحداً أم تعبدون ثلاثة أشخاص؟

    تفنيد عقيدة التثليث
    -إنجيل متى الإصحاح 5 : 17 من أقوال المسيح عليه السلام : -” ما جئت لأنقض بل لأكمل “
    أي أن الهدف من بعثته هو إتمام ما سبق من الشرائع وقد نصت شريعة موسى عليه السلام على التوحيد كما في سفر الخروج الإصحاح 20 : 3 . لماذا لم يُعَرِّف المسيح عليه السلام والأنبياء السابقون بعقيدة التثليث ؟

    -إنجيل متى الإصحاح 6 : 24 من أقوال المسيح عليه السلام : -” لا يقدر أحد أن يخدم سيدين”
    فكيف يقدر أن يخدم ثلاثة آلهة ؟!

    -إنجيل متى الإصحاح 15 : 9 من أقوال المسيح عليه السلام : – ” وباطل يعبدونني وهم يعلمون تعاليم هي وصايا الناس “
    شهادة من المسيح عليه السلام على بطلان عقيدة أتباعه

    -إنجيل متى الإصحاح 19 : 17 +إنجيل مرقس الإصحاح 10 : 18
    من أقوال المسيح عليه السلام : -” ليس أحد صالحاً إلا واحد وهو الله “
    إذا كان المسيح عليه السلام قد رفض أن يدعى صالحاً فكيف يرضى بأن يدعى إله ؟

    -إنجيل متى الإصحاح 26 : 20 – 30
    إنجيل مرقس الإصحاح 14 : 17 – 26
    إنجيل لوقا الإصحاح 22 : 14 – 23
    هذه قصة العشاء الأخير. يأكلون لحم ربهم ويشربون دمه ! ألا يعني هذا تكراراً لأذى المسيح عليه السلام؟
    يعتقد بعض النصارى أن كلاً من الخبز والخمر يتحول إلى المسيح الكامل بناسوته ولاهوته . ألا يعني ذلك
    أن من يتناول قدحين من الخمر إضافة إلى الخبز والمسيح الأصلي فإنه يصبح لديه 4 مسحاء ؟

    -إنجيل متى الإصحاح 28 : 19 “باسم الآب والابن والروح القدس”
    1- اعتادت الكنيسة التعميد باسم المسيح فقط كما في أعمال الرسل الإصحاح 2 : 38 وأعمال الرسل الإصحاح 8 :
    16 فهل عصى بطرس معلمه ؟
    2- يرفع في بعض بلادنا العربية شعار ” الله-الوطن-الملك ” هل يعني هذا أن الثلاثة نفس الشخص أو متساوون ؟
    إذا كان النصارى يؤمنون بأن الله سبحانه وتعالى موجود دائماً وأنه محيط بكل شيء دائماً فهل يُعقل أن يكون الثلاثة يحيطون بكل شيء في نفس الوقت أو أن واحداً منهم يتولى ذلك وهنا ما هي مهمة الآخَرَين ؟ ومن تولى مهمة المسيح عليه السلام أثناء وجوده على الأرض ؟ لو كانا متساويين فهل بإمكان المسيح عليه السلام تكليف الله جل وعلا بالقيام بمهمة ؟
    3- إذا كان لكل إله منهم صفات لا تنطبق على الاثنين الآخَرَين وأن الثلاثة وُجدوا في آن واحد فهل نستطيع عكس عبارة ” باسم الآب والابن والروح القدس ” لتصبح ” باسم الروح القدس والابن والآب ” ؟ إن الأب يُنتِج ولا يُنتَج والابن مولود وليس بوالد .
    4- لم يرد في الإنجيل وصف منفصل لكل منهم
    5- لا يمكن للوحدة الرياضية ( هنا العدد 1 ) أن تكون قسماً أو كسراً أو مضاعفاً لذاتها
    6- إذا وُصف الله سبحانه وتعالى بأنه الموجِد والمُعدِم ووصف المسيح عليه السلام بأنه المخلص والفادي ووصف الروح القدس بأنه واهب الحياة فهل يجوز أن نصف كلاً منهم بجميع هذه الصفات كأن يتصف الإبن بأنه موجد وفادي وواهب للحياة ؟
    7- الروح القدس ليست مستقلة فقد جاء في :-
    -سفر حزقيال الإصحاح 37 : 14 “وأجعل روحي فيكم فتحيون “
    تعني هنا النفس الإنسانية الناطقة وإلا لكان آدم وجبريل عليهما السلام إلهين

    -إنجيل لوقا الإصحاح 11 : 13 “بالحري الآب الذي في السماء يعطي الروح القدس للذين يسألونه “
    أي أن الروح القدس هبة من الله سبحانه وتعالى

    -إنجيل يوحنا الإصحاح 14 : 26 “وأما المعزي الروح القدس”
    إذن الروح القدس صفة للمعزي الجديد

    -أعمال الرسل الإصحاح 2 : 4 “وامتلأ الجميع من الروح القدس”
    لا يمكن أن تقسم روح واحدة إلى عدة أرواح

    -رسالة بولس إلى أهل رومية الإصحاح 8 : 9 “وأما أنتم فلستم في الجسد بل في الروح إن كان روح
    الله ساكناً فيكم “
    الروح تعيش داخل المؤمنين فلا يمكن أن تكون عدة أرواح

    -رسالة بولس الأولى إلى أهل كورنثوس الإصحاح 2 : 12 ” بل الروح الذي من الله “
    أي أنها ليست الله سبحانه وتعالى فكيف تكون الله وهي منه ؟

    -رسالة بولس الأولى إلى أهل كورنثوس الإصحاح 2 : 13 ” بما يعلمه روح القدس”

    -رسالة بولس الأولى إلى أهل كورنثوس الإصحاح 6 : 19 ” أم لستم تعلمون أن جسدكم هو هيكل
    للروح القدس الذي فيكم”
    الأتقياء هيكل الروح القدس فكيف تكون واحدة وبهذا العدد ؟

    -إنجيل مرقس الإصحاح 16 : 15 ” واكرزوا بالإنجيل للخليقة كلها “
    هذا أقدم الأناجيل ولم يذكر التثليث

    -إنجيل مرقس الإصحاح 16 : 19 ” وجلس عن يمين الله “
    1- لا يعني أنه أيضاً إله فهل إذا جلس إنسان عن يمين ملك يصير ملكاً ؟
    2- لو كان إلهاً فلماذا لم يجلس في الكرسي المركزي ؟
    3- ثم إن وجود كرسيين دليل على وجود اثنين منفصلين
    4- أثبت اكتشاف مخطوطة في دير سانت كاثرين في سيناء وتعود إلى القرن الخامس أن هذا الإنجيل ينتهي عند 16 : 8 أي أن الجمل من 9 – 20 أضيفت فيما بعد .

    -إنجيل يوحنا الإصحاح 1 : 1 ” في البدء كان الكلمة والكلمة كان عند الله وكان الكلمة الله “
    كيف يكون الله سبحانه وتعالى وعند الله ؟
    إنجيل يوحنا الإصحاح 1 : 14 ” والكلمة صار جسداً “
    إذا كانت الكلمة هي الله سبحانه وتعالى فهذا يعني أن الله سبحانه وتعالى صار لحماً ؟
    أليس هذا تجديف وكفر؟ إنجيل يوحنا الإصحاح 1 : 18 ” الله لم يره أحد قط “
    إن التفسير المنطقي لمعنى الكلمة هو ” أمر الله “
    جاء في إنجيل لوقا الإصحاح 3 : 2 ” كانت كلمة الله على يوحنا “فهل تعني أن الله
    سبحانه وتعالى كان على يوحنا ؟

    -إنجيل يوحنا الإصحاح 10 : 30 من أقوال المسيح عليه السلام : -” أنا والآب واحد “
    أي وحدة الهدف لأن المسيح عليه السلام يدعو لما أمره الله سبحانه وتعالى به
    وإلا فإن ما جاء في إنجيل يوحنا الإصحاح 17 : 21 – 22 ” ليكون الجميع واحداً كما أنك أنت أيها الآب فيَّ وأنا فيك ليكونوا هم أيضاً واحداً فينا…. كما أننا واحد “
    هل عبارة المسيح عليه السلام هذه تعني مساواة الـ 12 تلميذاً بالله سبحانه وتعالى ؟ فإذا أضفنا لهم التثليث ألا يصبح لدينا 15 إله ؟

    -إنجيل يوحنا الإصحاح 10 : 35 من أقوال المسيح عليه السلام :-” إن قال آلهة لأولئك الذين صارت إليهم كلمة الله” فهل يعني هذا أن كل من أطاع الله سبحانه وتعالى يصير إلهاً ؟

    -رسالة يوحنا الأولى الإصحاح 5 : 7
    “فإن الذين يشهدون في السماء هم ثلاثة الآب والكلمة والروح القدس وهؤلاء الثلاثة هم واحد “
    ألا يعني هذا أن كلاً منهم يساوي ثلث إله !

    -رسالة يوحنا الأولى الإصحاح 5 : 8
    ” والذين يشهدون في الأرض هم ثلاثة الروح والماء والدم والثلاثة هم في الواحد “
    هل الروح والماء والدم متساوية ؟ هذه العبارة تفند ما سبقها

    -إنجيل متى الإصحاح 5 : 17 من أقوال المسيح عليه السلام : -” ما جئت لأنقض بل لأكمل “
    أي أن الهدف من بعثته هو إتمام ما سبق من الشرائع وقد نصت شريعة موسى عليه السلام على التوحيد كما في سفر الخروج الإصحاح 20 : 3 . لماذا لم يُعَرِّف المسيح عليه السلام والأنبياء السابقون بعقيدة التثليث ؟

    -إنجيل متى الإصحاح 6 : 24 من أقوال المسيح عليه السلام : -” لا يقدر أحد أن يخدم سيدين”
    فكيف يقدر أن يخدم ثلاثة آلهة ؟!

    -إنجيل متى الإصحاح 15 : 9 من أقوال المسيح عليه السلام : – ” وباطل يعبدونني وهم يعلمون تعاليم هي وصايا الناس “
    شهادة من المسيح عليه السلام على بطلان عقيدة أتباعه

    -إنجيل متى الإصحاح 19 : 17 +إنجيل مرقس الإصحاح 10 : 18
    من أقوال المسيح عليه السلام : -” ليس أحد صالحاً إلا واحد وهو الله “
    إذا كان المسيح عليه السلام قد رفض أن يدعى صالحاً فكيف يرضى بأن يدعى إله ؟

    -إنجيل متى الإصحاح 26 : 20 – 30
    إنجيل مرقس الإصحاح 14 : 17 – 26
    إنجيل لوقا الإصحاح 22 : 14 – 23
    هذه قصة العشاء الأخير. يأكلون لحم ربهم ويشربون دمه ! ألا يعني هذا تكراراً لأذى المسيح عليه السلام؟
    يعتقد بعض النصارى أن كلاً من الخبز والخمر يتحول إلى المسيح الكامل بناسوته ولاهوته . ألا يعني ذلك
    أن من يتناول قدحين من الخمر إضافة إلى الخبز والمسيح الأصلي فإنه يصبح لديه 4 مسحاء ؟

    -إنجيل متى الإصحاح 28 : 19 “باسم الآب والابن والروح القدس”
    1- اعتادت الكنيسة التعميد باسم المسيح فقط كما في أعمال الرسل الإصحاح 2 : 38 وأعمال الرسل الإصحاح 8 :
    16 فهل عصى بطرس معلمه ؟
    2- يرفع في بعض بلادنا العربية شعار ” الله-الوطن-الملك ” هل يعني هذا أن الثلاثة نفس الشخص أو متساوون ؟
    إذا كان النصارى يؤمنون بأن الله سبحانه وتعالى موجود دائماً وأنه محيط بكل شيء دائماً فهل يُعقل أن يكون الثلاثة يحيطون بكل شيء في نفس الوقت أو أن واحداً منهم يتولى ذلك وهنا ما هي مهمة الآخَرَين ؟ ومن تولى مهمة المسيح عليه السلام أثناء وجوده على الأرض ؟ لو كانا متساويين فهل بإمكان المسيح عليه السلام تكليف الله جل وعلا بالقيام بمهمة ؟
    3- إذا كان لكل إله منهم صفات لا تنطبق على الاثنين الآخَرَين وأن الثلاثة وُجدوا في آن واحد فهل نستطيع عكس عبارة ” باسم الآب والابن والروح القدس ” لتصبح ” باسم الروح القدس والابن والآب ” ؟ إن الأب يُنتِج ولا يُنتَج والابن مولود وليس بوالد .
    4- لم يرد في الإنجيل وصف منفصل لكل منهم
    5- لا يمكن للوحدة الرياضية ( هنا العدد 1 ) أن تكون قسماً أو كسراً أو مضاعفاً لذاتها
    6- إذا وُصف الله سبحانه وتعالى بأنه الموجِد والمُعدِم ووصف المسيح عليه السلام بأنه المخلص والفادي ووصف الروح القدس بأنه واهب الحياة فهل يجوز أن نصف كلاً منهم بجميع هذه الصفات كأن يتصف الإبن بأنه موجد وفادي وواهب للحياة ؟
    7- الروح القدس ليست مستقلة فقد جاء في :-
    -سفر حزقيال الإصحاح 37 : 14 “وأجعل روحي فيكم فتحيون “
    تعني هنا النفس الإنسانية الناطقة وإلا لكان آدم وجبريل عليهما السلام إلهين

    -إنجيل لوقا الإصحاح 11 : 13 “بالحري الآب الذي في السماء يعطي الروح القدس للذين يسألونه “
    أي أن الروح القدس هبة من الله سبحانه وتعالى

    -إنجيل يوحنا الإصحاح 14 : 26 “وأما المعزي الروح القدس”
    إذن الروح القدس صفة للمعزي الجديد

    -أعمال الرسل الإصحاح 2 : 4 “وامتلأ الجميع من الروح القدس”
    لا يمكن أن تقسم روح واحدة إلى عدة أرواح

    -رسالة بولس إلى أهل رومية الإصحاح 8 : 9 “وأما أنتم فلستم في الجسد بل في الروح إن كان روح
    الله ساكناً فيكم “
    الروح تعيش داخل المؤمنين فلا يمكن أن تكون عدة أرواح

    -رسالة بولس الأولى إلى أهل كورنثوس الإصحاح 2 : 12 ” بل الروح الذي من الله “
    أي أنها ليست الله سبحانه وتعالى فكيف تكون الله وهي منه ؟

    -رسالة بولس الأولى إلى أهل كورنثوس الإصحاح 2 : 13 ” بما يعلمه روح القدس”

    -رسالة بولس الأولى إلى أهل كورنثوس الإصحاح 6 : 19 ” أم لستم تعلمون أن جسدكم هو هيكل
    للروح القدس الذي فيكم”
    الأتقياء هيكل الروح القدس فكيف تكون واحدة وبهذا العدد ؟

    -إنجيل مرقس الإصحاح 16 : 15 ” واكرزوا بالإنجيل للخليقة كلها “
    هذا أقدم الأناجيل ولم يذكر التثليث

    -إنجيل مرقس الإصحاح 16 : 19 ” وجلس عن يمين الله “
    1- لا يعني أنه أيضاً إله فهل إذا جلس إنسان عن يمين ملك يصير ملكاً ؟
    2- لو كان إلهاً فلماذا لم يجلس في الكرسي المركزي ؟
    3- ثم إن وجود كرسيين دليل على وجود اثنين منفصلين
    4- أثبت اكتشاف مخطوطة في دير سانت كاثرين في سيناء وتعود إلى القرن الخامس أن هذا الإنجيل ينتهي عند 16 : 8 أي أن الجمل من 9 – 20 أضيفت فيما بعد .

    -إنجيل يوحنا الإصحاح 1 : 1 ” في البدء كان الكلمة والكلمة كان عند الله وكان الكلمة الله “
    كيف يكون الله سبحانه وتعالى وعند الله ؟
    إنجيل يوحنا الإصحاح 1 : 14 ” والكلمة صار جسداً “
    إذا كانت الكلمة هي الله سبحانه وتعالى فهذا يعني أن الله سبحانه وتعالى صار لحماً ؟
    أليس هذا تجديف وكفر؟ إنجيل يوحنا الإصحاح 1 : 18 ” الله لم يره أحد قط “
    إن التفسير المنطقي لمعنى الكلمة هو ” أمر الله “
    جاء في إنجيل لوقا الإصحاح 3 : 2 ” كانت كلمة الله على يوحنا “فهل تعني أن الله
    سبحانه وتعالى كان على يوحنا ؟

    -إنجيل يوحنا الإصحاح 10 : 30 من أقوال المسيح عليه السلام : -” أنا والآب واحد “
    أي وحدة الهدف لأن المسيح عليه السلام يدعو لما أمره الله سبحانه وتعالى به
    وإلا فإن ما جاء في إنجيل يوحنا الإصحاح 17 : 21 – 22 ” ليكون الجميع واحداً كما أنك أنت أيها الآب فيَّ وأنا فيك ليكونوا هم أيضاً واحداً فينا…. كما أننا واحد “
    هل عبارة المسيح عليه السلام هذه تعني مساواة الـ 12 تلميذاً بالله سبحانه وتعالى ؟ فإذا أضفنا لهم التثليث ألا يصبح لدينا 15 إله ؟

    -إنجيل يوحنا الإصحاح 10 : 35 من أقوال المسيح عليه السلام :-” إن قال آلهة لأولئك الذين صارت إليهم كلمة الله” فهل يعني هذا أن كل من أطاع الله سبحانه وتعالى يصير إلهاً ؟

    -رسالة يوحنا الأولى الإصحاح 5 : 7
    “فإن الذين يشهدون في السماء هم ثلاثة الآب والكلمة والروح القدس وهؤلاء الثلاثة هم واحد “
    ألا يعني هذا أن كلاً منهم يساوي ثلث إله !

    -رسالة يوحنا الأولى الإصحاح 5 : 8
    ” والذين يشهدون في الأرض هم ثلاثة الروح والماء والدم والثلاثة هم في الواحد “
    هل الروح والماء والدم متساوية ؟ هذه العبارة تفند ما سبقها

  2. الثالوث المقدس في المسيحة وعلاقته بالديانات الوثنية

    نظرة تفصيلية في العقائد المسيحية – الثالوث المقدس في المسيحة وعلاقته بالديانات الوثنية :
    موقف العقيدة الإسلامية من الثالوث :
    قبل ان نبدأ في سرد شروحاتهم أريد التنبيه إلي شئ مهم من ناحية العقيدة الإسلامية , العقيدة الإسلامية قائمة على التفكير والتدبير والتأمل , العقيدة الإسلامية عقيدة الفطرة السوية المتوافقة مع العقل والمنطق .
    يقول الله عز وجل في كتابه الكريم بخصوص ما يتعلق بالتثليث والتوحيد :
    [ المؤمنون:91 ]-[ مَا اتَّخَذَ اللَّهُ مِن وَلَدٍ وَمَا كَانَ مَعَهُ مِنْ إِلَهٍ إِذاً لَّذَهَبَ كُلُّ إِلَهٍ بِمَا خَلَقَ وَلَعَلَا بَعْضُهُمْ عَلَى بَعْضٍ سُبْحَانَ اللَّهِ عَمَّا يَصِفُونَ ]
    ( سورة المؤمنون )

    [ المائدة:73 ]-[ لَّقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُواْ إِنَّ اللّهَ ثَالِثُ ثَلاَثَةٍ وَمَا مِنْ إِلَـهٍ إِلاَّ إِلَـهٌ وَاحِدٌ وَإِن لَّمْ يَنتَهُواْ عَمَّا يَقُولُونَ لَيَمَسَّنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ مِنْهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ
    ( سورة المائدة )

    [ الحجر:96 ]-[ الَّذِينَ يَجْعَلُونَ مَعَ اللّهِ إِلـهاً آخَرَ فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ ]
    ( سورة الحجر )

    [ الإسراء:22 ]-[ لاَّ تَجْعَل مَعَ اللّهِ إِلَـهاً آخَرَ فَتَقْعُدَ مَذْمُوماً مَّخْذُولاً ]
    ( سورة الإسراء )

    [ الشعراء:213 ]-[ فَلَا تَدْعُ مَعَ اللَّهِ إِلَهاً آخَرَ فَتَكُونَ مِنَ الْمُعَذَّبِينَ ]
    ( سورة الشعراء )

    [ ق:26 ]-[ الَّذِي جَعَلَ مَعَ اللَّهِ إِلَهاً آخَرَ فَأَلْقِيَاهُ فِي الْعَذَابِ الشَّدِيدِ ]
    ( سورة ق )

    [ الذاريات:51 ]-[ وَلَا تَجْعَلُوا مَعَ اللَّهِ إِلَهاً آخَرَ إِنِّي لَكُم مِّنْهُ نَذِيرٌ مُّبِينٌ ]
    ( سورة الذاريات )

    [ المؤمنون:117 ]-[ وَمَن يَدْعُ مَعَ اللَّهِ إِلَهاً آخَرَ لَا بُرْهَانَ لَهُ بِهِ فَإِنَّمَا حِسَابُهُ عِندَ رَبِّهِ إِنَّهُ لَا يُفْلِحُ الْكَافِرُونَ ]
    ( سورة المؤمنون )

    [ الأنعام:19 ]-[ قُلْ أَيُّ شَيْءٍ أَكْبَرُ شَهَادةً قُلِ اللّهِ شَهِيدٌ بِيْنِي وَبَيْنَكُمْ وَأُوحِيَ إِلَيَّ هَذَا الْقُرْآنُ لأُنذِرَكُم بِهِ وَمَن بَلَغَ أَئِنَّكُمْ لَتَشْهَدُونَ أَنَّ مَعَ اللّهِ آلِهَةً أُخْرَى قُل لاَّ أَشْهَدُ قُلْ إِنَّمَا هُوَ إِلَـهٌ وَاحِدٌ وَإِنَّنِي بَرِيءٌ مِّمَّا تُشْرِكُونَ ]
    ( سورة الأنعام )

    [ النحل:22 ]-[ إِلَهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ فَالَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ بِالآخِرَةِ قُلُوبُهُم مُّنكِرَةٌ وَهُم مُّسْتَكْبِرُونَ ]
    ( سورة النحل )

    [ فصلت:6 ]-[ قُلْ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِّثْلُكُمْ يُوحَى إِلَيَّ أَنَّمَا إِلَهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ فَاسْتَقِيمُوا إِلَيْهِ وَاسْتَغْفِرُوهُ وَوَيْلٌ لِّلْمُشْرِكِينَ ]
    ( سورة فصلت )

    [ الكهف:110 ]-[ قُلْ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِّثْلُكُمْ يُوحَى إِلَيَّ أَنَّمَا إِلَهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ فَمَن كَانَ يَرْجُو لِقَاء رَبِّهِ فَلْيَعْمَلْ عَمَلاً صَالِحاً وَلَا يُشْرِكْ بِعِبَادَةِ رَبِّهِ أَحَداً ]
    ( سورة الكهف )

    [ الأنبياء:108 ]-[ قُلْ إِنَّمَا يُوحَى إِلَيَّ أَنَّمَا إِلَهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ فَهَلْ أَنتُم مُّسْلِمُونَ ]
    ( سورة الأنبياء )

    أظن من الواضح جدا , كم هو مهم في الإسلام , ان لا تجعل مع الله إله آخر , وان التثليث مرفوض نهائيا في الإسلام , هناك آيات أخرى كثيرة جدا جدا تحث على عدم إتخاذ عقيدة التثليث وان التوحيد وإفراد الله بالألوهية هو أهم شئ على الإطلاق في الإسلام . أريد التنبيه على شئ مهم جدا جدا من ناحية العقيدة المسيحية , يقول الموقع التبشيري :
    [ تعتبر عقيدة التثليث المسيحي من العقائد الحياتية الهامة في حياة المسيحي، فلا يستطيع الإنسان المسيحي أن يحيا دون الإيمان بالثالوث القدوس، وعمله في حياة الإنسان. ]
    أريد التنبيه أيضاً عن شئ مهم جدا جدا , السيد المسيح ما جاء بالتثليث قط , وسوف نرى ان عقيدة التثليث نتاج فكر الآباء القديسيين كما تقول الآية الكريمة :

