رفض تقديم بلاغ للنائب العام للمطالبة بمصادرته.. الأنبا بيشوي يرد على رواية “عزازيل” بكتاب توزعه الكنيسة على الأقباط

كتب مجدي رشيد (المصريون): : بتاريخ 30 – 11 – 2008

علمت “المصريون” أن الأنبا بيشوي سكرتير المجمع المقدس أوشك على الانتهاء من إعداد كتاب يرد به على رواية “عزازيل” للمؤلف الدكتور يوسف زيدان رئيس قسم المخطوطات بمكتبة الإسكندرية، التي أثارت غضب الكنيسة القبطية الأرثوذكسية لما رأت فيه من إساءة للعقيدة الأرثوذكسية وتاريخ الكنيسة القبطية، خاصة في عهد البابا كيرلس الكبير.
ووفق مصادر كنسية، فقد رفض الأنبا بيشوي مطالب بتقديم بلاغ للنائب العام ضد مؤلف الرواية للمطالبة بمصادرتها، بدعوى إساءتها إلى الكنيسة، وبرر رفضه بأن ذلك سيؤدي إلى نتيجة عكسية، ويزيد من شهرة الرواية، وتصاعد الإقبال على شرائها.
وأشارت إلى أنه فضل إعداد كتاب للرد فيه على ما تضمنته الرواية من “إساءات”، بدلا من المطالبة بمصادرتها، كما طالبت بعض الأصوات القبطية، حتى لا ينتهز خصوم الكنيسة وبعض العلمانيين ذلك لشن هجوم على رجال الكنيسة ووصفهم بالظلاميين.
وحسب المصادر ذاتها، فإن بيشوي يرى في كتابه المزمع أن الرواية لا تسئ للعقيدة الأرثوذكسية أو فترة من فترات الكنيسة، وإنما تسئ إلى فكرة الأديان عموما والقيم الاجتماعية، موضحة أنه من المقرر طرح الكتاب خلال الأيام القليلة القادمة وتوزيعه في الأديرة والكنائس

http://www.almesryoon.com/ShowDetails.asp?NewID=57128&Page=6

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s