    [

    التوبة:31 ]-[ اتَّخَذُواْ أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَاباً مِّن دُونِ اللّهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَمَا أُمِرُواْ إِلاَّ لِيَعْبُدُواْ إِلَـهاً وَاحِداً لاَّ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ سُبْحَانَهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ ]التوبة:31 ]-[ اتَّخَذُواْ أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَاباً مِّن دُونِ اللّهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَمَا أُمِرُواْ إِلاَّ لِيَعْبُدُواْ إِلَـهاً وَاحِداً لاَّ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ سُبْحَانَهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ ]

    ( سورة التوبة )

    العهد الجديد كما فصلنا من قبل هو مكون من الأناجيل ( إنجيل متى , إنجيل مرقس , إنجيل لوقا , إنجيل يوحنا ) التي هي حياة السيد المسيح وتعاليمه وباقي العهد الجديد عبارة عن تعاليم لبولس المدعو رسولاً وباقي تلاميذ السيد المسيح , أريد فقط ان تركزوا في النصوص التي سوف يستشهد به الآباء الكهنة والمواقع التبشيرية , هل هي من كلام السيد المسيح على حسب زعمهم , أم هي تعاليم القساوسة والرهبان ؟

    الثالوث القدوس بالمفهوم المسيحي :
    سوف أنقل لكم مفهوم الثالوث القدوس من موقع تبشيري مسيحي :
    بدأ الموقع التبشيري بإقتباس مقولة من مقولات أحد الآباء القديسيين عند المسيحيين :
    [ أن للآب أقنوما متميزاً والإبن أقنوما متميزاً، والروح القدس أقنوما متميزا كذلك. ولكن الآب والإبن والروح القدس لاهوت واحد، ومجد متساوي، وجلال أبدي، الآب غير محدود والإبن غير محدود، والروح القدس غير محدود، لكن ليسوا ثلاث آلهة غير محدودين ].
    القديس أثناسيوس الرسولي
    ثم يستمر الموقع بالقول ان الثالوث لا يمكن إستيعابه بالعقل وأنها عقيدة فوق حدود العقل !
    [ وقبل أن نبدأ الخوض في الحديث عن هذه العقيدة الهامة نذكر هذه القصة الشهيرة عن القديس أغسطينوس
    (354 – 430م)
    أسقف هيبو : “أنه وبينما كان سائراً على شاطئ البحر ، وكان يفكر في إعداد كتابه عن الثالوث القدوس، رأى طفلا صغيراً يحمل ماء من البحر ويصبه في حفرة صغيرة على الشاطئ كان قد حفرها بنفسه ، وحينما سأله القديس: ماذا تفعل يا بني؟ أجابه إنني أقوم بإفراغ البحر في هذه الحفرة. فسأله القديس وكيف تسع حفرتك الصغيرة هذا البحر الواسع؟ أجابه الطفل – وكان ملاكاً من الله – وأنت كيف تستوعب عقيدة الثالوث القدوس بعقلك البشري المحدود؟وهذا حق فإننا لو استطعنا احتواء الله بالكامل في عقولنا المحدودة لكان الله محدوداً ، وحاشا لله أن يكون محدوداً. ]
    ويقول الموقع ان السبيل في راحة عقلك الذي لا يمكن له من إحتواء عقيدة الثالوث القدوس أو فهمه , هو التسليم بهذه العقيدة والإيمان به بدون اي فهم أو إدراك أو إستيعاب للعقيدة , فقط إيمان بدون فهم .
    [ ولكننا لا يجب أن ننزعج من هذه الحقيقة ، حقيقة صغر عقولنا وضعف فهمنا أمام حقيقة الثالوث القدوس لأن الله أعلن لنا هذه الحقيقة بوضوح في الكتاب المقدس، وحينما نقبل هذه الحقيقــة بالإيمان، نجد أن عقولنا ستجد راحة كاملة في الاقتناع بهذا الإعلان ونجد إنه من المستحيل الإيمان بشيء آخر سوى الإله الواحد المثلث الأقانيم. ]
    ثم يقوم الموقع بشرح كلمة أقنوم , فـ الثالوث القدوس يقول ان الإله مكون من ثلاثة أقانيم الآب والإبن والروح القدس , إله واحد آمين
    ما معنى كلمة اقنوم؟
    كلمة أقنوم كلمة سريانية معناها ” الذات المتميزة غير المنفصلة” وهي باليونانية ” هيبوستاسيس “ وهي تحمل المعنى الحقيقي للتمايز بين اقانيم اللاهوت، وهي الاصطلاح الذي يطلق على كل من الآب والإبن و الروح القدس.
    ويخطئ من يظن أن الأقانيم الثلاثة مجرد صفات أو ألقاب عادية لأننا نرى الاقنوم الواحد يكلم الآخر ويتحدث عن نفسه، ويرسل الواحد منها الآخر، وهكذا … وبديهي أن الصفات أو الألقاب العادية لا يمكن أن يخاطب بعضها أو أن يتكلم أحدهـا عن الآخر.
    وهذه الأقانيم ثلاثة في وحدة جوهرية خاصة بكيان الله ، فهو واحد في جوهره مثلث في أقانيمه.
    وكل أقنوم يدعى الله ،
    فالآب يدعى الله كما يقول الكتاب (يع 1 : 27) ، والابن يدعى الله ( تي 3 : 16) ، والروح القدس يدعى الله (أع 5 : 3 ، 4).
    والمقصود بهذه الأسماء تقريب المعنى للعقل البشري المحدود، ولا يخفى على أحد أنه ليس مقصوداً بالإبن والآب العلاقة الناتجة عن التزاوج أو التناسل، إنما هي أسماء تقريبية أعطاها الله ليفهم البشر الحديث عن الله الكائن بذاته، الناطق بكلمته ، الحي بروحه. ]
    نلاحظ ان الإستشهادات بنصوص ليست من كلام السيد المسيح , وسيكون هناك تفصيل لكل هذه الإستشهادات ولكن ما يهمني كمسلم ان الإستشهادات ليست على لسان السيد المسيح في أي حال من الأحوال .عندما نرجع إلى شرح كلمة أقنوم نرى التالي :
    [ ويخطئ من يظن أن الأقانيم الثلاثة مجرد صفات أو ألقاب عادية لأننا نرى الاقنوم الواحد يكلم الآخر ويتحدث عن نفسه، ويرسل الواحد منها الآخر، وهكذا … وبديهي أن الصفات أو الألقاب العادية لا يمكن أن يخاطب بعضها أو أن يتكلم أحدهـا عن الآخر. ]
    فهل هم ثلاثة أشخاص مختلفين ؟ يكلمون بعضهم البعض ويرسلون بعضهم البعض ؟
    تذكر يا مسلم ان الثالوث لا يُعقل , فقط آمن
    [ كل أقنوم يدعى الله ] طبعاً كل أقنوم يدعى الله ولكن هم ليسوا ثلاثة آلهة بالتأكيد يا مسلم , تذكر , الثالوث لا يعقل , فقط آمن
    من العجيب جدا , ترى ان المسيحي يقول ان الثالوث القدوس عقيدة موجودة في العهد القديم , يقول الموقع التبشيري :
    [ الكتاب المقدس، الموحى به من الله يؤكد على هذه العقيدة بقوة من خلال عهديه القديم والجديد ]
    يقول موقع الأنبا تكلا أيضاً عن الثالوث القدوس :

    [ نحن لا ننفرد وحدنا بعقيدة الثالوث Holy Trinity، لأنها كانت موجودة في اليهودية، ولها شواهد كثيرة في العقد القديم ولكن بإسلوب مستتر وأحياناً مباشر، ولكنه كان مكشوفاً فقط للأنبياء ومحجوباً عن عامة الشعب لعدم قدرتهم على إستيعاب حقيقة جوهر الله. وتوقع سوء فهمهم له في مرحلة طفولة معرفتهم به وبداية إعلان ذاته لهم، وحرصاً منه على عدم وقوعهم في الإعتقاد بتعدد الآلهة، الأمر الذي تسربت معرفته لآبائنا قدماء المصريين، فوقعوا في عقيدة الثالوث الوثني ]
    العهد القديم خاص باليهود , هل كان اليهود مؤمنون بالثالوث ؟ هل وصل المسيحيون إلى هذه الدرجة ؟ انهم يفرضوا معتقداتهم على ديانات الآخرين ؟ أتحدى أي مسيحي ان يأتي بأي موقع يهودي أو أي شخص يهودي يؤمن بالثالوث القدوس ! , الله المستعان

    الجميل في الموضوع ان كل مسيحي يحاول ان يشرح التثليث , له فهم خاص بالثالوث , وقد نرى تضارباً بين شرح كل مُبشر والآخر كما هو موجود في فهمهم عن الثالوث , ولكننا نقول في النهاية , لو عقلك تعب من التفكير في الثالوث آمن فقط وسَّلِم بالثالوث وأرح عقلك من التفيكر :

    يقول الموقع التبشيري الأول : [ ويخطئ من يظن أن الأقانيم الثلاثة مجرد صفات أو ألقاب عادية ]
    يقول الموقع التبشيري الثاني : [ كلمة أقنوم هى صفة .. الله ليس ثلاثة او أثنين بل هو إله واحد ، فلننظر بتأمل للآقانيم الثلاثة ، الله الآب كائن (من الكينونة) بذاته ، الآبن هو عقل الله الناطق ، و هو حى بروحة الذى هو الروح القدس .. إذن فهى صفات متحدة و هى الله الواحد الكامل ]
    مفيش داعي للتفكير , وليس هناك داعي للنظر إذا كان التفسير الأول هو الصحيح أو التفكير الثاني هو الصحيح , فقط آمن بالثالوث , لأن في نهاية المطاف , عقلك البسيط الغير محدود , مستحيل ان يستوعب الثالوث القدوس . سبحان الله العظيم , هل يطلب الله عز وجل من خلقه ان يؤمنوا بعقيدة لا تعقل ! ما لكم كيف تحكمون .

    وبخصوص كلمة [الثالوث Holy Trinity ]
    ذكر في دائرة المعارف الكتابية تحت حرف الثاء , كلمة ثالوث :
    [ لم ترد كلمة ” الثالوث ” في الكتاب المقدس، حيث لا يذكر الكتاب المقدس هذا اللفظ بالذات تعبيرا عن مفهوم انه ليس هناك سوى الله الواحد الحقيقي

    The term “Trinity” is not a Biblical term, and we are not using Biblical language when we define what is expressed by it as the doctrine that there is one only and true God ]

    في الموسوعة الكاثوليكية أيضا تأكيد على ان لفظة الثالوث نفسها غير موجودة في أي مخطوطة من مخطوطات العهد الجديد !

    [ In Scripture there is as yet no single term by which the Three Divine Persons are denoted together ]
    الترجمة : في المخطوطات ليس هناك مصطلح واحد يبين الثلاثة أقانيم كشخص واحد , أي ان الآب مذكور واحده والإبن مذكور واحده والروح القدس مذكور وحده ولكن كون ان الثلاثة مع بعضهم إسمه ثالوث او أي لفظه غيرها توحدهم في كيان واحد , للأسف غير موجود !
    أيضاً كلمة ثالوث غير موجودة في قاموس الكتاب المقدس , لأنها ببساطة لم ترد في الكتاب المقدس ! .

    (( كلمة ثالوث مُبتدعة وليست من الكتاب المقدس ))

    هل تتخيل يا مسلم ان يكون مثلاً دينك إسمه الإسلام , وكلمة الإسلام غير واردة في القرآن الكريم ؟ هل تتخيل يا مسلم ان مثلاً تكون معتقد ان من أسماء الله عز وجل هو الرحمن وان كلمة الرحمن غير واردة في القرآن الكريم ؟ والله لا أتخيل أمر كهذا !
    ________________________________________

    خلاصة الثالوث المسيحي :

    الثالوث مكون من الآب والإبن والروح القدس , كل واحد منهم إله كامل بكل ما تعني الكلمة من معنى , ولكنهم ليسوا ثلاثة آلهة مختلفين ولكنهم إله واحد , وعقيدة الثالوث لا يمكن لك ان تفهمها ولابد لك من الإيمان بها هكذا كما هي كي تريح عقلك !
    ________________________________________

    الثالوث المسيحي في العقائد الوثنية :

    الثالوث المقدس لم يكن موجوداً فقط في المسيحية ولكنه مأخوذ من بعض الديانات الوثنية وديانات أخرى هندوسية وغيرها :
    __________

    الثالوث المقدس الهندوسي والذي يظهر فيه الرب براهما مع الاله فيشنو و الالهه شيفا وفي هذا الثالوث يكون براهما هو الروح القدس.
    الروح القدس الهندوسي
    الروح القدس المسيحي

    تثليث هندوسي
    تثليث المسيحية

    إختصار الآلهة المثلثة فى صورة يسوع ….. مُنتهى التبسيط و التوحيد ! ….. و هكذا نجد أن هناك عِلم يُسمى باليسوعوت أو المسيحوت ، أو علم لاهوت اليسوعى، فى مُقابل اللاهوت الإلهى، الذى عفا عليه الزمن !

    الثالوث المُقدس كما تصوره الهنود الحُمر …. ربما كان فى أحد أساطيرهم … أو وسيلة لتقريب مفهوم التثليث لدى المُستعبدين من الهنود الحمر من قَبل مُستعمرى أمريكا الأوائل من الإنجليين …. الذين كانوا يعتبرون مُهمتهم فى أمريكا مُهمة مُقدسة …. و كانوا يُسمون أنفسهم بالحُجاج …… و كأنهم فى رحلة للأرض المُقدسة …… و من ضمن مُهمتهم المُقدسة تنصير ما تبقى من هنود أمريكا، ممن نجى من المذابح التى إرتكبها هؤلاء الحُجاج !
    الأب الإله، فى الأعلى ….. و ربما كان إسمه الدب الأكبر
    الروح القُدس هنا ليست حمامة بيضاء ، بل صقر جارح !
    الإبن الإله، و قد وقفت الروح القُدس على رأسه … و يحمل رمز الشمس (أو إله الشمس) على سترته !
    ________________________________________

    السيد المسيح في العهد الجديد قد قال جملة في غاية الروعه , قد دمر فيها أي مفهوم للثالوث , وجعل الوحدانية واضحة جلية
    Joh 17:3 وَهَذِهِ هِيَ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ: أَنْ يَعْرِفُوكَ أَنْتَ الإِلَهَ الْحَقِيقِيَّ وَحْدَكَ وَيَسُوعَ الْمَسِيحَ الَّذِي أَرْسَلْتَهُ.
    النص بإختصار يقول : ان الدخول للجنة = أشهد ان لا إله إلا الله وحده لا شريك له , وأشهد ان عيسى رسول الله , المسيح ليس إله , الروح القدس ليس إله , الله خالق السموات والأرض هو فقط الإله الحقيقي الوحيد المستحق للعبادة .

    أشهد ان لا إله إلا الله وحده لا شريك له
    وأشهد ان محمد عبد الله ورسوله
    وأشهد ان عيسى عبد الله ورسوله

    وآخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين

  3. الله أحد
    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    أعز الله بكم الاسلام أساتذتى
    برجاء أفيدونى فى رد هذه الشبهة

    يقول النصرانى
    أيمها اكثر بلاغة
    قل هو الله أحد
    أم الأفضل قول

    قل هو الله الأحد معرفة بالألف و اللام

    و لماذا لم تذكر الوحيد أو الواحد ( و هى كلمات صريحة بين الناس) و ما الحكمة فى ذكر كلمة أحد
    ؟؟؟؟؟

    و جزاكم الله كل خير
    ؟؟؟؟؟؟؟؟؟رغم أنى لست من اهل العلم الشرعى ولا حتى اللغوى

    و لكن النقطة الثانية أعتقد أن الشيخ الشعراوى سبق ان شرحها وهى لا تدل الا على غباء النصارى و جهلهم البحت و عبقرية اللغة القرآنية التى تنفى و تهدم بأقل العبارات العقائد الضالة

    ” أحد ” تعنى أن الله لايتركب من أجزاء كالبشر و أى من المخلوقات فالله عز و جل لا ينقسم الى اجزاء أو يكون له أكثر من شكل كما هو الحال فى العقيدة النصرانية الباهتة من دعوى التجسد والتمثل و الظهور و التجلى فكلمة ” أحد ” تنفى بشكل قاطع أن يوضع الله فى غير قدره أو أن يكون على غير هيئة تليق بعظمته ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ بسم الله الرحمن الرحيم ..

    ” قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ * اللَّهُ الصَّمَدُ * لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ * وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوًا أَحَدٌ”

    لمن يقول إن الإعجاز البياني للقرآن لم يكن معروفاً فى القرن الأول ، أو لمن يريد أن يوحي أن العرب كانت تستطيع أن تأتي بمثل هذا القرآن لأنها لغتهم ..

    نقول له : تعلم كيف تتذوق .. صحيح أن القرآن من جنس كلام العرب لكن نظمه ودقته وتموج معانيه وتناغم ألفاظه هو الإعجاز بعينه ، ولا يمكن لأي من البشر أن يجلس بالساعات لكي يفكر أن يضع كلمة محل أخرى أو تلك محل هذه حتى يعطيك مثل هذا العقد الفريد المنظوم من لآليء بلاغية ولو كان أفصح العرب.

    الوجه الأول في تنكير أحد وتعريف الصمد ..

    اعرب “قل هو الله أحد” :
    قل : فعل أمــــــــر
    هو : مبتدأ
    الله : خبر
    أحد : صفة لله .. والبعض يعربها خبر ثان.

    (هو الله) معرّفتين وعندما يكون المبتدأ والخبر معرّفين يفيد الحصر .. بمعنى أن من يشير إليه بلفظ (هو) لا شيء إلا (الله).
    وتنكير (أحد) له قاعدة عامة تقول :
    النكرة إذا وردت في سياق الأمــر فإنها تفيد الإطلاق.

    يعني إيه ؟

    (هو الله) أفادت أنى أحصر كلامى فى (الله) الذى له (الأحدية) على إطلاقها وبما تحمله من جميع معاني التفرد.

    كقول الله تعالى : إن مع العسر يسرا … أفاد أن (العسر) محصور مقيد لكن معه يسر مطلق لا حد له.

    الله الصمد : هو تخصيص الله تعالى بصفة الصمدية.
    وجاء لفظ (الصمد) معرّفاً لتوضيح أن معانى الصمدية عديدة ، قد يتوهم المرء أن هناك ممن يمكن أن يكون صمداً مع الله ، لكنه بتعريفها حصرها هي الأخرى فى الله تعالى. بمعنى (الله الصمد) لا أحد غيره.

    نوجز ما سبق فنقول :
    “هو الله أحد” يدل على أن صفة (الأحدية) مطلقة وهي محصورة بالله.
    “الله الصمد” يدل على الحصر أيضا لتعريف المبتدأ والخبر (والصمدانية محصورة بالله ).

    الوجه الأول في تنكير أحد وتعريف الصمد ..
    من عجيب التوافق بين اللفظ القرآني واستعماله لتوضيح المعنى ..
    أن الأحدية صفة لا نستطيع أن نتفهمها نحن البشر في هذا العالم المتعدد.
    فكونك تقول : إن الله سبحانه (أحد) لا يقبل الانقسام فى ذاته وفي صفاته ، صعبة على الفهم ولا يمكن تخيلها أو تحديدها أو إعطاء مفردات لها تحل محلها ، فهي نكرة في تصوراتنا وجاءت نكرة فى السياق.

    أما الصمدية : فمعروفة وليست مجهولة ، وجاءت كلمة (الصمد) معرّفة.

    الله أحد أم الله واحد

    يمكن للواحد أن يتركب من أجزاء ، فالسيارة (واحدة) لكنها تتركب من …………….

    أما الأحد فهو واحد فى كل شيء ، أحد الجوهر والصفات ليس له مثيل ولا شبيه.
    __________________
    ” يا أيها الذين آمنوا ان تطيعوا الذين كفروا يردوكم على أعقابكم فتنقلبوا خاسرين ” (آل عمران:149)
    ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  4. (((((((((((((((((((((((((((((((أنا وأبني والخروف)))))))))))))))) أنا وابني والخروف كل مولود يولد على الفطرة فقد روى البخاري ومسلم في صحيحيهما عن أبي هريرة رضي الله عنه، وهذا لفظ البخاري قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ما من مولود إلا يولد على الفطرة، فأبواه يهودانه أو ينصرانه أو يمجسانه، وهذا حوار دار بين {بيتر } الذي يبلغ من العمر {الاثني عشر} عام …بفطرته التي فطره الله عليها… وبين والده {عبد المسيح } عبد المسيح تعالى هنا يا خروف بيتر لا يوجد هنا خراف عبد المسيح انت … انت ….انت خروف بيتر انا ليس خروف ولا اقبل ان تدعوني بذلك عبد المسيح انت زعلت مني ؟ بيتر بالطبع ….كيف تشبهني انا ابنك حبيبك ….بحيوان سخره الله لنا….فالإنسان افضل من الحيوان….ان لم اكلمك مطلقا عبد المسيح لا تزعل . انا أسف لكن الا تعلم ان رب الأرباب خروف بيتر رب الأرباب …خروف !!!! كيف هذا ؟ !!!! من هذا الملعون الذي يصف الرب بذلك ؟ عبد المسيح الكتاب المقدس الذي نؤمن به هو من يقول ذلك بيتر ومن اين هذا الكتاب المقدس ؟ عبد المسيح من عند الله بيتر مستحيل الرب يقول عن نفسه انه خروف أكيد هذا الكتاب ليس من عند الله عبد المسيح انت صغير ولا تعرف حقيقة الامر بيتر اي حقيقة هذه ؟ عبد المسيح الخطيئة والفداء بيتر وما علاقة ذلك بالخروف ؟ عبد المسيح ادم ابو البشر امره الرب بالا يأكل من احد أشجار الجنة والا مات ولكنه عصى أمر ربه واكل من هذه الشجرة فطرده الرب من الجنة واسكنه الأرض بيتر ادم اكل من الشجرة ولم يمت هل كان الرب يكذب عليه ؟ عبد المسيح ادم ….مات روحانيا فقد انفصل عن الله بيتر وبعد ذلك عبد المسيح تورثنا نحن هذه الخطيئة وأصبحنا منفصلين عن الله ???? بيتر من الذي اخطأ ؟ عبد المسيح ادم بيتر من اخطأ يتحمل خطيئته وليس غيره فنحن لم نخطأ فمن الظلم ان يحملنا الرب خطيئة غيرنا لو انت قتلت شخص مثلا من يعاقب …انا ام أنت ؟ عبد المسيح انا بيتر هل بعد موتك سوف أعاقب انا عن جريمتك ؟ عبد المسيح لا بيتر اذن كيف نعاقب نحن بخطيئة أبونا ادم ؟ عبد المسيح كلامك منطقي وعقلي لكن علاقتك بالرب لا تخضع للمنطق والعقل بيتر نحن لا نتحدث عن ذات الله فالله فوق المنطق والعقل نحن نتحدث عن أمور في صميم العقل والمنطق وأمور يترتب عليها مصير حياتي والحكم فيها لعقلي عبد المسيح أنت لسه صغير على هذا الكلام خلينا في اصل الموضوع الخطيئة كانت سبب في انفصال البشر عن الرب فكان لا بد من عودة اتصال البشر بالرب بيتر لا اجد مشكلة في ذلك يكفي عبادتنا لله والاستغفار وسماع كلامه وعدم معصيته عبد المسيح هذا لا يكفي لا بد من دم طاهر يخلص البشرية من هذه الخطيئة بيتر وما علاقة الدم ….بالخطيئة ؟ عبد المسيح لا بد من عقاب ادم وذريته فالرب حذر ادم من الأكل من الشجرة والا حتماً يموت واكل ادم من الشجرة فكان لابد من موت ادم {وهو انفصاله عن الله } الرب كلمته وحده بيتر الموضوع منتهي ادم اخطا وذريته توارثت الخطيئة يتحمل ادم عاقبة فعله هو وذريته والرب لا يلومه احد ادم هو الذي لم يسمع الكلام فنحن لا نلوم الا ادم عبد المسيح لكن الله محبة فهو يحب العالم ولا يرضيه ان يكون مصيرهم بحيرة الكبريت وصرير الأسنان بل يريد لهم الحياة الأبدية بيتر هذا جيد يغفر لآدم وذريته هذه الخطيئة وتكون لهم الحياة الأبدية عبد المسيح بكل سهولة كده ؟! الرب بعد قوله لادم حتما تموت يرجع في كلامه وكأنه لم يحدث شيء هذا يتنفي مع الوهيته ??????????? بيتر لا اري شيئا في ذلك من يملك العقاب يملك المغفرة وهذا قمة القدرة عبد المسيح كيف ؟ بيتر تذكر معي أمس ماذا حدث مني ومنك ؟ الم تقل لي لا تترك استذكار دروسك وتجلس تلعب على الكمبيوتر والا عقبتك عقاب شديد عبد المسيح نعم ….اتذكر ذلك بيتر وقد تركت دروسي وجلست العب على الكمبيوتر ولم تعاقبني …لماذا؟ عبد المسيح لأني سماحتك بيتر وهل قلل ذلك من مقدرتك وقدرتك ومكانتك هل لحقك ضرر ؟ عبد المسيح بالطبع لا بيتر فهل أنت اقدر من الله ؟ عبد المسيح لا الله قادر على كل شيئاً لكن كان لابد من الفداء والخلاص ؟ بيتر ماذا تريد ان تقول ؟ عبد المسيح لابد من دم طاهر لتكفير هذه الخطيئة بيتر هل تقصد انه لا بد من تقديم ذبيحة لله ليكفر عنا هذه الخطيئة ونتصل به ؟ عبد المسيح نعم بيتر وهذه الذبيحة من الحيوانات ؟ عبد المسيح من البشر بيتر من البشر ؟!!! انا شاهدت ذلك بأحد الأفلام ففي الفيلم بعض الناس يعبدون اله ضخم مصنوع من الحجرة وهذا الإله كان شديد الغضب يخرج نار من انفه وفمه ولم يذهب عنه هذا الغضب الا عندما ذبحوا احدهم أسفل هذا الصنم عبد المسيح نحن لا نعبد أصنام بل نعبد اله هذا الكون اترك هذه الأفلام التي أتلفت عقلك وخلينا في موضوعنا لابد من ذبيحة احد البشر بيتر وما ذنب هذا الانسان ؟ وعلى اي أساس يتم اختياره من كل هذا البشر ؟ عبد المسيح قلت لك لا تقيس كل حاجة بعقلك ….هذا ما يريده الرب ؟ بيتر لا أظن ان الله ظالم فهو لا يرضيه ان نذبح له احد البشر بسبب خطيئة اقترفها ادم عبد المسيح ومن قال لك ان الذبيحة الطاهرة من البشر البشرية ملوثة بالخطيئة وبالتالي لا يصلح احدهم ان يكون الذبيحة الطاهرة التي يفدي بها الله البشرية بيتر انت قلت لي في البدية ان الذبيحة بشر والآن تقول البشرية ملوثة بالخطيئة ولا يصلح منها احد للفداء ….ما هذا التناقض ؟ عبد المسيح ليس هناك تناقض اسمع الى جيدا ً ولا تقاطعني و سوف تفهم وتقتنع طبعا ليس هناك بشر بلا خطيئة فكان الحل من عند الرب بيتر وما هو هل خلق لنا إنسان بل خطيئة ؟ عبد المسيح لا لم يخلق بشر بل ولد لنا ابن بيتر الرب يلد ؟ عبد المسيح اقنوم { الآب } ولد لنا …..اقنوم {الابن }. فهو مولود غير مخلوق ?????????????? بيتر اقنوم ….واب …..وابن ….ومولود غير مخلوق ……..ما هذا ؟ عبد المسيح لما تكبر سوف تعرف كل ذلك ….مع اني انا كبير ومش فهمه …المهم لا بد ان تعرف ان الله { الآب } ولد منه الله { الابن } وانبثق منهما الله {الروح القدس } …..والله { الاب } والله {الابن } والله { الروح القدس } اله واحد بيتر بابا …..هو مش ماما طلبت منك لا تشرب الهباب اللى بتشربه ده ….قوم وخذ حمام بارد وتعالى نكمل الحديث عبد المسيح انا لم اشرب هباب ….انا واعي لكل كلمة أقولها بيتر كيف ….وانت تقول اله واله واله ….اله واحد …المنطق والعقل يقول ثلاثة …ثلاثة يا بابا عبد المسيح قلت لك لما تكبر سوف تعرف انهم واحد ….واحد ….ليس هذا موضوعنا المهم الآب الاله ….ولد { الابن الإله } وهما واحد ….وأرسله الي الأرض في صورة بشر ليتم ذبحه لتخليص العالم من الخطيئة بيتر الرب يرسل ابنه وحيده حبيبه …..ليذبح من اجل البشر عبد المسيح نعم ….لانه يحب العالم ويريد له الخلاص والحياة الابدية بيتر وهل ترضى انت ان تذبحني …..من اجل خلاص أخوتي من مصيبة حلت بهم عبد المسيح مستحيل …لا تهون عليا …فأنت ابني حبيبي بيتر فاذا كنت انت لا يهون عليك ابنك …فهل يهون على الله ابنه ؟ عبد المسيح هو حر بيتر المهم ….كيف ارسل ابنه هذا الي العالم وكيف ذبحوه ؟ عبد المسيح قلت لك ان الذبيحة لابد ان تكون من البشر …ولابد ان تكون بلا خطيئة بيتر نعم انت قلت هذا عبد المسيح هذا هو يسوع الرب ….ناسوت وللاهوت بيتر تقصد انه انسان واله معا عبد المسيح نعم …نعم بيتر لم تجب على سؤالي ….كيف جاء الي الارض عبد المسيح كانت هناك ….قديسة تدعى مريم ….هى من أنجبت الرب بيتر كيف ….هل الأب {الاله } تزوجها ….مثل ما نت تزوجت ماما عبد المسيح لا الاب الاله لم يتزوج ولم يعاشر احد …..ومريم لم يلمسها احد بيتر اذن كيف حملت بالرب يسوع عبد المسيح لقد حلت على مريم الروح القدس ….فحبلت بالرب يسوع بيتر اذن يسوع ابن الروح القدس وليس ابن الاب عبد المسيح الكتاب المقدس يقول عن مريم { وجدت حبلي من الروح القدس }…وان الذي حبل به هو من الروح القدس …..ثم ذكر لنا ان القدوس المولود منها يدعى ابن الله ….ويسوع كان يقول لله { الآب } ابي ولم يكن يقول لله {الروح القدس } أبي …..اذن هو ابن الله {الاب} وليس ابن الله { الروح القدس } بيتر ما هذا التناقض …..كيف تكون حبلي من الروح القدس وان الذي في بطنها من الروح القدس …..وتنسبوه انتم الي الآب ??????? عبد المسيح في قانون الإيمان ….الاب هو الاصل ..الذي ولد منه الابن …والذي انبثق منهما الروح القدس ….وهذا ما يجب الايمان به بدون نقاش بيتر اي كان الاب {الآب او الروح القدس }….المهم من الذي كان ببطن مريم عبد المسيح الله { الابن } بيتر كيف يكون اله مولود ؟ كيف يكون الله وجاء الي الدنيا حديثا مثلي ؟ عبد المسيح انه هو الله الموجود منذ الازل بيتر الم يكن عدم ….ثم تم تكوينه في رحم امه مريم مثله مثل اي جنين في رحم امه عبد المسيح هذا هو الناسوت بيتر واين كان اللاهوت ؟ عبد المسيح كان معه ….فالناسوت واللاهوت لا ينفصلان بيتر اذن مريم كانت حامل بالناسوت واللاهوت عبد المسيح نعم فهي كانت حامل بيسوع الاله ذات الطبعتين الناسوتية واللاهوتية اللذان لا ينفصلان بيتر وتكون الابن الاله داخل رحم مريم …..وحان وقت ولادته …كفيف ولادته واين ؟ عبد المسيح كنت مريم تعيش عند رجل يدعى يوسف النجار وكان يجب عليهم الذاهب الي بيت لحم لتسجيل أسماءهم بناءً على امر قيصر …وهناك لم يجدوا مكان يبيتون فيه لشدة الزحام …فعرض عليهم احد الناس المبيت بزريبة البهائم التي يملكها ….وهناك شعرت مريم بالمخاض فوضعت مولودها بالزريبة ووضعته في مذود بيتر الرب ولد في زريبة البهائم بين الحيوانات وروثها ….كيف هذا ؟ عبد المسيح تواضع من الاله بيتر اي تواضع هذا …..لو انا املك اختيار المكان الذي أولد به ….لاختار أجمل مكان في الدنيا …والا الف الا في الحرير و لا أضجع الا بسرير مصنوع من الذهب …..فكيف بالله ان يختار لنفسه ان يولد في زريبة البهائم …وتقول لي تواضع ….يتواضع لمن …..للبشر الذي خلقهم من عدم…البشر الذي لا يساوي شيئا ً…لو صدف ان امي ولدتني في زريبة بهائم …لأخفيت ذلك على كل من يعرفني ….لانه لو علم بذلك احد فانه سوف يعايرني ويصفني بابن الزريبة ….فما بالك بالله ؟!!!!! المهم قل لي كيف ولدته مريم عبد المسيح مثلما تلد كل أنثي بيتر لقد تعلمت من المدرسة ….اننا خرجنا من فرج أمهاتنا …..ولقد سبب لي هذا حزناً شديدا …وشعرت اني لا أساوي شيئاً …إنني خرجت من المخرج الذي تجامع امي فيه ، من من المخرج الذي تتبول منها امي من المخرج الذي يخرج منه دم الحيض النجس ….عندما أتذكر ذلك اخجل من نفسي جداً …لقد سبق وان توجهت اليك بالسؤال عن كيفية ولادتي …خجلت مني وقلت لي عندما تكبر سوف تعلم ….فكيف باله هذا الكون العظيم ان يخرج من ذات المخرج الذي خرجت منه انا المخرج الذي كلما تذكرته شعرت بحقارة نفسى ….لا …لا هذا مستحيل ?????????? عبد المسيح الذي خرج هو الناسوت بيتر قلت لي ان اللاهوت لا يفارق الناسوت …..ناقص تقول لي انه الإله كان بيرضع من ثدي امه مريم عبد المسيح هذا ما كان يحدث بالفعل بيتر اله يمسك بين يديه ثدي امرأة ويرضع منه …..انها مهزلة …..إياك تقول لي انه ختن عبد المسيح نعم هذا ما حصل بالفعل أعندما بلغ ثمانية ايام بيتر يا نهار ابيض ….الرب …يقطعون له غرته ….يتم قطع حتة من ناسوت الاله وترمى …هل الاله كان زايد حته ؟ وبالطبع كانوا يقلمون له اظافره ويحلقون له شعره ….وكان كل هذا يلقون به …وكان يتبول ويتبرز ..وكان له اعضاء تناسلية …وعندما بلغ كان يستحلم ……..ما هذا اي اله هذا ؟!!!! …الرب مثلنا ؟!!يحتاج لما نحتاج اليه نحن ويفعل ما نفعله نحن ….اذن فهو ليس اله ….لان الله ليس يحتاج الي احد …فيسوع محتاج الي الطعام والشراب والنوم محتاج الي إخراج الماء وفضلات الطعام والا مات محتاج الي الهواء والأكسجين …والله غني عن كل هذا عبد المسيح قلت لك ان هذا هو الناسوت بيتر وقلت لي كذلك ان اللاهوت لا يفارقه …..المهم أكمل الحكاية عبد المسيح وعندما بلغ ال 30 سنة ….امتلئ من الروح القدس الذي كان يقوده بيتر كيف يكون يسوع { الناسوت واللاهوت } ويحتاج الي الروح القدس لكي تقوده ؟!!…اكمل عبد المسيح كان له اربعين يوم يجرب من إبليس بيتر إبليس …يجرب الرب …لا أظن ان إبليس يمكن له الوقوف امام رجل مؤمن فما بالك بالله …ولماذا يجرب الرب؟ هل للتاكد من انه لم يضعف ويرتكب الخطيئة مثل ادم ومن ثم يصلح للذبيحة ….وهل نجح الرب في الاختبار ؟ عبد المسيح نعم وتركه الشيطان ورجع يسوع الي الجليل يبشر بالإنجيل بيتر المهم كيف تم ذبحه عبد المسيح عندما علم اليهود بأمره ….اجمعوا على قتله بيتر وهل كان يعلم يسوع بذلك عبد المسيح نعم …ولقد اخبر تلاميذه بذلك يوم عشاء الفصح …فقد اخذ يسوع الخبز وبارك وكسر وأعطي التلاميذ وقال لهم {خذوا كلوا هذا جسدى }…واخذ الكاس وشكر واعطاهم قائلا{ اشربو امنها كلكم لان هذا دمي الذي للعهد الجديد الذي يسفك من اجل كثيرين لمغفرة الخطايا …..لهذا يقوم القس بتحويل الخبز الي جسد الرب ونأكله والخمر الي دم الرب ونشربه بيتر نأكل لحم الرب ونشرب دمه ؟! لماذا هل جزاء الرب الذي فدانا بدمه الطاهر ان نأكل لحمه ونشرب دمه …ثم كيف بإنسان يحول الخبز الي لحم الرب والخمر الي دمه …بالمرة يصنع لنا اله …هذا الكلام غريب ..مثل الذي يأتي بأفلام الخيال ….المهم أكمل عبد المسيح وعندما اقترب ميعاد يسوع …حزن واكتئب …وخر على وجهه …وكان يصلي ويقول {يا أبتاه ، إن أمكن فلتعبر عني هذا الكأس …وإنما ليس كما أريد انا بل كما تريد أنت ..وكرر ذلك ثلاث ?????????بيتر الم تقل لي ان يسوع هو الله ذات الطبعتين الناسوتية واللاهوتية …الذي جاء الى العالم ليخلصنا من الخطيئة يذبحه عبد المسيح نعم ….قلت ذلك بيتر اذن لماذا هذه التمثيلية ؟ اذا كان هو جاء من اجل ذلك ….لماذا الحزن والاكتئب ؟ هل ندم على ما أقدم عليه ؟ …وأنت تقول ان سجد وكان يصلى ….لمن كان يصلي ويناجي …هل للاب …وكيف هو والاب واحد ….اله يسجد ويصلي لاله …اذن هو ليس باله ام ان اله الابن اقل مكانة من اله الاب عبد المسيح جميع الاقانيم الثلاثة متساوين بيتر اذن كيف اقنوم {الابن} يسجد ويطلب العون من اقنوم { الاب} ….ويقول له { وانما ليس كما اريد انا بل كما تريد انت} …فان دل ذلك انما يدل على اختلاف ارادة كل منهما ….فلابن لا يريد ان يقتل ..والاب يريد للابن ان يقتل …والابن لا يملك الاختيار وانما الاختيار في ايد اقنوم الاب ….المهم هل استجاب الاب له عبد المسيح لا.. لم يستجب له ….وانما ارسل له ملاك يقويه بيتر ملاك ….يقوي اله !!!! عبد المسيح لا تنسى ان يسوع انسان بيتر وانت لا تنسى ان له طبيعة لاهوتية لا تفارقه ….من باب اولي لا يحتاج ملاك يقويه فطبيعته الاهوتيه معه …المهم مذا حدث بعد ذلك عبد المسيح كان احد تلاميذ يسوع هو {يهوذ } قد دل اليهود على مكانه …فامسكوه ….وبصقوا في وجهه …ولكموه …ولطموه ….وسخروا منه ثم قدموه الي الوالي …الذي حكم عليه بالصلب بناءً على طلب اليهود ..ثم تم جلده وتسليمه للصلب ….فقام العسكر …بتعريته والبسوه رداء قرمزيا …وضفروا إكليلا من الشوك ووضعوه على راسه …وقصبة في يمينه ..وكانوا يستهزئون به …ثم نزعوا عنه الرداء …والبسوه ثيابه … وحملوا على كتفه الصليب الذي سوف يصلب عليه …وتم صلبه مع اثنين من الصوص …وقدموا له خل ممزوج بمرارة ليشرب ..فلم يشرب …وهو على الصليب صرخ بصوت عظيم قائلا {الهي الهي لماذا تركتني } ثم صرخ ثانية واسلم الروح بيتر اله يحدث له كل هذا …..لماذا ومن اجل من ؟ من اجل البشر الذين حدث منهم كل هذا له ….مستحيل يكون هذا اله ولا يستحق ان يكون اله ….اليس في مقدوره من البداية ان يكفر عنا الخطيئة بدل بهدلته من هؤلاء الأوغاد … تقول في بداية الحوار كيف يكون اله ويرجع غي كلمته وانا اقول لك كيف يكون اله ويضرب ويهان ويبصق على وجه ………الخ ثم كيف يكون اله ويعتب على الإله ؟ وكيف يكون اله ويموت عبد المسيح من اجل تكفير الخطيئة ????????? بيتر هل يكفر الخطيئة بخطيئة اكبر منها ….وهل خطيئة ادم الأكل من الشجرة ….تساوي خطيئة قتل الرب ؟ اين عقولكم ….الذي اكل من الشجرة بشر ….والذي قتل الرب بشر …..فهل البشر خلص من لعنة الخطيئة بخطيئة قتل الرب ؟! ابي لا اظن انك في وعيك …أكيد أنت شارب من الهباب عبد المسيح قلت لك انا لم اشرب زفت …وما اقوله لك هو الواقع ولا بد من الايمان به دون نقاش بيتر أومن بماذا ؟ يا رجل قول كلام يعقل …ما تقوله خارج حدود العقل والمنطق عبد المسيح قلت لك من البداية اخرج العقل والمنطق من الحسابات الدينية بيتر كيف …وعقلي فيما استخدمه …؟ عبد المسيح في كل شيئا الا الدين …..المهم اسمع باقي الحكاية ….الرب بعد دفنه بثلاثة ايام ….ذهبوا الي القبر ولم يجدوا جثته بيتر ممكن يكون احد سرقها عبد المسيح لا ….بل نزل ملاك من السماء ودحرج الحجر الذي على القبر وقام المسيح وشاهده تلاميذه بيتر الرب يحتاج الي ملاك يدحرج عنه الحجر ؟! وهل هناك من احد شاهد الرب وهو يقوم عبد المسيح لا….وانما شاهدوه بعد الصلب والدفن في هيئة اخري خلاف هيئته … بيتر لماذا في هيئة اخري غير هيئته ….هل خائف من اليهود ثانية عبد المسيح لا اظن ذلك ….المهم أكل مع تلاميذه ثم صعد الي السماء ليجلس على يمين الرب بيتر كلام لا يدخل دماغ اي عاقل …..المهم بعد كل ذلك لم تقل لي من وصف الرب بالخروف عبد المسيح هؤلاء سيحاربون الخروف والخروف يغلبهم لانه رب الارباب وملك الملوك والذين معه مدعوون ومختارون ومؤمنون….سفر الرؤيا 14/17 بيتر مستحيل الله يوحى بانه خروف …مستحيل …لا يكتب ذلك الا ملعون ..ملعون عبد المسيح انه مجرد تشبيه لا اكثر كرمز للفداء بيتر انا لا اقبل ان يشبهني احد بالخروف …فما بالك بالله واقولها لك لو الرب بهذه الصورة التي صورتها لي وانه اوحي بانه خروف …فانه لايستحق العبادة عبد المسيح لما تكبر سوف تغير رايك …ويكفيك جلسة او جلستين مع احد القساوسة ????????عبد المسيح لا بد من عقاب ادم وذريته …..فالرب حذر ادم من الأكل من الشجرة والا حتماً يموت …واكل ادم من الشجرة ….فكان لابد من موت ادم {وهو انفصاله عن الله } الرب كلمته وحده بيتر الموضوع منتهي ….ادم اخطا وذريته توارثت الخطيئة …يتحمل ادم عاقبة فعله وهو ذريته ….والرب لا يلومه احد ….ادم هو الذي لم يسمع الكلام …فنحن لا نلوم الا ادم عبد المسيح لكن الله محبة …..فهو يحب العالم …ولا يرضيه ان يكون مصيرهم بحيرة الكبريت وصرير الأسنان …بل يريد لهم الحياة الأبدية بيتر هذا جيد …..يغفر لآدم وذريته هذه الخطيئة ….وتكون لهم الحياة الأبدية عبد المسيح بكل سهولة كده ؟! الرب بعد قوله لادم حتما تموت ….يرجع في كلامه وكأنه لم يحدث شيئا ….هذا يتنفي مع الوهيته العقيدة بنيت علي مبدأ : أن الله لايمكن أن يرجع في كلامه وكلامه كان إيه بقي : لا بد من موت آدم { وهو إنفصاله عن الله } الرب كلمته واحدة لكن العقيدة كلها تم هدمها بالفداء والصلب . فقد تغيرت كلمة الرب فلم يعاقب آدم بإنفصاله عن الله … وتغير العقاب من موت آدم لموت ابن الله ” الله ” يعني في الآخر الرب رجع في كلامه . بصراحة لازم ندعي لزملائنا النصاري : اللهم أعطي النصاري عقول . اللهم أعطي النصاري عقول . اللهم أعطي النصاري عقول . __________________ بين الشك واليقين مسافات , وبين الشر والخير خطوات فهيا بنا نقطع المسافات بالخطوات لنصل الي اليقين والثبات . (( أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمد رسول الله )) ???????فاذا كنت انت لا يهون عليك ابنك …فهل يهون على الله ابنه ؟ عبد المسيح هو حر هههههههههههههههههههه جامدة جدا هو حر دي … أسجل اعجابي الشديد بهذا السيناريو و الحوار الرائع __________________ أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آمَنُوا أَن تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللَّهِ ???????? ابو تسنيم ماذا انت فاعل بهم الحوار بين بيتر وعبد المسيح ضربه جامده قوى لعباد الصليب سيناريو رائع وحوار ممتع نخرج منه ب نشهد ان لا اله الا الله محمد رسول الله __________________ والله لو صاحب المرء جبريل .. لم يسلم المرء من قال و قيلا قد قيل فى الله أقوالاً مصنفهً .. تتلى إذا رتل القرآن ترتيلا قد قيل أن له ولداً وصاحبهً .. زوراً عليه و بهتاناً وتضليلا هذا قولهم فى الله خالقهم .. فكيف لو قيل فينا بعض ما قيلا?????????لمشاركة الأصلية كتبت بواسطة الشرقاوى مشاهدة المشاركة هههههههههههههههههههههههههههههه لا تقل “خروف” ….. قل “حمل” أولا : تحيه خاصه للأخ ابو تسنيم على هذا الموضوع الرائع. ثانيا : أخى شرقاوى كلمه حمل بدعه فى دين النصارى وخطيره جدااا لسببين : ( 1 ) لفظ حمل يمكن تفسيره على أنه فعل ماضى ” إله النصارى حمل” أى حامل ! وهذا قد يؤدى إلى ظهور عقيده جديده تقضى بأن إله النصارى سوف يلد بنفسه إبنا آخر لينتقم من أبناء اليهود الذين قتلوا إبنه البكرى وصفعوه وضربوه على قفاه وبصقوا عليه ! وستكون العقيده الجديده تحت إسم “دائره الإنتقام” وستنشأ أسئله فى غايه التعقيد بخصوص هذا الأمر : – إله النصارى حامل فى أى شهر ؟: الشهر التانى ولا التالت ولا …………………..إلخ – حامل من مين ؟ : من الروح القدس ولا فيه حد تانى ………. – وهل الحمل تم فى إطار علاقه شرعيه (زواج يعنى) أم نتيجه علاقه غير شرعيه !!!!؟؟؟؟ – ما نوع الجنين ذكر أم انثى (هرقل أم زينه) ؟ سيتطلب الأمر إلى عمل سنار لنعرف نوع الجنين. واسئله أخرى كثيره لاحصر لها ( 2 ) إله النصارى فرحان ومبسوط على الآخر بكونه خروووووووووووووووووف كبير وبقرون فلماذا تريد أن تحرمه من هذا اللفظ الجميل الذى إختاره بنفسه ولنفسه وهو فى قمه السعاده ! لذلك نقول للنصارى هنيئا لكم بالخرووووووووووووووووف ???????????بواسطة أبو تسنيم لما تكبر سوف تعرف كل ذلك ….مع اني انا كبير ومش فهمه …المهم لا بد ان تعرف ان الله { الآب } ولد منه الله { الابن } وانبثق منهما الله {الروح القدس } …..والله { الاب } والله {الابن } والله { الروح القدس } اله واحد بحث ممتاز جدا من الاخ أبة تنسيم ، و الفقرة المقتبسة اعلاه من أغرب النظريات لديهم ، فهم يقولون ان الابن مولود و ليس مخلوق و عملية الانبثاق للروح القدس غير مفهومة هل هى من الاب وحده أو منهما معا ؟ كما ان وجود عمليات أى وصف لحدوث شىء ما كولادة الابن او انبثاق الروح القدس يعى اشارة تلقائية لعامل زمنى تمت فيه الولادة و تم فيه الانبثاق ، فهل كان الاب وحده موجودا أولا ثم حدثت الولادة للابن و الانبثاق للروح القدس فى وقت لاحق ؟؟؟ بسم الله الرحمن الرحيم وَلَقَدْ ذَرَأْنَا لِجَهَنَّمَ كَثِيراً مِّنَ الْجِنِّ وَالإِنسِ لَهُمْ قُلُوبٌ لاَّ يَفْقَهُونَ بِهَا وَلَهُمْ أَعْيُنٌ لاَّ يُبْصِرُونَ بِهَا وَلَهُمْ آذَانٌ لاَّ يَسْمَعُونَ بِهَا أُوْلَـئِكَ كَالأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ أُوْلَـئِكَ هُمُ الْغَافِلُونَ ???؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟==================================================== (((((((((((((((((((((تكملة حكايات عائلة “بيتر”)))))))))) اما بشان قول نبي الاسلام بان النساء “ناقصـات عقل ودين” فقد استفسرن النساء منه عن سبب ذلك وكانت اجابته واضحة لا تحتاج الي تاويل كريستينا‏ اذاً ما هو رده بشان سبب نقصان عقل المرأة ؟ بيتر قال ان سبب نقصان عقلها هو ان شهادتها مثل نصف شهادة الرجل أم بيتر كما قلت ان الاسلام انتقص من المرأة وجعل شهادتها نصف شهادة الرجل بيتر يا الله …الم نوضح لك انا وكريستينا موضوع الشهادة سوف اضرب لك مثال يقرب لك الامر هناك مكان يوجد به حجارة كبيرة ونريد نقلها الي مكان ما ويوجد معنا رجال ونساء من نكلف بالنقل ؟ كريستينا‏ نكلف بنقلها الرجال بالطبع لانهم اقدر على ذلك هذا بخلاف انه لا يليق بالمرأة ان تنحني وترفع الحجر بيتر فهل في ذلك انتقاص من شان المرأة ؟!! كريستينا‏ بالعكس فيه محافظة على مكانتها ورفعاً من شأنها بيتر واذا لم يكن عدد الرجال كاف وقلنا الرجل يرفع حجراً والمرأتين ترفع حجر لتخفف كل منهما المشقة عن الاخرى فماذا يعني ذلك ؟ كريستينا‏ ان حمل المرأة نصف حمل الرجل او حمل امرأتين يساوي حمل رجل أي نقصان قوة المرأة بيتر احسنت يا كريستينا مع الاخذ في الاعتبار قدرة المرأة على رفع الحجر بفردها ولكن تخفيفاً عليها و لطبيعتها التي تتسم بالرقة واللطافة وضعف البنية قلنا بان تشاركها اخر في رفع الحجر وهذا هو الحال في الشهادة وهو ما عبر عنه نبي الاسلام بان “شهادتها مثل نصف شهادة الرجل” وهو نقصان عقلها وهو كلام مجازى فعقل المرأة اكمله الله كما اكمل عقل الرجل فالمراة قادرة مثل الرجل على نطق الشهادة بفردها ولكن للتخفيف عليها وللاسباب التي ذكرنها آنفاً عُززت باخرى فكان نتيجة لذلك نقصان العقل أي عدم قيامه بفرده باحد اعماله {الشهادة } بل يحتاج الي عقل اخر ليكتمل العمل وكما قلنا قدرة عقل المراة على قيامه بذلك بمفرده كريستينا‏ وما هو رده بشان سبب نقصان دين المرأة ؟ بيتر قال ان سبب نقصان دينها هو عدم صلاتها وصومها وقت حيضها فصلاة والصوم تكليف للمسلم {الذكر والانثى} فمن صلى وصام كمل دينه ومن لم يصلى ويصوم نقص دينه كريستينا‏ كيف يكون الحيض سبب نقصان دينها وهي لا دخل فيه بيتر نقصان دين المراة هنا نقصان مجازي لان هذا النقصان {عدم الصلاة والصوم } لا يد للمرأة فيه فهو بسبب الحيض ونبي الاسلام يعلم انه مكتوب عليها فهذا نبي الاسلام يعزي عائشة لما حاضت في طريقها للحجّ قائلاً هذا شيء كَتَبَه الله على بنات آدم . وفي رواية هذا أمـرٌ كَتَبَه الله على بنات آدم أم بيتر وماذا عن تهكمه وسخريته من المرأة بقوله “خُلِقت من ضِلَع” بيتر نبي الاسلام لم يتهكم ولم يسخر من المرأة ارجعي الي حديثه استوصوا بالنساء فإن المرأة خُلقت من ضلع وإن أعوج شيء في الضلع أعلاه فإن ذهبت تقيمه كسرته وإن تركته لم يزل أعوج فاستوصوا بالنساء . فاول الحديث ….. استوصوا بالنساء واخر الحديث… فاستوصوا بالنساء فاين التهكم والسخرية ؟؟ !! نبي الاسلام يوصي الرجل بالمرأة ويذكره بطبيعتها فيقول له هذه طبيعة خِلْقَتِها وأصل تركيبتها خُلِقت لطيفـة لتتودد إلى زوجهـا وتحنو على أولادها وهي خُلِقت من ضلع وطبيعـة الضلع التقوّس لحماية القلب فما قاله نبي الاسلام لم يقوله على سبيل الانتقاص وإنما على سبيل التماس العذر للمرأة فيما قد يحدث منها بسبب طبيعتها الأنثوية?????أم بيتر الاسلام يامر بحبس المرأة في البيت وهذا سلب لحريتها وايهانة لها {وقرن في بيوتكن …..} الاحزاب (آية:33) وقال نبي الاسلام ” لاتمنعوا نساءكم المساجد وبيوتهن خير لهن ” كريستينا‏ ولماذ تعيبي على الاسلام وكتابنا المقدس يامرنا بذلك أم بيتر كتابنا يامرنا بالجلوس بالبيت ؟!! كريستينا‏ نعم الم تقرئي رسالة بولس إلى تيطس2 / 5 ” مُتَعَقِّلاَتٍ، عَفِيفَاتٍ، مُلاَزِمَاتٍ بُيُوتَهُنَّ ، صَالِحَاتٍ، خَاضِعَاتٍ لِرِجَالِهِنَّ، لِكَيْ لاَ يُجَدَّفَ عَلَى كَلِمَةِ الله ” ويقول القديس يوحنا الذهبي الفم تعليقاً على هذا النص … لأن من تلازم بيتها تكون متعقلة مدبرة، مقتصدة، ليس لها ميل للترف بمصاريف غير عادية أو ما أشبه ذلك. بيتر يا الله …اتغضب المرأة من جلوسها في بيتها معززة مكرمة وزوجها يكد ويكدح من اجلها يا للعجب !!! هل الحرية في خروج المرأة للشقاء والعناء لحظة …يا سلاااااااااااام …ما اعظم ذلك كريستينا‏ ما دهاك يا بيتر ؟ بيتر لقد تذكرت شيء عندما قرات الآية 33 من سورة الاحزاب {وقرن في بيوتكن …..} كريستينا‏ وما هو ؟ بيتر عندما حذر الله ادم وزوجته من ابليس بالا يخرجهما من الجنة والا كان مصيره الشقاء {فقلنا يا ادم ان هذا عدو لك ولزوجك فلا يخرجنكما من الجنه فتشقى } طه (آية:117) نلاحظ هنا انه قال{ يخرجنكما من الجنه}..مثنى ولم يقل “فتشقيا” وانما قال { فتشقى } فالرجل هو المكلف بالشقاء لتوفير كل ما يحتاجه هو والمرأة {أي كانت} كريستينا‏ يا سلام على ترابط آيات القرآن بيتر ناتي الي ما لحق المرأة من اضرار بسبب خروجها من البيت ما الذي يشغل العالم هذه الايام بشان المرأة ؟ كريستينا‏ ظاهرة ..التحرش الجنسي بها والله انها معاناة حقيقيقة نعاني منها يا الله لا يمكن ان اصف لك ما نلاقيه من إيذاء عندما نخرج من البيت إطلاق النكات والتعليقات المشينة والتلميحات الجسدية والإلحاح في طلب لقاء وطرح أسئلة جنسية ونظرات موحية إلى ذلك ثم تتصاعد حتى تصل إلى اللمس ……..الخ وقد تصل الي الاغتصاب وهتك العرض بيتر الغريب ان سائر الدول اليوم تحاول معالجة هذه الظاهرة بأنشاء المنظمات المناهضة وعقدت المؤتمرات، وسن القوانين والا ادري لماذا كل هذا وما الفائدة من ورآه والحل بين ايدينا {وقرن في بيوتكن } الم يقل نبي الاسلام “وبيوتهن خير لهن” كريستينا‏ هذا خلاف ما يصاحب خروج المرأة للعمل من تغيرات اجتماعية في نظم العائلة وعلاقة الزوج بالزوجة وعلاقة الأبناء بالوالدين. وقد أثبتت بعض البحوث العلمية تعارض عمل المرأة مع طبيعة حياتها كأم وزوجة نتيجة لتأثر حالتها الانفعالية والجسمية واستعانتها بالآخرين لتربية أبنائها. أن خروج المرأة للعمل يضعف الروابط والألفة بين أفراد الأسرة وربما يؤدي إلى تفككها وانهيارها, وقد ثبت ازدياد نسب الطلاق في المجتمعات التي يكثر فيها خروج المرأة للعمل.??????? أم بيتر الم يقل نبي الاسلام ان المرأة شؤم ؟ كريستينا هل قال هذا فعاً ؟ بيتر نبي الاسلام لم يقل ذلك بل قال ‏” ‏ ‏الشؤم في المرأة والدار والفرس” أم بيتر وهل يختلف المعنى ؟! بيتر نعم اولا وقبل أي شئ لابد ان نعرف ان نبي الاسلام ينهى عن التشاؤم ” لا عدوى ولا طيرة ولا هامة ولا صفر” كريستينا وما هي الطيرة؟ بيتر الطيرة هي التشاؤم أو التفاؤل من ما يراه الانسان من الطير او غيره او مما يحدث له من حوادث مثلاً انسان يحدث له مكروه في وجود احد الاشخاص فيعتقد ان هذا الشخص شؤم عليه أي هو السبب في حدوث ذلك والاسلام يعتر ذلك شرك بالله فالنافع هو الله والضار هو الله فالقران يقول {أَلا إِنَّمَا طَائِرُهُمْ عِنْدَ اللَّهِ} وقال نبي الاسلام ” أحسنها الفأل ولا ترد مسلما فإذا رأى أحدكم ما يكره فليقل: اللهم لا يأتي بالحسنات إلا أنت ولا يدفع السيئات إلا أنت ولا حول ولا قوة إلا بك ” أم بيتر كل ذلك لا ينفى ما قلته بل يؤكد كلامي ان نبي الاسلام تحدث عن قاعدة عامة وهي لا شؤم والاستثناء هو الشؤم في ثلاث احدهم المرأة بيتر ياأمي.. الم يتزوج نبي الاسلام ؟! لو كانت المرأة شؤم ما تزوج نبي الاسلام ولو كان الدار شؤم ما سكن به ولوكان الفرس شؤم ما ركبه اذاً هناك فرق بان اقول ان المرأة شؤم وقولي ان الشؤم في المرأة مثل قولي المرأة ضرر فهو يختلف عن قولي الضرر في المرأة فالاولى …الضرر هو المرأة اما في الثانية …فان الضرر يحدث في المرأة والذي يظهر لي من حديث نبي الاسلام انه يريد ان يقول لو هناك شيء يتأثر بالتشأوم لكان هؤلاء الثالث {المراة والدار والفرس } والدليل على ذلك رواية اخرى لهذا الحديث “إن كان الشؤم في شيء ففي الدار والمرأة والفرس” مثل من يقول لو كانت هناك خسارة فهي في الصحة فهل يعني ذلك ان سبب الخسارة الصحة ام الخسارة وقعت في الصحة وهذه هي وجهة نظري في الموضوع ??????????????كريستينا نعيب على الاسلام ونبي الاسلام والعيب فينا أم بيتر ماذا تقصدين يا مقصوفة الرقبة ؟ كريستينا نطبل ونهلل ونطعن في نبي الاسلام بمواقعنا ومنتدايتنا بما هو في كتابنا الغريب اننا نردد مثل الببغاء ما يردهه الاخرين أم بيتر أنا مثل الببغاء!!! كريستينا لا اقصدك انت بالتحديد بل اقصد كل من يردد كل ما يقوله ابونا زكريا بدون ان يعلم ما في كتابنا الم يصف الكتاب المقدس المرأة بالخبث اقرأ يا بيتر من سفر يشوع بن سيراخ ..الاصحاح الخامس والعشرون النص 17 ، 19 بيتر “17غاية الالم الم القلب وغاية الخبث خبث المراة” “19وكل خبث ولا خبث المراة ” أم بيتر الكتاب يتحدث عن المرأة الخبيثة ولا ينعت المرأة بالخبث كريستينا بلاش هذه لم يدعى ان الخبث يتولد من المرأة “فانه من الثياب يتولد السوس ومن المراة الخبث ” … سفر يشوع بن سيراخ 42/13 وان مساكنة الاسد والتنين خير من مساكنة المرأة الخبيثة “ولا غضب شر من غضب المراة مساكنة الاسد والتنين خير عندي من مساكنة المراة الخبيثة” سفر يشوع بن سيراخ 25/ 23 أم بيتر الم يقل نبي الاسلام ان المرأة فتنة!!!!?????????بيتر نبي الاسلام لا يقصد انها فتانة تقوم بالوقيعة بين الناس وانما يقصد فتنة الرجال بها كانثى فهو يقول ‏” ‏ ‏ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء” وما اكثر فتنة الرجل بالمراة هذه الايام الا يترك الرجل دينه من اجل امرأة الا يترك الرجل اولاده وزوجته ويدمر بيته من اجل امرأة الا يبيع الرجل وطنه ويعمل جاسوس من اجل امرأة وكم من دول سقطت بسبب المرأة وهذا ليس لعيب في المراة وانما بسبب الغريزة الموجودة عند الرجال نحو المرأة لدرجة انهم ان اردوا ترويج بضاعة معينة عرضوا معها المرأة كريستينا الكتاب المقدس تكلم عن فتنة النساء وحذرنا منها ” اصرف طرفك عن المراة الجميلة ولا تتفرس في حسن الغريبة” سفر يشوع بن سيراخ 9: 8 “فان حسن المراة اغوى كثيرين وبه يتلهب العشق كالنار ” سفر يشوع بن سيراخ 9: 9 “كثيرون افتتنوا بجمال المراة الغريبة فكان حظهم الرذل لان محادثتها تتلهب كالنار” سفر يشوع بن سيراخ 9: 11 أم بيتر نبي الاسلام يشبة المرأة بالكلب والحمار ويساوي المرأة بالخنزيرة.‏ ‏ويساوي المرأة بالنعجة والبقرة والناقة. ‏ ويساوي المرأة بالخيل للهو وكسلعة.‏ ‏ ويساوي المرأة بالغراب.‏ ‏ بيتر وما مصدر كل ذلك؟ أم بيتر شبها بالكلب والحمار ‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏عُمَرُ بْنُ حَفْصِ بْنِ غِيَاثٍ ‏ ‏قَالَ حَدَّثَنَا ‏ ‏أَبِي ‏ ‏قَالَ حَدَّثَنَا ‏ ‏الْأَعْمَشُ ‏ ‏قَالَ حَدَّثَنَا ‏ ‏إِبْرَاهِيمُ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏الْأَسْوَدِ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏عَائِشَةَ ‏ ‏ ‏قَالَ ‏ ‏الْأَعْمَشُ ‏ ‏وَحَدَّثَنِي ‏ ‏مُسْلِمٌ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏مَسْرُوقٍ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏عَائِشَةَ ‏ ‏ذُكِرَ عِنْدَهَا مَا يَقْطَعُ الصَّلَاةَ الْكَلْبُ وَالْحِمَارُ وَالْمَرْأَةُ فَقَالَتْ شَبَّهْتُمُونَا بِالْحُمُرِ وَالْكِلَابِ وَاللَّهِ ‏ ‏لَقَدْ رَأَيْتُ النَّبِيَّ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏يُصَلِّي وَإِنِّي عَلَى السَّرِيرِ بَيْنَهُ وَبَيْنَ الْقِبْلَةِ مُضْطَجِعَةً فَتَبْدُو لِي الْحَاجَةُ فَأَكْرَهُ أَنْ أَجْلِسَ فَأُوذِيَ النَّبِيَّ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏فَأَنْسَلُّ ‏ ‏مِنْ عِنْدِ رِجْلَيْهِ ‏”عَنْ أَبِي ذَرٍّ عَنِ النَّبِيِّ قَالَ يَقْطَعُ صَلاةَ الرَّجُلِ .. الْحِمَارُ وَالْكَلْبُ الأَسْوَدُ وَالْمَرْأَةُ” قَالَ: قُلْتُ مَا بَالُ الأَسْوَدِ ‏مِنَ الأَحْمَرِ مِنَ الأَصْفَرِ؟ فَقَالَ سَأَلْتُ رَسُولَ اللَّهِ كَمَا سَأَلْتَنِي، فَقَالَ الأَسْوَدُ شَيْطَانٌ”‏ عبد المسيح يا للعار المرأة كالكلب والحمار تقطع صلاة الرجل!!‏ بيتر لقد حضر والدي العزيز بعد غياب لقد كنت في انتظارك كل هذه المدة لنكمل حديثنا عن البشارات الموجودة بالكتاب المقدس عن نبي الإسلام عبد المسيح انسى يا بيتر ان يكون هناك بشارات موجودة بالكتاب المقدس عن نبي الإسلام ومن الاحسن ان تنسنى هذا الرجل?????????? بارك الله فيك يا أستاذنا أبو تسنيم . هما الناس دول كبروا أمتى ؟!! ولا هما شابوا بدرى ! ( إبتسامة ). __________________ إلى نصارى العالم انقذوا أنفسكم من هذا المصير… لماذا نتحاور معكم؟؟ مواقع للبحث فى القرآن الكريم وتصفحه وتفاسيره هنا أو هنا أو هنا مواقع الإعجاز العلمى في الكتاب والسنة هنا ، أو هنا، أو هنا، أو هنا ، أو هنا ، أو هنا، أو هنا أو هنا مواقع المرئيات الإسلامية (الفيديو) هنا، أو هنا، أو هنا، أو هنا موقع الصوتيات الإسلامية هنا 200 سؤال وجواب في العقيدة ??????بيتر ===== انا مصر على معرفة هذا الرجل وما يدعو اليه أم بيتر انا الم انتهي لقد طلبت مني المصدر وها انا اتلو عليك المصدر تلو الاخر ‏فمصدر مساوة المرأة بالخنزيرة.‏ ‏ جاء في (بيان الوهم والإيهام في كتاب الأحكام للفاسي ج3 ص354) “ذكر من طريق أبي داود عن ابن ‏عباس، قال رسول الله: “إذا صلى أحدكم إلى غير سترة، فإنه يقطع صلاته: الكلب، والحمار، والخنزير ‏والمرأة…..”‏ عبد المسيح ههههههههه يا للفضيحة المرأة كالخنزيرة تنجس المصلي!!‏‏ بيتر ===== نبي الاسلام لم يقل المرأة كلب او حمار بل تحدث عن ما يقطع الصلاة وهم ثلاث الكلب والحمار والمرأة ثم أن وجود الثلاثة في سياق واحد لا يعني أنها متماثلة في عللها التي تُقطع بها الصلاة فقد يكون الخوف من الحمار والكلب وخشية الفتنة من المرأة مثل حرمة اكل لحم الانسان والكلب والخنزير فهل الانسان مثل الكلب او الخنزير بل العامل المشترك بينهم حرمة اكلهم وأما حديث ” إذا صلى أحدكم إلى غير سترة فإنه يقطع صلاته الكلب والحمار والخنزير واليهودي والمجوسي والمرأة ” فهو حديث ضعيف أم بيتر ‏‏ واما عن مصدر مساوة المرأة بالنعجة والبقرة والناقة (أحكام القرآن لابن العربي ج4 ص49) “كُنِىَ بالنعجة عن المرأة ويُكْنَى عنها بالبقرة والناقة لأن الكلّ مركوب” عبد المسيح يا للخزي يشبه المرأة بالنعجة والبقرة والناقة ووجه الشبه أن الكل مركوب! ألا …….. رسول الإسلام من هذه التعبيرات المخجلة؟ بيتر ===== محمد نبي الاسلام لم يقل ذلك مطلقاً ولم يشبه المرأة بالنعجة او خلافه هذا القول لابن العربي عندما فسر الاية 23 من سورة ص ( إِنَّ هَذَا أَخِي لَهُ تِسْعٌ وَتِسْعُونَ نَعْجَةً ) اعتماداً على كنية العرب للمرأة بالنعجة كما قالت كريستينا اننا مثل الببغاء نردد كل ما يقوله ابونا زكريا اليس من العيب ان يكذب علينا وينسب الي نبي الاسلام حديث لم يتحدث به الا يعلم اننا سوف نكتشف تدليسه أم بيتر واما عن مصدر مساوة المرأة بالخيل للهو وكسلعة.‏ فقد جاء في (مسند ابن الجعد البغدادي ج1/ص345) “قال النبي: اجعلوا اللهو في ثلاثة أشياء: الخيل والنساء والنضال” وجاء في (المستدرك على الصحيحين للنيسابوري ج4 ص493) “قال النبي: لا تقوم الساعة .. حتى تغلو الخيل والنساء ثم ترخص فلا تغلو إلى يوم القيامة” [المرأة سلعة كالخيل!]????????????????? عبد المسيح يا للمقام السامي للمرأة في دين محمد!! بيتر اما القول بجعل اللهو في ثلاثة أشياء الخيل والنساء والنضال” فهذا حديث برواية الشيعة وهو “وبإسناده عن عمارة بن راشد عن جبير بن نفير قال قرئ علينا كتاب عمر بالشام لا يدخل الحمام إلا بمئزر ولا تدخله امرأة إلا من سقم واجعلوا اللهو في ثلاثة أشياء الخيل والنساء والنضال اما رواية اهل السنة فتقول اللهو في ثلاث تأديب فرسك و رميك بقوسك و ملاعبتك أهلك والفرق كبير بالطبع اما حديث “لا تقوم الساعة حتى تتخذ المساجد طرقا ، وحتى يسلم الرجل على الرجل بالمعرفة ، و حتى تتجر المرأة و زوجها ، و حتى تغلو الخيل و النساء ، ثم ترخص فلا تغلو إلى يوم القيامة فهو حديث ضعيف أم بيتر واما عن مصدر مساوة المرأة بالغراب فقد جاء في (سنن البيهقي الكبرى ج7 ص82) “لا يدخل الجنة منهن إلا مثل الغراب الأعصم” رُوي بإسناد صحيح عن سليمان بن يسارعن النبي” معنى الغراب الأعصم: أي ما فيه من ريش أبيض أو أرجل حمراء.بيتر الحديث الصحيح يقول “خير نسائكم الودود الولود المواتية المواسية إذا اتقين الله و شر نسائكم المتبرجات المتخيلات و هن المنافقات لا يدخل الجنة منهن إلا مثل الغراب الأعصم ..وهو حديث صحيح وكما هو واضح من الحديث لم يقل نبي الاسلام ان المرأة مثل الغراب الاعصم بل تحدث عن خير النساء وذكر صفاتهن ثم تحدث عن شر النساء وذكر صفاتهن ثم قال لا تدخل الجنة منهن الا مثل الغراب الاعصم والغراب الاعصم هو نادر الوجود فكما هو نادر وجود غراب اعصم فنادر ان تدخل المرأة المتبرجة المنافقة الجنة فهو لم يشبه المراة سواء اكانت خيرة او شريرة بالغراب وانما التشبيه من حيث الندرة أم بيتر ‏ “أنا مش عارفه ليه محمد ورب محمد بيكرهوا المرأة إلى هذه الدرجة؟ وإذا كانت المرأة سيئة بهذا المقدار فليه ربنا خلقها بيتر هذا افتراء ؟!!! بالعكس كريستينا لحظة يا بيتر قبل ان تكمل كلامك اسمحلي اتوجه بالسؤال الي امي الحبيبة ???????????? أم بيتر ماذا تريدين؟! كريستينا هل من العيب تشبيه المرأة باحد الحيوانات ؟ أم بيتر طبعاً انها اهانة وانتقاص من مكانة المرأة لقد اخضع لنا الرب الحيوانات وَبَارَكَهُمُ اللهُ وَقَالَ لَهُمْ «أَثْمِرُوا وَاكْثُرُوا وَامْلأُوا الأَرْضَ، وَأَخْضِعُوهَا، وَتَسَلَّطُوا عَلَى سَمَكِ الْبَحْرِ وَعَلَى طَيْرِ السَّمَاءِ وَعَلَى كُلِّ حَيَوَانٍ يَدِبُّ عَلَى الأَرْضِ». سفر التكوين 1: 28 كريستينا حلو الكلام اذا تشبيه المرأة باحد الحيوانات اهانة لها وانتقاصاً من كرمتها فلما يشبه الكتاب المقدس الرب بكثير من الحيوانات ؟!!!! أم بيتر يستحيل هذا كريستينا اسمعي يا ست الحبايب الكتاب المقدس يشبه الرب { وحشاه } كالدود وكالسوس اقرأ يابيتر من سفر هوشع 5/12 بيتر “لِهَذَا أَكُونُ كَالْعُثِّ لإِسْرَائِيلَ وَكالسُّوسِ النَّاخِرِ لِشَعْبِ يَهُوذَا ” كريستينا وبالاسد والنمر والدبة اقرأ يابيتر هوشع 13 / 7 : 8 بيتر “لِهَذَا أَكُونُ لَهُمْ كَأَسَدٍ وَأَكْمُنُ كَنَمِرٍ لَهُمْ عَلَى الطَّرِيقِ 8وَأَنْقَضُّ عَلَيْهِمْ كَدُبَّةٍ ثَاكِلٍ وَأُمَزِّقُ قُلُوبَهُمْ ” كريستينا وحمامة “فَلَمَّا اعْتَمَدَ يَسُوعُ صَعِدَ لِلْوَقْتِ مِنَ الْمَاءِ وَإِذَا السَّمَاوَاتُ قَدِ انْفَتَحَتْ لَهُ فَرَأَى رُوحَ اللَّهِ نَازِلاً مِثْلَ حَمَامَةٍ وَآتِياً عَلَيْهِ ” متى 3/ 16 بيتر وخروف “هؤلاء سيحاربون الخروف والخروف يغلبهم لأنه ربُّ الأرباب وملك الملوك) رؤيا يوحنا 17/ 14 كريستينا شاة («مِثْلَ شَاةٍ سِيقَ إِلَى الذَّبْحِ وَمِثْلَ خَرُوفٍ صَامِتٍ أَمَامَ الَّذِي يَجُزُّهُ هَكَذَا لَمْ يَفْتَحْ فَاهُ.) أعمال الرسل8/ 32 بيتر وشبه الانبياء كذلك بالحيوانات نبي الله ميخا كبنات آوي وكالنعام ” لِهَذَا أَنُوحُ وَأُوَلْوِلُ وَأَمْشِي حَافِياً عُرْيَاناً وَأُعْوِلُ كَبَنَاتِ آوَى وَأَنْتَحِبُ كَالنَّعَامِ ” سفر ميخا [ 1 : 8 ] كريستينا وحيوان بنات آوي هو حيوان من فصيلة الكلاب أكبر من الثعلب حجماً وأصغر من الذئب ??????????عبد المسيح يا مقصوفة الرقبة الرب كان يكلم شعبه بالأمثال لتسهيل الفهم عليهم أم بيتر فتشبيه الرب بالدب و الأسد لانهما أخطر و أقوى أعداء الإنسان فهو يريد ان يقول الرب صار كعدو لي يتربص بي عبد المسيح و كنمر يرصد على الطريق ليفترسهم ( أي انه سيحاسبهم على كل خطيئة و من المعروف ان النمر لا يترك أي فريسة تتاح له و لا يصطاد للأكل فقط و هكذا سيتعامل معهم الله و المعنى أن الله سيعاقبهم على كل خطيئة. أم بيتر وتشبيه بالعث والسوس الرب ليس كالعث او السوس و لكنه سيفعل في بني اسرائيل لانهم عبدوا الأصنام كما يفعل العث او السوس في الصوف و القطن يتلفه و يفنيه و يجعله باليا كريستينا يا سلام على ابي انه كالكلب أم بيتر يا قلية الادب تشبهين والدك بالكلب عبد المسيح انا مثل الكلب؟ !!!!! كريستينا انا لا اقصد انه كلب وانما اقصد انه وفي مثل الكلب فنحن نعلم ان الكلب وفي أم بيتر ولما لا تقولي من البداية انه وفي بدل تشبيه بالكلب بيتر بالتاكيد لتسهيل الفهم عليكم ههههههه كريستينا ===== سبحان الله تبررون تشبيه الكتاب المقدس للرب بالحيوانات وتعترضون على تشبيهكم بها !!!!! اكمل يا بيتر كلامك ???????? الحقيقة أن السيد والد بيتر وكرستين ليس كالكلب .. ولكنه كالحمار….. فهو صبور وهادئ ومطيع لقساوسته في كل ما يقولونه له .. مهما كان عجيباً، أو منافياً للمنطق! ????????عبد المسيح بمناسبة الحديث عن المرأة سأورد هنا مثالاً عن تعامل المسيح ومحمد مع المرأة فكثيرة هي الصفات الت
  5. (((((((((((((((((((((((((((((?أنا وابني و نشيد الأناشيد)))))))))))))))))))) أنا وابني و نشيد الأناشيد بيتر أبي عندما فاجأت أختي مارتينا بالأمس وجدتها شاردة وتتصبب عرقاً وممسكةً بأحد الكتب..فجذبته منها وإذا بي اقرأ كلام يخدش الحياء قَدْ سَلَبْتِ قَلْبِي يَا أُخْتِي يا عروسي….. قَدْ سَلَبْتِ قَلْبِي بِنَظْرَةِ عَيْنَيْكِ وَقِلاَدَةِ عُنُقِكِ. …..مَا أَعْذَبَ حُبَّكِ …. لَكَمْ حُبُّكِ أَلَذُّ مِنَ الْخَمْرِ……… وَأَرِيجُ أَطْيَابِكِ أَزْكَى مِنْ كُلِّ الْعُطُورِ. ….شَفَتَاكِ تَقْطُرَانِ شَهْداً وكله كوم وغشها كوم تأني عبد المسيح غش أي غش بيتر الكتاب الذي كان معها مكتوب عليه الكتاب المقدس وذلك للتمويه حتى لا يشك احد فيما تقرأه عبد المسيح هات الكتاب أشاهده بيتر هذا هو يا أبي عبد المسيح بالفعل يا بيتر هذا هو الكتاب المقدس وما كانت تقرأه أختك هو سفر نشيد الأناشيد ..وهو سفر من أسفر الكتاب المقدس بيتر ماذا؟!!!!!! عبد المسيح هو ما سمعته يا بيتر.. نعم سفر نشيد الأناشيد من إسفار الكتاب المقدس هو كلام موحى به من عند الرب بيتر هل أنت متأكد يا أبي أن ما كانت تقرأه أختي كان كلام مقدس من وحي الرب؟ …لا ..لا …هذا مستحيل …انه كلام جنسي يخدش الحياء.. لِيَلْثِمْنِي بِقُبْلاَتِ فَمِهِ … شِمَالُهُ تَحْتَ رَأْسِي….. وَيَمِينُهُ تُعَانِقُنِي ….فَتَشَبَّثْتُ بِهِ وَلَمْ أُطْلِقْهُ حَتَّى أَدْخَلْتُهُ بَيْتَ أُمِّي وَمُخْدَعَ مَنْ حَمَلَتْ بِي هَاجِعٌ بَيْنَ نَهْدَيَّ عَلَى مَضْجَعِي طَلَبْتُ بِشَوْقٍ مَنْ تُحِبُّهُ نَفْسِي نَهْدَاكِ كَخِشْفَتَيْ ظَبْيَةٍ تَوْأَمَيْنِ يَرْعَيَانِ بَيْنَ السُّوْسَنِ وَشَفَتَاهُ كَالسُّوْسَنِ تَقْطُرَانِ مُرّاً شَذِيّاً فَخْذَاكِ الْمُسْتَدِيرَ تَانِ كَجَوْهَرَتَيْنِ صَاغَتْهُمَا يَدُ صَانِعٍ حَاذِقٍ سُرَّتُكِ كَأْسٌ مُدَوَّرَةٌ، لاَ تَحْتَاجُ إِلَى خَمْرَةٍ مَمْزُوجَةٍ وَبَطْنُكِ كُومَةُ حِنْطَةٍ مُسَيَّجَةٌ بِالسُّوْسَنِ نَهْدَاكِ كَخِشْفَتَيْ ظَبْيَةٍ تَوْأَمَيْنِ وَنَهْدَاكِ مِثْلُ الْعَنَاقِيدِ فَيَكُونَ لِي نَهْدَاكِ كَعَنَاقِيدِ الْكَرْمِ. لَمْ يَنْمُ نَهْدَاهَا بَعْدُ عيب جداً أن تقرأ أختي مثل هذا الكلام الجنسي ..يا أبي لقد وصفت لك حالتها عندما كانت تقرأ هذا الكلام وأتحرج من قول المزيد عبد المسيح بدون ما تقول لقد شاهدت بعيني ما تتحرج من أبلاغي به…وهذا لم يكن بسبب هذا السفر المقدس وما جاء به وإنما بسبب صغر سن أختك وعدم سماعها لكلامي ….لقد سبق أن نصحتها بعدم قراءة هذا السفر إلا بعد إن تبلغ سن الثلاثيين..ولكنها لم تسمع كلامي بيتر وما علاقة ذلك بالسن..ما يخدش حياء الكبير يخدش حياء الصغير…وما يفتتن الصغير يفتن الكبير عبد المسيح هذا السفر..سفر البالغين ..أي عندما نبلغ هذا السن نكون ناضجين روحياً… وكان اليهود يمنعون قراءته لمن هم أقل من سن الثلاثين سنة حتى لا تشوه أفكارهم الجسدية معاني السفر . هو سفر البالغين إيمانياً. بيتر كلام غريب جدا…ما قرأته فظيع ..فظيع ..كلام لم اسمعه من قبل ..عندما قرأته خجلت من نفسي ..ولا ادري هل سوف يتغير هذا الإحساس عندما ابلغ الثلاثين وانضج روحياً ؟!!!!!! ثم الم تعترف ان معاني هذا السفر تشوه الأفكار الجسدية ؟ ..لهذا تم منع من هم دون الثلاثين من قرأته … كلام غريب جدا… يا أبي لا تنسى انك تتحدث عن كتاب مقدس …كلام موحى به من عند الرب … وليس رواية أو فيلم … للكبار فقط …فهل الكلام الرب فيه ما هو للكبار فقط ؟!!كلام الرب يخاطب به الناس جميعا صغيرا وكبيراً كما يفهمه الكبير يفهم الصغير .. عبد المسيح هذا السفر سيمفونية رائعة تطرب بها النفس المنطلقة من عبودية العالم متحررة مع مسيحها. ??????????(((((( بيتر قلت لك ان ما قرأته فظيع ..فظيع ..كلام جنسي يغذي الشهوة ويواججها …..فأين هذه السيمفونية الرائعة التي تطرب النفس ؟؟!! عبد المسيح هذا السفر بدون تفسير ينطبق عليه قول الخصي الحبشي “كيف أفهم إن لم يرشدني أحد” بيتر الألفاظ المستخدمة في هذا السفر لا تحتاج الي تفسير صرة المر حبيبي لي بين ثديي يبيت.” ثدياك كخشفتي ظبية توأمين يرعيان بين السوسن شفتاك يا عروس تقطران شهدا عبد المسيح السفر هو أنشودة حب، مسجلة برموز غزلية ولكنها تحمل معانٍ سمائية أكثر عمقاً لما يحمله ظاهرها، ومن يفهمها يترنم بها روحياً، ولكن هذا لمن صارت له الحواس مدربة ولابد من فهم السفر رمزياً بيتر رموز والغاز !!! ما هذا؟ لماذا يتحدث معنا الرب بالرموز وما الدعي لذلك؟ وهل يستخدم الرب ألفاظ بذيئة ليعبر عن معاني روحية سامية ؟!! عبد المسيح الرب في الكتاب المقدس يستخدم أسلوب البشر في التعامل والكلام، فكما نقول عين الله ويد الله وعرش الله. وكما نقول أن الله يغضب إعلاناً عن وقوعنا تحت العدل الإلهي، هكذا ليعبر الوحي الإلهي عن علاقة الحب الروحي والسري بين الله والنفس البشرية استخدم نفس الأسلوب الذي نتعامل به في حياتنا البشرية بيتر وهل نحن كبشر نتعامل معاً ونتحدث معاً بمثل هذا الأسلوب وهذا الكلام المدون بالسفر … حتى يتعامل به الرب معنا ؟!!!!!!! هذا الأسلوب وهذا الكلام لا يتعامل به الا السوقيين الساقطين في الخطية الذين اسقطوا عنهم برقع الحياء ورغم الإباحية التي في الأفلام السينمائية إلا إنها تحرص على عدم التلفظ بأي لفظ من هذه الألفاظ الموجود بهذا السفر يمكن التلفظ بما هو حسن لتعبير عن ما هو يخدش الحياء لكن لا أتصور العكس عبد المسيح أنت صغير ولا تفهم المعاني السامية الروحانية التي بهذا السفر بيتر معاني سامية وروحانية ….!!!!! قَامَتُكِ هَذِهِ مِثْلُ النَّخْلَةِ… وَنَهْدَاكِ مِثْلُ الْعَنَاقِيدِ.. قُلْتُ: لأَصْعَدَنَّ إِلَى النَّخْلَةِ وَأُمْسِكَنَّ بِعُذُوقِهَا…. فَيَكُونَ لِي نَهْدَاكِ كَعَنَاقِيدِ الْكَرْمِ المهم .. من كتب هذا السفر ؟ ????????((((((عبد المسيح سليمان بيتر سليمان ؟!!! وهل تثق في سليمان ؟ عبد المسيح ولما لا أثق في سليمان ؟ بيتر لان ما قصه علينا الكتاب المقدس بشان سليمان لا يجعلنا نثق فيه عبد المسيح ماذا تقصد ؟ بيتر يقول لنا الكتاب المقدس “وَكَانَ فِي زَمَانِ شَيْخُوخَةِ سُلَيْمَانَ أَنَّ نِسَاءَهُ أَمَلْنَ قَلْبَهُ وَرَاءَ آلِهَةٍ أُخْرَى، وَلَمْ يَكُنْ قَلْبُهُ كَامِلاً مَعَ الرَّبِّ إِلهِهِ كَقَلْبِ دَاوُدَ أَبِيهِ. 5فَذَهَبَ سُلَيْمَانُ وَرَاءَ عَشْتُورَثَ إِلهَةِ الصِّيدُونِيِّينَ، وَمَلْكُومَ رِجْسِ الْعَمُّونِيِّينَ. 6وَعَمِلَ سُلَيْمَانُ الشَّرَّ فِي عَيْنَيِ الرَّبِّ، ، وَلَمْ يَتْبَعِ الرَّبَّ تَمَامًا كَدَاوُدَ أَبِيهِ.” عبد المسيح نعم هذا ما قاله الكتاب المقدس بالإصحاح الْحَادِي عَشَرَ من سفر الملوك الأول بيتر كيف أثق بشخص قيل في حقه هذا الكلام عبد المسيح وما علاقة ذلك بما بلغه عن الرب بيتر لماذا لا يكون هؤلاء النساء الذين أملن قلبه وراء إلهة أخري غير الله قد أملن قلبه فكتب هذا السفر بما فيه من ألفاظ جنسية وكلام الحب والعشق والهيام …ثم نسبه إلي وحي الله عبد المسيح لا …لا يستحيل ان يكذب سليمان على الله ..وينسب إليه كلاماً بالكذب بيتر وهل بعد الكفر ذنب ؟! الذي جعله يعبد غير الله هل يستحيل عليه ان يكذب على الله وينسب إليه هذا الكلام ؟!!! ثم لماذا لا يكون هذا السفر من أعمال الشر التي فعلها سليمان في عيني الرب “وَعَمِلَ سُلَيْمَانُ الشَّرَّ فِي عَيْنَيِ الرَّبِّ” عبد المسيح كيف تقول ذلك على سليمان؟ بيتر ليس أنا من يقول وإنما الكتاب المقدس …وكلامي مترتب على ما قيل ..الا إذا كان سليمان لم يفعل ما قيل في حقه ولم يكتب ما نسب اليه عبد المسيح الكتاب المقدس لا يكذب ???????==================================================================================(((((اعرف دينك)))))))))))))))))يامسلم دينك دين عظيم جدا تجاوزت عظمته حدود الإدراك والتخيل ويكفيك شرفا أنك مسلم فقل الحمد لله الذي جعلني من المسلمين يا ربُّ ، ألق على العيونِ السَّاهرةِ نُعاساً أمنةً منك ، وعلى النفوسِ المضْطربةِ سكينة ، وأثبْها فتحاً قريباً. يا ربُّ اهدِ حيارى البصائرْ إلى نورِكْ ، وضُلاَّل المناهجِ إلى صراطكْ ، والزائغين عن السبيل إلى هداك ???????(((((بيتر لا عليك خلينا في موضوعنا …. الم تلاحظ ما تضمنه الكتاب المقدس “ٍوَأُوْلِعَ سُلَيْمَانُ بِنِسَاءٍ غَرِيبَاتٍ كَثِيرَاتٍ، فَضْلاً عَنِ ابْنَةِ فِرْعَوْنَ، فَتَزَوَّجَ نِسَاءً مُوآبِيَّاتٍ وَعَمُّونِيَّاتٍ وَأَدُومِيَّاتٍ وَصِيدُونِيَّاتٍ وَحِثِّيَّاتٍ، 2وَكُلُّهُنَّ مِنْ بَنَاتِ الأُمَمِ الَّتِي نَهَى الرَّبُّ بَنِي إِسْرَائِيلَ عَنِ الزَّوَاجِ مِنْهُمْ قَائِلاً لَهُمْ: «لاَ تَتَزَوَّجُوا مِنْهُمْ وَلاَ هُمْ مِنْكُمْ، لأَنَّهُمْ يُغْوُونَ قُلُوبَكُمْ وَرَاءَ آلِهَتِهِمْ». وَلَكِنَّ سُلَيْمَانَ الْتَصَقَ بِهِنَّ لِفَرْطِ مَحَبَّتِهِ لَهُنَّ. 3 فَكَانَتْ لَهُ سَبْعُ مِئَةِ زَوْجَةٍ، وَثَلاَثُ مِئَةِ مَحْظِيَّةٍ، فَانْحَرَفْنَ بِقَلْبِهِ عَنِ الرَّبِّ. عبد المسيح نعم هذا ما قاله الكتاب المقدس بالإصحاح الْحَادِي عَشَرَ من سفر الملوك … لكن ماذا تريد من هذا النص؟ بيتر ٍ”وَأُوْلِعَ سُلَيْمَانُ بِنِسَاءٍ غَرِيبَاتٍ كَثِيرَاتٍ” “وَلَكِنَّ سُلَيْمَانَ الْتَصَقَ بِهِنَّ لِفَرْطِ مَحَبَّتِهِ لَهُنَّ “ٍ َكَانَتْ لَهُ سَبْعُ مِئَةِ زَوْجَةٍ، وَثَلاَثُ مِئَةِ مَحْظِيَّةٍ، فَانْحَرَفْنَ بِقَلْبِهِ عَنِ الرَّبِّ …. طبيعي ان رجل شهوني مولع بالنساء ان يتغنى بمثل هذا الكلام الذي تضمنه هذا السفر فمن شدة ولعه وحبه للنساء تغنى عن علاقته بهن ووصف مفاتنهن كما جاء بهذا السفر عبد المسيح يا بيتر …سليمان رمز للمسيح فهو العريس والكنيسة العروس؟ فعبارات هذا السفر لا يمكن أن تنطبق على الحب الجسدانى ، ولا تتفق مع قولك .. أنه نشيد تغنى به سليمان لنسائه ….عندما تكبر سوف تفهم رموز هذا السفر بيتر لا أظن ان وجهة نظري سوف تتغير بكبر سني..انه كلام حب وعشق وهيام وجنس عبد المسيح هذا كلام الجسديين بيتر (الْمَحْبُوبَةُ): ليقبلني بِقُبْلاَتِ فَمِهِ، لأَنَّ حُبَّكَ أَلَذُّ مِنَ الْخَمْرِ. عبد المسيح المحبوبة {العروس} الكنيسة وهي التي تتحدث الي المحبوب {العريس} المسيح {العريس} حيث تطلب منه أن تتذوق حب الآب ….قائلة ليقبلني…..وتقولها بصيغة المجهول فهي تقصد الأب ولاحظ أنها لا تشبع من قبلة واحدة بل تطلب الكثير… قبلات فمه فهي تريد أن تفرح بحبه الأبوي وبأحضانه الأبوية. حبك ألذ من الخمر… هذه عن المسيح والخمر تشير للفرح، وحب المسيح يسكر النفس فتنس كل ما هو أرضي لتهيم في حب الله وحده. حب النفس للمسيح هو حب عروس لعريسها. بيتر حب أبوي…هل تقبل ان تقول لك أختي ” لتقبلني بِقُبْلاَتِ فَمِك”؟ عبد المسيح بالطبع لا ..فهذه قلة أدب لا اقبلها مطلقاً بيتر لكن هذا الكلام موجود بالكتاب المقدس عبد المسيح استخدامه بالكتاب المقدس استخدام رمزي بيتر أي كان فهو كلام يخدش الحياء????يتبع بإذن الله????????????=========================================================??(((((((((((((ماذا خسر العالم من وجود الكتاب المقدس؟؟))) هذا البحث فى الواقع هو مرجع او خيط اساسى يجب ان يتتبع من خلاله النصارى كل أضافة لو افتراء مزيف اوجد على كتابهم .. هو سهل ويدلهم بالتحديد اين يتدارسوا المخالفات لكشف زيفها … ما فى الكتاب من فحش وحث على الرذيله والجريمة …الخ ، لا يتوفق ابدا مع ما نزل به الله على الرسل السابقين .. فالمعلوم ان الله لا يامر بالفحشاء والسوء والمنكر .. وانما امر ربى ان نقيم الدين وننهى عن المنكر ونأمر بالمعروف وان ننتهى عن الفواحش ما ظهر منها وما بطن .. فكان لزاما علينا بعد ما قرأناه وعاصرناه من تطبيق لتعاليم الكتاب المقدس ، ان نبين للنصارى ، ان مايحدث ليس من شرع الله فى شىء … وعليه ، يجب عليهم مراجعة عقائدهم وكتبهم وتصحيحها قبل فوات الآوان … ما شرعه الكتاب المقدس لأتباعه: 1زنى المحارم: الابن أنجب نفسه من أمه فقد ادعى كتابكم سكر نبى الله لوط وزناه بابنتيه: (30وَصَعِدَ لُوطٌ مِنْ صُوغَرَ وَسَكَنَ فِي الْجَبَلِ وَابْنَتَاهُ مَعَهُ لأَنَّهُ خَافَ أَنْ يَسْكُنَ فِي صُوغَرَ. فَسَكَنَ فِي الْمَغَارَةِ هُوَ وَابْنَتَاهُ. 31وَقَالَتِ الْبِكْرُ لِلصَّغِيرَةِ: «أَبُونَا قَدْ شَاخَ وَلَيْسَ فِي الأَرْضِ رَجُلٌ لِيَدْخُلَ عَلَيْنَا كَعَادَةِ كُلِّ الأَرْضِ. 32هَلُمَّ نَسْقِي أَبَانَا خَمْراً وَنَضْطَجِعُ مَعَهُ فَنُحْيِي مِنْ أَبِينَا نَسْلاً». 33فَسَقَتَا أَبَاهُمَا خَمْراً فِي تِلْكَ اللَّيْلَةِ وَدَخَلَتِ الْبِكْرُ وَاضْطَجَعَتْ مَعَ أَبِيهَا وَلَمْ يَعْلَمْ بِاضْطِجَاعِهَا وَلاَ بِقِيَامِهَا. 34وَحَدَثَ فِي الْغَدِ أَنَّ الْبِكْرَ قَالَتْ لِلصَّغِيرَةِ: «إِنِّي قَدِ اضْطَجَعْتُ الْبَارِحَةَ مَعَ أَبِي. نَسْقِيهِ خَمْراً اللَّيْلَةَ أَيْضاً فَادْخُلِي اضْطَجِعِي مَعَهُ فَنُحْيِيَ مِنْ أَبِينَا نَسْلاً». 35فَسَقَتَا أَبَاهُمَا خَمْراً فِي تِلْكَ اللَّيْلَةِ أَيْضاً وَقَامَتِ الصَّغِيرَةُ وَاضْطَجَعَتْ مَعَهُ وَلَمْ يَعْلَمْ بِاضْطِجَاعِهَا وَلاَ بِقِيَامِهَا 36فَحَبِلَتِ ابْنَتَا لُوطٍ مِنْ أَبِيهِمَا. 37فَوَلَدَتِ الْبِكْرُ ابْناً وَدَعَتِ اسْمَهُ «مُوآبَ» -وَهُوَ أَبُو الْمُوآبِيِّينَ إِلَى الْيَوْمِ. 38وَالصَّغِيرَةُ أَيْضاً وَلَدَتِ ابْناً وَدَعَتِ اسْمَهُ «بِنْ عَمِّي» – وَهُوَ أَبُو بَنِي عَمُّونَ إِلَى الْيَوْمِ.) تكوين19: 30-38 وكذلك نبى الله موسى وأخوه هارون أولاد حرام (زواج غير شرعى): يقول سفراللاويبن 18: 12 (عورة أخت أبيك لا تكشف إنها قريبة أبيك) ؛ إلا أن عمرام أبو نبى الله موسى قد تزوج عمته: (وأخذ عمرام يوكابد عمته زوجة له فولدت له هارون وموسى) الخروج 6 : 20 وكذلك نبى الله يعقوب يجمع بين الأختين: فقد تزوج ليئة وراحيل الأختين وأنجب منهما (تكوين 29: 23-30)؛ويحرم سفر اللاويين الجمع بين الأختين(لاويين18: 18) وأيضاً نبى الله إبراهيم يتزوج من أخته لأبيه: تزوج نبى الله إبراهيم عليه السلام من سارة وهى أخته من أبيه (تكوين 20: 12) ؛ على الرغم من أن سفر اللاويين 18: 9 يحرم الزواج من الأخت للأب أو للأم! وأيضاً نبى الله يهوذا عليه السلام يزنى بثامار زوجة ابنه: (تكوين الإصحاح 38). وأيضاً نبى الله رأوبين يزنى بزوجة أبيه بلهة: (تكوين 35: 22 ؛ 49: 3-4) وأيضاً الكتاب المقدس يعلمك كيف يزنى الأخ بأخته: (أمنون بن داود يزنى بأخته ثامار أخت أبشالوم بن داود) اقرأ سيناريو هذا الفيلم فى (صموئيل الثانى صح 13). وأيضاً نبى الله حزقيال يشجع النساء على الزنى والفجور (حزقيال 16: 33-34) 2. الاستهانة بالزنى فإذا كان أنبياء الله يزنون فكيف يكون شأن أتباع هؤلاء الأنبياء؟ نبى الله يهوذا عليه السلام يزنى بثامار زوجة ابنه: (تكوين الإصحاح 38). نبى الله داود عليه السلام يزنى بجارته ”امرأة أوريا“ وخيانته العظمى للتخلص من زوجها وقتله: فى (صموئيل الثانى صح 11) !!! نبى الله شاول يُزوِّج ابنته زوجة داود عليه السلام من شخص آخر وهى لم تُطلَّق من زوجها الأول: (44فَأَعْطَى شَاوُلُ مِيكَالَ ابْنَتَهُ امْرَأَةَ دَاوُدَ لِفَلْطِي بْنِ لاَيِشَ الَّذِي مِنْ جَلِّيمَ.) (صموئيل الأول 25: 44) و (14وَأَرْسَلَ دَاوُدُ رُسُلاً إِلَى إِيشْبُوشَثَ بْنِ شَاوُلَ يَقُولُ: «أَعْطِنِي امْرَأَتِي مِيكَالَ الَّتِي خَطَبْتُهَا لِنَفْسِي بِمِئَةِ غُلْفَةٍ مِنَ الْفِلِسْطِينِيِّينَ». 15فَأَرْسَلَ إِيشْبُوشَثُ وَأَخَذَهَا مِنْ عِنْدِ رَجُلِهَا، مِنْ فَلْطِيئِيلَ بْنِ لاَيِشَ. 16وَكَانَ رَجُلُهَا يَسِيرُ مَعَهَا وَيَبْكِي وَرَاءَهَا إِلَى بَحُورِيمَ. فَقَالَ لَهُ أَبْنَيْرُ: «اذْهَبِ ارْجِعْ». فَرَجَعَ.) صموئيل الثانى 3: 14-16. نبى الله إبراهيم ضحى بشرفه وشرف زوجته سارة مرة مع فرعون (تكوين 12: 11-16) ومرة مع أبيمالك (تكوين 20: 1-12) نبى الله داود لا ينام إلا فى حضن امرأة عذراء: ملوك الأول 1: 1-4 نبى الله شمشون ذهب إلى غزة ورأى هناك امرأة زانية فدخل إليها(قضاة 16: 1) نبى الله حزقيال شجع النساء على الزنى والفجور (حزقيال 16: 33-34) وإذا كان الرب نفسه يدفع النساء العفيفات للزنى انتقاماً من أزواجهن ،فكيف يكون حال أولادهم وبناتهم؟ رب الأرباب انتقم من نبيه داود عليه السلام على زناه فيسلم أهل بيته للزنى: صموئيل الثانى 12: 11-12 ، وعلى ذلك فلابد من نساء داود أن ينفذوا وعد الله ، وعلى ذلك فإن ما يقترفنه من الزنا يكون من البر والتقوى. أضف إلى ذلك القوانين التى تدفع النساء إلى الزنى ومنها: الكتاب المقدس يُرغِّب الرجال فى تجنب النساء عن طريق إخصاء أنفسهم: (12لأَنَّهُ يُوجَدُ خِصْيَانٌ وُلِدُوا هَكَذَا مِنْ بُطُونِ أُمَّهَاتِهِمْ وَيُوجَدُ خِصْيَانٌ خَصَاهُمُ النَّاسُ وَيُوجَدُ خِصْيَانٌ خَصَوْا أَنْفُسَهُمْ لأَجْلِ مَلَكُوتِ السَّمَاوَاتِ. مَنِ اسْتَطَاعَ أَنْ يَقْبَلَ فَلْيَقْبَلْ».) متى 19: 12 فأين حق النساء فى الزواج وهدوء النفس والمتعة الحلالإذا تتبع كل إنسان هذه التعليمات؟ وكيف يمنع الرب الزنى عن هذا الطريق؟ لقد رأينا أكبر حالات الزنى تأتى من المتبتلين أمثال برسوم وغيره الكثيرون فى كل بقاع الأرض. وإذا كان هذا كلام الرب الذى يؤدى إلى دمار البشرية ، فلماذا تُحرِّمون تحديد النسل؟ وإذا كان هناك أناس ولدوا بعاهات بدون خصية ، فهل يُعمِّم الرب هذا التشوُّه على باقى البشر؟ فماذا يريد الرب بالضبط؟ هل يريد إفناء البشرية أم إعمارها؟ وهل تصفون هذا الرب الذى يأمر بذلك بإله المحبة؟ كما دفعهم للتبتل وعدم الزواج: (1وَأَمَّا مِنْ جِهَةِ الأُمُورِ الَّتِي كَتَبْتُمْ لِي عَنْهَا فَحَسَنٌ لِلرَّجُلِ أَنْ لاَ يَمَسَّ امْرَأَةً. 2وَلَكِنْ لِسَبَبِ الزِّنَا لِيَكُنْ لِكُلِّ وَاحِدٍ امْرَأَتُهُ وَلْيَكُنْ لِكُلِّ وَاحِدَةٍ رَجُلُهَا) كورنثوس الأولى 7: 1-2 ويرى بولس أن الرب لم يوحى شيئاً عن العذارى فأكمل ما نساه الرب قائلاً: (25وَأَمَّا الْعَذَارَى فَلَيْسَ عِنْدِي أَمْرٌ مِنَ الرَّبِّ فِيهِنَّ وَلَكِنَّنِي أُعْطِي رَأْياً كَمَنْ رَحِمَهُ الرَّبُّ أَنْ يَكُونَ أَمِيناً. 26فَأَظُنُّ أَنَّ هَذَا حَسَنٌ لِسَبَبِ الضِّيقِ الْحَاضِرِ. أَنَّهُ حَسَنٌ لِلإِنْسَانِ أَنْ يَكُونَ هَكَذَا: 27أَنْتَ مُرْتَبِطٌ بِامْرَأَةٍ فَلاَ تَطْلُبْ الِانْفِصَالَ. أَنْتَ مُنْفَصِلٌ عَنِ امْرَأَةٍ فَلاَ تَطْلُبِ امْرَأَةً.) كورنثوس الأولى 7: 25-28 وأخذه الغرور فأكمل ما نساه الرب ، وفى النهاية تعتبروا كل هذا الكلام مقدساً من وحى الرب: (38إِذاً مَنْ زَوَّجَ فَحَسَناً يَفْعَلُ وَمَنْ لاَ يُزَوِّجُ يَفْعَلُ أَحْسَنَ. 39الْمَرْأَةُ مُرْتَبِطَةٌ بِالنَّامُوسِ مَا دَامَ رَجُلُهَا حَيّاً. وَلَكِنْ إِنْ مَاتَ رَجُلُهَا فَهِيَ حُرَّةٌ لِكَيْ تَتَزَوَّجَ بِمَنْ تُرِيدُ فِي الرَّبِّ فَقَطْ. 40وَلَكِنَّهَا أَكْثَرُ غِبْطَةً إِنْ لَبِثَتْ هَكَذَا بِحَسَبِ رَأْيِي. وَأَظُنُّ أَنِّي أَنَا أَيْضاً عِنْدِي رُوحُ اللهِ.) كورنثوس الأولى 7: 38-40 ومنع المطلقة أو المطلق أن يتزوج: (32وَأَمَّا أَنَا فَأَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ مَنْ طَلَّقَ امْرَأَتَهُ إِلاَّ لِعِلَّةِ الزِّنَى يَجْعَلُهَا تَزْنِي وَمَنْ يَتَزَوَّجُ مُطَلَّقَةً فَإِنَّهُ يَزْنِي.) متى 5: 32 فما الغرض من ذلك إلا دفعهم للتحرق والانفجار ثم اقتراف الزنى ، على الأخص إذا قرأ نصوص الجنس الفاضح التى يعج بها سفر نشيد الإنشاد: (لاَحَظْتُ بَيْنَ الْبَنِينَ غُلاَماً عَدِيمَ الْفَهْمِ 8عَابِراً فِي الشَّارِعِ عِنْدَ زَاوِيَتِهَا وَصَاعِداً فِي طَرِيقِ بَيْتِهَا. … 10وَإِذَا بِامْرَأَةٍ اسْتَقْبَلَتْهُ فِي زِيِّ زَانِيَةٍ … 13فَأَمْسَكَتْهُ وَقَبَّلَتْهُ. أَوْقَحَتْ وَجْهَهَا وَقَالَتْ لَهُ: … 16بِالدِّيبَاجِ فَرَشْتُ سَرِيرِي بِمُوَشَّى كَتَّانٍ مِنْ مِصْرَ. 17عَطَّرْتُ فِرَاشِي بِمُرٍّ وَعُودٍ وَقِرْفَةٍ. 18هَلُمَّ نَرْتَوِ وُدّاً إِلَى الصَّبَاحِ. نَتَلَذَّذُ بِالْحُبِّ. 19لأَنَّ الرَّجُلَ لَيْسَ فِي الْبَيْتِ. ذَهَبَ فِي طَرِيقٍ بَعِيدَةٍ. 20أَخَذَ صُرَّةَ الْفِضَّةِ بِيَدِهِ. يَوْمَ الْهِلاَلِ يَأْتِي إِلَى بَيْتِهِ». 21أَغْوَتْهُ بِكَثْرَةِ فُنُونِهَا بِمَلْثِ شَفَتَيْهَا طَوَّحَتْهُ. 22ذَهَبَ وَرَاءَهَا لِوَقْتِهِ كَثَوْرٍ يَذْهَبُ إِلَى الذَّبْحِ أَوْ كَالْغَبِيِّ إِلَى قَيْدِ الْقِصَاصِ.) (أمثال 7: 7-22) (وَافْرَحْ بِامْرَأَةِ شَبَابِكَ 19الظَّبْيَةِ الْمَحْبُوبَةِ وَالْوَعْلَةِ الزَّهِيَّةِ. لِيُرْوِكَ ثَدْيَاهَا فِي كُلِّ وَقْتٍ وَبِمَحَبَّتِهَا اسْكَرْ دَائِماً.) (أمثال 5: 18-19) (10مَا أَجْمَلَ خَدَّيْكِ بِسُمُوطٍ وَعُنُقَكِ بِقَلاَئِدَ! … 13صُرَّةُ الْمُرِّ حَبِيبِي لِي. بَيْنَ ثَدْيَيَّ يَبِيتُ. … 15هَا أَنْتِ جَمِيلَةٌ يَا حَبِيبَتِي هَا أَنْتِ جَمِيلَةٌ. عَيْنَاكِ حَمَامَتَانِ. 16هَا أَنْتَ جَمِيلٌ يَا حَبِيبِي وَحُلْوٌ وَسَرِيرُنَا أَخْضَرُ.) (نشيد الإنشاد 1: 10-16) (1فِي اللَّيْلِ عَلَى فِرَاشِي طَلَبْتُ مَنْ تُحِبُّهُ نَفْسِي طَلَبْتُهُ فَمَا وَجَدْتُهُ. 2إِنِّي أَقُومُ وَأَطُوفُ فِي الْمَدِينَةِ فِي الأَسْوَاقِ وَفِي الشَّوَارِعِ أَطْلُبُ مَنْ تُحِبُّهُ نَفْسِي. طَلَبْتُهُ فَمَا وَجَدْتُهُ. 3وَجَدَنِي الْحَرَسُ الطَّائِفُ فِي الْمَدِينَةِ فَقُلْتُ: «أَرَأَيْتُمْ مَنْ تُحِبُّهُ نَفْسِي؟» 4فَمَا جَاوَزْتُهُمْ إِلاَّ قَلِيلاً حَتَّى وَجَدْتُ مَنْ تُحِبُّهُ نَفْسِي فَأَمْسَكْتُهُ وَلَمْ أَرْخِهِ حَتَّى أَدْخَلْتُهُ بَيْتَ أُمِّي وَحُجْرَةَ مَنْ حَبِلَتْ بِي. 5أُحَلِّفُكُنَّ يَا بَنَاتِ أُورُشَلِيمَ بِالظِّبَاءِ وَبِأَيَائِلِ الْحَقْلِ أَلاَّ تُيَقِّظْنَ وَلاَ تُنَبِّهْنَ الْحَبِيبَ حَتَّى يَشَاءَ.) نشيد الإنشاد 3: 1-5 (1هَا أَنْتِ جَمِيلَةٌ يَا حَبِيبَتِي هَا أَنْتِ جَمِيلَةٌ! عَيْنَاكِ حَمَامَتَانِ مِنْ تَحْتِ نَقَابِكِ. شَعْرُكِ كَقَطِيعِ مِعْزٍ رَابِضٍ عَلَى جَبَلِ جِلْعَادَ. 2أَسْنَانُكِ كَقَطِيعِ الْجَزَائِزِ الصَّادِرَةِ مِنَ الْغَسْلِ اللَّوَاتِي كُلُّ وَاحِدَةٍ مُتْئِمٌ وَلَيْسَ فِيهِنَّ عَقِيمٌ. 3شَفَتَاكِ كَسِلْكَةٍ مِنَ الْقِرْمِزِ. وَفَمُكِ حُلْوٌ. خَدُّكِ كَفِلْقَةِ رُمَّانَةٍ تَحْتَ نَقَابِكِ. 4عُنُقُكِ كَبُرْجِ دَاوُدَ الْمَبْنِيِّ لِلأَسْلِحَةِ. أَلْفُ مِجَنٍّ عُلِّقَ عَلَيْهِ كُلُّهَا أَتْرَاسُ الْجَبَابِرَةِ. 5ثَدْيَاكِ كَخِشْفَتَيْ ظَبْيَةٍ تَوْأَمَيْنِ يَرْعَيَانِ بَيْنَ السَّوْسَنِ. 6إِلَى أَنْ يَفِيحَ النَّهَارُ وَتَنْهَزِمَ الظِّلاَلُ أَذْهَبُ إِلَى جَبَلِ الْمُرِّ وَإِلَى تَلِّ اللُّبَانِ. 7كُلُّكِ جَمِيلٌ يَا حَبِيبَتِي لَيْسَ فِيكِ عَيْبَةٌ.) نشيد الإنشاد 4: 1-7 (1مَا أَجْمَلَ رِجْلَيْكِ بِالنَّعْلَيْنِ يَا بِنْتَ الْكَرِيمِ! دَوَائِرُ فَخْذَيْكِ مِثْلُ الْحَلِيِّ صَنْعَةِ يَدَيْ صَنَّاعٍ. 2سُرَّتُكِ كَأْسٌ مُدَوَّرَةٌ لاَ يُعْوِزُهَا شَرَابٌ مَمْزُوجٌ. بَطْنُكِ صُبْرَةُ حِنْطَةٍ مُسَيَّجَةٌ بِالسَّوْسَنِ. 3ثَدْيَاكِ كَخِشْفَتَيْنِ تَوْأَمَيْ ظَبْيَةٍ. 4عُنُقُكِ كَبُرْجٍ مِنْ عَاجٍ. عَيْنَاكِ كَالْبِرَكِ فِي حَشْبُونَ عِنْدَ بَابِ بَثِّ رَبِّيمَ. أَنْفُكِ كَبُرْجِ لُبْنَانَ النَّاظِرِ تُجَاهَ دِمَشْقَ. … 6مَا أَجْمَلَكِ وَمَا أَحْلاَكِ أَيَّتُهَا الْحَبِيبَةُ بِاللَّذَّاتِ! 7قَامَتُكِ هَذِهِ شَبِيهَةٌ بِالنَّخْلَةِ وَثَدْيَاكِ بِالْعَنَاقِيدِ. 8قُلْتُ:«إِنِّي أَصْعَدُ إِلَى النَّخْلَةِ وَأُمْسِكُ بِعُذُوقِهَا». وَتَكُونُ ثَدْيَاكِ كَعَنَاقِيدِ الْكَرْمِ وَرَائِحَةُ أَنْفِكِ كَالتُّفَّاحِ) نشيد الإنشاد 7: 1-8 (1لَيْتَكَ كَأَخٍ لِي الرَّاضِعِ ثَدْيَيْ أُمِّي فَأَجِدَكَ فِي الْخَارِجِ وَأُقَبِّلَكَ وَلاَ يُخْزُونَنِي. 2وَأَقُودُكَ وَأَدْخُلُ بِكَ بَيْتَ أُمِّي وَهِيَ تُعَلِّمُنِي فَأَسْقِيكَ مِنَ الْخَمْرِ الْمَمْزُوجَةِ مِنْ سُلاَفِ رُمَّانِي. 3شِمَالُهُ تَحْتَ رَأْسِي وَيَمِينُهُ تُعَانِقُنِي. 4أُحَلِّفُكُنَّ يَا بَنَاتِ أُورُشَلِيمَ أَلاَّ تُيَقِّظْنَ وَلاَ تُنَبِّهْنَ الْحَبِيبَ حَتَّى يَشَاءَ.) نشيد الإنشاد 8: 1-4 (8لَنَا أُخْتٌ صَغِيرَةٌ لَيْسَ لَهَا ثَدْيَانِ. فَمَاذَا نَصْنَعُ لِأُخْتِنَا فِي يَوْمٍ تُخْطَبُ؟ 9إِنْ تَكُنْ سُوراً فَنَبْنِي عَلَيْهَا بُرْجَ فِضَّةٍ. وَإِنْ تَكُنْ بَاباً فَنَحْصُرُهَا بِأَلْوَاحِ أَرْزٍ. 10أَنَا سُورٌ وَثَدْيَايَ كَبُرْجَيْنِ. حِينَئِذٍ كُنْتُ فِي عَيْنَيْهِ كَوَاجِدَةٍ سَلاَمَةً.) نشيد الإنشاد 8: 8-10 (1وَكَـانَتْ إِلَيَّ كَلِمَةُ الرَّبِّ: 2[يَا ابْنَ آدَمَ, عَرِّفْ أُورُشَلِيمَ بِرَجَاسَاتِهَا .. .. 15[فَـاتَّكَلْتِ عَلَى جَمَالِكِ وَزَنَيْتِ عَلَى اسْمِكِ, وَسَكَبْتِ زِنَاكِ عَلَى كُلِّ عَابِرٍ فَكَانَ لَهُ. 16وَأَخَذْتِ مِنْ ثِيَابِكِ وَصَنَعْتِ لِنَفْسِكِ مُرْتَفَعَاتٍ مُوَشَّاةٍ وَزَنَيْتِ عَلَيْهَا. أَمْرٌ لَمْ يَأْتِ وَلَمْ يَكُنْ. .. .. وَصَنَعْتِ لِنَفْسِكِ صُوَرَ ذُكُورٍ وَزَنَيْتِ بِهَا. .. .. 25فِي رَأْسِ كُلِّ طَرِيقٍ بَنَيْتِ مُرْتَفَعَتَكِ وَرَجَّسْتِ جَمَالَكِ, وَفَرَّجْتِ رِجْلَيْكِ لِكُلِّ عَابِرٍ وَأَكْثَرْتِ زِنَاكِ. 26وَزَنَيْتِ مَعَ جِيرَانِكِ بَنِي مِصْرَ الْغِلاَظِ اللَّحْمِ, وَزِدْتِ فِي زِنَاكِ لإِغَاظَتِي. .. .. 33لِكُلِّ الزَّوَانِي يُعْطُونَ هَدِيَّةً, أَمَّا أَنْتِ فَقَدْ أَعْطَيْتِ كُلَّ مُحِبِّيكِ هَدَايَاكِ, وَرَشَيْتِهِمْ لِيَأْتُوكِ مِنْ كُلِّ جَانِبٍ لِلزِّنَا بِكِ. 34وَصَارَ فِيكِ عَكْسُ عَادَةِ النِّسَاءِ فِي زِنَاكِ, إِذْ لَمْ يُزْنَ وَرَاءَكِ, بَلْ أَنْتِ تُعْطِينَ أُجْرَةً وَلاَ أُجْرَةَ تُعْطَى لَكِ, فَصِرْتِ بِـالْعَكْس!) حزقيال 16: 1-34 3. الدياثة أسوة بنبى الله إبراهيم: نبى الله إبراهيم لا يخشى الله ويضحى بشرفه وشرف زوجته سارة خوفاً على نفسه من القتل ولتحقيق مكاسب دنيوية، ويأمر زوجته بالكذبتكوين 12: 11-16) نبى الله إبراهيم لا يخشى الله ويقبل التضحية بشرفه وشرف زوجته سارة، ولم يتعلم من الدرس الذى أخذه من حكايته مع فرعون: (تكوين 20: 1-12) 4 نكران الجميل: يَخلق الآب ويُعبَد غيره فهناك العديد من النصوص التى تثبت أن عيسى عليه السلام رسول الله إلى بنى إسرائيل ، ومع ذلك تتركون الآب الذى عبده عيسى عليه السلام ، وتعبدون يسوع نفسه. متى5: 48 (48فَكُونُوا أَنْتُمْ كَامِلِينَ كَمَا أَنَّ أَبَاكُمُ الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ هُوَ كَامِلٌ) متى 6: 6-8 (6وَأَمَّا أَنْتَ فَمَتَى صَلَّيْتَ فَادْخُلْ إِلَى مِخْدَعِكَ وَأَغْلِقْ بَابَكَ وَصَلِّ إِلَى أَبِيكَ الَّذِي فِي الْخَفَاءِ. فَأَبُوكَ الَّذِي يَرَى فِي الْخَفَاءِ يُجَازِيكَ عَلاَنِيَةً.) متى 6: 9-15 (9«فَصَلُّوا أَنْتُمْ هَكَذَا: أَبَانَا الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ لِيَتَقَدَّسِ اسْمُكَ. 10لِيَأْتِ مَلَكُوتُكَ. لِتَكُنْ مَشِيئَتُكَ كَمَا فِي السَّمَاءِ كَذَلِكَ عَلَى الأَرْضِ. 11خُبْزَنَا كَفَافَنَا أَعْطِنَا الْيَوْمَ. 12وَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا كَمَا نَغْفِرُ نَحْنُ أَيْضاً لِلْمُذْنِبِينَ إِلَيْنَا. 13وَلاَ تُدْخِلْنَا فِي تَجْرِبَةٍ لَكِنْ نَجِّنَا مِنَ الشِّرِّيرِ. لأَنَّ لَكَ الْمُلْكَ وَالْقُوَّةَ وَالْمَجْدَ إِلَى الأَبَدِ. آمِينَ. 14فَإِنَّهُ إِنْ غَفَرْتُمْ لِلنَّاسِ زَلَّاتِهِمْ يَغْفِرْ لَكُمْ أَيْضاً أَبُوكُمُ السَّمَاوِيُّ. 15وَإِنْ لَمْ تَغْفِرُوا لِلنَّاسِ زَلَّاتِهِمْ لاَ يَغْفِرْ لَكُمْ أَبُوكُمْ أَيْضاً زَلَّاتِكُمْ.) متى 10: 40-42 (40مَنْ يَقْبَلُكُمْ يَقْبَلُنِي وَمَنْ مرقس 6: 14-16 (14فَسَمِعَ هِيرُودُسُ الْمَلِكُ لأَنَّ اسْمَهُ صَارَ مَشْهُوراً. وَقَالَ: «إِنَّ يُوحَنَّا الْمَعْمَدَانَ قَامَ مِنَ الأَمْوَاتِ وَلِذَلِكَ تُعْمَلُ بِهِ الْقُوَّاتُ». 15قَالَ آخَرُونَ: «إِنَّهُ إِيلِيَّا». وَقَالَ آخَرُونَ: «إِنَّهُ نَبِيٌّ أَوْ كَأَحَدِ الأَنْبِيَاءِ». 16وَلَكِنْ لَمَّا سَمِعَ هِيرُودُسُ قَالَ: «هَذَا هُوَ يُوحَنَّا الَّذِي قَطَعْتُ أَنَا رَأْسَهُ. إِنَّهُ قَامَ مِنَ الأَمْوَاتِ!») متى 23: 8-10 (8وَأَمَّا أَنْتُمْ فَلاَ تُدْعَوْا سَيِّدِي لأَنَّ مُعَلِّمَكُمْ وَاحِدٌ الْمَسِيحُ وَأَنْتُمْ جَمِيعاً إِخْوَةٌ. 9وَلاَ تَدْعُوا لَكُمْ أَباً عَلَى الأَرْضِ لأَنَّ أَبَاكُمْ وَاحِدٌ الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ. 10وَلاَ تُدْعَوْا مُعَلِّمِينَ لأَنَّ مُعَلِّمَكُمْ وَاحِدٌ الْمَسِيحُ.) يوحنا 3: 1-2 (1كَانَ إِنْسَانٌ مِنَ الْفَرِّيسِيِّينَ اسْمُهُ نِيقُودِيمُوسُ رَئِيسٌ لِلْيَهُودِ. 2هَذَا جَاءَ إِلَى يَسُوعَ لَيْلاً وَقَالَ لَهُ: «يَا مُعَلِّمُ نَعْلَمُ أَنَّكَ قَدْ أَتَيْتَ مِنَ اللَّهِ مُعَلِّماً لأَنْ لَيْسَ أَحَدٌ يَقْدِرُ أَنْ يَعْمَلَ هَذِهِ الآيَاتِ الَّتِي أَنْتَ تَعْمَلُ إِنْ لَمْ يَكُنِ اللَّهُ مَعَهُ».) متى 24: 36 (36وَأَمَّا ذَلِكَ الْيَوْمُ وَتِلْكَ السَّاعَةُ فَلاَ يَعْلَمُ بِهِمَا أَحَدٌ وَلاَ مَلاَئِكَةُ السَّمَاوَاتِ إِلاَّ أَبِي وَحْدَهُ.) (41فَرَفَعُوا الْحَجَرَ حَيْثُ كَانَ الْمَيْتُ مَوْضُوعاً وَرَفَعَ يَسُوعُ عَيْنَيْهِ إِلَى فَوْقُ وَقَالَ: «أَيُّهَا الآبُ أَشْكُرُكَ لأَنَّكَ سَمِعْتَ لِي 42وَأَنَا عَلِمْتُ أَنَّكَ فِي كُلِّ حِينٍ تَسْمَعُ لِي. وَلَكِنْ لأَجْلِ هَذَا الْجَمْعِ الْوَاقِفِ قُلْتُ لِيُؤْمِنُوا أَنَّكَ أَرْسَلْتَنِي».) يوحنا 11: 41-42 ، وأكَّدَ ذلك أيضاً بقوله: (20وَلَكِنْ إِنْ كُنْتُ بِإِصْبِعِ اللهِ أُخْرِجُ الشَّيَاطِينَ فَقَدْ أَقْبَلَ عَلَيْكُمْ مَلَكُوتُ اللهِ.) لوقا 11: 20 وهذه شهادة لأحد معاصريه: (22«أَيُّهَا الرِّجَالُ الإِسْرَائِيلِيُّونَ اسْمَعُوا هَذِهِ الأَقْوَالَ: يَسُوعُ النَّاصِرِيُّ رَجُلٌ قَدْ تَبَرْهَنَ لَكُمْ مِنْ قِبَلِ اللهِ بِقُوَّاتٍ وَعَجَائِبَ وَآيَاتٍ صَنَعَهَا اللهُ بِيَدِهِ فِي وَسَطِكُمْ كَمَا أَنْتُمْ أَيْضاً تَعْلَمُونَ.) أعمال الرسل 2: 22 ، (1كَانَ إِنْسَانٌ مِنَ الْفَرِّيسِيِّينَ اسْمُهُ نِيقُودِيمُوسُ رَئِيسٌ لِلْيَهُودِ. 2هَذَا جَاءَ إِلَى يَسُوعَ لَيْلاً وَقَالَ لَهُ: «يَا مُعَلِّمُ نَعْلَمُ أَنَّكَ قَدْ أَتَيْتَ مِنَ اللَّهِ مُعَلِّماً لأَنْ لَيْسَ أَحَدٌ يَقْدِرُ أَنْ يَعْمَلَ هَذِهِ الآيَاتِ الَّتِي أَنْتَ تَعْمَلُ إِنْ لَمْ يَكُنِ اللَّهُ مَعَهُ».) يوحنا 3: 1-2 يوحنا 17: 1-3 (1تَكَلَّمَ يَسُوعُ بِهَذَا وَرَفَعَ عَيْنَيْهِ نَحْوَ السَّمَاءِ وَقَالَ: «أَيُّهَا الآبُ قَدْ أَتَتِ السَّاعَةُ. مَجِّدِ ابْنَكَ لِيُمَجِّدَكَ ابْنُكَ أَيْضاً 2إِذْ أَعْطَيْتَهُ سُلْطَاناً عَلَى كُلِّ جَسَدٍ لِيُعْطِيَ حَيَاةً أَبَدِيَّةً لِكُلِّ مَنْ أَعْطَيْتَهُ. 3وَهَذِهِ هِيَ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ: أَنْ يَعْرِفُوكَ أَنْتَ الإِلَهَ الْحَقِيقِيَّ وَحْدَكَ وَيَسُوعَ الْمَسِيحَ الَّذِي أَرْسَلْتَهُ.) مرقس 9: 36-37 (36فَأَخَذَ وَلَداً وَأَقَامَهُ فِي وَسَطِهِمْ ثُمَّ احْتَضَنَهُ وَقَالَ لَهُمْ: 37«مَنْ قَبِلَ وَاحِداً مِنْ أَوْلاَدٍ مِثْلَ هَذَا بِاسْمِي يَقْبَلُنِي وَمَنْ قَبِلَنِي فَلَيْسَ يَقْبَلُنِي أَنَا بَلِ الَّذِي أَرْسَلَنِي».) يوحنا 17: 3-4 (3وَهَذِهِ هِيَ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ: أَنْ يَعْرِفُوكَ أَنْتَ الإِلَهَ الْحَقِيقِيَّ وَحْدَكَ وَيَسُوعَ الْمَسِيحَ الَّذِي أَرْسَلْتَهُ. 4أَنَا مَجَّدْتُكَ عَلَى الأَرْضِ. الْعَمَلَ الَّذِي أَعْطَيْتَنِي لأَعْمَلَ قَدْ أَكْمَلْتُهُ) مرقس 3: 35 (لأَنَّ مَنْ يَصْنَعُ مَشِيئَةَ اللَّهِ هُوَ أَخِي وَأُخْتِي وَأُمِّي».) يوحنا 11: 33-44 (33فَلَمَّا رَآهَا يَسُوعُ تَبْكِي وَالْيَهُودُ الَّذِينَ جَاءُوا مَعَهَا يَبْكُونَ انْزَعَجَ بِالرُّوحِ وَاضْطَرَبَ 34وَقَالَ: «أَيْنَ وَضَعْتُمُوهُ؟» قَالُوا لَهُ: «يَا سَيِّدُ تَعَالَ وَانْظُرْ». 35بَكَى يَسُوعُ. 36فَقَالَ الْيَهُودُ: «انْظُرُوا كَيْفَ كَانَ يُحِبُّهُ». 37وَقَالَ بَعْضٌ مِنْهُمْ: «أَلَمْ يَقْدِرْ هَذَا الَّذِي فَتَحَ عَيْنَيِ الأَعْمَى أَنْ يَجْعَلَ هَذَا أَيْضاً لاَ يَمُوتُ؟». 38فَانْزَعَجَ يَسُوعُ أَيْضاً فِي نَفْسِهِ وَجَاءَ إِلَى الْقَبْرِ وَكَانَ مَغَارَةً وَقَدْ وُضِعَ عَلَيْهِ حَجَرٌ. 39قَالَ يَسُوعُ: «ارْفَعُوا الْحَجَرَ». قَالَتْ لَهُ مَرْثَا أُخْتُ الْمَيْتِ: «يَا سَيِّدُ قَدْ أَنْتَنَ لأَنَّ لَهُ أَرْبَعَةَ أَيَّامٍ». 40قَالَ لَهَا يَسُوعُ: «أَلَمْ أَقُلْ لَكِ: إِنْ آمَنْتِ تَرَيْنَ مَجْدَ اللَّهِ؟». 41فَرَفَعُوا الْحَجَرَ حَيْثُ كَانَ الْمَيْتُ مَوْضُوعاً وَرَفَعَ يَسُوعُ عَيْنَيْهِ إِلَى فَوْقُ وَقَالَ: «أَيُّهَا الآبُ أَشْكُرُكَ لأَنَّكَ سَمِعْتَ لِي 42وَأَنَا عَلِمْتُ أَنَّكَ فِي كُلِّ حِينٍ تَسْمَعُ لِي. وَلَكِنْ لأَجْلِ هَذَا الْجَمْعِ الْوَاقِفِ قُلْتُ لِيُؤْمِنُوا أَنَّكَ أَرْسَلْتَنِي». 43وَلَمَّا قَالَ هَذَا صَرَخَ بِصَوْتٍ عَظِيمٍ: «لِعَازَرُ هَلُمَّ خَارِجاً» 44فَخَرَجَ الْمَيْتُ وَيَدَاهُ وَرِجْلاَهُ مَرْبُوطَاتٌ بِأَقْمِطَةٍ وَوَجْهُهُ مَلْفُوفٌ بِمِنْدِيلٍ. فَقَالَ لَهُمْ يَسُوعُ: «حُلُّوهُ وَدَعُوهُ يَذْهَبْ».) يوحنا 3: 24 (24اَللَّهُ رُوحٌ. وَالَّذِينَ يَسْجُدُونَ لَهُ فَبِالرُّوحِ وَالْحَقِّ يَنْبَغِي أَنْ يَسْجُدُوا».) ، فإذا كان الله روح ، ولا يمكن أن يرى الإنسان هذا الروح فإن (اَللَّهُ لَمْ يَرَهُ أَحَدٌ قَطُّ.) يوحنا 1: 18. فكيف يكون عيسى عليه السلام هو الله. وهل الله له جسد أو مولود من الجسد؟ لا. لأن (6اَلْمَوْلُودُ مِنَ الْجَسَدِ جَسَدٌ هُوَ وَالْمَوْلُودُ مِنَ الرُّوحِ هُوَ رُوحٌ.) يوحنا 3: 6 ، وعيسى (كُلُّ رُوحٍ يَعْتَرِفُ بِيَسُوعَ الْمَسِيحِ أَنَّهُ قَدْ جَاءَ فِي الْجَسَدِ فَهُوَ مِنَ اللهِ، 3وَكُلُّ رُوحٍ لاَ يَعْتَرِفُ بِيَسُوعَ الْمَسِيحِ أَنَّهُ قَدْ جَاءَ فِي الْجَسَدِ فَلَيْسَ مِنَ اللهِ.) رسالة يوحنا الأولى 4: 2-3، وكان لعيسى عليه السلام جسد ، لأنه ليس للروح عظام أو لحم (فَإِنَّ الرُّوحَ لَيْسَ لَهُ لَحْمٌ وَعِظَامٌ) لوقا 24: 39 (16وَإِذَا وَاحِدٌ تَقَدَّمَ وَقَالَ لَهُ: «أَيُّهَا الْمُعَلِّمُ الصَّالِحُ أَيَّ صَلاَحٍ أَعْمَلُ لِتَكُونَ لِيَ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ؟» 17فَقَالَ لَهُ: «لِمَاذَا تَدْعُونِي صَالِحاً؟ لَيْسَ أَحَدٌ صَالِحاً إِلاَّ وَاحِدٌ وَهُوَ اللَّهُ. وَلَكِنْ إِنْ أَرَدْتَ أَنْ تَدْخُلَ الْحَيَاةَ فَاحْفَظِ الْوَصَايَا».) متى 19: 16-17 ، (16اَلْحَقَّ الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّهُ لَيْسَ عَبْدٌ أَعْظَمَ مِنْ سَيِّدِهِ وَلاَ رَسُولٌ أَعْظَمَ مِنْ مُرْسِلِهِ.) يوحنا 14: 16، (سَمِعْتُمْ أَنِّي قُلْتُ لَكُمْ أَنَا أَذْهَبُ ثُمَّ آتِي إِلَيْكُمْ. لَوْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَنِي لَكُنْتُمْ تَفْرَحُونَ لأَنِّي قُلْتُ أَمْضِي إِلَى الآبِ لأَنَّ أَبِي أَعْظَمُ مِنِّي.) يوحنا 14: 28 لكن أن تدعونه إلهاً فهذا قمة الزيغ عن الحق! فكيف يكون إلهاً ، والله لم يره أحد قط كما قال؟ (18اَللَّهُ لَمْ يَرَهُ أَحَدٌ قَطُّ. اَلاِبْنُ الْوَحِيدُ الَّذِي هُوَ فِي حِضْنِ الآبِ هُوَ خَبَّرَ.) يوحنا 1: 18 مرقس 7: 34 (34وَرَفَعَ نَظَرَهُ نَحْوَ السَّمَاءِ وَأَنَّ وَقَالَ لَهُ: «إِفَّثَا». أَيِ انْفَتِحْ.) يا ترى لماذا رفع عينيه إلى السماء؟ وماذا قال وهو يَئِنُ؟ كانوا يدعوا الآب؟ نعم. إذن فهو لا يقدر أن يفعل من نفسه شيئاً. (30أَنَا لاَ أَقْدِرُ أَنْ أَفْعَلَ مِنْ نَفْسِي شَيْئاً. كَمَا أَسْمَعُ أَدِينُ وَدَيْنُونَتِي عَادِلَةٌ لأَنِّي لاَ أَطْلُبُ مَشِيئَتِي بَلْ مَشِيئَةَ الآبِ الَّذِي أَرْسَلَنِي.) يوحنا 5: 30 ، (20لأَنَّ الآبَ يُحِبُّ الاِبْنَ وَيُرِيهِ جَمِيعَ مَا هُوَ يَعْمَلُهُ وَسَيُرِيهِ أَعْمَالاً أَعْظَمَ مِنْ هَذِهِ لِتَتَعَجَّبُوا أَنْتُمْ.) يوحنا 5: 20 ، فكيف تقولون بإتحاد الابن مع الآب؟ هل الإتحاد يعنى أنَّ فرد منهم فى السماء والآخر على الأرض؟ (37وَالآبُ نَفْسُهُ الَّذِي أَرْسَلَنِي يَشْهَدُ لِي. لَمْ تَسْمَعُوا صَوْتَهُ قَطُّ وَلاَ أَبْصَرْتُمْ هَيْئَتَهُ) يوحنا 5: 37 هل تريد أن تعلم ماذا كان يقول عندما رفع نظره للسماء؟ فاقرأ قوله (3وَهَذِهِ هِيَ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ: أَنْ يَعْرِفُوكَ أَنْتَ الإِلَهَ الْحَقِيقِيَّ وَحْدَكَ وَيَسُوعَ الْمَسِيحَ الَّذِي أَرْسَلْتَهُ. 4أَنَا مَجَّدْتُكَ عَلَى الأَرْضِ. الْعَمَلَ الَّذِي أَعْطَيْتَنِي لأَعْمَلَ قَدْ أَكْمَلْتُهُ. 5وَالآنَ مَجِّدْنِي أَنْتَ أَيُّهَا الآبُ عِنْدَ ذَاتِكَ بِالْمَجْدِ الَّذِي كَانَ لِي عِنْدَكَ قَبْلَ كَوْنِ الْعَالَمِ. 6«أَنَا أَظْهَرْتُ اسْمَكَ لِلنَّاسِ الَّذِينَ أَعْطَيْتَنِي مِنَ الْعَالَمِ. كَانُوا لَكَ وَأَعْطَيْتَهُمْ لِي وَقَدْ حَفِظُوا كلاَمَكَ. 7وَالآنَ عَلِمُوا أَنَّ كُلَّ مَا أَعْطَيْتَنِي هُوَ مِنْ عِنْدِكَ 8لأَنَّ الْكلاَمَ الَّذِي أَعْطَيْتَنِي قَدْ أَعْطَيْتُهُمْ وَهُمْ قَبِلُوا وَعَلِمُوا يَقِيناً أَنِّي خَرَجْتُ مِنْ عِنْدِكَ وَآمَنُوا أَنَّكَ أَنْتَ أَرْسَلْتَنِي.) يوحنا 17: 3-8 (25أَيُّهَا الآبُ الْبَارُّ إِنَّ الْعَالَمَ لَمْ يَعْرِفْكَ أَمَّا أَنَا فَعَرَفْتُكَ وَهَؤُلاَءِ عَرَفُوا أَنَّكَ أَنْتَ أَرْسَلْتَنِي.) يوحنا 17: 25 متى 26: 36-44 (36حِينَئِذٍ جَاءَ مَعَهُمْ يَسُوعُ إِلَى ضَيْعَةٍ يُقَالُ لَهَا جَثْسَيْمَانِي فَقَالَ لِلتَّلاَمِيذِ: «اجْلِسُوا هَهُنَا حَتَّى أَمْضِيَ وَأُصَلِّيَ هُنَاكَ». 37ثُمَّ أَخَذَ مَعَهُ بُطْرُسَ وَابْنَيْ زَبْدِي وَابْتَدَأَ يَحْزَنُ وَيَكْتَئِبُ. 38فَقَالَ لَهُمْ: «نَفْسِي حَزِينَةٌ جِدّاً حَتَّى الْمَوْتِ. امْكُثُوا هَهُنَا وَاسْهَرُوا مَعِي». 39ثُمَّ تَقَدَّمَ قَلِيلاً وَخَرَّ عَلَى وَجْهِهِ وَكَانَ يُصَلِّي قَائِلاً: «يَا أَبَتَاهُ إِنْ أَمْكَنَ فَلْتَعْبُرْ عَنِّي هَذِهِ الْكَأْسُ وَلَكِنْ لَيْسَ كَمَا أُرِيدُ أَنَا بَلْ كَمَا تُرِيدُ أَنْتَ». 40ثُمَّ جَاءَ إِلَى التَّلاَمِيذِ فَوَجَدَهُمْ نِيَاماً فَقَالَ لِبُطْرُسَ: «أَهَكَذَا مَا قَدَرْتُمْ أَنْ تَسْهَرُوا مَعِي سَاعَةً وَاحِدَةً؟ 41اِسْهَرُوا وَصَلُّوا لِئَلَّا تَدْخُلُوا فِي تَجْرِبَةٍ. أَمَّا الرُّوحُ فَنَشِيطٌ وَأَمَّا الْجَسَدُ فَضَعِيفٌ». 42فَمَضَى أَيْضاً ثَانِيَةً وَصَلَّى قَائِلاً: «يَا أَبَتَاهُ إِنْ لَمْ يُمْكِنْ أَنْ تَعْبُرَ عَنِّي هَذِهِ الْكَأْسُ إِلاَّ أَنْ أَشْرَبَهَا فَلْتَكُنْ مَشِيئَتُكَ». 43ثُمَّ جَاءَ فَوَجَدَهُمْ أَيْضاً نِيَاماً إِذْ كَانَتْ أَعْيُنُهُمْ ثَقِيلَةً. 44فَتَرَكَهُمْ وَمَضَى أَيْضاً وَصَلَّى ثَالِثَةً قَائِلاً ذَلِكَ الْكَلاَمَ بِعَيْنِهِ.) (10فَخَرَرْتُ أَمَامَ رِجْلَيْهِ لأَسْجُدَ لَهُ، فَقَالَ لِيَ: «انْظُرْ لاَ تَفْعَلْ! أَنَا عَبْدٌ مَعَكَ وَمَعَ إِخْوَتِكَ الَّذِينَ عِنْدَهُمْ شَهَادَةُ يَسُوعَ. اسْجُدْ لِلَّهِ. فَإِنَّ شَهَادَةَ يَسُوعَ هِيَ رُوحُ النُّبُوَّةِ».) رؤيا يوحنا 19: 10 متى 27: 43(43قَدِ اتَّكَلَ عَلَى اللَّهِ فَلْيُنْقِذْهُ الآنَ إِنْ أَرَادَهُ! لأَنَّهُ قَالَ: أَنَا ابْنُ اللَّهِ!») متى 27: 46 (46وَنَحْوَ السَّاعَةِ التَّاسِعَةِ صَرَخَ يَسُوعُ بِصَوْتٍ عَظِيمٍ قَائِلاً: «إِيلِي إِيلِي لَمَا شَبَقْتَنِي» (أَيْ: إِلَهِي إِلَهِي لِمَاذَا تَرَكْتَنِي؟) أيصرخ الله؟ أيخاف الله من الموت؟ أيموت الإله؟ ومن هو إله الله؟ من هو الإله الخائن الذى ضحك على الإله الطيب وتركه يُصلَب؟ (3وَهَذِهِ هِيَ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ: أَنْ يَعْرِفُوكَ أَنْتَ الإِلَهَ الْحَقِيقِيَّ وَحْدَكَ وَيَسُوعَ الْمَسِيحَ الَّذِي أَرْسَلْتَهُ.) يوحنا 17: 3 ، (24«اَلْحَقَّ الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ مَنْ يَسْمَعُ كلاَمِي وَيُؤْمِنُ بِالَّذِي أَرْسَلَنِي فَلَهُ حَيَاةٌ أَبَدِيَّةٌ وَلاَ يَأْتِي إِلَى دَيْنُونَةٍ بَلْ قَدِ انْتَقَلَ مِنَ الْمَوْتِ إِلَى الْحَيَاةِ.) يوحنا 5: 24 (هَذَا الشَّعْبُ يُكْرِمُنِي بِشَفَتَيْهِ وَأَمَّا قَلْبُهُ فَمُبْتَعِدٌ عَنِّي بَعِيداً 7وَبَاطِلاً يَعْبُدُونَنِي وَهُمْ يُعَلِّمُونَ تَعَالِيمَ هِيَ وَصَايَا النَّاسِ. 8لأَنَّكُمْ تَرَكْتُمْ وَصِيَّةَ اللَّهِ وَتَتَمَسَّكُونَ بِتَقْلِيدِ النَّاسِ: …».) مرقس 7: 6-8، (30أَنَا لاَ أَقْدِرُ أَنْ أَفْعَلَ مِنْ نَفْسِي شَيْئاً. كَمَا أَسْمَعُ أَدِينُ وَدَيْنُونَتِي عَادِلَةٌ لأَنِّي لاَ أَطْلُبُ مَشِيئَتِي بَلْ مَشِيئَةَ الآبِ الَّذِي أَرْسَلَنِي.) يوحنا 5: 30 فلو كان عيسى عليه السلام هو الله بنفسه وتجسَّدَ فى صورة بشر ونزل ليُصلَب كفارة عن خطيئة آدم ، لكان هو المسئول عن إضلال البشر الذين لم يتخذوه إلهاً. لأنه لم يأمر أتباعه ولا معاصريه بالسجود له وعبادته ، ولأنه لم يأت بنصوص واضحة تبين أنه هو الله ، وتحدد شريعته ، فهل يُعقل مثل هذا؟ لقد حدَّدَ عيسى عليه السلام أنه قد جاء لا لينقض الناموس أو الأنبياء بل ليُكمل(متى 5: 17)، فهل أكمل أم لا؟ وإذا كان قد أكمل، فما حاجتكم وحاجته هو نفسه لرسائل بولس؟ 5- عدم تحملكم المسئولية وظلم الآخرين فإيمانكم بفرية الخطيئة الأزلية ، قد جعلتكم ترضون بظلم الله ، من أجل رفع هذا الإثم عنكم ، فبذلك ظلمتم الإله. وعلقتم ذنب آدم على البشرية كلها ، وعلى الأخص المرأة ، وهذا من الآثام ، لأنكم ظلمتم كل الأبرار الذين عاشوا وماتوا قبل صلب إلهكم ، وجعلتكم تضطهدون المرأة ، وتحرقون النساء تحت زعم أنهن السبب فى مشاكلكم ، وظناً منكم أن هذا انتصاراً لله. وجعلتم دخولكم الجنة يتوقف على إيمانكم بيسوع كإله وإياه مصلوباً، وهو سوف يتحمل عنكم ذنوبكم كلها ، وليس من العدل أن يتوقف دخول الجنة على الإيمان فقط ، لأن هذا يعطيكم فرصاً أكبر للإساءة وارتكاب الآثام فى حق من تخالطوهم ……………………………… كتبة الاخ :علاء ابو بكر؟؟؟؟؟ماذاخسر العالم من وجود الكتاب المقدس؟؟ 6- الخروج من جماعة الرب: فقد اخترع لكم بولس ديناً جديداً وعبادة غير التى أمر بها يسوع: وبذلك أخرجكم من جماعة الرب بطرق عديدة ، منها: 1) اخترع لهم اسم (المسيحيين) أي (عابدي المسيح) – والكنيسة: (26فَحَدَثَ أَنَّهُمَا اجْتَمَعَا فِي الْكَنِيسَةِ سَنَةً كَامِلَةً وَعَلَّمَا جَمْعاً غَفِيراً. وَدُعِيَ التَّلاَمِيذُ «مَسِيحِيِّينَ» فِي أَنْطَاكِيَةَ أَوَّلاً.) (أعمال 11: 26) والعجيب أن من يتابع كتاب (أعمال الرسل) سيجد أن بولس لم يدخل أي كنيسة – ولا تلاميذ المسيح. 2) اخترع لهم نظام القساوسة – وألغى النظام القديم (المشايخ): (6فَاجْتَمَعَ الرُّسُلُ وَالْمَشَايِخُ لِيَنْظُرُوا فِي هَذَا الأَمْرِ.) أعمال الرسل 15: 6 (23وَانْتَخَبَا لَهُمْ قُسُوساً فِي كُلِّ كَنِيسَةٍ ثُمَّ صَلَّيَا بِأَصْوَامٍ وَاسْتَوْدَعَاهُمْ لِلرَّبِّ الَّذِي كَانُوا قَدْ آمَنُوا بِهِ.) أعمال الرسل 14: 23 3) اخترع (الأساقفة) أي رؤساء الكهنة بدلا من (الشيوخ): (28اِحْتَرِزُوا اذاً لأَنْفُسِكُمْ وَلِجَمِيعِ الرَّعِيَّةِ الَّتِي أَقَامَكُمُ الرُّوحُ الْقُدُسُ فِيهَا أَسَاقِفَةً لِتَرْعُوا كَنِيسَةَ اللهِ الَّتِي اقْتَنَاهَا بِدَمِهِ.) أعمال الرسل 20: 28 4) طلب من المسيحيين ألا يخالطوا الزاني والسكِّير منهم فقط ، وألا يفعلوا ذلك مع الذين لم يتنصروا: (11وَأَمَّا الآنَ فَكَتَبْتُ إِلَيْكُمْ: إِنْ كَانَ أَحَدٌ مَدْعُوٌّ أَخاً زَانِياً أَوْ طَمَّاعاً أَوْ عَابِدَ وَثَنٍ أَوْ شَتَّاماً أَوْ سِكِّيراً أَوْ خَاطِفاً أَنْ لاَ تُخَالِطُوا وَلاَ تُؤَاكِلُوا مِثْلَ هَذَا. 12لأَنَّهُ مَاذَا لِي أَنْ أَدِينَ الَّذِينَ مِنْ خَارِجٍ أَلَسْتُمْ أَنْت
  6. (((((((((((((حواري..مع..يسوع معبود النصارى)))))))))))))

    بعد صلاة الفجر نام عبد الله وإذا به يأتي له شخص في المنام ويدور بينهما هذا الحوار
    تنويه
    الحوار مع يسوع كما يصوره لنا النصارى
    وليس عيسى عليه السلام الذي نؤمن به كرسول من عند الله

    عبد الله
    بسم الله الرحمن الرحيم …من أنت؟
    يسوع

    انا هو الطريق والحق والحياة لا احد يأتي الي الأب الا بي …انا الرب يسوع ..الا تعرفني ؟!
    عبد الله
    يسوع معبود النصارى؟
    يسوع
    نعم وإلهك واله كل ما في الكون
    عبد الله
    تريد ان تفهمني انك اله خالق هذا الكون الضخم بما فيه ؟
    يسوع
    نعم
    عبد الله
    وهل تظن ان أصدقك ؟
    يسوع
    ولما لا ….انا بنفسي اقول لك أني الإله ؟
    عبد الله
    ممكن أي شخص يقول انا الإله
    يسوع
    لكن انا حضرت أمامك من السماء ؟
    عبد الله
    ممكن تكون شيطان من شياطين الجن
    يسوع
    الم يقل لك محمد ان الشيطان لا يتمثل في صورة الأنبياء
    عبد الله
    وهل محمد صلى الله عليه وسلم …صادق فيما بلغه لنا باعتقادك ؟
    يسوع
    محمد من الأنبياء الكذبة
    عبد الله
    اذن كيف تستشهد بقوله في حديثك معي…نترك هذه …لكن محمد صلى الله عليه وسلم …قال الأنبياء ولم يقل الإله
    يسوع
    إذا كان الشيطان لا يتمثل في صورة الأنبياء فمن باب أولى لا يتمثل في صورة الله
    عبد الله
    ومن قال انك صورة الله ؟
    يسوع
    انا بقول لك
    عبد الله
    كيف و الكتاب المقدس يقول “الله لم ينظرهُ احدٌ قط”(1يو4 :12) ….وكذلك قال :”الذي وحدَه له عدمُ الموتِ ساكناً في نورٍ لا يدنى منه الذي لم يرَه احد من الناسِ ولا يقدرُ ان يراهُ, الذي له الكرامةُ والقدرةُ الأبدية. آمين” (الإنجيل (1تي 16:6-17).
    يسوع
    هذا عن الأب….لان الله”الآب” بطبيعته اللاهوتية هو روحٌ محض. ولم يتنازل قط من مجده الاسنى. فانه لم يأخذ يوما شكل البشر
    عبد الله
    أنت تعترف بأنك ليس الله
    يسوع
    انا الله …..الابن
    عبد الله
    أنت تقول ان الله روح …..ولم يأخذ يوما شكل البشر ….صح
    يسوع
    نعم
    عبد الله
    وأنت أمامي الان في صورة بشر
    يسوع
    قلت لك انا الابن …فانا أخذت صورة البشر ليراني البشر ويسمعوا صوتي …فانا الذي ظهرت للأنبياء وبعض البشر وهذا مدون بالكتاب المقدس
    عبد الله
    افهم من ذلك إنكم اثنين وليس واحد ؟
    يسوع
    نحن اله واحد
    عبد الله
    قلت ان الله روح ولا يراه احد …..قلت لك أنت ليس اله لأني أراك…قلت الحظر على الأب فقط وانك الابن يراك ويسمعك البشر ….فالعقل يقول إنكم اثنين وليس واحد …..والا كان …ما ينطبق عليه ينطبق عليك وما يحظر عليه يحظر عليك …اما القول بغير ذلك فليس من المنطق ولا من العقل
    يسوع
    الا تعلم ان الله الواحد …ثلاثة أقانيم …أب وابن وروح قدس …
    عبد الله
    الذي اعلمه وأؤمن به ان الله واحد ليس له ثاني ولا ثالث
    يسوع
    نعم الله واحد وأنا لم اقل غير ذلك ….لكن ثلاثة أقانيم وبنفس الترتيب الذي ذكرته لك
    عبد الله
    أنت قلت ثلاثة ….أب وابن وروح قدس ….هل تعني إنكم أجزاء لله
    يسوع: بل كل منا له صفات الألوهية كاملة …فنحن الثلاثة واحد متساوون في الجوهر ، وليس هناك اقنوم أعظم من اقنوم.
    عبد الله
    هل هي مجرد أسماء لله …..فأنت مثلا ممكن اقول عنك انك الأب او الروح القدس ؟ ???????????????يسوع
    بالطبع لا يمكن ….. الآب والابن والروح القدس جوهر واحد وإله واحد…..لكن لهؤلاء الاقانيم الثلاثة له خاصيّة لا يشترك فيها معه اقنوم آخر,إن انفصل اقنوم عن الأقنومين الآخرين – وذلك مستحيل – لا يمكن أن يكون هو الله,
    كل اقنوم متحد مع الأقنومين الآخَرين من الأزل ….وهذه الوحدة غير القابلة للانفصال هو الله…..كل اقنوم مساوٍ للأقنومين الآخرين في الذات والمجد…العمل الخلاصي لكل اقنوم وُصف أحسن وصف في الكتاب المقدس بهذه الألقاب : الأول الآب والخالق والثاني… انا …ابن الله والفادي والثالث المقدس والمعزي كما أن الاقانيم المقدسة واحد في الذات هكذا هم واحد في المشيئة والقصد والسلطان والقِدم وسائر الصفات الإلهية,
    عبد الله
    كل ما قلته ….يثبت إنهم ثلاثة آلهة ….تقول ان لكل منكم خصائص لا تتوافر في الاخر …كل واحد منك مساوي الاخر في الذات والمجد …لكل منكم اسم يميزه عن الاخر ….ولكل منكم عمله الخاص …..ثم كيف 1+1+1= 1 الذي تعلمته إنهم ثلاثة
    يسوع
    ولماذا الجمع ….فـــــــ1×1×1= 1
    عبد الله
    انت تقول اب و ابن و روح قدس …… ولم تقل اب × ابن × روح قدس …..انت قلت {و} وهي تفيد العطف أي الإضافة أي الجمع ….انا و أخي و ابي ….هؤلاء ثلاثة ……….وبالمثل اب وابن وروح قدس هم ثلاثة
    يسوع
    الم تقل في البسملة بسم الله الرحمن الرحيم …..لو بحسابك هذا يكون الله ثلاثة
    عبد الله
    نحن لم نستخدم حرف {الواو} …بل ان الله هو الرحمن هو الرحيم هذه صفات وأسماء لله وليس اقانيم لها خصائص وأعمال تختلف عن خصائص وأعمال الله
    يسوع
    انتم تقبلون أن الانسان واحد مع كونه ( روح ونفس وجسد ) ولم يقل أو يدع أحدا ان الانسان ثلاثة !!!!! ان الله واحد في جوهره ولكنه ثالوث في أقانيمه ( أو تعييناته أو وظائفه )
    عبد الله
    هذه مكونات للإنسان وليس اقانيم ….نعم الروح لها خصائص تختلف عن خصائص الجسد ….لكن الروح وحدها ليس إنسان وكذلك الجسد وحده لا يكون إنسان….اما بشان الاقانيم ….فأنت تقول ان كل اقنوم منكم مساوي الاخر في الذات والمجد …أي ان كل منكم طبقا لكلامك اله …أي ثلاثة آلهة …..وهذا يتعارض مع الكتاب المقدس …. أنا هو وليس إله معي» (تثنية 39:32) .«هكذا يقول الرب ملك إسرائيل وفاديه رب الجنود, أنا الأول وأنا الآخر ولا إله غيري» (إشعياء 6:44) .«هكذا يقول الرب فاديك وجابلك من البطن, أنا الرب صانع كل شيء, ناشر السموات وحدي باسط الأرض. من معي» (إشعياء 24:44) .«أليس أنا الرب ولا إله غيري ومخلص ليس سواي» (إشعياء 21:45) وقال:«أنت هو الرب وحدك» (نحميا 6:9) .«أليس إله واحد خلقنا» (ملاخي 10:2) .«اذكروا الأوليات منذ القديم لأني أنا الله وليس آخر. الإله وليس مثلي» (إشعياء 9:46) .
    يسوع
    انت إنسان مجادل …سوف …أحاول أفهمك مرة ثانية …..وحدانية الله وحدانية خاصة بذاته (ذات واحدة) جوهر واحد لاهوت واحد ولكن ثلاثة اقانيم في وحدانية بغير امتزاج, ولا يمكن أن تنفصل أو تتجزأ مع تميزها….وكل اقنوم هو الله الأزلي, الأبدي, الغير محدود, ولا يتحيز بمكان أو زمان, العليم, المريد, القدير, السميع, الكليم, البصير لا يتغير ولا تأخذه سنة ولا نوم, لا بدء له كلى الكمال….هذا هو اعلاني عن ذاتي… وهو إعلان يسمو فوق الفهم الطبيعي وأسمى من العقل لكن لا يتعارض معه,
    عبد الله
    الذي تقوله تعيده …ثم تقول لي في النهاية ان الثالوث فوف الفهم الطبيعي وأسمى من العقل ….كيف تريد مني الإيمان بما هو فوق عقلي وفهمي …فإذا أمرت فأمر بما استطاع ….هات شخص لم يسمع عن الإسلام أو المسيحية وقول له كلامك هذا… سوف يقول لك ثلاثة …ثلاثة آلهة….المهم انت أجبت الخلاصة ان الثالوث و الاقانيم فوق فهم البشر ويجب الإيمان به لأنه إعلان عن الله لذاته ….نترك هذه النقطة التي عجزت انت {كاله كما تقول } عن افهمي إياه….لكن نستوقف عند قولك ….{ وكل اقنوم هو الله الأزلي, الأبدي, الغير محدود, ولا يتحيز بمكان أو زمان, العليم, المريد, القدير, السميع, الكليم, البصير لا يتغير ولا تأخذه سنة ولا نوم, لا بدء له كلى الكمال}
    يسوع
    قل ما تريد
    عبد الله
    تقول { اقنوم هو الله الأزلي…..ولا يتحيز بمكان أو زمان } ..وأنت تقول انك الابن الاقنوم الثاني ….فأنت من المفروض اله أزلي لا تتحيز بمكان أو زمان ….مع انك واقف أمامي على الارض ويحيط بنا انا وأنت الكون وفي وقت معين ..فكيف تكون اله ويحيط المكان والزمان ؟
    يسوع
    ممكن بعد إذنك نقف عند هذا السؤال ونكمل فيما بعد لانك أرهقتني بكثرة جدالك ….كنت أظن إني بمجرد ان أقول لك إني الله ترتمي على الأرض وتسجد لي بدون نقاش
    عبد الله
    كما تحب انا في انتظارك ????????????????يسوع
    لقد حضرت اليك ثانية يا هذا
    عبد الله
    أهلا ومرحبا بك
    يسوع
    نكمل حديثنا ….ما الذي تريد ان تسأل عنه
    عبد الله
    نترك السؤال الذي سألته لك في السابق الآن…..لحين الرد على السؤال الذي مر على خاطري الآن
    يسوع
    وما هو ؟
    عبد الله
    ما الذي جاء بك الي ؟
    يسوع
    لأهديك الي الحق
    عبد الله
    ولماذا انا بالذات …. هناك أكثر من 6 بلايين شخص في العالم
    يسوع
    لأني اله محبة ….وأريد لك الحياة الأبدية ….فلن تكون لك هذه الحياة الا بالأيمان باني انا المخلص …الم تقرا قولي بالكتاب المقدس : انا هو الطريق والحق والحياة لا احد يأتي الي الأب الا بي
    عبد الله
    هل معني ذلك انك سوف تظهر لجميع البشر لتهديهم
    يسوع
    بالطبع لا …..بعض الناس فقط
    عبد الله
    وأين العدل في ذلك ….فإذا كنت انت الإله قد اتخذت قرارك بان تظهر للبشر لتهديهم بنفسك وتأخذ بأيديهم …. لماذا تخص بعض الناس دون البعض …من العدل انك تظهر للجميع خلقك لتهديهم وتأخذ بأيديهم …اما انك تظهر للبعض فقط فهذا قمة الظلم ….{وحاشى لله ان يكون ظالم }
    يسوع
    انا حر اظهر للي يعجبني
    عبد الله
    ثم إنني من نسل إسماعيل عليه السلام ….وليس من نسل إسرائيل …هل تنسى ان {يسوع} الذي تدعى انك هو … رفض ان يشفي فتاة بدعوى إنها غير إسرائيلية ووصفها ووصفنا نحن غير الإسرائيليين بأننا كلاب 24فَأَجَابَ: «مَا أُرْسِلْتُ إِلاَّ إِلَى الْخِرَافِ الضَّالَّةِ، إِلَى بَيْتِ إِسْرَائِيلَ!» 25وَلكِنَّ الْمَرْأَةَ اقْتَرَبَتْ إِلَيْهِ، وَسَجَدَتْ لَهُ، وَقَالَتْ: «أَعِنِّي يَاسَيِّدُ!» 26فَأَجَابَ: «لَيْسَ مِنَ الصَّوَابِ أَنْ يُؤْخَذَ خُبْزُ الْبَنِينَ وَيُطْرَحَ لِجِرَاءِ الْكِلاَبِ!»…..متى 15/ 24: 26 … وإذا كان يسوع اله كما يزعمون …هل من العدل أو من المنطق ان يرفض شفاء احد خلقه بدعوى إنها ليس من جنس معين ؟! و إذا كنت انت يسوع كما تزعم ما الذي جعلك تأتي إلينا ونحن ليس من خراف بني إسرائيل؟!
    يسوع
    اترك هذا الجدال وأنجو بنفسك من بحيرة الكبريت …وتأكد إني اله محبة
    عبد الله
    محبة ؟!!!!! فإذا كنت انت الإله الذي تحدث عنه الكتاب المقدس … فأنت ليس اله محبة بل اله دموي مصاص دماء …..هل تنسى ان اله الكتاب المقدس أمر بقتل الاطفال وشق بطون الأمهات ……….الخ تجازى السامرة لأنها قد تمردت على إلهها.بالسيف يسقطون.تحطم أطفالهم والحوامل تشقّ { سفر هوشع 13/16 } …. هكذا تفعل بجميع المدن البعيدة منك جدا التي ليست من مدن هؤلاء الامم هنا. 16 واما مدن هؤلاء الشعوب التي يعطيك الرب الهك نصيبا فلا تستبق منها نسمة ما سفر التثنية 20/15 :16
    يسوع
    هذا اقنوم الأب……اما الذي يحدثك الآن اقنوم الابن …وقد قلت لك ان لكل منا عمله الخاص به
    عبد الله
    هل اقنوم الأب هو اقنوم الشر والظلم والبطش وعدم الرحمة واقنوم الابن هو اقنوم الخير و المحبة والرحمة …..وأنت تقول ثلاثة اقانيم لكن جوهر وفكر واحد ….قمة التناقض اله يتحول من اله قاسي ظالم شرير الي اله وديع رحيم محب …..بالله عليك كيف تكون اله وأنت متقلب الطباع
    يسوع
    الإسلام علمك الجدال وسوف يضيعك …..من المفروض تؤمن بما أقول بدون تفكير
    عبد الله
    انا بشر لي عقل أومن بما يتفق مع المنطق والعقل وما فطرني عليه الله …..هل لو ظهرت لي البقرة التي يعبدها الهندوس وقالت لي انا الهك …. هل وامن بها بدون تفكير ؟!!!!
    يسوع
    وما هو الذي يتعارض مع العقل والمنطق فيما ادعوك إليه
    عبد الله
    العقيدة النصرانية بأكملها
    ??????????????يتبع بأذن الله؟؟؟؟؟؟؟

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s